لماذا كل هذا الصياح والنباح والنواح ضد السودان .. بقلم: عكاشة السيد عكاشة /نيروبى    انطلاقة الورشة غير الرسمية بين الحكومة والحركة حول علاقة الدين والدولة    يوميات محبوس(9) ؟ بقلم: عثمان يوسف خليل    صيد الأخطاء والنواقص .. بقلم: د. أحمد الخميسي    أسرة الصادق المهدي تعلن إصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" .. اصابة كبير مستشاري حمدوك ومدير مكتبه ومحافظ بنك السودان بكوفيد 19    السودان يعلن بدء خطوات إقامة علاقات مع إسرائيل    احلام المدعو زلوط .. بقلم: د. طيفور البيلي    الحكومة تتسلم منطقة جبل عامر من شركة الجنيد    سودانيو رواق السنارية حببوا العربية لمحمود محمد شاكر فحبب المتنبي لمعجبي شعره .. بقلم: أ.د. أحمد عبدالرحمن _ جامعة الخرطوم والكويت سابقا    صافرة التنمية تنطلق من كوستي .. بقلم: عواطف عبداللطيف    الآن فقط خرجوا يتحدثون عن (عروبتنا) .. بقلم: محمد عبدالماجد    لم يشهد السودان مثل فسادهم أبداً ولا رأت البلاد مثيلا ... بقلم: د. عبدالحليم السلاوي    الشرطة توقف متهماً دهس مواطنة ولاذ بالفرار    توجيه اتهام بالقتل العمد لجندي بالدعم السريع دهس متظاهراً    التطبيع مع اسرائيل علي ظلال تجادبات وتقاطعات لاءات الخرطوم .. بقلم: شريف يسن/ القيادي في البعث السوداني    السودان وإسرائيل: الجزء الثانى .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    وفاة وإصابة (10) من أسرة واحدة في حادث بالمتمة    مؤتمر المائدة المستديرة للحريات الدينية العالمي .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    كم كنت مظلوما ومحروما ومحجوبا عن العالم...يا وطني! .. بقلم: د.فراج الشيخ الفزاري    الوالد في المقعد الساخن .. بقلم: تاج السر الملك    مفارقات غزوة كورونا للبيت الأبيض!! .. بقلم: فيصل الدابي    التطبيع طريق المذلة وصفقة خاسرة .. بقلم: د. محمد علي طه الكوستاوي    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بالصور والفيديو: الخرطوم تعاني من أزمة حادة في غاز الطعام ووكلاء التوزيع يضربون عن العمل
نشر في النيلين يوم 13 - 01 - 2015

منذ أيّام، يتزاحم العشرات من المواطنين أمام مستودعات ومحال تعبئة وبيع غاز الطبخ في محلية شرق النيل وبري واللاماب وبعض المناطق بالخرطوم ومستودعات أخرى، بجانب العديد من المدن الأخرى، مثل شندي ومدني. لكن أزمة الغاز في ولاية الخرطوم، في اليومين الماضيين، بلغتْ أمراً مختلفاً، حيث تصاعدتْ الأزمة في أغلب المحال بولاية الخرطوم.
وأكد بعض المواطنون إنعدام غاز الطبخ، أو تذبذبه، منذ أكثر من شهرين، في أغلب محال تعبئة وبيع أسطوانات الغاز.
في وقت نشطت فيه إعلانات الشركات منتجات البترول في الصحف اليومية ووسائل الإعلام الأخرى عن الإعلان لبيع منتجاتها في عددٍ من محطات الخدمة التابعة لها. إضافة الى تبشيرهم بتوسيع التوزيع المباشر في المزيد من المحطات والميادين العامة.
وكانت لجنة الطاقة والتعدين بالمجلس الوطني، والهيئة السودانية للموصفات والمقاييس بولاية الخرطوم، نفّذتْ حملة تفتيشيةً على شركات الغاز، في شهر سبتمبر الماضي، بمستودعات الشجرة بالخرطوم. وأسفرت الحملة عن ضبط مخالفات كبيرة في أوزان الغاز، في الأسطوانات المنزلية لأحدى الشركات الكبيرة. حيث ضُبطتْ إنقاص التعبئة بواقع 2 كيلو جرام، في معظم الأسطوانات، بالإضافه الى تجاوز فترة الصلاحية المحددة، وتراكمٌ للرواسب فيها، بما يؤثر على الوزن المستحق للمستهلك من الغاز.
ووجّهت لجنة الطاقة والتعدين بالبرلمان، هيئة المواصفات بشديد الاشتراطات الفنية وإتخاذ الإجراءات الكفيلة بتطبيق الاشتراطات، وتأمين وضبط صحة الأوزان، وكذلك تأمين سلامة التداول.
تهديد الوكلاء
من ناحيتها، ألقت اللجنة التنفيذية للغرفة الفرعية لوكلاء وموزعي الغاز، ألقتْ باللائمة على وزارة النفط، متهمةً إياها بتجاهل دور الوكلاء. وكشفت في بيانٍ لها عن إصدار الإدارة العامة للإمدادات وتجارة النفط توجيهاً للشركات بتوزيع الغاز في الميادين ومحطات الخدمة.
وبحسب الفيديو الذي تحصل عليه مراسل النيلين من مستودع الخاص بالشجرة جنوب الخرطوم, فقد ظهر عدد من المواطنون وهم يحملون إسطوانات فارغة بغرض تعبئتها.
واعتبرت غرفة وكلاء وموزعي الغاز إنّ في الأمر حرمان لمحلات التوزيع البالغة 6000 محلاً، من الحصول على السلعة، مما فاقم معاناة المواطنين. وهددت الغرفة بعدم التعاون والاحتفاظ بالأسطوانات والإمتناع عن الذهاب للمستودعات والميادين، ما يعني إنّ الازمة ستتفاقم أكثر من ذلك، الى أن تصل بالمواطن للعودة الى استعمال الفحم في إعداد إحتياجاته اليومية من الأطعمة والمشروبات.
لمشاهدة الفيديو علي قناة فيديو النيلين أضغط هنا


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.