موقِّعو "مسار الشرق" يرفضون إلغاءه ويحذرون من حرب أهلية    البرهان: حريصون على تطوير العلاقات مع الإمارات في كل المجالات    مدير المواصفات يرأس الاجتماع التنسيقي لمنظومة حماية المستهلك    مشاجرة تنتهي بمصرع عامل على يد زميله    واتساب يطرح ميزة جديدة "للرسائل الصوتية".. تعرف على آخر التطورات    توقيف خمسة متهمين أجانب بنهب تاجر بأمدرمان    كيفية صلاة العشاء بالتفصيل خطوة بخطوة.. هذا ما تفعله بكل ركعة    شرطة ولاية الخرطوم تسترد ثلاثة سيارات مسروقة    مسؤول: الإصابة ب(كورونا) وسط المشتبه بهم في الخرطوم بلغت 70%    تسريبات تكشف مواصفات هاتف "سامسونغ" المقبل    ميسي يكشف سر تخليه عن القميص 10 في باريس سان جرمان    في "غوغل".. 10 حيل ذكية توصلك إلى نتائج البحث باختصار    روتانا زمان .. !!    محكمة الفساد تحدد موعد النطق بالحكم ضد علي عثمان    سيعمل علي توفيق أوضاع التعاقدات مع الكاف..إتحاد القدم يؤكد حرصه علي إستقرار الهلال والتمديد للجنة التطبيع وفق خارطة طريق متفق عليها    يا وطن انت ما شبه العذاب !!    شاهد.. معجب "يخبط" رأس حماقي بهاتف ويصبه!    "بكرهك".. رسالة قاسية من ابنة شيرين لحسام حبيب    بعد أن وصل لارقام فلكية . ربات البيوت يرفعون شعار (بصلة واحدة تكفي)    الموت يغيب حسناء جامعة الخرطوم التي قيلت فيها القصيدة الشهيرة "ياسيدة لا"    محمد عبد الله: أتينا في ظروف صعبة ومعقّدة    تقرير رصد إصابات كورونا اليوميّ حول العالم    مجلس السيادة ينفي ما أوردته الفرنسية حول مشاركة العسكريين    في تصريحات مثيرة عقب الهزيمة بخماسية فيلود: هل سيتم التعامل مع المنتخبات في كأس العالم بنفس الطريقة التي تم التعامل بها معنا؟.!!    الإدارة العامة لتأمين التعدين تحبط محاولات تهريب ذهب    عروس مصرية تقفز من الطابق الثالث بعد 24 ساعة من زفافها    السودان..إحباط محاولات تهريب 31 كيلو ذهب    السعودية تسمح للمطعمين بلقاح «سبوتنيك V» الروسي بأداء الحج والعمر    ضياء الدين بلال يكتب: في وداع هاني رسلان    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة اليوم الأحد 5 ديسمبر 2021    وزارة المالية تلتزم بسداد استحقاقات صيانة قنوات الري    1.2تريليون دولار حجم الإنفاق على إنترنت الأشياء بحلول عام 2025    دراسة تكشف مفاجأة.. هذه الأمراض تخفف أعراض كورونا    سراج الدين مصطفى يكتب :لماذا الكابلي!!    وفاة فتاة بصدمة كهربائية بعد سقوط هاتفها بحوض الاستحمام    والد الثائر المصاب (أحمد) في موكب أمدرمان: تسببت الطلقة في إصابة ابني بالشلل    لمواجهة أوميكرون.. خبراء ينصحون بالجرعات المعززة    تحولات المشهد السوداني (2+ 6) في انتظار العام سام    مزارعو المطري والمروي يرفضون السعر التركيزي للقطن    السودان.. مسؤولون يلوحون ب"الإغلاق" لمواجهة تفشي كورونا    اشتباك بالذخيرة بين الشرطة وتجار مخدرات بأم درمان    سيف الجامعة: تخيلوا الفن السوداني من غير الكابلي ..؟    مقتل مصري على يد إثيوبي في الإمارات    الفيفا يعتذر لبعثة منتخبنا بسبب "كورونا"    مسؤول بمجلس المريخ يدفع باستقالة مفاجئة    مديرمؤسسات التمويل الدولية بالسودان: استعادة المساعدات الأمريكية يستدعي خطة حكومية واضحة    الإمارات تشتري80 طائرة من طراز رافال الفرنسية    رئيسة وزراء أوروبية تعتذر لعدم ارتداء "الكمامة" في مكان عام    حمدوك ينخرط في مُشاورات لتشكيل الحكومة    برافو مجموعة التغيير    (الغربال) يحاول الاعتداء على صحفية سودانية بالدوحة بسبب (التمباك)    تعليق أحلام على انفصال شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب    بايدن يكشف عن "الرئيس الحقيقي" للولايات المتحدة    عبد الله مسار يكتب : الشيخ العبيد ود بدر (2)    دار الإفتاء المصرية تحذر من تسمية البنات بهذا الاسم    *ورحل أيقونة الغناء السوداني* *عبدالكريم الكابلي    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    في نقد التدين الشكلاني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نظام \"ويندوز 7\" الجديد يستبدل الفأرة والكيبورد بتقنية اللمس
نشر في النيلين يوم 04 - 06 - 2008

بحلول عام 2010 سيتحقق ما توقعه بيل جيتس رئيس شركة مايكروسوفت الأمريكية حينما قال في واحد من أحاديثه الصحفية إن استخدام لوحة المفاتيح والماوس في طريقه إلى الاختفاء مع ظهور أدوات أكثر طبيعية وعفوية تعتمد على الحواس خاصة حواس اللمس والرؤية والنطق.
وبعد الفكرة التي طبّقتها شركة "آبل" ونجاح نظام التشغيل الذي يعمل بشاشة اللمس , أعلنت شركة "مايكروسوفت" وضع نهاية لاستخدام الفأرة "الماوس" وذلك بظهور أحدث نظام تشغيل للكمبيوتر والذي يعتمد على فكرة ونجاح نظام التشغيل المنافس لشركة "آبل" والذي يعمل بشاشة اللمس.
وذكرت صحيفة التايمز البريطانية أن نظام ويندوز 7 سيساعد مستخدمي الكمبيوتر الشخصي على العمل عليه من خلال اللمس وليس الإشارة والنقر باستخدام الفأرة ما يشير إلى أن شركة البرمجيات العالمية تعتقد أن عهد استخدام الفأرة ولوحة المفاتيح قد قارب على نهايته.
وتشير المعلومات المتوفرة عن نظام Windows7 إلى أنه سيحوي أساليب متقدمة لتنظيم الذاكرة والعمليات بحيث تعطي أداء أفضل ، بالإضافة إلى بنية رسومية فعالة وبرمجيات تسمح بتعددية الاتصال ، فضلا عن برامج لتنظيم الخرائط وتنظيم وتكبير الصور بأسلوب السحب والإفلات وعرض الفيديو .
وذكرت صحيفة "التايمز" البريطانية أنّ بعض النقاد أكدوا أن شركة مايكروسوفت مازالت بعيدة عن تطبيق واستبدال النظام الحالي لتشغيل أجهزة الكمبيوتر الذي يعمل منذ اكتشافه بواسطة باحثي شركة "زيروكس" خلال فترة السبعينيات من القرن العشرين.
وقال بعض النقاد إن شركة مايكروسوفت مازالت بعيدة عن تطبيق واستبدال النظام الحالي لتشغيل أجهزة الكمبيوتر الذي يعمل منذ اكتشافه بواسطة باحثي شركة زيروكس خلال فترة السبعينيات من القرن العشرين.
وأشار النقاد إلى أنه من غير الواضح إلى أي مدى سوف يقبل العاملون في المكاتب ومستخدمي الكمبيوتر في المنازل بفكرة التخلي عن مهارات الكتابة التي تعلموها ويقرروا البدء في التعامل مع الصور الموجودة على شاشة كبيرة للكمبيوتر.
هذا وسيساعد نظام ويندوز 7 الذي لن يتم إطلاقه إلا في عام 2010، مستخدمي الكمبيوتر الشخصي على العمل عليه من خلال اللمس وليس الإشارة والنقر باستخدام الفأرة ما يشير إلى أن شركة البرمجيات العالمية تعتقد أن عهد استخدام الفأرة ولوحة المفاتيح قد قارب على نهايته.
وتأتي هذه الخطوة تأكيداً على ما أعلنه بيل جيتس حين أشار إلى أن علاقة الإنسان بالكمبيوتر ستتغير بشكل جذري في السنوات الخمس القادمة.
ونقلت مصادر إخبارية عن جيتس قوله:"سنضيف قدرة معالجة الكمبيوتر باللمس واستخدام حاسة النظر بحيث يرى الكمبيوتر ما تقوم به. سنضيف القلم والنطق كأدوات لمعالجة الكمبيوتر".
وتوقع جيتس أنه خلال خمس سنوات سيكون بإمكان المستخدمين مشاهدة صورهم والاستماع إلى موسيقاهم المفضلة باستخدم جهاز كهذا يعمل بواسطة اللمس، وعرض جيتس جهاز كمبيوتر يشبه الطاولة الكبيرة المسطحة عليه مساحات يمكن لمسها لاعطاء أوامر وتعليمات للكمبيوتر.
وكان جيتس قد تكهن بذلك منذ سنوات ولهذا طور أجهزة مثل جهاز الكمبيوتر المحمول الذي يستخدم قلماً رقمياً أو يعمل باللمس (تابلت) إلا أن هذا الجهاز لم يلق اقبالاً كبيراً.
يذكر أنه بالرغم من مرور أكثر من نصف عام على طرح مايكروسوف لنظام تشغيلها الجديد "ويندوز فيستا " إلا أن هذا النظام لم يستطع حتي الآن فرض سيطرته على أجهزة الكمبيوتر الذى مازال نظام إكس بي مسيطراً عليها دون النظر إلى النسبة التى أعلنتها الشركة مؤخراً عن مبيعات مولودها الجديد.
وعلى عكس عبارة "الأرقام لا تكذب" فإنها كذبت بالفعل فالبرغم من إعلان الشركة عن بيعها 88 مليون نسخة من برنامج ويندوز فيستا عبر مختلف أنحاء العالم، إلا أن ذلك لايعد دليلاً قويا ً على مدى كفاءة النظام فغالباً ما نشتري السلعة وبعد فترة من الاستخدام نحجم عنها لعدم تلبيتها احتياجاتنا وهو بالفعل ما حدث مع منتج مايكروسوفت الجديد.
العديد من الشركات الكبرى والمستخدمين مازالوا يجهلون النظام الجديد ويتمسكوا بنظام إكس بي القديم وكانت أغلبية الإجابات أن النظام الحديث يحتاج إلى جهاز ذو مواصفات معينة بالإضافة إلى البطء بعض الشئ فى تشغيله.
وفي تقرير أمريكي جديد أجرته شركة فورستر للأبحاث أظهر أن استخدام الشركات لنظام التشغيل الجديد "ويندوز فيستا" بدأ فى التراجع، وذلك لعدم وجود بعض البرمجيات وفق نظام التشغيل الجديد، وحاجة النظام لتمتع مكونات الحاسب بإمكانيات كبيرة، بالإضافة إلى عدم وضوح الرؤية حول موعد إصدار مايكروسوفت لأول نسخة معدلة منه.
وأضاف التقرير أن تلك الأنباء لا تعني أن الشركات ستتخلى عن فكرة الاستعانة بهذا النظام ، وإنما تشير إلى إعادة التفكير في أفضل توقيت لهذا التحول، وكيفية تنفيذه.
لذلك لم يكن غريباً أن تعلن الشركة عن سحبها نظام إكس بي ليحل محله فيستا بالأسواق، إلا أنها عاجلاً ما قامت بتأجيل هذا القرار بعد موجة الاستياء التى عمت على المستخدمين والذين يفضلون القديم، مما وضع الشركة بين نارين إما إرضاء العميل بالبقاء على القديم أو الصبر على فسيتا حتى يزيح بنفسه غريمه.
وقامت مايكروسوفت مؤخراً بإضافة 42 مليون جهاز كمبيوتر باعته وهو مزود بفيستا للمؤسسات، كنوع من الرد على المشككين فى كفاءة النظام.
وحتى لا نتجنى على فيستا، فإن عدم انتشاره بالشكل المتوقع لا يرجع إلى عيوب فيه قدر ما يوجد على أجهزة الكمبيوتر لدى المستخدمين التى صارت لا تلائم أنظمة التشغيل الجديدة، لذلك أصرت مايكروسوفت على إطلاق موقعاً خاصاً على الإنترنت من خلاله يمكن للمستخدم اختبار مدى قدرة جهازه على تشغيل فيستا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.