جعل المدنيين كالدروع البشرية في سبيل تحقيق مكاسب يخالف قوانين الدولية .. بقلم: محمدين شريف دوسة    أحزابنا أهل الهوي .. جاءوا ورحلوا وما تركوا أثر! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    أبوسليم: وسيكون اعتراف مصر بحقنا في حلايب نصراً للمؤرخ العربي ومؤسستة للوثائق .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    نحو اصطفاف تاريخي جديد .. بقلم: محمد عتيق    أول الغيث قطرة .. بقلم: د الصديق عبدالباقي    ترامب: في اول رد فعل غير مباشر علي اتهام صديقه العاهل السعودي .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    تأخر استجابة السلطات الجزائرية يقلق الهلال    زوران يظهر بشكل مفاجئ في تدريب الهلال مع وصول صدقي    لاعب فئة الشباب ينقذ المريخ من فخ هلال الساحل    تذمر عملاء صرافتي ميج وسنترال لعدم ايفائهما بدفع التحويلات    حِنّة ودُخّان، خُمْرة ودِلْكة وأحلى عطور.. ذوق وفهم و"كمال" استلم المجال .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    المجلات الثقافية المصرية.. الرسالة والأزمة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    وأخيرا ابتسم حمدوك .. سيد الاسم .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    الجرح المنوسِر... بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    هل الطموح الاِقليمي الأوروبي لإنقاذ النفس محكوم بالفشل، بينما يكون بقية العالم مضطرباً؟ لا مخرج من الوباء بدون تضامن .. تقديم وترجمة حامد فضل الله/برلين    للمرة الثالثة .. يا معالي رئيس الوزراء .. بقلم: د. طيفور البيلي    كبر: اتهامي بغسل الأموال استند على ضخامة حسابين    ضبط شبكة أجنبية تُدخِل أبناء المغتربين بالجامعات في عالم الإدمان    مشرحة ود مدني .. موتي بلا قبور ! .. بقلم: نجيب ابوأحمد    تعقيب على د. محمد محمود (1-2) .. بقلم: خالد الحاج عبد المحمود    ضرورة تفعيل ضوابط السوق كمسلمة للفكر الاقتصادي المقارن .. بقلم: د.صبري محمد خليل    كورونا .. تجارة الحياة والموت .. بقلم: د. أحمد الخميسي    رؤساء أمريكا العسكريون وحقائق اخرى .. بقلم: لواء ركن (م) بابكر ابراهيم نصار    الحوثيون يعلنون قتل وجرح عشرات السعوديين والسودانيين خلال عملياتهم في يناير    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي
نشر في سودانيل يوم 15 - 01 - 2021

جاءنا في بداية السبعينات في مدرسة ( ابو زيد ) الوسطي استاذ جامعي متخصص في الدراسات الإسلامية ليقدم للتلاميذ محاضرة دينية مبسطة .
وعقب المحاضرة سأله أحد التلاميذ سؤالاً بدأ لنا جميعا معلمين وتلاميذ علي أنه سؤال مربك ومحرج للمحاضر :
( بصفتك رجل دين ماذا فعلت لإيقاف هذا العبث المسمي ( توتو كورة ) والذي حول البلاد من أقصاها الي أقصاها لساحة ميسر وميدان للقمار ؟
اطرق الرجل العالم هنيهة واذكر أن اسمه عبد الرحمن يوسف العالم وهو من منطقة ( الدبكر) القريبة من ( ابو زيد ) ورفع رأسه وقال للتلميذ صاحب المداخلة المثيرة للجدل :
( يابني اتشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول اللّه ) ؟
قال التلميذ علي الفور :
( نعم اشهد علي ذلك ) .
قال له المحاضر بكل هدوء :
( إذن انت رجل دين نرجو أن تعلمنا ماذا انت فاعل لتوقف هذا السرطان القاتل الذي تفشي في الأمة المسمي ( توتو كورة ) ؟
منذ ذاك الزمان البعيد في السبعينات فهمت أنه في ديننا الحنيف لا توجد وظيفة اسمها رجل دين وان كل من شهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله فهو مسؤول عن الوقوف مع الحق ونصرة المسلمين باشاعة روح المحبة والسلام والبعد عن التطرف الديني وعدم الإساءة لمن يخالفونه في العقيدة بل يجب أن يتقرب إليهم ليكسب ودهم حتي يلين قلبهم ويكسبهم بالتسامح والكلمة الطيبة والقدوة الحسنة وحسن الخلق وإن نفهم بأن الهداية من الله سبحانه وتعالي وأننا مهما فعلنا لن نهدي من أحببنا ولكن الله يهدي من يشاء .
في بلادنا الحبيبة تتعدد الطرق الصوفية وتتنوع الأحزاب وتصطرع الايدولوجيات وتتباين الافكار وكل انسان حر في أن يميل الى مايراه مناسبا له من هذه الأطروحات لكن علي شرط أن لا تتعدي حريته حرية الآخرين وأن لا يبادر أحدا بالأساءة والتجريح وفي النهاية هو مسؤول أمام الله سبحانه وتعالي عن أفعاله وأقواله وهل هي تدعو للمحبة والخير والجمال ام تدعو للهدم والدمار وأكل أموال الناس بالباطل ونشر الفساد .
لا بد لنا أن نلتقي عند حب الوطن والعمل علي رفعته ونبذ الفرقة والشتات واحترام الآخر والعيش في سلام .
حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي .
الملازمين ام درمان .
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.