التعليم هو الحل إذا أردنا خيرا بالبلاد !! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    بدلاً من الإعتذار .. بقلم: نورالدين مدني    استنجدت بألمانيا لملاحقة تعهدات مؤتمر برلين: هذه موازنة "الصندوق"، فأين موازنة المواطن؟ .. بقلم: خالد التيجاني النور    الشرطة والشعب ! .. بقلم: زهير السراج    كروان السودان مصطفي سيد أحمد (2) .. بقلم: صلاح الباشا    الجرائد تكذب كثيراً .. بقلم: نورالدين مدني    من بعد ما عزِّ المزار .. بقلم: بروف مجدي محمود    رفع اعتصام شندي والمقاومة تتمسك بالوالي آمنة المكي    المريخ يحول تأخره أمام الهلال الأبيض إلى انتصار عريض    اعتصام مفتوح وسط سوق نيالا بسبب حجر (نالا)    إجازة موازنة 2021 بعجز (1.4%)    الخرطوم الوطني يصحح مساره بهدفين في الشرطة    لجنة شؤون اللاعبين تعتمد تسجيل عجب والرشيد وخميس للمريخ وتحرم المريخ من فترة تسجيلات واحدة    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    تطورات جديدة في قضية محاكمة (علي عثمان)    "شوية سيكولوجي8" أب راسين .. بقلم: د. طيفور البيلي    المحكمة ترفض طلبا للدفاع باستبعاد الشاكي في قضية علي عثمان    البحث عن الإيمان في أرض السودان .. بقلم: محمد عبد المجيد امين (براق)    هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وزارة الصحة السَودانية: مابين بروتوكولات كوفيد والذهن المشتت .. بقلم: د. أحمد أدم حسن    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    التحذير من اي مغامرة عسكرية امريكية او هجمات علي ايران في الايام القادمة .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    الإمارات والاتفاقية الإبراهيمية هل هي "عدوان ثلاثى "تطبيع بلا سند شعبى؟ (3/4) .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    تعليم الإنقاذ: طاعة القائد وليس طاعة الرسول .. بقلم: جعفر خضر    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ديبالا وكوادرادو يقودان يوفنتوس للفوز على جنوى
نشر في رماة الحدق يوم 27 - 08 - 2017

عاد يوفنتوس، الساعي إلى لقبه السابع على التوالي، من بعيد وقلب تأخره أمام مضيفه جنوى بهدفين نظيفين إلى فوز ثان، وجاء بنتيجة 4-2 أمس السبت في المرحلة الثانية من الدوري الإيطالي.
ويدين فريق المدرب ماسيميليانو أليغري بالفوز على فريق أسقطه الموسم الماضي على هذا الملعب 1-3، إلى الأرجنتيني باولو ديبالا الذي أعاده إلى اللقاء ثم أدرك له التعادل بتسجيله ثنائية في الشوط الأول.
وفي نهاية اللقاء الذي احتسبت فيه ركلتا جزاء بالاحتكام إلى تقنية الفيديو، سجل ديبالا هدفه الثالث عندما كانت النتيجة 3-2 لمصلحة فريقه بفضل هدف الأكوادوري خوان كوادرادو.
وأثبت يوفنتوس، الفائز في المرحلة الأولى على كالياري 3-صفر والذي يفتقد للاعب وسطه كلاوديو ماركيزيو لأسابيع عدة بسبب الإصابة، قوة عزيمة لاسيما أنه تخلف بهدفين بعد 7 دقائق فقط على البداية، إلا إنه حافظ على رباطة جأشه وحرم جنوى في نهاية المطاف من فوزه الأول (تعادل في المرحلة الأولى مع ساسوولو صفر-صفر).
تقنية الفيديو نجم الشوط الأول
وكانت البداية صعبة جداً على يوفنتوس إذ وجد نفسه متخلفا بعد 18 ثانية فقط عندما توغل المقدوني غوران بانديف في الجهة اليمنى قبل أن يلعب كرة عرضية حاول جورجيو كييليني اعتراضها، فسددها في زميله البوسني ميراليم بيانيتش ثم تحولت من الأخير إلى شباك الحارس القائد جانلويجي بوفون.
وهو أسرع هدف يدخل شباك يوفنتوس منذ المباراة التي فاز بها على ميلان 3-2 في 2013 عندما اهتزت شباكه بهدف للغاني سولي مونتاري بعد 19 ثانية، علماً بأن أسرع هدف في تاريخ الدوري الإيطالي باسم باولو بوجي الذي سجل بعد 8.1 ثانية من مباراة فريقه بياتشينزا مع فيورنتينا (3-1) عام 2001.
واكتملت البداية الكارثية عندما احتكم الحكم إلى تقنية الإعادة بالفيديو للتأكد بأن دانييلي روغاني ارتكب خطأ على الوافد الجديد إلى جنوى البلغاري أندري غالابينوف داخل المنطقة، فاحتسب ركلة جزاء بعد حوالي دقيقة من المراجعة والتشاور مع حكام الفيديو ونفذها لاعب نوفارا السابق بنفسه (7).
وهو الهدف الأول للبلغاري البالغ 28 عاماً في الدرجة الأولى الإيطالية، علماً أنه يلعب في إيطاليا منذ عام 2006 لكن في الدرجات الدنيا، وهو مر ببولونيا وليفورنو اللذين لعب معهما في الدرجة الثانية.
أول ثلاثية لديبالا
لكن يوفنتوس عاد سريعاً إلى أجواء اللقاء عبر ديبالا الذي قلص الفارق إثر لعبها جماعية شارك فيها مواطنه غونزالو هيغوايين الذي حولها إلى بيانيتش الذي كان صاحب التمريرة الحاسمة وعوض إلى حد ما هفوة الهدف الأول لجنوى (13).
وضغط يوفنتوس بعدها وحصل على عدد من الفرص دون أن ينجح في الوصول إلى الشباك، وعندما كان الشوط الأول يلفظ أنفاسه الأخيرة تدخلت تقنية الإعادة بالفيديو مجدداً وأهدت يوفنتوس التعادل من ركلة جزاء نفذها ديبالا، وذلك بعدما كشفت الإعادة بأن الصربي داركو لازوفيتش لمس الكرة بيده إثر تسديدة للكرواتي ماريو ماندوزكيتش (3+45).
وفي بداية الشوط الثاني الذي شهد دخول الوافد الجديد الفرنسي بلاز ماتويدي بدلاً من الألماني سامي خضيرة، سجل يوفنتوس هدف التقدم بعد مجهود رائع لكوادرادو الذي وصلته الكرة بتمريرة من ماندزوكيتش، فسيطر عليها بصدره قبل أن يسددها قوسية في الزاوية اليمنى العليا (62).
ورغم بعض المحاولات الخجولة من الطرفين، بقيت النتيجة على حالها حتى الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع عندما سجل ديبالا هدفه الثالث بعدما وصلته الكرة بتمريرة من هيغواين على الجهة اليمنى لمنطقة الجزاء، فتلاعب بالمدافع قبل أن يسددها ارضية في الشباك، مسجلا ثلاثيته الأولى في الدوري الإيطالي.
ورفع ديبالا رصيده إلى أربعة أهداف في مباراتين بعد أن سجل أيضاً في المرحلة الافتتاحية ضد كالياري (3-صفر) في مباراة احتسبت خلالها ركلة جزاء ضد يوفنتوس بعد الاحتكام أيضاً إلى تقنية الفيديو لكن بوفون صدها.
وفي مباراة أخرى، ألحق بولونيا الهزيمة الثانية بالوافد الجديد بينيفينتو بالفوز عليه بهدف للغاني غودفريد دونساه (55).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.