إنشاء مجلس القضاء العالي هو السبيل لإصلاح السلطة القضائية وليس المفوضيات غير الآمنة .. بقلم: د. أبوذر الغفاري بشير عبد الحبيب    الفساد يحاصرنا ويلجأ لنيابة المعلوماتية!! .. بقلم: حيدر احمد خير الله    الفاصلة بين اليسار العربي واليمين فقدت .. بقلم: جورج ديوب    لاهاااااي؟ .. وغوانتنامو كمان (1/2) !! .. بقلم: لبنى أحمد حسين    اكتشافات فنية مدهشة جدا .. بقلم: أحمد الخميسي    في حضرة المرحوم عبد الله ود ضمرة: (قصيدة من الذاكرة) .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    حِنِيْن جَرَسْ- أبْ لِحَايّة، قصصٌ من التُّراثْ السُّودانَي- الحَلَقَةُ العُشْرُوُنْ،جَمْعُ وإِعدَادُ عَادِل سِيد أَحمَد.    متى يعاد الطلاب السودانيين العالقين فى الصين الى أرض الوطن؟ .. بقلم: موسى بشرى محمود على    من تاريخ الخدمات الصحية بالسودان في العشرين عاما الأولى من الحكم الثنائي (1/2) .. بيرسي اف. مارتن .. ترجمة: بدر الدين حامد الهاشمي    هجوم على مذيع ....!    الأسد: معارك إدلب وريف حلب مستمرة بغض النظر عن الفقاعات الفارغة الآتية من الشمال    اقتصاديون: 96٪ من العملة خارج النظام المصرفي    العراق يمنع الصينيين من مغادرة أراضيه بسبب "كورونا"    السراج يتهم أجهزة مخابرات أجنبية بالسعي ل"إجهاض" ثورة فبراير    مصر تكشف حقيقة وجود إصابة ثانية بفيروس"كورونا"    (الكهرباء) تعلن عن برمجة قطوعات جديدة    ﻭﻓﺪﺍ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﻭﺍﻟﺠﺒﻬﺔ ﺍﻟﺜﻮﺭﻳﺔ ﻳﻘﻄﻌﺎﻥ ﺍﺷﻮﺍﻃﺎ ﻣﻘﺪﺭﺓ ﻓﻲ ﻣﻨﺎﻗﺸﺔ ﻗﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﺴﻠﻄﺔ ﻓﻲ ﻣﺴﺎﺭ ﺩﺍﺭﻓﻮﺭ    ابرز عناوين الصحف السياسيه الصادرة اليوم الثلاثاء 18 فبراير 2020م    رونالدو يتصدر المشهد قبل انطلاقة الدور ال 16 من دوري الأبطال    تلفزيون السودان ينقل مباريات كأس العرب    الهلال: ليس لجمال سالم حقوق على النادي ليتمرد    وصول النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي إلي مدينة جوبا    التطبيع المطروح الآن عنصري وإمبريالي .. بقلم: الامام الصادق المهدي    رفع الدعم هو الدعم الحقيقي (2/2) .. بقلم: د. الصاوي يوسف    عبقرية إبراهيم البدوي: تحويل الدعم من السلع إلى الغلابا!! .. بقلم: عيسى إبراهيم    د . محمد شيخون أنسب رجل لتولي وزارة المالية في المرحلة الراهنة .. بقلم: الطيب الزين    القبض على لص متلبساً بسرقة تاجر بالخرطوم    رأى لى ورأيكم لكم!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    مقتل شاب بعد تبادل الطعنات مع آخر في صف الخبز    الصاغة يهددون بالخروج من صادر الذهب    صاحب محل افراح يقاضى حزب الامة بسبب خيمة الاعتصام    كوريا تطلق سراح جميع مواطنيها العائدين من ووهان بعد أسبوعين من الحجر عليهم    البرهان بين مقايضة المنافع ودبلوماسية الابتزاز .. بقلم: السفير/ جمال محمد ابراهيم    المريخ يضرب الهلال الفاشر برباعية    لماذا يَرفُضُ الإمام الصادق المهديّ التَّطبيع مع إسرائيل؟ .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    مواجهة مثيرة للتعويض بين المريخ والهلال الفاشر    "مانيس" هزَّ شجرة المصنَّفات: هل ننتقل من الوصاية إلى المسؤولية؟! .. بقلم: عيسى إبراهيم    التغذية الصحية للطفل - ما بين المجاملة والإهمال والإخفاق .. بقلم: د. حسن حميدة – ألمانيا    شرطة تضبط شبكة لتصنيع المتفجرات بشرق النيل    ارتباط الرأسمالية بالصهيونية: فى تلازم الدعوة الى السيادة الوطنية ومقاومة الصهيونية والرأسمالية .. بقلم: د. صبري محمد خليل    زيادة نسبة الوفيات بحوادث مرورية 12%    لجان مقاومة الكلاكلة تضبط عربة نفايات تابعة لمحلية جبل أولياء ممتلئة بالمستندات    أمير تاج السر : تغيير العناوين الإبداعية    إعفاء (16) قيادياً في هيئة (التلفزيون والإذاعة) السودانية    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قطر تبدأ بترحيل الاخوان إلى ليبيا
نشر في الراكوبة يوم 08 - 05 - 2014

دفعة جديدة تنتمي للجماعة الاسلامية المصرية تصل مطار معيتيقة الليبي على متن طائرة قادمة من الدوحة عبر قبرص.
الدوحة تشرع في تنفيذ اتفاق الرياض
تونس - علمت مصادر مطلعة أنّ دفعة جديدة من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين وصلت ليلة السبت/الأحد إلى مطار "معيتيقة" الدولي بالعاصمة الليبية طرابلس على متن طائرة قطرية.
وقالت المصادر لصحيفة العرب اللندنية إنّ هذه المجموعة الجديدة تنتمي إلى "الجماعة الإسلامية" المصرية التي يرأسها طارق الزمر، ويُقدر عددها بنحو 15 شخصا كانوا جميعهم يقيمون في العاصمة القطرية الدوحة.
ويرأس طارق الزمر حاليا "حزب البناء والتنمية" المصري الذيّ يعدّ الذراع السياسية للجماعة الإسلامية.
ولا يُخفي الزمر علاقاته مع جماعة الإخوان المسلمين، علما أنّه أمضى سنوات عديدة في السجن قبل الإفراج عنه في 10 مارس 2011 في أعقاب سقوط نظام حسني مبارك.
وأوضحت المصادر أنّ الطائرة القطرية وصلت إلى مطار "معيتيقة" الدولي عبر جزيرة قبرص، وذلك في عملية تمويه تمّ الإعداد لها بشكل محكم، حيث تمّ استقبال هذه المجموعة، ونقل أفرادها على متن سيارات رباعية الدفع إلى أماكن وسط العاصمة الليبية.
ولم تتسنّ معرفة أسماء أفراد المجموعة بسبب الطوق الأمني المفروض على مطار "معيتيقة" الدولي، الذي يقع على بعد نحو 11 كيلومترا شرق العاصمة الليبية طرابلس، وتُسيطر عليه حاليا ميليشيات مُسلّحة تحظى بدعم قطري لافت.
وأشار مراقبون إلى أنّ وصول هذه الدفعة الجديدة من أعضاء "الجماعة الإسلامية" إلى ليبيا، يندرج في سياق رسائل الطمأنة التي كثفت السلطات القطرية إرسالها في اتجاهات متعدّدة لإثبات حسن نيتها والتزامها بما تعهّدت به في اتفاقية الرياض الموقعة في 17 أبريل/نيسان.
وتنصّ تلك الاتفاقية على جملة من النقاط منها ترحيل قادة الإخوان المسلمين من الدوحة إلى مكان آخر، بالإضافة إلى "تقليص" نشاط الداعية يوسف القرضاوي إلى أبعد الحدود تمهيدا لإيجاد ملجأ له خارج الدوحة.
وتوقعت المصادر أن تواصل قطر ترحيل بعض العناصر المحسوبة على جماعة الإخوان المسلمين إلى ليبيا، وذلك لتخفيف الضغوط المسلّطة عليها، وهي ضغوط يُنتظر أن تشتدّ خلال القمة التشاورية الخليجية المرتقب عقدها في مدينة جدة السعودية خلال شهر مايو/ايار.
واستندت المصادر في توقعاتها إلى نجاح التيّارات الإسلامية الموالية لقطر وتركيا في فرض أحمد امعيتيق رئيسا للحكومة الليبية، وهو المعروف بعلاقاته الوطيدة مع جماعة الإخوان المسلمين ومدعوم منها، كما أنّه ابن أخت عبدالرحمن السويحلي الذي يُعدّ واحدا من الوجوه الإخوانية المعروفة بنشاطها الحثيث في ليبيا.
كما أن أحمد امعيتيق له علاقات قوية ب"حزب العدالة والتنمية" التركي برئاسة رجب طيب أردوغان، وقد مكّنته هذه العلاقات من أن يُصبح وكيل مشاريع الاستثمارات التركية في ليبيا.
وكانت العرب اللندنية قد كشفت في وقت سابق عن أنّ السلطات القطرية شرعت في ترحيل عدد من قادة الصفّ الأوّل والثاني لجماعة الإخوان خارج أراضيها تمهيدا لإيجاد "ملاذات آمنة" لهم.
وأشارت نقلا عن مصادر سياسية وعسكرية وأمنية ليبية إلى أن مطار "معيتيقة" الدولي بالعاصمة الليبية طرابلس شهد، في منتصف ابريل/نيسان، تواتر الرحلات الجوية لعدد من الطائرات القطرية المدنية والعسكرية على متنها العشرات من الأشخاص الذين يُعتقد أنهم ينتمون إلى جماعة الإخوان المسلمين المحظورة والمصنّفة منظمة إرهابيّة في كلّ من مصر والسعودية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.