مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نانسي عجاج تحتفل ب(موجة).. وتصدح فيه بألف نهر ونيل ..تزامن مولد ألبومها الجديد مع عيد ميلادها
نشر في الراكوبة يوم 08 - 03 - 2011

في جلسة فنية , ازدادت روعتها بجمال المكان وصفوة الحضور بمقهى (البلو جنجرل كافيه) بضاحية بري بالخرطوم, احتفلت الفنانة نانسي عجاج بتدشين ألبومها الجديد (موجة) وسط عدد من المهتمين والمعجبين وكوكبة من رواد الصحافة. ويعد الألبوم الثالث للفنانة نانسي بعد ألبومي (سحر النغم) و(رفقة) منذ بداية مسيرتها الفنية في السودان وعودتها من دولة هولندا في 2005. وفي بداية الجلسة وبعد شكره للحضور تحدث الموسيقار حسن مبارك عن هذه التجربة، وألقى عليها بعض الضوء، فقد قام بالتوزيع الموسيقي لهذا الألبوم. قال إن (موجة) كان من المفترض أن يرى النور منذ ثلاثة أشهر, ولكن لأسباب خارجة عن الإرادة لم نتمكن من ذلك, ووصف نانسي بأنها نقطة مهمة في الغناء السوداني والنسائي خاصة, وتحدث عن الألبوم بأنه يحتوي على سبع أغانٍ, أولها أغنية (موجة)..
(مركب حبيب وحبيب* سوو العشق مقداف
قدفوا الوصول هتفو كشفوا* القرب بالنور قلبو الشراع بالريح
طلع الشروق مشرق* لكنو ما زال حي) التي نصبت عنوانا للألبوم، وهي من كلمات الشاعر قاسم أبو زيد وقام بتلحينها الهادي الجبل واشترك في أدائها الدرامي عبد الخالق عمر بصوت في الرد, وتليها (بلدنا حبابا) نموذجا آخر للراحل حسن خليفة العطبراوي, ثم أغنية (داري عينيك) من كلمات إسماعيل خورشيد وغناء الراحل سيد خليفة.
وتحت الأضواء, تحدثت الفنانة نانسي إلى مذيعة قناة النيل الأزرق التي كانت في تقديم الجلسة، نسرين النمر, وقالت إن هذا الألبوم عبارة عن باقة مختلفة الأمزجة ومختلفة في الألحان والتوزيع الموسيقي, وأضافت قائلة (ابتعدنا في هذا الألبوم عن الزخم الموسيقي, وفي النهاية هي محاولة لكي نقدم شكلا مختلفا في التنفيذ, وفيه عمل تراث كردفاني "تراث قبيلة الحمر" بشكل مقبول وفيه أفكار أخرى منحته التنوع)، وأضافت (الفرقة الموسيقية قامت بأداء عمل لطيف حتى اكتمل هذا الألبوم), وقدمت نانسي شكرها لكل من ساهم في إخراج هذا العمل، منهم وليد الجاك، وحمدي الشيخ، وفواز ومصعب وعماد الدين.
موجة.. ضحكة.. وألف نهر ونيل
خلال تلك الجلسة استمتع الحضور بسماع الألبوم كاملا, ابتداء بأغنية (موجة) ثم (ضحكة) وهي أيضا من كلمات قاسم أبو زيد, وشارك في أدائها الفنان محمد عبد العزيز(شبكه), وبعدها كانت أغنية (ألف نهر ونيل) التي وصفها حسن مبارك بالأغنية العميقة, أيضا من كلمات قاسم أبو زيد وألحان الهادي الجبل, وقدم أغنية (أهلا بيك) لشمس الدين حسن وألحان الراحل بدر الدين عجاج، وقال إنها مهداة إلى والدة نانسي وأرملة الراحل نوال مبارك التي كانت بين الحضور, وكان الختام بأغنية (أندريه) وهي من ضمن أغنيات التراث الكردفاني وشاركت في أدائها مجموعة (الجراري) التي نالت إعجاب الجميع، وكانت لها نكهة مختلفة ومذاق خاص وضح في تعقيب الحاضرين في ختام تلك الجلسة، بمداخلة فيصل محمد صالح وعادل الباز وضياء الدين بلال وفايز السليك. وفي الختام أهدى الموسيقار حسن مبارك ألبوم (موجة) لمحمد أحمد قرفة, وألقى تحية شملت كل الحضور والشباب المشاركين في العمل، واختص بها الأصدقاء والصحفيين. وفي إفادة ل(الأخبار) عبرت الفنانة نانسي عن سعادتها بهذا اليوم, وقالت: من الجميل أن ترى أعمالك تدشن في مثل هذا الجمع, وبصراحة هذا التوقيت (موجة) كان هدية حسن مبارك بمناسبة عيد ميلادي، وأظنها أجمل هدية. وقال الموسيقار حسن مبارك ل(الأخبار) إن الجديد في هذا الألبوم هو أغنية الجراري التي اعتمدنا فيها على النغمات والآلات الحقيقية، وأيضا الشباب الذين شاركوا في العمل كان لهم دور إبداعي حقيقي أضاف للألبوم مميزات لطيفة, فهو يمتاز بالتنوع المختلف واستطعنا أن نكسر حاجز النمط الرتيب, وكان أداء نانسي مميزا جدا بالتنوع, ولكل أغنية نغمة مختلفة.
الاخبار


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.