المريخ يسعى لبداية قوية في دوري الأبطال    اللجنة التمهيدية لنادي القضاة تطرح مبادرة لحل الخلافات بين النائب العام ونادي النيابة    لجنة الأطباء تستنكر طلب وزارة الصحة من المنظمات دفع استحقاقات كوادر عزل كورونا    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    حركة المستقبل للإصلاح والتنمية: غياب المحكمة الدستورية خصم على العدالة    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    سفيرة السلام والتعايش المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    القتل بالإهمال .. بقلم: كمال الهِدي    (خرخرة) ترامب... و(خزا) جو بايدن .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    المريخ يستجيب لطلب الفيفا    الهلال في ضيافة فايبرز الأوغندي ضمن الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا    ما شفت عوض ؟ .. بقلم: البدوي يوسف    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    الكسرة والملاح في معرض الشارقة الدولي .. بقلم: نورالدين مدني    حادثة اختطاف الزميل خيري .. وبريق السلطة !! .. بقلم: د0محمد محمود الطيب    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    كامالا هاريس: سيّدة بلون الزعفران والذهب هل ستصبح أول رئيسة في تاريخ الولايات المتحدة؟ .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    الطاقة: الإخطار الذي تم توجيهه للشركة الصينية جزء تعاقدي وخطوة قانونية    إطلاق أكبر تجربة سريرية لعلاج كورونا في السودان    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فحص إقرار وزير العدل الاسبوع القادم
نشر في المجهر السياسي يوم 17 - 01 - 2013

أعلن وزير العدل "محمد بشارة دوسة" عن حملة لمكافحة الثراء الحرام والمشبوه بمشاركة المواطنين لتطهير المجتمع؛ تنفيذاً لتكليف رئيس الجمهورية "عمر البشير". وكشف في تصريحات صحفية عقب أول اجتماع للجنة إقرار الذمة لشاغلي المناصب الدستورية أمس (الثلاثاء) بحضور رئيس القضاء "محمد حمد أحمد أبوسن" عن استعداده لفحص إقرار ذمته أمام رئيس القضاء في اجتماع اللجنة (الثلاثاء) المقبل.
وقال "دوسة" للصحفيين: (عند فحص إقرار ذمة وزير العدل سأتنحى عن رئاسة اللجنة وسيقوم رئيس القضاء بفحص إقرار ذمة وزير العدل، وأنا طلبت من اللجنة أن تبدأ بفحص إقرار ذمة وزير العدل في أول جلسة وأتمنى أن يكون اجتماع اللجنة (الثلاثاء) المقبل لفحص إقرار ذمة وزير العدل، وجئت جاهزاً لذلك في جلسة اليوم (أمس).
وأضاف وزير العدل:(هذا العمل متكامل، الإعلام لديه دور والمواطن لديه دور كذلك، وأي شخص لديه معلومة عن وجود ثراء حرام أو مشبوه في جهة ما هو مكلف دينياً أن يبلغ عن هذه المعلومة بحيث نطهر المجتمع ونحاول أن نعيد ما أخذه هذا الشخص)، مشيراً إلى أن قانون مكافحة الثراء الحرام به مادة عن تقديم الشكاوى وهي وسيلة ثانية لإجراء التحقيق بجانب الإقرار. وزاد بالقول: (الناس يظنون أنها مسؤولية الدولة ولكن القانون نص على أنه يحق لأي شخص أن يتقدم بالشكوى وهذه مسؤولية كبيرة على المواطن ونحن لكي نخلق شراكة سهلة سنتخذ واحدة من تدابيرنا بإنشاء موقع حتى لا تكون هنالك صعوبة في إيصال الشكوى، والرئيس البشير يسألنا صباحاً ومساء عن عملنا).
وأشار وزير العدل إلى أن عدد إقرارات الذمة المقدمة من المركز والولايات تفوق ال(9) آلاف، وزاد بالقول:(الإقرار أنواع، هنالك نوع ابتدائي يقدم لمن يتولى المنصب خلال شهر، وهنالك بعض الأفراد الذين لم يقدموا إقرار ذمة سنوي، ووجهنا بفتح بلاغات واستدعاء الأشخاص الذين لم يقدموا الإقرارات باعتبارهم مخالفين لنص المادة التاسعة من قانون مكافحة الثراء الحرام والمشبوه).
وجدد عزم اللجنة ووزارة العدل من خلال إدارة الثراء الحرام والمشبوه على المضي قدماً وبعزيمة في أخذ هذا الملف بقوة وتحمل المسؤولية. وأشار إلى أن مكافحة الثراء الحرام والمشبوه يتحمل مسؤوليتها الجميع، منبهاً إلى أن اللجنة لا تتهم الناس جزافاً بل تفحص وتتمعن فيما يرد في هذه الإقرارات.
وأوضح وزير العدل أن اللجنة اطلعت على تجارب بعض الدول في هذا المجال ومن بينها "ماليزيا".
وقال عضو لجنة إقرار الذمة "الطيب مصطفى أبوقناية" إن اللجنة من حقها أن تسأل من يتولى المنصب العام من أين له هذه الأموال، وأشار إلى أنه تم إرجاء فحص إقرار ذمة وزير العدل لمزيد من المهنية العالية في عمل اللجنة، وأضاف:(كان من المفترض أن نفحص إقرار ذمة الوزير وسيتم في اجتماع اللجنة القادم).
من جانبه قال عضو اللجنة "المكاشفي الكباشي" إن عمل اللجنة يقوم على مبدأ إسلامي "من أين لك هذا؟" بعد أن عمل به السلف الصالح في عهد الخلافة الراشدة، وقال: (نحن من خلال قانون مكافحة الثراء الحرام نريد أن ننفذ هذا المبدأ الإسلامي الأصيل، وإذا ظهر من خلال المعلومات التي نتحصل عليها بآلياتنا أن هنالك زيادة في ثروة الشخص المعني الذي تبوأ منصباً في الدولة من حق اللجنة أن تسأله من أين لك هذا؟).
الجدير بالذكر أن الرئيس "البشير" كان قد شكل اللجنة برئاسة وزير العدل "محمد بشارة" وعضوية د."حاج آدم حسن الطاهر" والمراجع العام ود."الطيب مصطفى أبوقناية" ود."المكاشفي الكباشي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.