بيان وزير الإعلام.. إدانة للثوار .. بقلم: نورالدين عثمان    بعض قضايا الإقتصاد السياسي لمشروع الجزيرة .. بقلم: صديق عبد الهادي    المحمول جوا وقانونا .. بقلم: الصادق ابومنتصر    الضربونا عساكر والحكومة سكتت عشان كدا مفترض الحكومة المدنية تستقيل عشان يحكمونا العساكر ويضربونا اكتر .. بقلم: راشد عبدالقادر    هل عجز علماء النفس في توصيف الشخصية السودانية؟ .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    تلفزيونات السودان واذاعاته ديونها 14 مليون دولار .. بقلم: د. كمال الشريف    "بينانغ".. أي حظ رزقتِه في (الجمال) .. بقلم: البدوي يوسف    يؤتي الملك من يشاء .. بقلم: إسماعيل عبد الله    الهلال يستضيف الأمل عطبرة بالجوهرة    قصة ملحمة (صفعة كاس) التاريحية.. من الألف إلى الياء (1)    الأستاذ مزمل والتلميذ شداد    وزارة الصحة الاتحادية: إصابات خطيرة بين المدنيين في مسيرة الخميس    ﻫﻴﺌﺔ ﻣﺤﺎﻣﻲ دارﻓﻮر ترد على ﺗﺒﺮﻳﺮات اﻟﺠﻴﺶ ﺑﺸﺄن اﺣﺎﻟﺔ ﻣﺤﻤﺪ ﺻﺪﻳﻖ    نحو خطاب إسلامي مستنير يؤصل للحرية والعدالة الاجتماعية والوحدة .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الإسلامية فى جامعه الخرطوم    دليل جديد على إن سيتي منتهك لقانون اللعب النظيف    الحرية والتغيير : العسكري والمدني لم يرتقوا إلى ايقاع الثورة    حيدر الصافي : لا نخاف على الثورة    الشرطة : لم نستخدم أي سلاح في مظاهرات الخميس    مدرب منتخب الشباب لهباب يعدد اسباب الخروج    بث خاص الأربعاء لقناة المريخ عن قضية (كاس)    ثم ماذا بعد أن بدأت الطائرات الإسرائيلية تطير في أجواء السُّودان يا فيصل محمد صالح؟ .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    خواطر حول المجلس التشريعي، الدعم السلعي، وسعر الصرف .. بقلم: أ.د. علي محمد الحسن    فيروس كورونا .. بقلم: د. حسن حميدة - مستشار تغذية – ألمانيا    وفاة عامل واصابة اثنين بهيئة مياه الخرطوم لسقوطهم داخل حفرة    هذا يغيظني !! .. بقلم: عثمان محمد حسن    استراحة - أن شاء الله تبوري لحدي ما اظبط اموري .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    تركيا تؤكد أن ضماناتها في ليبيا تتوقف على احترام وقف إطلاق النار    بومبيو يؤكد من الرياض على التزام واشنطن القوي بأمن السعودية    تركيا: هناك تقارب مع روسيا في المحادثات حول سوريا    كوريا الجنوبية تعلن أول حالة وفاة بفيروس "كورونا"    أسر الطلاب السودانيين بالصين ينظمون وقفة أمام القصر الرئاسي للمطالبة بإجلاء أبنائهم    مصرع مواطن طعناً ب (زجاجة)    حجز (37) موتر وتوقيف (125) سيارة مخالفة    القبض على متهمين بسرقة مسدس وبطاقة عسكرية    في ذمة الله مذيعة النيل الأزرق رتاج الأغا    في الدفاع عن الدعم الاقتصادي الحكومي باشكاله المتعدده والرد على دعاوى دعاه الغائه .. بقلم: د.صبري محمد خليل    شلقامي: المخلوع سحب قانون المستهلك من البرلمان لتعارضه مع مصالح نافذين    متى يعاد الطلاب السودانيين العالقين فى الصين الى أرض الوطن؟ .. بقلم: موسى بشرى محمود على    من تاريخ الخدمات الصحية بالسودان في العشرين عاما الأولى من الحكم الثنائي (1/2) .. بيرسي اف. مارتن .. ترجمة: بدر الدين حامد الهاشمي    هجوم على مذيع ....!    (الكهرباء) تعلن عن برمجة قطوعات جديدة    التطبيع المطروح الآن عنصري وإمبريالي .. بقلم: الامام الصادق المهدي    البرهان بين مقايضة المنافع ودبلوماسية الابتزاز .. بقلم: السفير/ جمال محمد ابراهيم    شرطة تضبط شبكة لتصنيع المتفجرات بشرق النيل    زيادة نسبة الوفيات بحوادث مرورية 12%    إعفاء (16) قيادياً في هيئة (التلفزيون والإذاعة) السودانية    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المؤتمر الاقتصادي الاول تحت شعار ترتيب الأوضاع الاقتصادية للنظام الجديد في السودان .. بقلم: محمد محمود الطيب
نشر في سودانيل يوم 28 - 12 - 2019

الهدف الاول من المؤتمر شرح وافي و بالتفصيل الوضع الاقتصادي المتردي بالحقائق والارقام الدقيقة شرح أسباب الأزمة ودور نظام الاسلام السياسي في خلق وتعميق الأزمة وتعقيد الأوضاع لدرجة اصبح مستقبل السودان ككيان متحد مهدد لدرجة كبيرة في المقدمة يجب الإشارة للضرورة القصري والملحة لاستنفار كافة الخبرات والعقول والخبرات المتراكمة في المجال الاقتصادي والسياسي والاداري لمحاولة إنقاذ مايمكن انقاذه عن طريق تقديم اطروحات وافكار نيرة وعلمية وعمليه بعيدة عن التعصب والانحياز الأيدولوجي ومستندة علي الحقائق العلمية والثوابت العملية
يجب التركيز علي ضرورة المشاركة الشاملة لكل القوي الفعالة في المجتمع السوداني كلا في مجاله العلمي والأكاديمي والعملي وتقديم حلول مبتكرة وعلمية وعملية قابلة للتطبيق وبعيدة عن التنظير والجدل السفسطائي كما يحب الإشارة الي ضرورة عزل كل من تلتخطت أياديه الآثمة في التسبب في مالحق بالشعب السوداني من آذي وضنك وفقر ومسغبة مهما كان مستوي مشاركته والجرم لا يسقط بالتقادم
تتضمن هذه المقدمة وتشرح تفاصيل الموتمر عامة ووسائل التمويل والتنفيذ وفق أسس ذات شفافية عالية
الهيكل التنظيمي للمؤتمر مقترح
السكرتارية العامة
تكوين لجنة من عشرة الي خمسة عشر شخص من الأشخاص المعروفين بنشاطاتهم النضالية في داخل وخارج السودان تكون هذه اللجنة بمثابة العقل المفكر والدينمو المحرك لكافة أنشطة المؤتمر من الافتتاح وحتي الجلسة الختامية وتتلخص مهام السكرتارية العامة في الآتي:
اولا/ تحديد الأساس النظري والفلسفة العامة والاهداف والوسائل لتنفيذ فكرة المؤتمرعلي ارض الواقع.
تأتيا/ تحديد اللجان الفنية والمتخصصة للمؤتمر.
ثالثا/ إدارة جلسات المؤتمر وتقديم الدعم اللوجستي لجلسات المؤتمر وتهيئته سبل التواصل والإقامة المريحة للمؤتمرين.
رابعا/ التفاكر حول سبل تمويل المؤتمر ومتابعة ميزانيه الموتمر بالتنسيق مع اللجنة المالية للمؤتمر.
خامسا/ نشر وتوثيق أوراق المؤتمر ومتابعة تنفيذ التوصيات
اللجنة الأكاديمية والفنية
تقوم السكرتارية العامة بتشكيل لجنة أكاديمية فنية تكون من مهامها الآتي
اولا/ تحديد المواضيع والاوراق المقدمة بحيث تغطي جميع إشكالات الاقتصاد السودان وتستشرف آفاق المستقبل وتأطير النقاش حول تلك الاشكالات وفق منهج علمي أكاديمي مجرد من الغرض ومستند علي الواقع ومدعوم بالحقائق العلمية الثابتة.
تانيا/ اختيار المتحدثين وفقد معايير محددة متفق عليها أهمها عدم مشاركة المتحدث في اي جرم من قريب او بعيد مع نظام الاسلام السياسي.
ثالثا/ إدارة جلسات المؤتمربالتنسيق مع السكرتارية العامة.
رابعا/ توثيق ادبيات وتوصيات الأوراق المقدمة بالتنسيق مع لجنة الاعلام والسكرتارية العامة.
اللجنة المالية
تقوم السكرتارية العامة باختيار لجنة مالية من أشخاص مشهود لهم بالامانة ويمكن الوثوق بهم في إدارة المال العام وبفضل من لهم خبرات سابقة في هذا المجال وتكون مهام اللجنة المالية في الآتي
اولا/ تحديد مصادر التمويل بالتنسيق مع السكرتارية العامة.
ثانيا/ وضع ميزانية عامة للمؤتمر بكل التفاصيل الدقيقة وتقديم تقرير مالي مجاز من السكرتارية يعرض في وسائل الاعلام ويوضح الإيرادات واوجه الصرف وفق شفافية عاليه.
اللجنة الإعلامية
تقوم السكرتارية العامة باختيار لجنة إعلامية تقوم بالمهام الآتية
اولا/ وضع خطة للدعاية والإعلان للمؤتمر في كافة وسائل الاعلام ووسائط التواصل الاجتماعي.
تانيا/ تغطية جلسات المؤتمر تغطية حية وبثها علي الهواء مباشرة علي جميع وسائل التواصل الاجتماعي.
ثالثا تصميم موقع علي الانترنت متخصص ودائم يعكس ويوثق أنشطة المؤتمر وينشر جميع الاواراق المقدمة وتتابع تنفيذ التوصيات الفنية علي ان يكون هذا الموقع علي النت نواة لبنك معلومات اقتصادية عن الاقتصاد السوداني في المستقبل.
كل ماسبق ذكره مجرد اقتراحات من شخصي الضعيف قابلة للإضافة والتعديل لذا اطلب من جميع النشطاء في داخل وخارج السودان التعليق والمشاركة في دعم الفكرة لتصبح واقعا ملموسا كابسط مايقدم لشعبنا الصابر بعد كل العناء والرهق من نظام الاسلام السياسي المجرم.
الورقات الأكاديمية المقترحة
اولا/ في مجال الاقتصاد السياسي
ورقة عن اشكالية المركز والهامش في إطار تلتمية الاقتصادية
ورقة عن اشكالية توزيع السلطة والثروة في إطار التنمية الاقتصادية
ورقة عن هوية الاقتصاد السوداني من وجهة نظر الاقتصاد السياسي
ثانيا/ في مجال الاقتصاد الاجتماعي
ورقة عن الواقع الاثني السوداني ومشاكل الهوية وتأثير ذلك في الواقع الاقتصادي.
ورقة عن التعدد الاثني في السردان نعمة ام نغمة
ورقة عن الوضع الديمغرافي في السودان في أعقاب هجرة السودانيين للخارج وتوافد اجانب للداخل
ثالثا/ في مجال الاقتصاد الكلي
ورقة عن الاقتصاد الكلي اشكاليات عدم التوازن
ورقة عن الاختلالات الهيكلية للاقتصاد السوداني
ورقة عن القطاع الرائد للاقتصاد السوداني عام ام خاص ام مشترك
ورقة عن تحديات جديدة للاقتصاد السوداني نتيجة لواقع جديد وكيفية مواكبة ذلك الواقع
ورقة عن حجم وإدارة الدين الخارجي
رابعا/ في مجال القطاعات الاقتصادية
ورقة عن القطاع الزراعي
ورقة عن القطاع الصناعي
ورقة عن قطاع الطاقة والتعدين
ورقة عن قطاع الخدمات والنقل والمواصلات والاتصالات
ورقة عن قطاع الصحة
ورقة عن قطاع التعليم العام
ورقة عن قطاع التعليم العالي والبحث العلمي
ورقة عن قطاع البيئة
رابعا/ أوراق عن قضايا جديدة
ورقة عن التغيير المناخي وأثره علي اقتصاد السودان
ورقة عن مستقبل الطاقة البديلة والمتجددة
ورقة عن استعادة هجرة العقول السودانية
ورقة قانونية عن إمكانية حصر املاك لصوص الإنقاذ في الخارج وإمكانية استعادة الأموال المنهوبة ومودعة في بنوك اجنبية
محمد محمود الطيب
السادس من اغسطس 2018
تنويه
سبق وان قدمت هذا الاقتراح العام الماضي تحديدا اغسطس 2018 قبل سقوط النظام وكان الهدف العمل وبكل جهد للاعتداد لمرحلة مابعد إسقاط النظام والذي أضحي وشيكا كما تشير معظم الدوائر ويؤكده واقع الحال وتصاعد المد الثوري واستمرار النظام في السير في طريقه نحو الهاوية والنهاية المحتومة،
كان التخطيط ان يكون المؤتمر في خارج السودان لظروف معروفة للجميع وبالفعل قمت بالاتصال ببعض المهتمين بالشان الاقتصادي وعرضت عليهم الفكرة ورحبوا بها.
وبعد فترة وجيزة انشغل كل العالم باندلاع ثورة شعب السودان العظيمة في ديسمبر 2018 وأصبح كل همنا ان تقف مع شعبنا وندعم الثورة وكل شي تأجل تقريبا حتي تحقيق النصر.
وتم بحمد الله النصر المؤزر لشعبنا العظيم والذي ضحي وقدم الدماء العزيزة الغالية لشبابنا الأغر لهم المجد والخلود مع شهداء الحرية والديمقراطية.
اقدم هذا الاقتراح الي الاخوة في اعلان الحرية والتغيير علي ان يكون هذا المؤتمر داخل السودان وأن يكون علي نطاق واسع ويتمتع بزخم سياسي وإعلامي ضخم وان تتم الدعوات لمنظمات الامم المتحدة وكل المؤسسات العاملة في مجال التنمية الاقتصادية وكذلك مشاركة الجامعات والمؤسسات البحثية وخاصة المتخصصة في شؤون السودان والقارة الافريقية.
د.محمد محمود الطيب
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.