أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الأحد الموافق 23 يناير 2022م    الشواني: نقاط عن إعلان سياسي من مدني    شاهد بالفيديو: السودانية داليا الطاهر مذيعة القناة اللبنانية "الجديد" تتعرض للتنمر من مناصري حزب الله    مباحثات بين حميدتي وآبي أحمد بأديس أبابا تناقش العلاقات السودانية الإثيوبية    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الأحد 23 يناير 2022    شاهد بالصور.. شاب سوداني عصامي يستثمر في بيع أطباق الفاكهة على نحو مثير للشهية    مواجهات أفريقية مثيرة في الطريق إلى قطر 2022م    برودة اليدين.. هذا ما يحاول جسدك إخبارك به    الاتحاد السوداني للرماية يتوج الفائزين ببطولة الاستقلال    السلطات الإثيوبية تطلق سراح (25) سودانياً    ضبط (17) حالة "سُكر" لسائقي بصات سفرية    توجيه حكومي بزيادة صادرات الماشية لسلطنة عمان    الهلال يخسر تجربته الإعدادية أمام الخرطوم الوطني    وسط دارفور تشهد إنطلاق الجولة الرابعة لفيروس كورونا بأم دخن    المواصفات تدعو إلى التعاون لضبط السلع المنتهية الصلاحية    المالية تصدر أمر التخويل بالصرف على موازنة العام المالي 2022م    الزمالك يلغي مباراته أمام المريخ السوداني    حكومة تصريف الأعمال.. ضرورة أم فرض للأمر الواقع..؟!    تجمع المهنيين يدعو للخروج في مليونية 24 يناير    الأرصاد: درجات الحرارة الصغرى والعظمى تحافظ على قيمها بمعظم أنحاء البلاد    الصمغ العربي ..استمرار التهريب عبر دول الجوار    الجريف يستضيف مريخ الجنينة اعداديا    مصر تعلن عن اشتراطات جديدة على الوافدين إلى أراضيها    مقتل ممثلة مشهورة على يد زوجها ورمي جثتها في كيس    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة يوم السبت 22 يناير 2022م    إنصاف فتحي: أنا مُعجبة بصوت الراحل عبد العزيز العميري    وزير مالية أسبق: (الموازنة) استهتار بالدستور والقادم أسوأ    عبد الله مسار يكتب : من درر الكلام    قناة النيل الأزرق نفت فصلها عن العمل .. إشادات واسعة بالمذيعة مودة حسن في وسائل التواصل الاجتماعي    (كاس) تطالب شداد و برقو بعدم الإزعاج    إدراج الجيش وقوات الأمن ضمن مشاورات فولكر    شاهد بالفيديو: السودانية داليا حسن الطاهر مذيعة القناة اللبنانية "الجديد" تتعرض للتنمر من مناصري حزب الله    طه فكي: عقد رعاية الممتاز مع شركة قلوبال لأربعة أعوام    يستطيع أن يخفض من معدلات الأحزان .. أبو عركي البخيت .. فنان يدافع عن وطن مرهق!!    بوليسي : الصين تسعى لحل الأزمة السودانية بديلاً لأمريكا    استدعوا الشرطة لفض شجار عائلي.. ثم استقبلوها بجريمة مروعة    دراسة.. إدراج الفول السوداني في نظام الأطفال الغذائي باكراً يساعد على تجنب الحساسية    القحاطة قالوا احسن نجرب بيوت الله يمكن المرة دي تظبط معانا    بالصورة.. طلبات الزواج تنهال على فتاة سودانية عقب تغريدة مازحة على صفحتها    عثروا عليها بعد (77) عاما.. قصة الطائرة الأميركية "الغامضة"    ضبط أدوية منتهية الصلاحية ومستحضرات تجميل بالدمازين    منتدي علي كيفك للتعبير بالفنون يحي ذكري مصطفي ومحمود    صوت أسرار بابكر يصدح بالغناء بعد عقد من السكون    بعد القلب… زرع كلية خنزير في جسد إنسان لأول مرة    الرحلة التجريبية الأولى للسيارة الطائرة المستقبلية "فولار"    بعد نجاح زراعة قلب خنزير في إنسان.. خطوة جديدة غير مسبوقة    التفاصيل الكاملة لسقوط شبكة إجرامية خطيرة في قبضة الشرطة    ضبط أكثر من (8) آلاف حبة كبتاجون (خرشة)    الفاتح جبرا
 يكتب: وللا الجن الأحمر    القبض على شبكة إجرامية متخصصة في تزييف العملات وسرقة اللوحات المرورية    الدفاع المدني يخلي عمارة سكنية بعد ميلانها وتصدعها شرق الخرطوم    تأجيل تشغيل شبكات ال5G بالمطارات بعد تحذير من عواقب وخيمة    اعتداء المليشيات الحوثية على دولة الإمارات العربية ..!!    في الذكرى التاسعة لرحيل الأسطورة محمود عبد العزيز….أبقوا الصمود    مجلس الشباب ومنظمة بحر أبيض يحتفلان بذكري الاستقلال    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    مجلس وزراء الولاية الشمالية يبدأ مناقشة مشروع موازنة 2022    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ما خيارات تركيا أمام قرار إخراجها من برنامج طائرة أف 35؟
نشر في النيلين يوم 19 - 07 - 2019

على الرغم من تلويح واشنطن المتكرر بعدم تسليم أنقرة طائرات أف 35 في حال شرائها نظام الدفاع الصاروخي الروسي أس 400 فإن الأخيرة أتمت شراء الصفقة غير آبهة بالتهديد الأميركي. فكيف ستتعامل مع خطوة إخراجها من برنامج تصنيع طائرة أف 35؟ وهل ستلجأ إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو) أم ستذهب أبعد باتجاه روسيا؟
وكانت واشنطن قررت إخراج تركيا من البرنامج المشترك لصناعة المقاتلة أف 35، وطلبت من الموظفين الأتراك العاملين بالبرنامج مغادرة أراضيها بحلول نهاية الشهر الجاري.

وبحلول مارس/آذار 2020، ستكون المشاركة التركية في تصنيع برنامج أف 35 -والذي يتضمن تصنيع تسعمئة قطعة للمقاتلة الشبح- قد انتهت. وأوقفت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) بالفعل تدريب الطيارين الأتراك على مقاتلات أف 16، وهدد الكونغرس بطرد أنقرة نهائيا من المشروع.
وعقب صدور البيان الأميركي، قالت وكيلة وزارة الدفاع إلين لورد إن التوقعات تشير إلى أن الاقتصاد التركي سيتحمل خسارة تسعة مليارات دولار، مشيرة إلى أن خروج أنقرة سيترك آثارًا بسيطة على برنامج أف 35، ومؤكدة أن تركيا ستفقد وظائف وفرصًا اقتصادية مستقبلية نتيجة هذا القرار.
وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس قالت إن السلطات التركية تعلم جيدًا وتدرك التشريع الذي أقره الكونغرس ويسمى قانون مكافحة خصوم أميركا، أو ما يعرف اختصارًا ب "كاتسا" ذلك أن القانون المذكور يقضي بمعاقبة الدول التي تشتري السلاح الروسي.
حلف الناتو
وكانت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية قد قالت -عقب إتمام تركيا للصفقة الروسية- إنه قد حان الوقت لإنهاء عضوية تركيا بحلف الناتو.

ويعتقد مراقبون أن إدارة الرئيس ترامب قد تقدم على تقييد دور تركيا في حلف الناتو.
من جهته، قال الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ -في تصريحات أدلى خلال مشاركته بمؤتمر الأمن السنوي الذي ينظمه معهد "آسبين" بولاية كولورادو الأميركية- إن تعاون الناتو مع تركيا أعمق بكثير من مسألة صفقة مقاتلات أف 35، مشدداً على أن تركيا كانت جزءاً من نظام الدفاع الجوي المتكامل للناتو، وستبقى كذلك.
وانضمت تركيا عام 2002 -إلى جانب بريطانيا وإيطاليا وأستراليا وهولندا والنرويج والدانمارك وكندا- للبرنامج المشترك لتطوير مقاتلة أف 35 الهجومية، بقيادة شركة "لوكهيد مارتن" العملاقة للصناعات الدفاعية، واستثمرت أنقرة في المشروع حتى الآن أكثر من 1.25 مليار دولار.
كما سبق لتركيا أن عقدت شراكة مع شركة "لوكهيد مارتن" لأكثر من 25 عاماً، بشكل أساسي في الطائرة المقاتلة أف 35، وتعد شريكاً من المستوى الثالث في مشروع أف 35.
بدوره، أكد إسماعيل دمير رئيس مديرية الصناعات الدفاعية في تركيا أن الولايات المتحدة لا يمكنها عزل بلاده من جانب واحد من برنامج طائرات مقاتلة من طراز أف 35 لأن اتفاق الشراكة لا يسمح بذلك.

وأضاف أن الحديث عن مخالفة تركيا لقانون كاستا لا ينطبق على بلاده، لأنها قد التزمت بشراء أس 400 قبل سريان قانون العقوبات الجديد.
واعتبر الرئيس رجب طيب أردوغان أن رفض الولايات المتحدة تسليم بلاده طائرات "أف 35" المقاتلة سيكون بمثابة "سرقة"، وقال "تركيا دفعت إلى الآن 1.4 مليار دولار لشراء المقاتلات الأميركية، تسلمت 4 منها، وسنأخذ الموضوع إلى التحكيم الدولي، لأننا نريدهم أن يدفعوا لنا المال الذي أنفقناه".
بدائل تركيا
الكاتب الصحفي التركي المقرب من الحكومة طه عودة أوغلو يرى أن أنقرة ستظل جزءاً من برنامج التصنيع أف 35، حتى لو ألغت طلبات شراء الطائرات.
وقال للجزيرة نت "أنقرة تعتقد أن طائرات أف 35 ستجعل تركيا تعتمد على واشنطن، وأنه فيما يتعلق بالخدمات اللوجستية، فقد تكون هناك مشاكل في الصيانة بسبب العقوبات الأميركية المحتملة، ولكن الأهم أن هناك دواعي أخرى للقلق تتصل بالمخاوف الأمنية المتعلقة بالطائرة".
ويعتقد الكاتب الصحفي أن أنقرة ستلعب على وتر خسارة واشنطن من استبعاد تركيا، مضيفا أن الولايات المتحدة تعي تماما أن اتساع فجوة الخلافات بين البلدين ستصب في صالح الروس، بمعنى ربما تتسبب نتائج الخلافات بين الحليفين في الأطلسي في إعادة تشكيل محاور جديدة من التحالفات الجيوستراتيجية والسياسية في العالم، ومن الممكن أن تغرد أنقرة خارج السرب الأطلسي.

وأضاف أوغلو أن تركيا قد تلجأ لتحويل الأموال المخصصة لهذا المشروع للتركيز على مشروع تصنيع المقاتلات التركية المحلية "تاي تي أف أكس" بدلاً من ذلك.
وزاد أن تركيا قد تلجأ إلى شراء طائرات حربية روسية من طراز "سوخوي 57" ذات المحركين، بدلاً من أف 35 ذات المحرك الواحد.
ووفقاً لتقارير تركية، فإن تكلفة طائرة "سوخوي 57" -التي يتم تطويرها من أجل التفوق الجوي والعمليات الهجومية- تقارب نصف تكلفة الطائرة أف 35، مضيفة أن الطائرة المقاتلة الروسية من الجيل الخامس يمكنها أن تستجيب لاحتياجات تركيا الوطنية أكثر من طائرة أف 35.
وقال سيرجي شيمزوف رئيس شركة روستك الروسية الحكومية في مقابلة مع وكالة الأناضول "مستعدون لتقديم طائرة الجيل الجديد سوخوي 57 لتركيا، لها صفات بارزة وتبشر بالخير للتصدير".
وفي وقت سابق، ذكرت صحيفة "يني شفق" التركية المؤيدة للحكومة أن مصادر بوزارة الدفاع والدفاع قالت إنه نظراً للمشاكل الفنية وزيادة النفقات، تعيد أنقرة النظر في قرارها شراء طائرات من طراز أف 35.
وقالت الصحيفة "الاعتماد على الولايات المتحدة لدمج أنظمة الأسلحة الوطنية في الطائرات يعتبر مشكلة أمنية خطيرة".
وفي أغسطس/آب 2018، انتقد أردوغان قرار الولايات المتحدة تأجيل تسليم الطائرات، قائلاً "العالم لم يعد مكوناً من دولة واحدة، وتركيا لديها بدائل أخرى لطائرات مقاتلة من طراز أف 35، وإذا لم يقدِّموا لنا فسنشتريها من مكان آخر أو نُنتجها".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.