النائب العام يشدد على بناء أجهزة عدلية قادرة على القيام بمهامها المقررة في الوثيقة الدستورية    أقر بوجود لقواته بليبيا وينفي مشاركتها في الحرب: مني يتبرأ من دعوة المصالحة مع الاسلاميين ويصفهم بالسيئين    تفاصيل جديدة في قضية الكباشي وثوار الحتانة    عمليات تهريب في انتاج الذهب بشمال كردفان    بدء الإنتاج النفطي بحقل الراوات    200 مليار جنيه عجز الموازنة الجديدة    وزير الصحة يعلن عن ترتيبات لتوفير الأدوية    حمد الريح: منارة الوعد والترحال (مقال قديم جديد) .. بقلم: معز عمر بخيت    بيت البكاء .. بقلم: ياسر فضل المولى    حمد الريح ... الي مسافرة كيف اتت ؟ .. بقلم: صلاح الباشا    فصل الأدب عن الدين معركة متجددة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    لاعبة كرة قدم سودانية أفضل من ميسي !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    عملية إسرائيلية تقلب العجوز صبي والعجوز صبية !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    رئيس مجلس السيادة يتلقى إتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأمريكي    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان توضيحي حول الورشة المزمع اقامتها بعنوان السلام وحقوق الانسان    الكورونا فى السودان .. هل نحن متوكلون أم اغبياء؟! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عقب كشف زميل له عن ممارساته في مدينة مراكش..منظمة حقوقية ترفع دعوى \"اعتداءات جنسية على أطفال مغاربة\" ضد وزير فرنسي
نشر في الراكوبة يوم 11 - 06 - 2011

قدمت منظمة حقوقية غير حكومية مغربية تعمل في مجال الدفاع عن الأطفال ضحايا الاعتداءات الجنسية دعوى أمام القضاء الفرنسي، الخميس 9-6-2011، في باريس ضد مجهول، بتهمة الاعتداء على أطفال مغاربة في مدينة مراكش، وذلك بصفتها طرفاً مدنياً عقب صدور تصريحات صحافية من الوزير الفرنسي السابق لوك فيري على قناة "كنال بلوس" الفرنسية في برنامج "Le grand journal" قال خلالها إن وزيراً زميلاً له في الحكومة مارس الجنس على مجموعة من الأطفال المغاربة في مدينة مراكش، إلا أن المسؤول الفرنسي لم يكشف عن هوية زميله الحكومي ولا تاريخ الاعتداءات الجنسية.
وتكفل برفع الدعوى محامٍ مغربي وآخر فرنسي وكلاهما تحدث ل"العربية.نت" من باريس، مؤكداً أن الشكوى استقبلها القضاء الفرنسي ضد مجهول، مشيراً إلى أنه لم يتم تحديد تاريخ معين للجلسة الأولى من المحاكمة في قضية تقول المنظمة غير الحكومية إنها تساءل ضمير كل الفرنسيين، أكثر من أي وقت مضى، تجاه أطفال مغاربة اغتصب طفولتهم وزير في الحكومة الفرنسية بدم بارد، إلا أن المحاميين لم يستبعدا أن يتسبب ضغط الرأي العام المغربي والفرنسي والإعلام في دفع المسؤول الحكومي الفرنسي الذي فجّر القضية إلى الكشف عن هوية زميله الحكومي، وشدد المحاميان على أنهما سيبذلان كل ما في استطاعتهما من أجل الانتصار لشرف الأطفال المغاربة الذين مارس عليهم الوزير الفرنسي مرضه.
وفي حديث ل"العربية.نت"، أكدت نجاة أنوار، رئيسة جمعية "ما تقيش ولدي" (أي لا تمس ولدي)، أن القضية أخذت مجراها أمام القضاء الفرنسي وأن الإعلام الفرنسي الذي حضر الندوة الصحافية للإعلان عن الموضوع في قلب باريس عبر عن تضامنه وعن تعاطفه مع الملف، وعن إدانته للفعل الإجرامي للمسؤول الفرنسي، الذي كشفه زميله الحكومي لوك فيري، الذي انتقدته نجاة أنوار بشدة خاصة طريقة حديثه عن الأطفال المغاربة الذين اغتصبوا جنسياً كأنه يتحدث عن شيء وليس عن بشر.
ونبّهت رئيسة جمعية "ما تقيش ولدي" الرأي العام المغربي إلى أن الأمر لو كان يتعلق بمسؤول حكومي مغربي اغتصب أطفالاً فرنسيين، "لنتصور كيف سيكون رد الرأي العام الفرنسي".
وتقول نجاة أنوار قبل أن ترفع صوتها بقوة لتشير إلى ضرورة "رد الاعتبار لكل أبناء المغرب قبل أن يتحولوا إلى عرضة للانتهاك والاغتصاب"، موضحة أن عمل المنظمة غير الحكومية في باريس هو من أجل سمعة المغرب والمغاربة خاصة قلب السياحة المغربية مدينة مراكش بمرجعية القوانين الدولية التي تحمي الطفل من أي اعتداء.
ووجهت المنظمة غير الحكومية عبر "العربية.نت" نداءً إلى الرأي العام الفرنسي من أجل الانتفاضة للدفاع عن شرف أطفال مغاربة اعتدى عليهم أحد مسؤوليهم الحكوميين، ففرنسا بلد الإعلان العالمي لحقوق الإنسان إلا أنها وفق تعبير المنظمة لم تعد حارسة للقيم الكونية.
وفي تعليق للحكومة المغربية على القضية، شددت الرباط على أن المغرب مساءل حول هذه الجريمة من حيث مكان اقترافها، في إشارة إلى مدينة مراكش، والسلطات المغربية أكدت أنها لا يمكن أن تظل مكتوفة الأيدي، منوهة بتحرك المجتمع المدني من خلال جمعية "ما تقيش ولدي" لرفع دعوى أمام أنظار العدالة الفرنسية.
ومن جهة ثانية أمرت الحكومة المغربية بتحريك التحقيق في القضية في مدينة مراكش، في قضية لاتزال وفق تعليق الحكومة المغربية غامضة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.