ما بين السودان وأثيوبيا أعمق وأكبر من امتداد الأرض .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    كم فيك يا بلد من غرائب ،، حكاية واحدة أسمها نجوى .. بقلم: د. زاهد زيد    المال لا يصنع حزباً .. بقلم: أحمد حمزة    معلومة ادهشتني حد الصدمة .. بقلم: صلاح الباشا    الحكومة تتسلم رسميا حسابات منظمة الدعوة ومجموعة دانفوديو    اعتز بعضويتي في سودانايل مؤيل النور والاشراق وقد وصلت للمقال رقم (60) .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    طائرة (قدح الدم) تثير الغبار بهبوطها ونفيه .. بقلم: د. محمد حسن فرج الله    شعبة المخابز تنفي صدور بيان باسمها يهدد بالاضراب عن العمل    محمد سعيد يوسف: تراقب في المجرة زوال .. بقلم: محمد صالح عبد الله يس    أمريكا ولعنة السود .. بقلم: إسماعيل عبد الله    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    التجمع الإتحادي: فيروس (كورونا) خطر يفوق قدرة نظامنا الصحي    مبادرات غسان التشكيلية .. بقلم: نورالدين مدني    المبدأ لا يتجزأ يا مجلسي السيادي والوزراء؛ الاتساق اولاً وأخيراً .. بقلم: ابوهريرة عبدالرحمن    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    الحرب الباردة بين الولايات المتحدة والصين .. أسبابها ومآلاتها .. بقلم: ناجى احمد الصديق الهادى/المحامى/ السودان    الشيخ محمد حسن ملح الأرض .. بقلم: عواطف عبداللطيف    عندما ينام الصمت في أحضان الثرثرة .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    ترامب يحرِّك الرُخ، فهل يَنْتَصِر مرّة أخْرى؟ .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    رمضان لصناعة السكر الأهلي فى قرى السودان .. بقلم: د. أحمد هاشم    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كورونا وحدّت وجدان البشرية .. بقلم: محمد عبد الرحمن الناير ( بوتشر)
نشر في سودانيل يوم 23 - 03 - 2020

إنّ وباء كورونا قد أثبت وضاعة التفكير بوجود الفوارق العراقية والمادية والطبقية والمعنوية والعلمية بين البشرية، وقد كسر الحواجز النفسية والسياسية والجغرافية المتوهمة بين ذوي الأصل الواحد والمصير المشترك،
وأنهي التمييز بين الفقير والغنى، والحاكم والمحكوم، والكبير والصغير، والمرأة والرجل!.
إنّ هذه الكارثة قد وحدّت الوجدان والضمير والمصير البشري، كل العالم بكى ضحايا الوباء في الصين وإيران وإيطاليا وإسبانيا وبريطانيا وألمانيا وأمريكا وكندا والعراق وغيرها من البلدان التي هدتها الفاجعة.
رغم التقدم العلمي والتكنولوجي وإمتلاك أحدث الأسلحة الفتاكة وأجهزة الرصد والأقمار الإصطناعية والإقتصاديات الكبرى والشركات عابرة القارات، إلا أن العالم أظهر عجزه في مواجهة عدو صغير لا يرُي بالعين المجردة، وبات لم يعد هنالك عالم أول قوي ومتجبر، وعالم ثالث فقير تحت رحمة جبروت الدول الكبرى، فالجميع في هوي كورونا شرق!.
لأول مرة في تأريخ الأديان تكون الأماكن المقدسة خالية من الزوار والمتعبدين، بما فيها مكة والفاتيكان والقدس، وأن أكثر المطارات إزدحاماً في العالم قد أصبحت خالية من الحركة الجوية والمسافرين، وأن أكثر مدن العالم كثافة سكانية ونشاط تجاري وسياحي مثل شنغهاي ودبي وباريس ولندن وروما ومدريد ونيويورك ووأشنطون وغيرها قد أضحت بيوت أشباح شبه خالية من الحياة.
إن العالم اليوم قد أصبح مهدداً في وجوده البشري أكثر من أي وقت مضى، وقد أحس بالخطورة الحقيقية وأهوالها التي تماثل أهوال الحربين العالميتين الأولي والثانية مع الفرق في أعداد الضحايا، فقد تم تعطيل الدراسة لأكثر من خمسمائة مليون طالب حول العالم، ومئات الملايين من المواطنين المحتجزين في بيوتهم لمقاومة إنتشار المرض.
إن وباء كورونا سوف يخلق عالم جديد سيكون مختلفاً عن العالم قبل ظهور المرض، وسوف يحدث تغييرات إقتصادية وسياسة وإجتماعية وعلمية وتكنولوجية، بحيث يصبح الإعتماد على التكنولوجيا أكبر، من جهة الخلل الذي أفرزه كورونا بغياب العنصر البشري وتعطل كثير من الأنشطة الإقتصادية والصناعية وغيرها، مما يهدد كبري إقتصاديات العالم بالدخول في أزمة حقيقية قد تطول تداعياتها.
إن العالم اليوم مطالب بالوحدة والتضامن، والتخلي عن الأنانية والفردانية أكثر من أي وقت مضى، فلابد من وحدة كونية حقيقية لمواجهة هذا العدو المتربص بالبشرية والقضاء عليه، وكتابة حياة جديدة للإنسانية.
المجد والخلود لشهداء كورونا في أي بقعة بالعالم ، وعاجل الشفاء للمصابين، والحفظ والسلامة للجميع.
محمد عبد الرحمن الناير ( بوتشر)
22 مارس 2020م
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.