هل فقدت الشخصية السودانية عذريتها ولم تعد بكرا ؟! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    مع لجان المقاومة (2) "مليونية العدالة والتشريع" .. بقلم: محمد عتيق    تداعيات الصور المقلوبة على مستقبل السودان .. بقلم: حسن ابوزينب عمر    العَمْرَةْ، النَّفْضَةْ وتغيير المكنة أو قَلْبَهَا جاز .. بقلم: فيصل بسمة    تحرير الوقود من مافيا الوقود قبل الحديث عن تحرير أسعار الوقود .. بقلم: الهادي هباني    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    المريخ يتصدر بعد تعثر الهلال.. والأبيض والأمل يضمنان الكونفيدرالية    شخصيات في الذاكرة: البروفيسور أودو شتاينباخ .. بقلم: د. حامد فضل الله /برلين    عن القصائد المُنفرجة والمُنبهجة بمناسبة المولد النبوي الشريف .. بقلم: د. خالد محمد فرح    ضيق الايدولوجيا وسعة البدائل .. بقلم: د. هشام مكي حنفي    من كره لقاء الشارع كره الشارع بقاءه في منصبه!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    الهلال يتعثر أمام هلال الأبيض والمريخ يكتسح الأمل عطبرة ويلحق به على صدارة الدوري الممتاز    مؤشرات بداية عصر ظهور الإرادة الشعبية العربية .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    ظلموك يا حمدوك ... وما عرفوا يقدروك! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التحالف باليمن: وصول 15 أسيرًا سعوديًا و4 سودانيين آخرين إلى الرياض    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    تقرير البيئة نحو اقتصاد أخضر مكسى بلون السندس تزفه أنغام السلام للأمام .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    هيئة مياه الخرطوم تكشف عن تدابير لمعالجة ضائقة المياه    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البشير يتوسط بين موسفيني ومشار لطي أزمة القوات الأوغندية في جنوب السودان
نشر في سودان تربيون يوم 16 - 09 - 2015

قال وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، أن زعيم المتمردين في دولة جنوب السودان النائب السابق للرئيس رياك مشار، وصل الخرطوم في زيارة وصفها الوزير بأنها "عادية ومجرد مصادفة "، وسط أنباء عن تمكن الرئيس السوداني من الجمع بين مشار والرئيس الأوغندي في جلسة بحثت ملف القوات الأوغندية التي تنتشر بجنوب السودان وتقاتل الى جانب القوات الحكومية. ا
النائب السابق لرئيس جنوب السودان
ريك مشار
وأفاد غندور الصحفيين عقب مغادرة الرئيس الأوغندي يوري موسفيني الخرطوم، مساء الأربعاء، بعدم وجود علاقة بين تزامن زيارة مشار مع تواجد موسفيني بالخرطوم ، ولم ينف أو يؤكد عقد الرجلين اجتماعا مشتركا لطي الخلافات العميقة بينهما والتي تفجرت في أعقاب دعم الحكومة الأوغندية للرئيس سلفا كير ميارديت عسكريا في حربه على مشار.
وقال" وجود مشار في الخرطومب التزامن مع موسفيني ربما يكون مصادفة وربما يكون تم لقاء بينه وبين موسيفي)
وأبلغت مصادر حكومية مطلعة (سودان تربيون) بان الرئيس عمر البشير قاد وساطة بين موسيفيني ومشار تقريب وجهات النظر في ما يخص إنتشار القوات الأوغندية بدولة الجنوب برغم القرار الصادر عن دول (إيقاد) بخروجها من هناك.
وقالت المصادر التي فضلت حجب هويتها، أن خروج قوات موسيفيني من الجنوب تعني فقدان حكومة سلفاكير السيطرة على مواقع البترول.
وتوقعت ذات المصادر ان يكون الطرفان توصلا لاتفاق ايجابي يمكن ان يكون له ما بعده بشأن الأوضاع في دولة الجنوب، وبالتالي نجاح الزيارة في تحقيق مبتغاها بحل الخلافات في دولة الجنوب والسعي لتحقيق السلام وفقا للاتفاقية الموقعة بين طرفي الصراع هناك.
وكان المتحدث الرسمي باسم رياك مشار جيمس قاديت قال في بيان ليل الثلاثاء أن " مشار غادر أثيوبيا إلى العاصمة السودانية الخرطوم، مساء الثلاثاء"، و انه سيجتمع مع الرئيس عمر البشير.
وقال داك انه يتوقع أن يلتقي مشار مع الرئيس الأوغندي يورى موسيفينى في العاصمة السودانية، وذلك بعد وصول الأخير الى الخرطوم في زيارة تمتد يومين.
وأوضح أن المحادثات ستتطرق للقضايا المتعلقة بتنفيذ اتفاق السلام الموقع بين مشار والرئيس سلفا كير في أغسطس وتعزيز العلاقات المتبادلة بين حزبيهما.
ويترأس مشار وفدا من 20 عضوا يضم كبار أعضاء حزبه.
وكان زعيم المعارضة المسلحة والوفد المرافق له، عبر الحدود إلى إثيوبيا يوم الثلاثاء من مقر رئاسة الحركة في باجاك في جنوب السودان، واستقل طائرة تابعة للرئاسة السودانية من مطار ملكوت الواقعة في إقليم قامبيلا الإثيوبي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.