اغتيال ديبى    الخرطوم ل"واشنطن": تعنت إثيوبيا أفشل كل مبادرات حل سد النهضة    وزير الداخلية يكشف عن تطورات الاوضاع الأمنية بولاية غرب دارفور    حزب الامة يعلق بشأن قرار إلغاء قانون مقاطعة إسرائيل    مجلس الوزراء يستعرض الأوضاع الأمنية بالبلاد ومشروعات مؤتمر باريس    مباحثات سودانية إماراتية بالخرطوم لدعم وتطوير العلاقات    ارتفاع جديد.. سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الثلاثاء 20 ابريل 2021 في البنوك السودانية    كورونا في رمضانها الثاني على التوالي    "باج نيوز" يورد تفاصيل جديدة بشأن اجتماع"فيفا" واتحاد الكرة بشأن أزمة المريخ    إنفوغرافيك.. ما هي بطولة "دوري السوبر الأوروبي"؟    ضبط عصابة مخدرات بعد مطاردة عنيفة    محافظ بنك السودان المركزي في حوار لهذه الأسباب (...) ننفذ روشتة البنك الدولي    النيابة العامة تخلي مسؤوليتها من حادثة تحلل الجثث في المشرحة    أهمها أداة تعقب وآيباد جديد.. هذا ما نتوقعه في مؤتمر آبل    يؤدي للغيبوبة خلال 48 ساعة.. السلطات المصرية تُحذر من فيروس "نيباه"    اجتماع تنسيقي لتكملة إجراءات تشريح ودفن جثث المفقودين ومجهولي الهوية    توحيد سعر الصرف ينعش سوق العقارات بالخرطوم    لدى ظهوره في (أغاني وأغاني) معاذ بن البادية يثير الجدل ب(كمامة)    وزير الكهرباء: لا عودة للقطوعات المبرمجة مجدداً    ديل جُثث منو يا مولانا..؟    الشرطة تفك طلاسم جريمة قتل هزت منطقة الإسكان    الشعبية برئاسة الحلو تشترط علنية جلسات التفاوض أو لا تفاوض    تراجع أسعار الذهب مع تعافي عائدات السندات الأمريكية    جلواك يكشف سبب تغيير "رقية وسراج" في دغوتات    ارتفاع اللحوم كافة والعجالي يتخطى الضأن بالخرطوم    سوداكال يغري أبو عاقلة بمليون دولار للانضمام للمريخ    تفاصيل اشتراطات السعودية لاستيراد الماشية السودانية    النيابة العامة تسمح بتشريح ودفن جثث بالمشارح    محمد عثمان يطل من جديد على الشاشة الزرقاء    فهيمة عبدالله: هناك انطباعات خاطئة عن الفنانين    صحه الصائم على أثير (هنا أمدرمان)    الوداد يكسب ثنائي المريخ بالقضارف    اللجنة التسييرية لمزارعي الجنيد تطالب باقالة وزير الري    مؤسسات وهيئات تكرم المنتخب .. لجنة المنتخبات الوطنية ترتب برنامجها خلال ساعات    أمر طوارئ يحظر عبور الحيوانات للمشروعات الزراعية بالجزيرة    تحقيق ل(السوداني) يكشف تفاصيل تَحلُّل جُثث مشرحة الأكاديمي    مخرج "أغاني وأغاني" يكشف موقف القناة من أزياء الفنانين    محمد عبدالماجد يكتب: الكهرباء (الفرح فيها سطرين.. والباقي كله عذاب)    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الثلاثاء 20 ابريل 2021م    40 مليار تقرب لاعب الهلال من التوقيع للمريخ    الأمل يتعاقد مع مورينيو    أغاني وأغانني يستضيف عادل مسلم في حلقة اليوم    ناسا تنجح في إطلاق طائرة مروحية صغيرة من فوق سطح المريخ في أول رحلة من نوعها    تعرف على اضرار الإفراط في تناول التمر    أول تعليق من توخيل على مشاركة تشيلسي في السوبر ليج    صور دعاء اليوم 8 رمضان 2021 | دعاء اللهم ارزقني فيه رحمة الايتام    احذروا قلة النوم برمضان.. تصعب الصيام وتضعف المناعة    إذا زاد الإمام ركعة ماذا يفعل المأموم؟    أفضل 5 سيارات داخل السوق السعودي موديلات 2021    اجتماع مجلس مدير وزارة الصحة يناقش عدد من القضايا    4 علامات تحذرك من نوبة قلبية.. لا تتجاهل "الدوخة"    البطاطس المقرمشة القاتلة.. السم اللذيذ الذي تطعمه لأطفالك    آخر رسالة لفتاة "تيك توك" حنين حسام قبل القبض عليها    التصوف الحنبلى "صوفية أهل الحديث": دعوة للاحياء فى سياق الحوار الصوفي/ السلفي .. بقلم: د. صبرى محمد خليل    واتساب الوردي.. أحدث صيحات سرقة البيانات والتسلل للهواتف    معنى الدعاء بظهر الغيب وكيفيته وفضله    هل اقترب السفر إلى الخارج بلا قيود؟.. الخطوط السعودية تجيب    مفتي مصر السابق يثير الجدل: الحشيش والأفيون طاهران لا ينقضان الوضوء والخمرة تحتاج المضمضة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قطر أول من استضافت المركز التجاري الإسرائيلي فكانت اول المهرولين للتطبيع .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه
نشر في سودانيل يوم 23 - 12 - 2020

لماذا ننسى ذلك الانقلاب الذى قام به حمد بن خليفه ضد والده حاكم قطر الامير خليفه بن حمد الشيخ حمد يتلو القرآن كل صباح ومساء ( وبالوالدين احسانا ) (ولا تقل لهما اف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما )
استولى الابن على حكم والده الامير وتمكن من ان يجرى اصلاحات كبيره وينقل قطر الدولة الصغيرة إلى مصاف الدول العظيمه المتقدمة والمتطوره بنقلات التقنية الحديثة ثم احدث ثوره اعلاميه بامتلاكه لقناة الجزيرة زمان الناس على دين ملوكهم أما اليوم الناس على دين اعلامهم قناة الجزيرة اثارت ضجة اعلامية عالمية وصارت قناة تضاهى القنوات الدولية السى أن أن والبى بى سى وغيرها من القنوات العالمية التأثير وكانت فى بدايتها قناة حرة شفافه ذات مصداقية مهنية عالية لكن رويدا رويدا صارت تفقد شفافيتها حينما صارت برامجها مسيسة بتوجهات وزير الخارجية الشيخ حمد بن جاسم السياسية على حساب الاحترافية الاعلامية اضحت قناة الجزيرة أقوى من وزارة الخارجية القطرية بالذات في الملفات الدولية المختلفة كما اضحت الدوحة حاضنة الاخوان المسلمين وحاضنة التنظيم العالمى للاخوان المسلمين برياسة الدكتور يوسف القرضاوى المصرى الجنسية منحته قطر الجنسية القطرية واضحت الدوحة قبلة المطاريد من الاخوان المسلمين كما اضحت تركيا اليوم مأوى هؤلاء المنبوذين عالميا ولهذا تستضيف الجزيرة رموزهم المعروفه بكرم حاتمى .
كما تدين تدان الوالد الشيخ حمد بن خليفه يعلم هذا القانون قانون ( التسوى تلقاه ) يعلم ان ابنه لا محالا سوف ينقلب عليه كما انقلب هو على والده لهذا لا مفر غير ان يتنازل له مكرها فصار الابن هو الامير وجاءت التغييرات مسرعة في عهد الاب حمد كان رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطرية السابق حمدبن جاسم هو المخ والعقل المفكر في قطر ويمسك بأهم ملفين خطيرين الملف الامريكي والملف الاسراءيلى وقد قابل معظم وزراء اسراءيل كما له علاقة واسعة فى امريكا واوروبا وآسيا ولهذا كان الامير الأب حمد لا يثق فيه عندما يريد ان يزور اى دوله في زيارة خارجية كان لابد أن يغادر وزير الخارجية حمد بن جاسم البلاد قبل يوم من سفر الامير حمد بن خليفه للخارج لانعدام الثقة ولهذا عندما استولى الامير الابن الشاب مقاليد السلطة في البلاد أطاح بحمد بن جاسم فورا وابعده فاختفى تماما عن الأضواء والشيخ حمد بما يملك من أموال وممتلكات وعقارات فى لندن ليس محتاجا للسلطة بعد أن أدى دوره في الخداع والتمويه بامتياز فمتى تخلع قطر اقنعة الخداع والمتاجره بالقضيه الاسلامية والقضية الفلسطينية حمد بن جاسم هو مهندس التطبيع القطرى الاسراءيلى اذا كنت انا كاذب اسألوا السفير ايلى افيدار مدير المركز التجاري الاسراءيلى فى الدوحه عند جهينه الخبر اليقين فهو اسراءيلى من أصل مصرى يتحدث العربية بطلاقة .
قطر ومعاها قناة الجزيرة تريد التطبيع مع اسراءيل وفى ذات الوقت تريد ان تظهر للعالم بانها حامية حمى بيضة الاسلام والقدس وقطر هى قلعة الممانعة والصمود دفاعا عن الاسلام وفلسطين .
وكذلك قطر هى الملاذ والمأوى لحماية الاخوان المسلمين أينما كانوا وكيفما كانوا وهنا نذكر قطر بماسونية
امام الاخوان المسلمين لنقرأ سويا الكاتب والمفكر العربى الكبير عباس محمود العقاد كتب مقالا منذ الثلاثينات من القرن العشرين عن ارتباط الشيخ حسن البنا رحمه الله بالاسلام والماسونية العالمية ومن قاموا بارساله واسرته من المغرب العربى الى مصر لهذا الغرض وان القنصلية البريطانية في مدينة الاسماعيلية بمصر دفعت له 500( خمسماية جنيه ) ليبدأ عمله في تأسيس جماعة الاخوان المسلمين خمسمية جنيه في ذلك الوقت مليارات اليوم لم يتقدم أحد لينفى هذا التعليق على هذا الامر كما ان الاتهام الذى تم توجيهه في السنوات الأخيرة لارتباط احد اعمدة نظام الانقاذ بالماسونية العالمية وتعميده في دولة اثيوبيا على يد أحد كبار رجال الطائفه كان استاذا له في مرحلة تعليمية لم نجد من يعلق عليه او ينفيه .
قطر المتمسحة بالاسلام اكبر عدو لها السعودية والبحرين ثم الامارات وأكبر صديق لها هى إيران واردوغان بينما إيران اسراءيل تعتدى عليها فى عقر دارها وتقتل خيرة علماءها واخرهم فخرى زاده العالم النووي الشهير وايران لم ترد ولن ترد ولم نسمع انها يوما اطلقت صاروخا على اسراءيل فقط سوف ترد في الوقت المناسب.
كان لزاما على قطر ان تكون اكبر من السعودية والبحرين لتثبت مدى تمسكها بتعاليم الدين الاسلامى وتفضح خصومها لأن الاسلام يأمرنا وان هذه امتكم أمة واحده والمسلم من سلم الناس من لسانه ويده وليس المؤمن بطعان ولا لعان ولا فاحش ولا بذىء .
ومن علامات المنافق الفجور في الخصومة إذا كان قطر تخاف الله لماذا لم تصالح السعودية وتبدأ بالسلام بدلا من الفجور في الخصومة كما جاء في الحديث لا يحل لرجلين يتخاصمان فوق ثلاث ليال فيعرض هذا ويعرض هذا وخيرهما الذى يبدأ بالسلام لماذا رفضت قطر مبادرة السلام التى قادها امير الكويت الراحل ولمصلحة من يا ترى ؟امريكا ام إيران ام اسراءيل ؟ والله حيرتونا غدا نواصل .
بقلم الكاتب الصحفى
عثمان الطاهر المجمر طه
رئيس منظمة ( لا للارهاب الاوربية )
باريس
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.