مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جوبا : إعفاء نواب رئيس هيئة الأركان
نشر في سودانيات يوم 23 - 01 - 2013

رئيس جمهورية جنوب السودان سلفا كير ميارديت
أجرى رئيس جمهورية جنوب السودان سلفا كير ميارديت تعديلات واسعة في قيادة جيشه، حيث أعفى عددا من قادة هيئة الأركان وعين مكانهم آخرين. وفي حين سرت شائعات بوجود صفقة تتعلق بالمفاوضات الحدودية مع السودان، قال مسؤولون في الجيش، إن التعديلات روتينية ولا علاقة لها بأي إرهاصات. وتزامن القرار بإعفاء كير لحاكم ولاية البحيرات التي تشهد اضطرابات أمنية بسبب نزاع قبلي.
وفسر مراقبون في جوبا تحدثوا ل«الشرق الأوسط» أن تكون التعديلات الأخيرة في قيادة الجيش الشعبي (جيش جنوب السودان) لها علاقة بعدد من الأحداث منها شائعة الانقلاب العسكري في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي. وقال المراقبون إن التعديلات جاءت في وقت تتفاوض فيه الخرطوم وجوبا حول قضايا أمنية تتعلق بخلق منطقة عازلة. ويتهم كل بلد بدعم متمردين ضد البلد الآخر وتطالب الخرطوم حكومة جنوب السودان بفك ارتباطها مع الحركة الشعبية التي تقاتل في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق في السودان منذ أكثر من عام.
غير أن فيليب أقوير، المتحدث الرسمي باسم جيش جنوب السودان نفى ل«الشرق الأوسط» أن تكون التعديلات التي جرت في قيادة الجيش لها علاقة بالمفاوضات بين حكومة بلاده مع السودان. وقال إن الإجراء روتيني في الجيش خاصة أن عددا من الجنرالات ظل في قيادة الجيش قبل استقلال البلاد في يوليو (تموز) عام 2011. وأضاف: «ليس هنا علاقة بهذه التغييرات في قيادة الجيش مع شائعة الانقلاب في نوفمبر الماضي». وتابع: «هذه تغييرات عادية لإتاحة الفرصة في ترقي آخرين في قيادة الجيش ولا علاقة لها بأي صراعات سياسية داخلية أو خارجية».
من جانبه، نفى مالاك أوين جوك، رئيس قسم المعلومات والعلاقات العامة في جيش جنوب السودان ل«الشرق الأوسط» حدوث أي ردود فعل وسط القيادات العسكرية التي تم إعفاؤها. وقال: «هؤلاء خدموا شعب جنوب السودان منذ التحرير وهم سيواصلون مساهماتهم من مواقع أخرى، سواء كانت مدنية أو كاحتياطيين في الجيش». وأضاف أن التغييرات تحدث في كل جيوش العالم كنوع من الإحلال والإبدال. وتابع: «أؤكد لكم لم يرد اسم أي من الضباط الذين تم إعفاؤهم بشائعة الانقلاب المزعوم في نوفمبر الماضي ومثل هؤلاء لا ينقلبون على إنجازاتهم التي قاموا بها بتحرير البلاد».
وأعلن رئيس جنوب السودان القائد الأعلى لجيش جنوب السودان سلفا كير ميارديت إعفاءه عددا من قيادات في هيئة أركان قواته، ونقل تلفزيون جنوب السودان الرسمي مساء أول من أمس قرارات كير التي أعفى بموجبها جميع نواب رئيس هيئة الأركان وعين آخرين بدلا منهم، وأبرز المبعدين من نواب رئيس هيئة الأركان في الجيش الشعبي أبوتي مامور، أتيم أجانق، أيان ألير، ولسون دينق، وبيانق دينق كوال وكوال ديم كوال، وآخرون من أبناء قبيلة (دينكا نقوك) التي لها نزاع مع قبيلة المسيرية ذات الأصول العربية في منطقة أبيي، وقد تم وضع الذين تم إعفاؤهم في الاحتياطي، وتم تعيين نواب جدد لرئيس هيئة الأركان أبرزهم توماس سيرلو، وجيمس أجونقو.
من جهة أخرى، أعفى كير حاكم ولاية البحيرات شول تونق مياي وعين نائبه مابور شول كور لفترة مؤقتة، ولم يعط القرار أي تفسير، خاصة أن الحاكم تم انتخابه في أكتوبر (تشرين الأول) عام 2010، ويعتبر من المقربين من سلفا كير، وتشهد ولاية البحيرات نزاعات مسلحة منذ فترة بسبب الصراعات القبلية والمواشي، حيث يربي المواطنون الأبقار، ورحب معارضون للحاكم بالقرار وقالوا إن مواطني رمبيك احتفلوا بالقرار. وقد شهدت ولاية البحيرات صراعا دمويا الأسبوع الماضي أدى إلى مقتل أكثر من 25 شخصا في عاصمة الولاية رومبيك وجرح أكثر من 30 آخرين بسبب الصراعات القبلية والمراعي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.