خيمة المولد بأم درمان تقدم برامج مسابقات حفظ القرآن الكريم    السوباط: التشكيك في (هلاليتنا) يُحطم مقاديف قدرتنا على الاحتمال    رابطة جمعيات الصداقة العربية تودع سفير السودان المرشح للصين    منير نبيل ل(السوداني): لست مُحبطاً.. أنا ابن النادي وأخدمه من أي موقع بتجرد    رئيس المريخ يزور الإتحاد العام ويلتقي النواب والأمين العام    وزير الداخلية المكلف يترأس اجتماع هيئة إدارة الشرطة    التربية بالخرطوم تعلن شروط جديدة لإستخراج شهادة الأساس    اعتقالات جديدة في السودان    ساعة الجد ..!!    محمد جميل أحمد يكتب: ما وراء عودة آخر رئيس وزراء للبشير من القاهرة إلى السودان    اتحاد الكرة السوداني يعلّق على تصنيف"صقور الجديان"    المريخ يتلقى خبرًا سارًا قبل موقعة"شيكان"    مولد النور وسماحة الصوفية    تحذير عالمي من أدوية للسعال    مطار الخرطوم تردي الحمامات وروائح تزكم الأنوف    المالية توجه بتقليل الإعفاءات والتوسع في الضرائب بالموازنة المقبلة    اشتباك وتبادل إطلاق النار في اشتباك داخل مزرعة    شاهد بالصورة والفيديو.. في السودان.. رجلان يتبادلان "الشبال" والأحضان مع راقصة استعراضية وأحدهم يضع لها المال داخل صدرها    سعر الريال السعودي في البنوك ليوم الخميس 6-10-2022 أمام الجنيه السوداني    إرتفاع طفيف في قيم التجارة الخارجية في النصف الثاني المالي    الخرطوم.. السلطات تضع يدها على 82200 دولار مزيّفة    سحب ملف محاكمة البشير ورفاقه بتهمة قتل المتظاهرين    القبض علي (51) متسللا أجنبيا في طريقهم إلى الخرطوم سيرا على الاقدام    إحباط محاولة تهريب (60) رأسا من إناث الإبل للخارج    غندور للحكام: المعتقلون يريدون العدالة وإن لم تفعلوا فأبشروا بمكانهم    التوقيع على الميثاق الثوري لسلطة الشعب و(قحت) ترفض المشاركة    بوتين يتعهد بالحفاظ على استقرار المناطق التي ضمها من اكورانيا    فنانو الدويم يقيمون ليلة باتحاد الفنانين بأمدرمان    تفاصيل جديدة في محاكمة متهم بحيازة سلاح يتبع لإحدى الحركات المسلحة    أسامة بيكلو يجري عملية قلب    قادة اتحاد تنس الطاولة يشرفون اليوم افتتاح البطولة القومية للاندية    39 وفاة حصيلة تفشي مرض الكوليرا في سوريا    المنظمة العربية للتنمية الزراعية تقيم ورشة عمل تطبيقات الإحصاء الزراعي    شبكة يتزعمها نظامي تقوم باختطاف الفتيات    بابكر فيصل يكتب: حول الميثولوجيا الإخوانية    (الطرق) وغرفة الشاحنات تتبادلان الاتهامات    دراسة: ولاية نهر النيل ستصبح غير صالحة للحياة الآدمية بعد (40) عاماً    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الخميس" 6 أكتوبر 2022    الانتباهة: ضباط بحركة مسلّحة ينهبون مخزنًا للزيوت    اتحاد الكرة يوضح الحقائق حول حادثة منتخب الناشئين عبر مؤتمر صحفي    عودة مبادرة "مفروش" للقراءة والبيع واستبدال الكتب الورقية    في الاحتفال بذكرى مولده صلى الله عليه وسلم    مديرعام وزارة الصحة يخاطب ورشة التدريب لحملة الكوفيد جولة اكتوبر    وتر المنافي جديد الفنان خالد موردة    أوكرانيا "تحقق تقدما" في الجنوب في مواجهة القوات الروسية    "البرهان" يقطع وعدًا بشأن"الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون"    وفاة العالم الجليل عبد العزيز محمد الحسن الدبّاغ    القائد العسكري في بوركينا فاسو يوافق على ترك الحكم    أمريكا ترسل شحنة جديدة من لقاح "فايزر" للسودان    موظف يروي خبايا وأسرار إصابته بالسرطان    خطط أبل لطرح أجهزة جديدة خلال الشهر الجاري    جنوب دارفور: تسجيل (8) إصابات بحمى "الشكونغونيا" و"الضنك"    السوشيل ميديا.. هل تصنع واقعًا سياسيًا جديدًا؟    يحلم باستكشاف الإبداع..عامر دعبوب: التطور التقني يعزز مسيرة التميز السينمائي الإماراتي    انقلاب عسكري جديد في بوركينا فاسو    بالصور.. أول عملة بريطانية بوجه الملك تشارلز الثالث    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تعديل عقوبة الزاني المحصن .. جدل فقهي وقانوني
نشر في آخر لحظة يوم 24 - 09 - 2016

أثارت التعديلات في مشروع القانون الجنائي لسنة 2016 التي دفع بها وزير العدل إلى منضدة مجلس الوزراء جدلاً واسعاً وسط القانونيين وعلماء الدين.. التعديلات التي صادق عليها المجلس في جلستة أمس الأول تشديد العقوبة على بعض الجرائم كحيازة السلاح والخمر وأعمال السحر.. وأبرز التعديلات في القانون الجنائي التي دار حولها جدل كثيف تعديل عقوبة الزاني المحصن من الرجم إلى الإعدام شنقاً.
طلب مجمع الفقه:
وبدوره سارع مجمع الفقه الإسلامي بمخاطبة وزير العدل ومطالبته بمده بملف التعديلات التي تمت في القانون الجنائي للاطلاع عليها وعملت «آخرلحظة» من مصادرها أن وزير العدل بدوره سلم الملف للمجمع ، ويبدو أن مجمع الفقه لا يريد التسرع في استصدار فتوى فيما يخص التعديلات التي أدخلت على القانونن الجنائي، خاصة المتعلقة بتعديل عقوبة الزاني المحصن باعتبار أن هذه يتطلب إخضاعها لدراسة متأنية ومن ثم البت فيها بعد عرضها على أعضاء المجمع.
إنكار عقوبة الرجم:
هنالك خلاف منذ وقت بعيد بين الفقهاء والعلماء حول وجود عقوبة الرجم في الإسلام ، ومن بين مفكري العصر الحديث الذين ينكرون وجود هذه العقوبة الاستاذ أبوبكر عبد الرازق والذي استند على عدم وجود نص قراني يشير لذلك وقال ل « آخرلحظة « إن الرسول ( عليه السلام) لم يطبق هذه العقوبة، واعتبر الأحاديث التي تشير إلى أن الرسول عليه صلوات الله وتسليمه طبق عقوبة الرجم على الزاني المحصن أحاديث ضعيفة ومؤلفة وفقاً لأهواء الرواة ، وقال إن الواقعة التي طبق فيها الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام حد الرجم كانت تعني يهودياً تحاكم إلى النبي عليه السلام كقاضٍ بمقتضى التوراة، بيد أن المراقب العام السابق للإخوان المسلمين الشيخ علي جاويش لم يتفق مع أبوبكر عبد الرازق فيما ذهب إليه، وقال من ينكرون عقوبة الرجم يتحدثون حسب أهوائهم وبغير علم أو سند، جاويش أكد أن هذه العقوبة موجودة في الإسلام و أن الرسول (صلى الله عليه وسلم) نفذها ومن بعده، كما نفذها سيدنا عمر ابن الخطاب رضي الله عنه.
إلغاء العقوبة:
ويرى أبوبكر عبد الرازق أن التعديلات التي طالت عقوبة الزاني المحصن كان ينبغي أن تستبدل بموجبها العقوبة من القتل رجماً إلى 100 جلدة فقط، لأنه لا يوجد في الشريعة الإسلامية حد يسمى حد الرجم إنما هو من اختراع الفقهاء وبعض العلماء، وقال إن القرآن ينص على أن عقوبة الزاني المحصن هي الجلد فقط 100 جلدة سواء بسواء مع الزاني غير المحصن، مستدلاً بالآية الكريمة من سورة النور « الزاني والزانية فاجلدوا كل واحد منهما مائة جلدة ....الخ «، كما قال أبوبكر إن الآية الكريمة نصت على أن للأماء نصف مع على المحصنات من العذاب، وأشار إلى أن القتل أو الرجم لا ينصّف، والذي ينصف العذاب وهو الجلد، و قلّل أبوبكر من هذه التعديلات، وقال الأصح كان يجب إلغاء عقوبة القتل تماماً رجماً أو شنقاً على الزاني المحصن وأشار إلى أن النص القرآني جاء على عكس عقوبة الرجم.
جواز التعديلات:
الشيخ جاويش لم يفتِ بجواز هذه التعديلات من عدمها واكتفى بالقول إن الأمر يحتاج إلى فتوى من علماء لديهم من الخشية والورع ما يمنعهم من استصدار فتاوي وفقاً لأهواء السلاطين ، في إشارة منه إلى وجود بعض المجامع التي لاتقوى على إصدار فتوى تخالف رغبة السلطان. وقال جاويش إن هذه التعديلات ليست من اختصاص وزير العدل باعتبار أحكاماً شرعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.