التعليم العالي: الاثنين المقبل اجتماع إجازة الأعداد المخططة للقبول بالجامعات للعام الدراسي 2021-2022م    بنك السودان يبيع الدولار ب 449 جنيها في مزاده الخامس عشر    تحالف المليشيات وانقلابيي 25 اكتوبر يهدد الانتقال الديموقراطي    نيسان باترول 2022 تنطلق رسمياً "المواصفات والأسعار"    والي النيل الأبيض المكلف يتفقد سوق الخضر والفاكهة بمدينة ربك    تواصل العمل في تأهيل إستاد القضارف التهامي يشكر ورئيس لجنة المنشآت يوضح تقرير مرتضى دياب    قرارٌ بتشكيل قوة مشتركة رادعة    معدل التضخم في السودان يواصل الانخفاض مسجلا 350% لشهر أكتوبر    مقرها الفاشر .. البرهان يُشكل قوة ردع لحسم التفلتات الأمنية بالولايات    مكتب البرهان يقيّد دعوى قانونية ضد صحفية أجنبية    أجر صلاة الجماعة في البيت.. ثوابها والفرق بينها وجماعة المسجد    اختر فقط جهة الاتصال والمدة..وسيمكنك"واتساب"من إخفاء الرسائل تلقائياً    السودان ولبنان مباراة تضميد الجراح    ارتفاع اسهم المدربين الشباب في المنافسات القومية (1)    محمد رمضان يحتفل بذكرى زواجه التاسع بهذه الطريقة    تعرف إلى قائمة الدول الأكثر تضررا من كورونا    مشروبات من الطبيعة.. ستغنيك عن مسكنات الآلام!    الاتحاد السوداني يكشف حقيقة إقالة فيلود    محمد عبد الماجد يكتب: هل هؤلاء (الشهداء) خونة؟    مدرب بايرن يقرر اللعب بالصف الثاني أمام برشلونة    برهان: يا عيني وين تلقي المنام!!    والي النيل الابيض المكلف يؤكد إهتمامه بالقطاع الرياضي    وزارة الطاقة والنفط تضخ كميات من الجازولين والبنزين والغاز للعاصمة والولايات في الأسبوع الجاري    تحولات في المشهد السوداني (4- 6 )    اسعار صرف الدولار والعملات مقابل الجنيه في السودان    السودان .. مشروع لتطوير الزراعة والتسويق يدخل حيّز التنفيذ الرابع    نجم الراب درايك يطلب سحب ترشيحيه لجوائز "غرامي"    محكمة انقلاب 89 تمنح هيئة الدفاع إذن مُقاضاة وكيل نيابة    مع الأمير العريفي الربيع في المعتقل والموقف من الانقلاب    الأعلى في 7 سنوات..ثروة أغنى رجل في إفريقيا ترتفع لمستوى قياسي    انخفاض كبير في أسعار محصولين    السخرية في القرآن الكريم (1)    حكومة دبي تعلن تغيير نظام العمل الأسبوعي في الإمارة    الشمالية تشرع في إجراءات تجارة الحدود مع مصر وليبيا    مصر.. أول تعليق لوالدة سفاح الإسماعيلية : ابني مسحور وما يعرفش يذبح فرخة !    لجنة الاطباء تعلن احصائية لإصابات تظاهرات 6 ديسمبر    وصفة علمية لوجبة فطور.. تبقيك نحيفًا    صاحب محل ثلج يُطالب تعويضه ب(2.7) مليون جنيه    صلاح الدين عووضة يكتب : ذكرياتي!!    اتهام شاب بالتصرف في مبلغ ضخم تم تحويله في حسابه عن طريق الخطأ    إسماعيل حسن يكتب : بدون ترتيب    الاتّحاد السوداني والمريخ يترقّبان قراراً من (كاس)    هذا العصير يحميك من السكتة الدماغية    السلطات تطلق سراح (5) من رموز النظام البائد    بسبب الظروف الأمنية تأجيل محاكمة المتهمين في قضية تجاوزات النقل النهري    المحكمة ترفض شطب قضية خط هيثرو في مُواجهة وزير بالعهد البائد    فوائد قراءة سورة الملك قبل النوم    كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف أعرف نتيجتها    سورة تقرأ لسداد الدين.. النبي أوصى بتلاوتها قبل الفجر    القضاء يحسم موقف حفتر من المشاركة بانتخابات الرئاسة    السعودية تعلن "الجرعة الثالثة" شرطا لدخول الأسواق والمراكز التجارية بدءا من فبراير    كابلي نجوم لا تأفل (2-2) ربيع رياضنا ولى    بعد رفضها إذاعة بيان الداخلية بسبب عدد قتلى المظاهرات .. نازك محمد يوسف: تم استيضاحي وإيقافي    تحولات المشهد السوداني (3+6) السودان ملف إقليمي؟    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    يا وطن انت ما شبه العذاب !!    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    *ورحل أيقونة الغناء السوداني* *عبدالكريم الكابلي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ديوان الزكاة الاتحادي يعقد موتمرا صحفيا بالدمازين


الدمازين 21-8-2020( سونا) - عقد أحمد عبدالله عثمان الامين العام لديوان الزكاة الاتحادي مؤتمرا صحفيا بمباني امانة الزكاة بولاية النيل الازرق بمشاركة مدير المصارف ومدير خطاب الزكاة على المستوى الاتحادي وامين الزكاة بالولاية. واستعرض احمد جهود ديوان الزكاة ومساهماته في كافة المجالات مشيرا لتدخلات الديوان لمعالجة الأزمة الاقتصادية وتطرق للآثار السالبة للمشاكل والنزاعات القبلية على العمل الزكوي بعدد من المدن بشرق السودان وغرب وجنوب دارفور بجانب جنوب كردفان والفشقة حيث ساهم الديوان بما يقارب 80 مليون جنيه لمعالجة تلك المشاكل . واوضح ان الديوان يكفل 675 الف اسرة على مستوي السودان و كفالة 101 الف طالب جامعي ويساهم بنسبة 37 % في الصندوق القومي لرعاية الطلاب . وفي محور طوارئ الخريف كشف عن رصد ميزانية تقدر ب 37 مليون جنيه لمقابلة الطوارئ على مستوى السودان لافتا لتدخلات الديوان عبر امانة الزكاة بالنيل الازرق لايجاد معالجات لانهيار سد بوط بمحلية التضامن ووضع حلول عاجلة لاعادة تأهيل السد لخدمة مواطني المنطقة. وحول ملف السلام بالنيل الازرق اعلن احمد عن تشكيل لجنة لاستقبال العائدين برئاسة امين الزكاة بالولاية لتعمل على توفير الغذاء والكساء والمأوى دعما لاستقرارهم مشيدا بالانسجام الكبير بين الديوان وقوى الثورة بمكوناتها المختلفة وانه تلمس الجدية من خلال اجتماعاته مع لجان المقاومة وتنسيقية الحرية والتغيير وقيادات الادارات الاهلية. وفي معرض رده على استفسارات الصحفيين والاعلاميين حول قرارات لجنة ازالة التمكين المتمثلة في انهاء عمل عدد من العاملين بديوان الزكاة، اوضح ان الأمر متروك للجنة ازالة التمكين والتي تعمل وفق القانون منوها لفتح الفرص للاستئناف. وعن المفصولين تعسفيا والبالغ عددهم 96 أشار الى وجود الملفات بوزارة العمل والتنمية الاجتماعية وانه تلمس وجود ظلم كبير على عدد من العاملين وان اللجنة المختصة ستضطلع بدورها في انصاف المفصولين. و فيما يتعلق بمستوى التنسيق بين ديوان الزكاة ووزارة التنمية الاجتماعبة في مسالة تخفيف حدة الفقر قال لابد من احكام التنسيق بين المؤسستين وتطوير الشراكة بينهما خاصة انهما يعملان في نفس المجال. وحول ضرورة توطين الدراسة لأطفال الخلاوى بولاياتهم حيث شكل ترحيلهم عبئا كبيرا على الديوان خلال جائحة كورونا. اوضح ان الديوان دفع بمبادرة لمعالجة اوضاع الخلاوي بالتعاون مع وزارة الشؤون الدينية عبر مؤتمر التعليم الديني لوضع ضوابط لترقية وتطوير الخلاوي والتكايا بالتنسيق مع الشركاء ( وزارة التربية والتعليم - مجلس رعاية الطفولة - وزارة التنمية الاجتماعية) . من جانبه تناول الخير يوسف مدير المصارف بالديوان تدخلات الديوان في الاشهر الثلاثة الماضية ودعم الولايات بجملة 4 ملايين جنيه بجانب كفالة بما يعادل 10 % من حجم السكان عبر الديوان وامتدح جهود لجان الزكاة القاعدية البالغ عددها 120 ألف لجنة والعمل الكبير الذي تضطلع به في توفير المعلومات التي تسهم في عملية التخطيط وتحديد حجم ونوع التدخلات. من جانبه تطرق فيصل حسن ادم امين زكاة النيل الازرق الى فوائد ومكاسب السدود الترابية بالنيل الازرق التي نفذها ديوان الزكاة في كل من منطقة بوط بمحلية التضامن وصالحة بمحلية الدمازين ومحلية الروصيرص وتتمثل الفوائد في حجز المياه ( حصاد المياه) ووقاية المحاصيل الزراعية من الفيضانات والسيول وتقليل عمق المياه والمساهمة في تحقيق المخزون الاستراتيجي.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.