مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشار يضع جنرالات تحت الإقامة الجبريّة لتفاوضهم مع سلفاكير
نشر في الراكوبة يوم 25 - 01 - 2017

أعلن زعيم المعارضة المسلحة في جنوب السودان الدكتور رياك مشار إقالة عدد من كبار جنرالاته بعد تورطهم في الانخراط في مفاوضات مع حكومة جوبا تمهيداً للانضمام إلى مجموعة نائبه السابق تعبان دينق غاي.
وأصدر مشار قراراً من مكتب المعارضة الجنوبية في منطقة "فقاك" حمل توقيعه، بوضع عدداً من الجنرالات التابعين له قيد الإقامة الجبرية اعتباراً من صدور القرار بتاريخ أمس الأول (الأثنين) وشملت الأسماء كلاً من الجنرال موال بيلو ريس مكتب الاستخبارات العسكرية، والجنرال وايسلى وليبي قايد كتيبة نارجو بغرب الاستوائية والجنرال الفريد فينارو قائد منطقة طمبرة بيامبيو والجنرال وانق ياني رئيس الاستخبارات العسكرية في الكنغو.
وفي السياق رأى تقرير أميركي أمس أن اقتراحاً بوضع دولة جنوب السودان تحت الوصاية الدولية إلى أن تستتب الأوضاع فيها، يكتسب زخماً مع مرور الأيام، وصار الخيار الأفضل، بعد أن بات العالم يضيق ذرعاً بما يجري في تلك الدولة الوليدة.
وأشارت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية في تقرير مطول لمراسلها في العاصمة الكينية نيروبي، إلى أن عشرات الآلاف من المدنيين لقوا حتفهم، وباتت أعداد لا تحصى من الأطفال على شفا الموت جوعاً، واختلس المسؤولون ملايين الدولارات من خزائن بلدهم، ونُسِفت آبار النفط، وسطا الناس على مواد الإغاثة، وتعرضت 70% من النسوة داخل معسكرات النزوح إلى الاغتصاب.
وفي سياق آخر أفادت تقارير بأن مشار اشترط لعودته الى جوبا ،نشر قوة دولية أو إقليمية بجوبا وكشفت عن أنه قدم رؤية جديدة تتضمن مطلوبات لاستئناف عملية السلام واستدامته للوسطاء الدوليين.ووصف عضو المكتب السياسي للحركة الشعبية، أكوك ماكور دعوة رئيس سلفاكير ميارديت للحوار الوطني بأنها لا تعدو كونها محاولة لكسب الوقت، وقال إن الذين لبوا دعوته للمحادثات لا وزن لهم في الصراع.
وحذَّر الحكومة من التمادي في انتهاك الدستور بإنشاء ولايات جديدة، ورأى أن زيادة عدد ولايات البلاد من 28 إلى 32 ولاية يتقاطع مع الاتفاق الأخير، الذي أبرمته الحكومة مع حركته، والذي نص على أن يتم تقسيم البلاد إدارياً إلى 10 ولايات فقط.
وأيّد نخبة من الأكاديميين والشخصيات البارزة في المعارضة، استطلعتهم صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية في تقرير مطول لمراسلها في العاصمة الكينية نيروبي ، الوصاية الدولية مستدلين على ذلك بتيمور الشرقية وكوسوفو والبوسنة التي نجحت فيها الفكرة على الرغم من وجود بعض التحفظات عليها، إذ أخفق التدخل الخارجي في دول أخرى مثل الصومال والعراق.
وطرح الباحث الأوغندي محمود ممداني مؤخراً خطة تقضي بأن يأخذ الاتحاد الإفريقي زمام المبادرة في تنصيب حكومة انتقالية بجنوب السودان، على ألا يشارك فيها أيٌّ من السياسيين الذي جروا البلاد إلى أتون الحرب الأهلية، واقترح أن تستمر الوصاية الدولية زهاء ستة أعوام شريطة أن تدعمها الأمم المتحدة.
غير أن للمحاضر بجامعة جوبا جيمس سولومون بادييت رأياً آخر، حيث يقول إن معظم أفراد قبيلة الدينكا يقفون بصلابة ضد أي تدخل دولي، لأنهم يرون فيه إهانة لسيادتهم، ورأى
بادييت أن جنوب السودان على مفترق طرق تؤدي إما إلى تفكك البلاد أو زوالها تماماً.
بدورها، وصفت برونواين بروتون نائبة مدير المركز الإفريقي بالمجلس الأطلنطي، قادة جنوب السودان بالكارثة، وقالت إن سلفاكير وزعيم المتمردين رياك مشار "فاسدان" و"أنانيان" وعلى استعداد لإذكاء جذوة الصراع العرقي وارتكاب أعمال عنف شنيعة في سعيهما لاعتلاء سدة الحكم.
الصيحة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.