سلفا كير يؤكد الالتزام بدفع السلام في السودان    الحل الحقيقي لمشاكل السودان يكمن في الانتاج    (157.755) طالباً وطالبة يجلسون لامتحانات الشهادة الثانوية بالخرطوم    حمدوك: التشظي بين مكونات الثورة ترك فراغاً تسلَّل منه أعداؤها وأنصار النظام البائد    مكين: الإبقاء على إستثناء إدخال السيارات للمغتربين    بعد طول غياب.. مشروع "حداف وود الفضل" يدخل دائرة الخدمة بالجزيرة    مصر.. محمد رمضان يدفع ملايين الجنيهات بعد إنذار الحجز على أمواله    الجامعة العربية تدعو مجلس الأمن لاجتماع بشأن مستجدات سد النهضة وتأييد عربي للسودان ومصر    بهذه الطريقة تشغلون واتساب على أكثر من رقم    منتخب السودان يتلقى دعوة للمشاركة في بطولة كوسافا    أبو جبل ل"باج نيوز" الاتحاد أرسل خطاب إلى مجلس إدارة المريخ    أول ظهور لإريكسن بعد سقوطه المفزع: لن أستسلم    بمشاركة دبلوماسي عربي.. حمدوك يجتمع ب"جبريل" ووجدي وبيان للمالية حول الأموال    اليونسكو تدعو لمساندة دمج الاطفال ذوي الاعاقة في التعليم العام    المراهنة على "الشبان".. سياسة جديدة في كتيبة "صقور الجديان"    نتنياهو يرفض مغادرة المقر الرسمي لرئيس الوزراء.. بماذا علق بينيت؟    عبداللطيف البوني يكتب: حلم السودان جازولين    الدولار يستقر مقابل الجنيه السوداني في السوق الموازي والبنوك تتوقف عن مطاردة السوق الأسود    مؤتمر صحفي لاصحاب العمل حول الاجراءات الاقتصادية غداً    عثمان ميرغني يكتب: الحكومة الذكية..    في تجربة هي الأولى من نوعها.. برنامج تلفزيوني جديد على الشاشة الزرقاء !!    قصة أغنية "قائد الأسطول"    بروفايل : صاحب البحر القديم الشاعر الراحل مصطفى سند !!    "السيسي" يدعو أمير قطر إلى زيارة مصر في أقرب فرصة    اتفاق سلام جوبا..تنفيذ عبر "كابينة الولاة"!    بعد تويوتا.. "جاغوار لاندروفر" تعد بسيارة "ديفندر" بمحرك هيدروجيني العام القادم    359 ألف مواطن تم تطعيمهم بولاية الخرطوم    تسريب إشعاعى يهدد العالم والسودان خارج منطقة الخطر    مصرية تضرب رجلًا ألحّ عليها في طلب الزواج بمفك في رأسه    البرهان يسجل هدفين في مرمى أكرم الهادي    محبة اسمها رشيد    تمديد التسجيل للمشاركة في جائزة البردة 2021 حتى 26 يوليو    الهلال يكسب تجربة ود نوباوي الودية برباعية    امرأة تنجب خمسة توائم بالقضارف    1.5 مليون دولار خسائر الباخرة المحترقة    تفاصيل مثيرة في محاكمة طلاب طب بتهمة الإتجار في المخدرات    ظهر كحالة خاصة استدعت ضرورة النظر إليها عن قرب: محمود عبد العزيز.. الفنان الذي كسر تقاليد الغناء حتى قالت طق!!    رئيس الشعبة: رفع الدعم عن المحروقات كارثي وسيؤدي الى خروج المخابز عن الخدمة    السعودية تشترط التحصين لدخول المراكز التجارية والمولات    الانفلاتات الأمنية تسيطر على أحياء بالأبيض وحالات سلب ونهب وضرب    السودان يعلن خطة لزيادة إنتاجه النفطى على 3 مراحل    كشف موعد عودة جهاز المريخ الفني    صحة الخرطوم تقر بفشلها في بروتوكول التباعُد الاجتماعي لمكافحة "كورونا"    مقتل 10 إرهابيين في عمليات عسكرية شمالي بوركينا فاسو    الأمم المتّحدة: المجاعة تضرب 5 ملايين شخص في "بحيرة تشاد"    ياسر عرمان يكتب إلى آخر الشّيوعيين ... سعدي يوسف    الصحة العالمية: انخفاض في إصابات كورونا عالميا.. والوفيات تتركز في إفريقيا    لوف ونوير يحتويان أزمة قبل لقاء فرنسا اليوم    توقيف حارس مبنى بالأزهري بتهمة الاستحواذ على مياه الحي لغرض البيع    ندرة في حقن (الآيبركس) وارتفاع كبير في الأسعار    تأجيل محاكمة المتهمين بالتصرف في خط هيثرو    إعياء مفاجئ لوكيل نيابة يتسبب في تأجيل محاكمة الحاج عطا المنان    يوم (قيامة الخرطوم) المرعب (1)!    أربعاء الحلو وأخدان أمل هباني.. تدمير الإقتصاد والإعتقاد بالصدمة !!    وقعت فى الزنا ثم ندمت واستغفرت.. فماذا تفعل ليطمئن قلبها؟    هل يحق للمرأة التسجيل في الحج دون محرم مع عصبة من النساء ؟    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





د. مصطفى يكشف عن قانون جديد للاستثمار به مزيد من الحوافز للمستثمرين
نشر في آخر لحظة يوم 05 - 12 - 2011

التأم بالخرطوم أمس بقاعة الصداقة وبرعاية كريمة من الأستاذ علي عثمان محمد طه النائب الأول لرئيس الجمهورية وتشريف ولي عهد دولة قطر سمو الشيخ تميم بن حمد بن خليفة الملتقى الاقتصادي القطري السوداني الثالث والذي عقد تحت شعار «نحو شراكة إستراتيجية» بمشاركة عدد من رجال الأعمال في البلدين.. وناقش الملتقى فرص الاستثمار في المشروعات الإستراتيجية خاصة في مجال الزراعة والثروة الحيوانية والصناعة والتعدين وصناعة النفط والخصخصة. وأوضح د. مصطفى عثمان إسماعيل-مستشار رئيس الجمهورية ومقرر المجلس الأعلى للاستثمار أن الملتقى يؤسس لشراكة إستراتيجية بين السودان وقطر بهدف تدشين مرحلة جديدة تدعمها الدولة على أعلى مستوياتها بخلق بيئة صالحة للاستثمار عبر مواجهة التحديات التي تواجهها الاستثمارات العربية في السودان، بالعمل على إضافة المزيد من الحوافز لجذب الاستثمارات ومنح التسهيلات والامتيازات إلى جانب النظر في القوانين التي تدعم الاستثمارات وتسهل انسيابها كقانون تشجيع الاستثمار، وتذليل العقبات التي تقف أمام التحويلات البنكية ووضع سياسات لمنع تضارب الصلاحيات بين المركز والولايات. وأعلن د. مصطفى عن خطوات جادة اتخذتها الدولة لإزالة العقبات التي واجهها المستثمر في المرحلة السابقة والحالية، وكشف عن إنشاء محاكم خاصة بالاستثمار، إلى جانب وضع قانون جديد للاستثمار به المزيد من الحوافز والتسهيلات وتنفيذ النافذة الواحدة للمستثمر.
وقال د. مصطفى خلال مخاطبته لفعاليات الملتقى إن عملية الاستثمار مثلث ذو ثلاثة أضلاع تشمل المستثمر والمواطن والحكومة، مشيراً إلى أن الاستثمار الناجح هو الذي يحقق الربح لمكونات المثلث الثلاثة. وأشار إلى أن عدداً من البنوك القطرية والأجنبية وعلى رأسها بنك قطر الوطني افتتح حتى الآن خمسة فروع بالسودان وسيمكن المستثمرين القطريين وغيرهم من إيجاد التمويل اللازم لاستثماراتهم بالسودان مبيناً ان الملتقى يطرح خريطة استثمارية واضحة تحدد أولويات المشروعات. وأضاف أن الملتقى سانحة للاستثمارات القائمة بترسيخ استثماراتها وتوسيعها وتنويعها، مبيناً أن الملتقى سيشهد توقيع عدد من الاتفاقيات التي تمهد الطريق للشراكة الإستراتيجية المنشودة وأن الملتقى يختتم أعماله بافتتاح عدد من المشروعات القطرية بالسودان والتي يشرفها سمو الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني ولي عهد دولة قطر.
من جانبه أوضح محمد بن أحمد العبيدلي الأمين العام لمجلس الأعمال القطري ان الملتقى بمثابة انطلاقة نحو المزيد من الاستثمارات والشراكات الفاعلة، داعياً رجال الأعمال في البلدين لاستقلال كل الفرص لتأسيس المزيد من العمل والتعاون المنظم والمدروس بين فعاليات القطاع الخاص بين البلدين.. وقال العبيدلي لن ندخر جهداً في العمل على تعزيز الاستثمارات القطرية في السودان وتوفير كافة السبل لإنجاحها وإثرائها لتكون وفقاً للطموحات، مؤكداً حرص المسؤولين بدولة قطر وتشجيعهم للاستثمار في السودان، مبيناً أن العلاقة بين البلدين تكتسب أهمية خاصة لما تتسم به العلاقات بين الطرفين من التميز والخصوصية.
وأبان أن السودان يذخر بالموارد الغنية والفرص الاستثمارية الجيدة في مجالات الزراعة والصناعة والسياحة، وقطاع الاستثمار العقاري وغيرها من المجالات الواعدة، مما مكن رجال الأعمال القطريين من الاستثمار في العديد من المشروعات القائمة المعلنة وغير المعلنة بالسودان.
من جانبه أوضح سعود البرير رئيس اتحاد اصحاب العمل أن حجم الاستثمارات القطرية بالسودان في مجال الزراعة والاستثمارات العقارية 4 مليار دولار، مشيراً إلى أن قطر الخامسة بين الدول العربية المستثمرة في السودان، مشيراً إلى أن السودان شهد أميز الاستثمارات مؤخراً، مؤكداً جهود دولة قطر ودعمها اللامحدود للسودان، وقال نتطلع لرسم علاقات متميزة بين البلدين في المجالات الاقتصادية للانتقال للشراكات الاقتصادية بين الجانبين.
الجدير بالذكر أن أعمال الملتقى شهدت افتتاح عدد من المشروعات القطرية بالسودان والتي شرفها سمو الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني ولي عهد دولة قطر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.