مريخ (عجب).. وهلال (موتا).. لكل فريق من اسمه نصيب    انطلاقة امتحانات شهادة الأساس بشمال كردفان غداً    الشرطة الأميركية تضبط مخدرات "تكفي لقتل 12 مليون شخص"    السلطات الصحية في السودان تترقّب نتائج عينات بشأن" جدري القرود"    الميناء الجديد.. جدوى اقتصادية أم مؤامرة تستهدف بورتسودان؟    انخفاض مفاجئ في بحيرة خزان سنار يهدد المشاريع الزراعية    منتخب الشباب يستهل انتصاراته بالوادي نيالا    السودان..ضبط شبكة إجرامية تعمل على قليّ وسحن نواة البلح    وزيرة: الأزمة الاقتصادية وراء انتشار المخدرات بنهر النيل    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    دفع مُقدَّم.. (مواسير) الخرطوم تواصل (الشخير)!!    إثيوبيا والبنك الدولي يوقعان اتفاقية تمويل بقيمة 715 مليون دولار    سفيرخادم الحرمين الشريفين يستقبل قيادات قوي الحريةوالتغيير-الميثاق الوطني    حماية الشهود في قضايا الشهداء.. تعقيدات ومخاطر    وزير الري يطمئن على تشغيل خزان خشم القربة    شاهد بالفيديو: فنانة شهيرة تعترف على الهواء وتثير الجدل بعد تصريحها"ماعندي وقت للصلاة ولا أعرف الشيخ السديس"    إيلا يؤجل عودته للبلاد ويكشف الأسباب    مسلحون يقتلون مزارعين بقريضة    القبض على العشرات في حملات للشرطة بأجزاء واسعة بالبلاد    الموبايل مقابل الحياة    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    المجلس الاعلى لنظارات البجا: جهات نافذة مارست علينا ضغوط لقبول المسار    الدفاع المدني يسيطر علي حريق اندلع بعمارة البرير بسوق امدرمان    الخارجية الأمريكية تتأسف لزيارة حميدتي إلى روسيا وتقول: «قرار حميدتي كان ضعيفاً جداً وسيئاً».. وتحذر السودانيين من (فاغنر)    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"السبت" 25 يونيو 2022    الغرايري..تونسي آخر يدخل قلوب جمهور الاحمر    شاهد بالفيديو.. "الشيخ الحكيم" يعرّض نفسه إلى لسعات النحل (بغرض العلاج)    تويوتا تعيد تدوير بطاريات السيارات الكهربائية    لا يمكنك خداع إنستغرام عن عمرك.. طريقة ذكية تكشف    شاهد بالفيديو.. الفنانة مروة الدولية تغني لعطبرة وتحظي باشادات كبيرة وثوار عطبرة يخاطبونها (حرم تبشري بالخير)    مصر تعلن حضور جماهيري كامل لمباريات أمم أفريقيا لليد    إليك تشكيلة المريخ لمواجهة الهلال    الصندوق الدولي للتنمية الزراعية يدعو لإكمال مسار الثروة الحيوانية بسنار    سيدة سودانية تنسجل اعترافات خطيرة (أنا متزوجة وتعرفت على فنان سوداني شهير وطلب مني الزواج وانا على عصمة زوجي فماذا أفعل)    يلتقيان مساء اليوم بشيخ الاستادات في الجولة 21 .. المريخ يتحدى الظروف أمام الهلال    هل تأتي القمة على مستوى الطموح ؟؟!!    رؤى مُبشِّرة وتنبيهات إيجابية    دفاع توباك: تأجيل جلسات المحاكمة إلى أجل غير مسمى    بالصور .. هبة المهندس تظهر بعد غيبة في عصر القوة الرقمية بالخرطوم    الفنان كمال ترباس يقاضي قناة العربية.. و(فتاة الأستوب) تتساءل: لماذا تريدون إفساد فرحتنا!؟    نصائح ذهبية لحذف الصور والمعلومات المسيئة من الويب    مديرة (سودانير) بالقاهرة تزور الجزلي وتكرمه بالورد وتذاكر من الدرجة الأولى    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    اليوم العالمي لمرض البهاق بجامعة العلوم والتقانة السبت القادم    وضع الخبز في الثلاجة يسبب السرطان.. تحذيرات تشعل زوبعة!    امرأة تنجب أربعة توائم بالفاشر    حريق بمنطقة الكرو بمحلية ابوحمد خلٌف خسائر فادحة    حكم قضائي باسترداد مبلغ (10) آلاف دولار لشيخ الطريقة التجانية    رويترز: مقتل 20 مدنيًا في مدينة غاو    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    الناتو يحذر من أن الحرب الروسية الاوكرانية "قد تستمر لسنوات"    خاصية جديدة من «تيك توك» لمساعدة مدمني الفيديوهات    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    وفاة الممثل الفرنسي جان لوي ترينتينيان    الخارجية ترحب بإعلان الهدنة بين الأطراف اليمنية    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مزارعو الجزيرة يشكون من ارتفاع تكلفة الأنتاج وانحسار المساحات المخططة للزراعة
نشر في النيلين يوم 28 - 07 - 2017

عثرات كثيرة تواجه الموسم الزراعي الصيفي الحالي للعام 2016_2017 بمشروع الجزيرة ما أثر على الخطة التأشيرية التي عرضها المشروع لزراعة مساحات واسعة مقدَّرة من المحاصيل بمختلف أنواعها تمثلت هذه المشاكل في ضعف التمويل وإعلان الحكومة لأسعار تشجيعية وتركيزية ضعيفة للمحاصيل جاءت على غير ما يتوقع المزارع خصوصاً مع ارتفاع أسعار المدخلات وارتفاع تكاليف الإنتاج والعمليات الزراعية، كذلك ظهرت الآن مشكلة تأخر وصول السماد من ميناء بورتسودان بسبب تأخر التعبئة والشحن والتفريغ، ما انعكس سلباً على العمليات الزراعية، كل ذلك وغيره نعرض له في حينه.
الخطة التأشيرية
استعرضت إدارة مشروع الجزيرة في التقرير المقدم للمجلس التشريعي الولائي الخطة التأشيرية للموسم 2016_2017 للعروتين الصيفية والشتوية والمساحات والإنتاجية المستهدفة للعروتين، وأن جملة المساحة المستهدفة للعروة الصيفية (900) ألف فدان، جاء تفصيلها من محصولات القطن (100) فدان، والذرة (450) فداناً، والفول السوداني (230) فداناً، وجنائن (80) فداناً، وأعلاف (10) فدان، ومحاصيل واعدة (30) فداناً، أما الإنتاجية المستهدفة (12) قنطاراً، للقطن و(1.2) طناً، للذرة و(1.3) طن للفول السوداني، وهذه الخطة مجازة من مجلس إدارة مشروع الجزيرة في آخر اجتماعاته، وتهدف الخطة وحسب موجهات وزارة الزراعة والغابات ومجلس إدارة مشروع الجزيرة إلى تطبيق التقانات الزراعية لكل محاصيل العروتين والتي يعتمد عليها من أجل التأمين الغذائي للصادر وتوطين إنتاج التقاوى بالمشروع لمختلف المحاصيل. ومن وسائل إنفاذ الخطة التأشيرية الإعلان عن الأسعار التركيزية لشراء محصولي القطن والفول السوداني من المزارعين للصنف بركات (1357) جنيهاً، للقنطار والصنف أكالا (محور صيني / حامد ) (850) للقنطار والفول السوداني (180) جنيهاً، للجوال، وسيقوم البنك الزراعي بتقديم التسهيلات للشراء في حالة انخفاض الأسعار بالسوق المحلي.
المزارعون في الخط
شكا عدد من المزارعين ل (المجهر) من عدم التزام إدارة مشروع الجزيرة بما جاء في خطة الموسم الصيفي، وذلك للعقبات الكثيرة التي أصبحت تواجه المزارعين وهي انحسار المساحات التي كان يفترض أن يتم زراعتها، وذلك لارتفاع تكلفة العمليات الزراعية، بالمقابل إعلان الحكومة للأسعار التشجيعية وتدني أسعار المحاصيل حتى في السوق مع ارتفاع تكاليف الإنتاج ما تسبب في عزوف عدد من المزارعين، وأكبر مشكلة تواجه المزارعين في الوقت الحالي هي عدم وصول السماد من ميناء بورتسودان ما انعكس سلباً على تأخر العمليات الزراعية للمحاصيل المختلفة .
“أيلا” يصرِّح
وفي تصريح للوالي دكتور “محمد طاهر أيلا” قال أن المساحة المستهدفة للعروة الصيفية الحالية (900) ألف فدان، من مختلف المحاصيل، مشيراً إلى أن الولاية تبذل جهوداً مكثفة لتوفير احتياجات المشروع من الري لضمان نجاح الموسم.
أسباب عزوف المزارعين
وقال محافظ مشروع الجزيرة المهندس “عثمان سمساعة” أن عمليات الزراعة لمحاصيل الذرة والقطن للموسم الصيفي بمشروع الجزيرة تسير الآن بصورة طبيعية ، وأن هناك زيادات مقدَّرة في مساحة القطن مقارنة مع الموسم السابق، وأن هناك مساحات مقدَّرة مزروعة بالتمويل الفردي والشراكات من القطاع الخاص بتمويل من البنك الزراعي ومصرف الإدخار والتمويل الأصغر والمصارف الأخرى ولم يتم حصر المساحات المزروعة إلى الآن بسبب أن عملية الحصر ما زالت جارية حتى تاريخه، والمساحات في زيادة. وأكد “سمساعة” أن السماد وصل ميناء بورتسودان ويتوقع تفريغه ووصوله خلال هذا الأسبوع للمواقع المختلفة بالجزيرة، كما أن مياه الري متوفرة. وأقر “سمساعة” بأن هناك عزوفاً عن زراعة محاصيل الفول السوداني والذرة، وذلك بسبب المخزون الإستراتيجي وضعف أسعارها في السوق المحلي، ما دفع المزارعين للجوء لبدائل أخرى من البقوليات والخضروات، وأكد أن العزوف عن زراعة الذرة نتج من ضعف أسعارها.
موقف الري
من جانبه أعلن وكيل الري بوزارة الموارد المائية والري والكهرباء المهندس “حسب النبي موسى محمد” استعداد وزارته لتلبية كافة احتياجات محاصيل العروة الصيفية دون تعرُّضها لعقبات تذكر في حال التزام شركاء العملية الزراعية بمشروع الجزيرة بالمحددات الفنية التي حددتها لجنة حصر المساحات الزراعية، مشيراً إلى اتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه المتفلتين غير الملتزمين بتوجيهات الوكالة، سعياً إلى ضبط الري ومنع هدر المياه خلال الموسم الزراعي الحالي. والالتزام فقط بالمساحات المحدد زراعتها البالغ (850) ألف فدان، في العروة الصيفية. وقال: إن الأعمال تسير وفق ما خطط لها بكافة “أبو عشرينات” المراد ردمها بالمشروع، مناشداً الجهات كافة بالالتزام بما تم الاتفاق عليه مع إدارة مشروع الجزيرة وأصحاب المهن المنتجة حسب الري والصرف وقانون مشروع الجزيرة لسنة 2005 المعدَّل لسنة 2014. وقال : نلتزم بري المساحات المتفق على زراعتها هذا الموسم.
البنك الزراعي
من جانبه أكد مدير البنك الزراعي قطاع الجزيرة الأستاذ “محجوب أحمد محمد الريح” أن خطة التمويل من البنك الزراعي تهدف إلى تمويل محاصيل العروة الصيفية داخل مشروع الجزيرة لمحاصيل القطن – الفول السوداني – الذرة – السمسم – الخضروات والأعلاف، حيث يتم توفير المدخلات المتمثلة في سماد “اليوريا والداب” والمبيدات لمكافحة الحشائش. وبدأ التمويل في قطاع الجزيرة منذ أوائل مايو بتقديم الأسمدة للمزارعين في مشروع الجزيرة، وأن المبالغ المرصودة لتمويل العروة الصيفية في حدود (300 ) مليون جنيه، في شكل مدخلات وآليات وملحقاتها، بالإضافة لتمويل تقانة الري، فيما يخص تجهيز وتطهير قنوات الري الصغرى والكبرى. وقال حتى تاريخه تجاوز التمويل مبلغ (70) مليوناً، بالنسبة للسماد و مازالت الفروع تقوم بتمويل مدخل السماد، بالنسبة لكفايته، قال: نطمئن المزارعين بأن البنك وفر كميات بالقدر الكافي، وهي في طريقها من بورتسودان لفروع القطاع المختلفة.
وأضاف بالنسبة لمحصول القمح فإن حجم التمويل كان في الموسم السابق في حدود (700) مليون جنيه، بمساحة (418) ألف فدان، من إجمالي المساحة المزروعة البالغة (438) ألف فدان. بنسبة تمويل تجاوزت (90%)، رغم ارتفاع درجات الحرارة ومتوسط الإنتاجية كان في حدود (10.9)، على الرغم من أن بعض المزارعين أنتجوا أكثر من (15) جوالاً للفدان، وأن الكميات المستلمة بواسطة البنك الزراعي تجاوزت (3) ملايين جوال، تم تسليمها لمطاحن الدقيق .
أما بخصوص التحضير للموسم الحالي والقادم فإن البنك يعمل منذ الآن على التحضير لاستجلاب المدخلات الكافية من أسمدة ومبيدات حسب المساحة التأشيرية التي أجازها مجلس إدارة مشروع الجزيرة لتنفيذ المساحة المقدرة ب(350)، يتوقع أن يتم تنفيذها خاصة بعد توجيهات النائب الأول بتكوين لجنة عليا ممثلة فيها جميع جهات الاختصاص لتقدير الأسعار التركيزية للمحاصيل والتي تم إعلانها للذرة (280) جنيهاً، والقمح (550) جنيهاً، والتي نأمل أن تلبِّي رغبات المزارعين وتتوافق مع أسعار التركيز للمدخلات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.