تدمر بين زنوبيا الملكة وزنوبيا الطائر    تزييف الشرطة    رئيس «زين السعودية»: نرحب بخفض أسعار المكالمات الصوتية والسوق المحلية تتحسن    شاهد.. عمرو دياب يعيد إطلالة عمرها 14 عاماً بنفس ثيابه    صورة نادرة.. شيريهان "تتحزم بكرافتة" عبدالوهاب وترقص على تصفيق أم كلثوم    كيم كارداشيان: أتحدى الناس أن يشقون مثلي وأن يتحملوا ما أفعله لكسب رزقي    مصر تسعى لحصد 5 مليارات دولار من أفريقيا    استشارات    ثنائية اللغة عند الأطفال.. حقائق وخرافات    استيعاب الإرشاد الإلهي في الرسالة المحمدية (4)    تألق وليد الشعلة في تدريبات الهلال    الميرغني يدشن اعداده للدورة الثانية بكوستي    جماهير ريال مدريد تحرج بيل وتنصف رونالدو    الحنين لإراقة الدماء .. لماذا ؟!!    جامعة افريقيا تستضيف اجتماع اللجنة الدائمة للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والثقافي الافريقي    الهلال يكتفي بتدريب وحيد بالامس    وزير الثقافة يلتقي بلجنة تسيير اتحاد الناشرين    النفط ينزل اثنين بالمئة بفعل صعود الدولار وآفاق النفط الصخري الأمريكي    عمر بخيت .. بعيون سماسرة !    أعمال الدورة ال41 لاجتماع فرق العمل للمرور والمواصلات لمنظمة التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ آبيك،    وزير الثقافة: دارفور تجد اهتماما كبيرا من رئاسة الجمهورية خاصة في إطار المشروع الثقافي    طريقة جديدة لوقاية مرضى السكري من العمى    وزير البيئة: تدهور الغابات الخطر الثاني بعد الحروب    أهلي مدني في انتظار دعم الولاية لانطلاقة إعداده    الرابطة كوستي يقرر انطلاقة إعداده بأسمرا    الإسراء والمعراج    مجرد سؤال ؟؟؟    تبرئة الأمين العام الأسبق لوزارة الدفاع من تهمة الاحتيال    أزمة مياه حادة بمدينة أبوسِعد بأم درمان    "خالد الصحافة" يستعد لإطلاق ألبوم "صمت العيون"    محكمة الاستئناف تطلب ملف قضية التجسس بوزارة الخارجية    السجن (10) سنوات على تاجر حشيش    المالية توجه بوضع ضوابط للعمل بأورنيك (15) المالي    مازن شمس الفلاح: المريخ صعدني للفريق الأول وأعادني للرديف وأنا آخر من يعلم    خبير زراعي: السودان الأنسب بيئةً لزراعة القوار    حريق هائل بعدد من دكاكين سوق (ستة) بمايو    الشرطة : إجراءات أولية في مواجهة مدير مرور الخرطوم    تبرئة الأمين العام السابق لوزارة الدفاع من تهمة الاحتيال    الإمارات تشرع في إرسال مسبار للمريخ بحول 2021    أفضل المواد الغذائية لوقاية الرئتين من الضباب الدخاني    النفط: "بتروناس" لا تزال تعمل بالسودان في الاستكشاف    عمر الشريف يعاني من الزهايمر    معتز موسى: استقرار الإمداد الكهربائي خلال شهر رمضان    أبل تعتزم تزويد آيفون 6 أس بكاميرا من سوني    طريقة جديدة لوقاية مرضى السكري من العمى    توزيع كرتونة رمضان لعمال الخرطوم الأسبوع القادم    أم قسمه .. وجمهورية شارع الحوادث...!    الرئاسة السودانية: النزاعات القبلية حلت مكان التمرد في دارفور    روسيا تطالب المجتمع الدولي بالتخلي عن إزدواجية المعايير في مكافحة الإرهاب    رئيس الإتحاد الإفريقي يوجه رسالة بمناسبة الذكرى ال52 لتأسيس منظمة الوحدة الإفريقية    قمع الحريات فى أى بلد سببها فشل الحكومات .!!!    الجماعة الاسلاموية في السودان وعقيدة التسلط    البشير يلقى خطاب العرش ، فاستمعوا له باكين !    ابراهيم عوض ….. الثلاثية المبدعة مع ابراهيم الرشيد وودالحاوي ( 3 )    عنف الوثوقيّة    دور البحوث العلمية في التطور    مدرسة ابن تيمية والجرأة على الأكابر    مرحبا بشبيهة رفيدة..!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مراكز التدريب تقفز إلى (200) لتعليم (13) مهنة
نشر في الرأي العام يوم 01 - 08 - 2013

وجهت إشراقة سيد محمود وزيرة تنمية الموارد البشرية والعمل بتوحيد منهج التدريب المهني في البلاد ، بجانب ضرورة عمل المراكز الخاصة بالتدريب المهني وفقاً للمنهج الذي تضعه الدولة ، مؤكدة توفير بنك السودان المركزي التمويل للمشروعات الخاصة بالتدريب المهني
وأعلنت عن إعتماد المنهج الذي وضعته ولاية الخرطوم في هذا المجال كمنهج أساسي لكل المراكز، باعتباره منهجا متقدما ويقتصر الفترة بالإضافة الى مواكبته للحداثة، وقالت في ورشة عمل التدريب المهني ضمن برنامج ورش مراجعة وتطوير الأداء مع الشركاء تحت شعار: (شراكة فاعلة لخدمة ناجزة) أن الوزارة إنطلقت الى آفاق أوسع في مجال التدريب المهني، وأكدت سعى وزارتها الى مراجعة كل المعوقات التي تواجه مراكز التدريب الخاصة من الرسوم والضرائب والجمارك على المعدات والماكينات وأشارت الى أن حل قضايا السودان الاقتصادية يكمن في الإهتمام بالتدريب المهني لتوفير فرص لدخولهم في سوق العمل مباشرة الى جانب تقليل البطالة وزيادة الدخل القومي.
من جهته اكد أحمد كرمنو وزير الدوله بوزارة العمل أنه لا مخرج للبلاد إلا بالإهتمام بالتعليم التقني والتقاني، وأضاف: شرعنا في ترتيبات لقيام معرض لعرض إنتاج طلاب التدريب المهني على مستوى السودان.
وأشار د.يحيى مكوار وزيرالسياحة والتنمية البشرية الى أن قبول الطلاب لهذا العام بالكليات التقنية فاق نسبة (100%)، مشيراً الى أنه تم عمل شراكات ذكية مع القطاع الخاص في إطار تشجيع الولاية لهذا النوع من التعليم وزيادة مساحة العمل الحر. وفي السياق كشف الفريق محمد أحمد رسمي وكيل وزارة العمل عن دفع قانون التدريب المهني لمجلس الوزراء لإزالة التقاطعات التي خلقتها القوانين الأخرى، مشيراً الى أن القانون يمنح الحق في إستيراد آليات المراكز وماكينات التدريب دون جمارك بالإضافة الى منح قطع أراضي بقيمة رمزية دفعاً لعمل التدريب المهني، مؤكداً إهتمام الوزارة بالتدريب لأهميته القصوى فمعظم الدول المتطورة نهضت على التدريب المهني والعمالة الماهرة.
من جانبه اكد المهندس مصطفى الرضي الأمين العام للمجلس الأعلى للتدريب المهني والتلمذة الصناعية أنه تم تصديق ل(24) مركز تدريب مهني تصديقاً نهائياً، ونحو (18) مركزاً تصديقاً مبدئياً لتصل المراكز الى حوالي (200) مركز يتم فيها التدريب على (13) مهنة، والآن هنالك زيادة في هذه المهن لإدماج بقية القطاعات التي لم تجد حظها في التدريب المهني ، وأقر بوجود مشكلات في عدم وجود مدربين مؤهلين ونادى بتوحيد المناهج بالإضافة الى توحيد إمتحانات دبلوم التلمذة الصناعية خاصة وأن العمالة الخارجية تأتي بمهارات عالية لم يتم تدريب الكوادر المحلية عليها. كما ان هنالك مساعى الى إدراجها بالمناهج حتى يتم إحلال عدد كبير من العمالة الأجنبية ، داعياً القطاع الخاص لولوج الاستثمار في التدريب المهني.
وفي السياق دعا المهندس حسن إبراهيم المسؤول من المراكز الخاصة الدولة الى تخصيص مبالغ معينة لطلاب التدريب المهني يتم استردادها من الطالب بعد انتهاء الفترة التدريبية، مشيراً الى أن سوق العمل واعدة بفرص الإستثمار في مجال التدريب المهني بالإضافة الى إيجاد مواقع مناسبة لإقامة هذه المراكز من حيث السعة والموقع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.