التعليم بالجزيرة: انطلاقة العام الدراسي الاحد    144 حالة وفاة بكورونا في الجزيرة    لجنة المعلمين تتمسك ببقاء ببروفيسور الأمين وزيراً للتربية والتعليم    السودان ضمن دول عربية تبحث مع إسرائيل تطوير الطاقة    نفط السودان .. أسرار ومحاذير    الهلال يعمق أزمات الأبيض في الدوري السوداني    بستان الخوف، الراوية التي أفزعت الأخوان المسلمين فصادروها ومنعهوها .. بقلم: جابر حسين    هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وزارة الصحة السَودانية: مابين بروتوكولات كوفيد والذهن المشتت .. بقلم: د. أحمد أدم حسن    حي العرب بورتسودان يفوز لأول مرة في الدوري .. ركلة جزاء تحبط حي الوادي نيالا أمام الأهلي مروي    مساع لانشاء بنك خاص لمشروع الجزيرة    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    شباب الكباري .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    كانت الخرطوم جميلة .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    التحذير من اي مغامرة عسكرية امريكية او هجمات علي ايران في الايام القادمة .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    عشاق الأضداد .. بقلم: كمال الهِدي    (سلطان الكيف) !! .. بقلم: عبد الله الشيخ    الاستئناف تشطب طلب هيئات الدفاع عن المتهمين في قضية انقلاب الانقاذ    الإمارات والاتفاقية الإبراهيمية هل هي "عدوان ثلاثى "تطبيع بلا سند شعبى؟ (3/4) .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    تعليم الإنقاذ: طاعة القائد وليس طاعة الرسول .. بقلم: جعفر خضر    فيما يعول عليه ! .. بقلم: حسين عبدالجليل    مصرع 11شخصاً في حادث مروري بطريق كوستي الراوات    تفكيك شبكة إجرامية يتزعمها أحد أكبر التجار بمنطقة الصالحة بامدرمان    التعليم الحديث والقطيعة المعرفية مع الموروث الشعبي: الكرونة والأدوية البلدية نموذجاً .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقاومة عطبرة تهدد بالتصعيد احتجاجا على تفاقم أزمتي الخبز والوقود
نشر في سودانيل يوم 09 - 10 - 2020

لوحت لجان مقاومة عطبرة بالتصعيد احتجاجا على تفاقم أزمتي الوقود والخبز وقطعت بأنه لا تهاون في حقوق المواطن أو مهادنة، واعتبرت أن ما يحدث ردة ثورية .
وقالت لجان مقاومة عطبرة في بيان لها المواطن يئن الان ، من وطاة المعاناة ، ورهق الحياة ، والبحث عن عيش كريم يسد به رمقه عام نيف ، ولا جديد ، ابتلع الوقت كل الوعود الزائفة ، وظل المواطن من ضيق الى ضيق ، دون إشارات لواقع جميل يلوح في الافق اطماع (العسكري الكوز) ،واحلام (الرباطي) ، وضعف من نادينا باسمهم (مدنيااااااااااااو) ، جعلوا من المعاناة واقع ، وقتلوا طموح المواطن ببلد مطمئن في ابسط مقومات حياته).
وأردفت ثورة ارتوت بالدماء فتسلقتها (الأقزام) ، لم نكن يوما هوانا ، ولن نكون مطايا ، ولن نحيد عن دروب النضال حتى يستقيم هذا الوطن من اعوجاج (اقزامه) ، وسارقي قوته ، وضعف بعض قادته ممن قادتهم ثورة الشعب لاعتلاء مناصب لم يكونوا اهلا لها فخيبوا الظنون ، وقزموا الثورة الوطن بقصر طموحمهم ،وهشاشة وضحالة وضعف شخصياتهم .
ورأت لجان مقاومة عطبرة أنه اذا كان ما يحدث الان من تردي في ابسط مقومات الحياة من (كهرباء ومياه وعيش ومواد بترولية وغاز وغلاء فاحش في الاسعار) عمل ممنهج ومقصود ، فعلى حكومة الثورة بشقيها العسكري قبل المدني التنحي فورا من أنفسهم ، أما أذا كان يحدث من معاناة ، ليس بعمل ممنهج ومقصود ،. وانما نتاج عن فشل (كما يزعم بعضهم بقولهم نحن فاشلون) ، فعليهم التحلي بأدب الاستقالة فورا ، وزادت اذا كانت الأزمة مقصودة فعلى حكومة الثورة بشقيها العسكري قبل المدني التنحي فورا من أنفسهم قبل يرمي بهم هذا الشعب بجوار السفاح (بسجن كوبر) الى حين اعتلائهم المشانق ، لجهة أن ما يحدث (عار) على هذه الحكومة .
وانتقدت عدم تقديم القتلة الى المشانق فضلا عن تأخير لجنة التحقيق في مجزرة فض اعتصام القيادة العامة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.