حمدوك: سنتّخذ إجراءات لمنع تكرار حادثة"ساقية منتزه الرياض"    تشاد تودّع رئيسها    سيطرة "شبه كاملة" لجماعة مسلحة على إقليم "سد النهضة"    محادثات سودانية – فرنسية بشأن تطورات تشاد    الأهلي الحواتة يجدد لنجمه "حاتم يوسف" ويسجل مدافع حي العرب المفازة    الصداقة السليم تضم الثنائي والمريخ يواصل حصد النجوم    ترقية (44) قاضياً من الاستئناف إلى قضاة محكمة عليا    حمدوك بعطبرة: ستظل لجان المقاومة الضمير الذي ينبهنا اذا أخطأنا    الموت نقاد يختار الجياد.. في وداع الدكتور علي الكوباني    أغاني القونات.. سياحة في فن الهبوط الناعم    لغز لم يحرك القانون اختفاء المشاهير.. نجوم سادت ثم بادت    وزير النقل: عودة شركة الخطوط البحرية السودانية قرار تاريخي    ارتفاع كبير في الفواكه بالخرطوم    هيئتا الإتهام والدفاع في قضية الشهيد حنفي تسلمان مرافعتهما الختامية    حمدوك : سنراجع سياسات التعدين لتحقيق عائد كبير للدولة    ندرة في غاز الطبخ بالخرطوم والنيل الأبيض    البرهان يصل جمهورية تشاد للمشاركة في تشييع الرئيس ديبي    ضبط معتاد إجرام بحوزته 92 راس من الماعز وبندقية كلاشنكوف    يويفا يدرس توقيع عقوبة غير مسبوقة على ريال مدريد ويوفنتوس    جدول ترتيب الدوري الإسباني بعد نتائج مباريات الجولة 32    ولاية الخرطوم تصدر بيانًا بشأن أحداث ساقية منتزه الرياض    نصائح صحية خلال شهر رمضان لا غنى لك عنها أبداً    غرفة المستوردين تُناقش مع وزير المالية تبعات زيادة الدولار الجمركي    تطورات جديدة في قضية وزيرة الصحة في عهد المخلوع    ناهد قرناص تكتب: السوداني.. وأصيل    مشرحة الأكاديمي: الجثث المتحللة ضمنها 50 لأجانب من جنوب السودان    ضبط شبكة تنتحل صفة نظاميين وتنهب سيارات المُواطنين شمال بحري    اعتصام بربر يدخل يومه الثالث والثوار يرهنون إنهاءه بإعفاء المدير التنفيذي للمحلية    تدشين خدمة التسجيل لبرنامج ثمرات إلكترونيا الاسبوع المقبل    مصر والسودان يوقعان مذكرة لتأسيس شركة مساهمة للصناعات الغذائية    الانتباهة: تحقيق يكشف معلومات خطيرة حول تلوّث المياه    التحالف بقيادة السعودية يعترض طائرتين مسيرتين أطلقهما الحوثيون    الصحة: الجرعة الثانية من لقاح كورونا في الوقت المناسب ولا مخاوف من التأخير    تسرق النصوص والأموال.. احذر من وجود هذه التطبيقات على هاتفك    ما حكم أخذ إبر الأنسولين أثناء الصوم؟    طبيب: فيروس كورونا يسبب الإصابة بالفشل الكلوي الحاد    الكركديه للحامل فى الشهور الأخيرة    احذر من تخزين اللحوم والدواجن فترة طويلة.. تعرف على المدة الصحيحة    رئيس نادي المريخ تندلتي يُفاجيء الجميع ويتقدم بإستقالته    برشلونة يؤكد: عدم الانضمام لدوري السوبر خطأ تاريخي    الخطوط السعودية: اشتراطات السفر تخضع للتحديث المستمر    حسن شاكوش وعمر كمال مطلوبان للتحقيق.. ماذا جرى؟    الهلال يعيد تسجيل نزار حامد لثلاث سنوات    لهذا السبب.. حنان ترك تعلن اعتزال فيسبوك    تعطُّل لعبة (الساقية) بمنتزه الرياض بالخرطوم و الدفاع المدني يتدخل لإنقاذ العالقين    حكم استخدام المراهم وكريمات الجلد في نهار رمضان    نسخة شبه حقيقية من عالم الفيزياء الشهير "أينشتاين" تجيب عن أسئلتك    انفجار صاروخ سوري قرب مفاعل ديمونا النووي جنوبي إسرائيل    دار الإفتاء المصرية تصدر بيانا بشأن الصوم في شدة الحر    مؤسسة الشباك الثقافية تقيم اول نشاط لها بمدينة ام روابة    نائب قائد شرطة رأس الخيمة ينعي د.الكوباني ويعدد مآثره    "زنزانة خاصة جدا".. هكذا يقبع قاتل جورج فلويد في سجنه    ميليشيات الحوثي تبتز الأثرياء لتنجو من مأزق "حرق السجناء"    الجبلية: في رمضان أرتاح من الإرهاق ولا أخشى نار المطبخ    تأجيل محاكمة أربعة أفراد من لجنة التغيير..تعد 82 مطمورة لدفن مجهولي الهوية    دعاء اليوم العاشر من رمضان    القائمة الكاملة لأسعار جى ام سى 2021 في السعودية    صور دعاء 10 رمضان 2021 | صور دعاء اليوم العاشر من شهر رمضان الكريم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علاقة الرؤساء الأميركيين بالممثلات والراقصات: ترامب ليس وحيداً
نشر في النيلين يوم 17 - 04 - 2018

قبل أيام ارتبط اسم عارضة جديدة من “بلاي بوي” بأحد المقربين من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إذ استقال مسؤول جمع التبرعات لحملة ترامب الجمهوري، إليوت برويدي من اللجنة الوطنية للحزب، وذلك إثر الكشف عن دفعه مبلغ 1.6 مليون دولار لعارضة في “بلاي بوي” كانت حاملاً منه، وقد أدار المفاوضات محامي ترامب، مايكل كوهين.
ومع انكشاف هذا الاتفاق المالي، تتوسّع دائرة العارضات والممثلات الإباحيات اللواتي ارتبطت أسماؤهنّ بترامب أو أحد المحيطين به، لكن ترامب لم يكن وحيدا في هذا المضمار من الرؤساء الأميركيين.
اسمان بارزان ظهرا في الأشهر الأخيرة، وكلاهما يهدد عرش ترامب وفق صحيفة “واشنطن بوست”. وقد جاء ما قاله المدير السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي “إف بي آي”، جيمس كومي، يوم أمس عن “عدم أهلية ترامب الأخلاقية لقيادة أميركا”، ليعيد تسليط الضوء على الفضيحتين اللتين ارتبطتا بترامب.
كارين ماكدوغال
تعود قصة ترامب معها إلى يونيو/حزيران 2006، يومها كان قد مضى عام على زواجه من ميلانيا. كان ترامب يصوّر حلقة خاصة من برنامجه “ذا أبرانتيس” في مقر “بلاي بوي”. هناك التقى بماكدوغال، وأبدى إعجابه بها. بدأت بعدها العلاقة بين ترامب وكارين. علاقة وثقت تفاصيلها العارضة من خلال ملاحظات كانت تكتبها بخط يدها حول ما يجمعها بترامب. تؤكد ماكدوغال في هذه الملاحظات التي نشرها موقع “ذا نيويوركر” أن العلاقة كانت بالتراضي، لكنها تصف تفاصيل قانونية كان ترامب يلجأ إليها لمحو آثار مغامراته، بينها اختيار فنادق مجهولة تماماً، وتوقيع عقود واتفاقات قانونية لعدم الحديث عن العلاقة… ثمّ تصف تفاصيل لقاءاتها بترامب، “بداية كنا نذهب إلى العشاء، وكان دائماً يطلب قطعة لحمة مع بطاطا مهروسة، ثمّ نتحدّث، وقد جذبني كثيراً بذكائه، ثم بدأنا… خلعنا ملابسنا ومارسنا الجنس. بعد ذلك عرض عليّ المال، رفضت وقلت له إنني مارست الجنس معه لأنه يعجبني، فأصرّ وقال إنني مميزة”.
قضية ماكدوغال خرجت إلى العلن قبل شهرين، بعدما تبيّن أنّ مجلة “ذا ناشونال إنكوايرر” (يصف مديرها التنفيذي، ديفيد بيكر، ترامب ب”الصديق الشخصي”)، عرضت مبلغ 150 ألف دولار على كارين ماكدوغال، من أجل عدم نشر قصتها أبداً.
ستورمي دانيالز
ستورمي ممثلة أفلام إباحية، وقد انكشفت علاقتها بالرئيس الأميركي الشهر الماضي، بعدما أقامت دعوى أمام محكمة في لوس أنجليس، تطلب فيها إعلان بطلان اتفاق لحفظ السرية، أبرمته مع الرئيس، وتقاضت مقابله مبلغ 130 ألف دولار، لتلزم الصمت عن علاقتهما التي حصلت عام 2006 (أيضاً). وفي الدعوى تقول الممثلة إن الاتفاق بينها وبين الرئيس باطل لأن ترامب، لم يوقّعه بنفسه، بل وقّعه عنه محاميه الشخصي مايكل كوهين.
الرئيس كينيدي
فضائح ترامب الجنسية ليست جديدة على الرؤساء الأميركيين، لكن الجديد، هو تسليط الضوء الإعلامي عليها. كأن اتفاقاً سرياً كان معقوداً سابقاً بين السياسيين والصحافة، حول إبقاء الحياة الخاصة للرؤساء بعيدة عن الأضواء. ولعلّ خير مثال على ذلك، كانت مغامرات الرئيس جون كينيدي، المتعددة، قبل وبعد الزواج، وقبل وبعد دخوله البيت الأبيض. كان كينيدي محاطاً بفريق متماسك، يعرف جيداً كيف يحمي الرئيس. كما أن هذا الأخير عرف كيف يبني علاقة قوية جداً وداعمة مع الإعلام. ونعود هنا إلى عام 1955، عندما كان كينيدي لا يزال سيناتوراً. يومها تعرّف إلى راقصة تعرٍ كانت شهيرة وقتها وتدعى “تمبست ستورم” (اسمها الفني). الراقصة كتبت لاحقاً في مذكرات، أنها التقت للمرة الأولى بكينيدي أثناء عرض في واشنطن “لم أكن أعرف من هو، أعجبني فقط شكله الخارجي” كاشفة أنها في اليوم الثاني كانت قد مارست الجنس مع كينيدي “الذي لم يكن سعيداً بزواجه بسبب برود زوجته جاكي”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.