عناوين الصحف السياسية والمواقع الاكترونية الثلاثاء 26 اكتوبر 2021    أمريكا تدعو إسرائيل إلى مراجعة التطبيع مع السودان في ظل التطورات الأخيرة    هشام السوباط : نبارك للاعبين والطاقم الفني وجماهيرنا الوفية التأهل والعبور المستحق إلى دور المجموعات    اعتقال التعايشي، والأصم، وماهر أبوالجوخ    البرهان يعلن حالة الطوارئ في كل السودان وحل مجلسي السيادة والوزراء    عاجل: صلاح مناع: من خطط الانقلاب لا علاقة له بالشعب السوداني ولا بالسياسة    الهلال يعبر لمرحلة المجموعات    تحقق الأهم والغريق قدام    تبًا للعسكر..انقلاب عسكري فى السودان واعتقالات واسعة وانقطاع الانترنت..    رويترز: الجيش السوداني يقيد حركة المدنيين في العاصمة الخرطوم    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    إبراهيم الشيخ يرد على أبو هاجة : لسنا في حاجة لاجترار تاريخ البرهان الغارق في الدماء و الانتهاكات    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    في (الكامب نو) .. ريال مدريد يسقط برشلونة بثنائية    مانشستر يونايتد يتلقى خسارة مزلة من نده ليفربول بخماسية على ملعبة    ياسر مزمل يقود الهلال إلى مجموعات الأبطال    وزير التجارة: منحنا تراخيص لاستيراد 800 ألف طن من السكر    اكتمال ترتيبات افتتاح مُستشفى الخرطوم    محافظ مشروع الجزيرة يكشف عن مساعٍ لتوفير تمويل زراعة القمح    السودان يشارك في مؤتمر تغيّر المناخ ببريطانيا مطلع نوفمبر    تذبذب أسعار المحاصيل بأسواق القضارف    الاستئنافات ترفض طعونا ضد شداد وبرقو    السودان يحصد ميدالية ذهبية في سباق (50) متر سباحة ب"أبو ظبي"    بعد أيام معدودة.. انتبه "واتساب" سيتوقف عن هذه الأجهزة    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    مُدير هيئة الطب العدلي : العيار الناري وقع على بُعد بوصات من مجلسنا    أخطاء في الطهي تؤذي صحتك    السودان يقرر وقف دخول سفن الوقود إلى مياهه الإقليمية    الخرطوم..مباحثات لتنظيم المنتدى الاقتصادي السوداني الفرنسي    أنجلينا جولي تنشر صورًا حديثة عن الأهرامات بتعليق مفاجأة    كشف عن تزايُد مُخيف في الإصابات بالمِلاريا وأكثر من 75 ألف حالة خلال الأشهُر المَاضية    شاهد بالصورة والفيديو.. راقصة أنيقة تشعل حفل طمبور سوداني وتصيب الجمهور والمتابعين بالذهول برقصاتها الرائعة وتحركاتها المبهرة    سادوا ثم بادوا فنانون في المشهد السوداني .. أين هم الآن؟    أطلق عليها (مواكب الحب) النصري خلال حفله الجماهيري الاخير يبعث رسالة لجمهوره ورفيقه الراحل ابوهريرة حسين    سباق هجن عصر اليوم ضمن فعاليات مهرجان عرس الزين    (زولو) الى القاهرة للمشاركة في مهرجان الجاز    بسبب الوضع الاقتصادي المتردي.. عودة الحمير في لبنان كوسيلة نقل رخيصة الثمن    وزير التجارة : ترتيبات لفتح الصادر عبر كافة الموانئ البديلة حال تأخر فتح الشرق    رددوا (يا كوز اطلع برا) طرد مذيع من المنصة أثناء تقديمه حفل النصري    إغلاق الطرق يؤجل محاكمة زوجة الرئيس المخلوع    صالات الأفراح … وبدع الأعراس الإنسان خُلق بطبعه كائن اجتماعي    شرطة جبل أولياء تضبط عقاقير طبية متداولة خارج المجال الطبي    الخبز هو حبي    موظف سابق في فيسبوك يبدأ الحديث عن المسكوت عنه    السعودية لإعادة التدوير للعربية: التحول عن المرادم سيوفر 120 مليار ريال    دار الإفتاء في مصر: لا يجوز للمرأة ارتداء البنطال في 3 حالات    النيابة المصرية تتسلم التحريات الأولية حول انتحار سودانية ببولاق الدكرور    كوبي الايطالية تحتفل باليوم الدولي لغسل الأيدي بشمال دارفور    مصر.. العثور على عروس مقتولة بعد 72 ساعة من زفافها .. والزوج يوجه "اتهامات" للجن    تركيا تحذر: الاتفاق العسكري الفرنسي اليوناني يضر بالناتو ويقوض الثقة    مدير مستشفى البان جديد : المعدات الطبية فقدت صلاحيتها    في وداع حسن حنفي    وجهان للجهاد أوليفر روى (أوليفييه Olivier Roy)    اليوم التالي: رفض واسع لقرار إغلاق سوق السمك المركزي بالخرطوم    مصرع نازحة بطلق ناري في محلية قريضة بجنوب دارفور    قال إنه محمي من العساكر .. مناع: مدير الجمارك لديه بلاغين تزوير بالنيابة و لم تتحرك الإجراءات    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الفساد فى هيئة مياه ولاية الخرطوم ،،ممنوع الاقتراب و التصوير (2/1)
نشر في الراكوبة يوم 31 - 03 - 2019


السيد المدير العام.
الموضوع;
تفعيل قسم الرقابة والتفتيش
منذ تعيينكم مديرا عاما للهيئة وفي أول إجتماع جمعنا معكم طلبتم مني أن أحدد القسم الذي يتواءم مع تخصصي وبعد نقاش مستفيض معكم حول إدارة الرقابة والتفتيش وقسم جودة المعامل بالهيئة كان أن توصلنا الي ان يتم إنشاء إدارة عامة للجودة، لتقوم بمهام إدارة الرقابة والتفتيش بصورة أوسع وأشمل في الهيئة .. خرجت من هذا الاجتماع متوسمة في سيادتكم الخير. وقد كان أن طلبتم مني أن أقوم بإعداد مسودة لمهام الإدارة المقترحة الجديدة والوصف الوظيفي لها. وقد تم إنجاز المهمة على أكمل وجه وتم عرضه على سيادتكم، وعندها تفضلتم بملاحظتكم وهي أن هناك تقاطعات في مسودة الإدارة الجديدة مع إدارتي الاستراتيجية وقسم جودة المعامل، كلفتني أن أجلس مع مديري الإدارتين لحل هذه التقاطعات. وقد تم عقد اجتماع مع كل مدير على حدة. وبعد ذلك تم عرض النتيجة ليتم نقاشها حتى تكون المخرجات النهائية، لكن جاء طلبكم أن يتم الاجتماع مع سيادتكم ومدير إدارة جودة المعامل ومدير ادار الاستراتيجية وشخصي. تم تحديد زمن للاجتماع عدة مرات وكان يُلغى من جانبكم بدون تحديد زمن بديل. وبعد إلغاء عدد من الاجتماعات قدمت آخر طلب للاجتماع بتاريخ 9/9/2018، ومنذ ذلك التاريخ وأنا في انتظار تحديد موعد الاجتماع من سيادتكم والذي لم يحدد حتى الآن!!؟ لكن في تلك الفترة أي في شهر اغسطس قبل طلبي الأخير لتحديد الاجتماع تمت دعوتنا كإدارة رقابة وتفتيش مع إدارة الشئون الإدارية ممثلة في مديرها وشخصكم لاجتماع في مكتب سيادتكم. ولكن لم يكن الاجتماع لمناقشة ما تم في مسودة إدارة الجودة. لكنه صب في بند مغاير تماماً أشرتم فيه إلى كيفية تفعيل إدارة الرقابة والتفتيش، وقد رحبنا بالفكرة.
كان أول سؤال من سيادتكم: انتو بتستمدوا ال Power من وين؟
وكان ردي: بنستمد ال Power من سيادتكم، وذلك باعتبار أن إدارة الرقابة والتفتيش تابعة لمكتبكم (مكتب السيد المدير العام).
كان ردكم: أنا بديكم ال Power الإنتو محتاجنها!
وكان سؤالي: لماذا؟
وكان جوابكم: أريد منكم متابعة الحضور والانصراف والغياب ومتابعة الذين يحضروا ويمضوا ثم يخرجوا قبل نهاية اليوم! ومتابعتهم ورفع تقارير وعمل استيضاحات لهم لمحاسبتهم!!
لم الاحظ انكم أشرتم إلى العمل أو أداء الموظفين أو المشاكل التي تخص بيئة العمل أو المعوقات التي تقابل العاملين. كل همكم كان يصب في كيفية محاسبة العامل والتركيز في حضوره وانصرافه متجاهلاً حقه في العمل الذي سلبته منه، متجاهلاً حقه في الرعاية الطبية التي سلبتها منه، متجاهلاً حقة في مرتب محترم يغطي حاجتة .. متجاهلا معاناتة في صعوبة المواصلات فى ظروف العدم والحوجة … لم تراعي لكل ذلك بل ركزت علي عقابه فقط ..
سيدي المدير.. اليوم أنت القاضي والجلاد . اسألك من الذي يحاسبك وأنت اليوم ضارباً بعرض الحائط كل القوانين واللوائح.
كنت قد اعتذرت عن القيام بهذا العمل لأنه:
أولاً: لا يندرج في مجال تخصصي.
ثانيا ،هنالك ادارة لشئون العاملين تختص بمحاسبتهم .
ثالثا : لا يمكنني محاسبة زميل لم تتوفر له وسيلة مواصلات محترمة ولا حتى مرتب محترم ولا حافز محترم وحتى عمله الروتيني سلبته منه بكل جبروت وتكبر تريدني أن أحاسب موظفاً سلبتم منه وظيفته وحولتموه لعاطل بفضل تنقلاتكم التعسفية سلبتم منه الحق في العلاج الذي اكتسبه، استكثرتم علية خدمة علاجية محترمة تقدم له.
لذلك كان اعتذاري. ومن هذا الاجتماع خرجت بحقيقة واحدة وهي ان لا امل يرتجى منكم و لا للعامل البسيط ولا للمواطن، ولا للهيئة ولا للبلد. واقتنعت أنكم سوف تكونون خصماً على الهيئة والخدمة التي تقدمها للمواطن. عندها تدخلت مديرة الشئون الإدارية بأن العمل سيكون تحت ادارتها، لكن أيضاً رفضت باعتبار أن هذا العمل خارج مجال وظيفتي في الهيئة. عندها طلبت أن أترك للمهمة التي أوكلتها لي، ألا وهي انشاء إدارة الجودة بهيئة مياه ولاية الخرطوم. هذه الإدارة التي قُبرت في هذا الاجتماع. بعد ان انتهى الاجتماع سألكم زميلي في المكتب عن رفضكم لإمضاء حافز الأداء الشهري المُصدق لكل إدارات الهيئة بما فيها إدارة الرقابة والتفتيش وسلمكم المستندات التي قمت برميها في الطاولة من قبل سيادتكم بطريقة مستفزة لم يكن فيها أي نوع من الاحترام لموظف مفروض أنه تحت رعايتكم، ولسان حالكم يقول بأنكم أنتم السيد، والموظفون هم عبيدك وكان رفضكم مصحوب برد قاسى و مسيئ ، (وإنتو شغالين شنو لكي أمضي لكم الحافز )!؟ دهشت من هذا التصرف في تلك اللحظة، ولكن تمالكت نفسي في الرد على سيادتك، وذلك لأن عملنا كان يرتبط ارتباطاً كبيراً بتوجيهات سيادتكم ويرتبط بتوفير متطلبات العمل لنا. والاثنتين لم تتوفرا. إذن كيف تلومنا على عدم تفعيل الإدارة او اداء واجباتها؟ أليست هذه الإدارة مرتبطة بذاك الاجتماع الذي اقترحته ولم تعطه من زمنك حتى اليوم؟ خرجت من هذا الاجتماع و كلي يقين بأنكم لا تريدون رقابة ولا جودة.
وبعد ذلك الاجتماع كان الصمت من جانبكم ومن جانبنا. ولكن
في شهر أكتوبر تقريباً لاحظتُ أن هناك أشياء غريبة بدأت تظهر في الهيئة، تجاوزات مالية وإدارية كانت واضحة للعيان، مع عدم السماح لنا كجهة رقابية في الهيئة من متابعتها حسب وظيفتنا. لذلك كان لا بُدّ لي من إيجاد أية وسيلة لمجابهة هذا الفساد. وقد كان أن نشرت أولى ملاحظاتي على ذلك في صفحتي بالفيسبوك، وتم التصدي لي من خلال سيادتكم بتعريضي لتحقيق مبدئي.
التهمة كانت الإساءة للسيد المدير العام، مع العلم أنني تحدثت عن حقائق وفساد. تم التحقيق معي في يوم 11/11/2018 ولم أستلم نتيجته حتى اليوم 28/3/2019م والقريب في الأمر أن تم الإفراج عن الحافز الإداري الذي أوقف منا واستفز فيهو زميلي في مكتبكم وأشرت فيه بأننا لا نستحقه عن أشهر (يناير، فبراير، مارس وابريل)، فما الجديد ان يتم التصديق عن الشهور (مايو، يونيو، يوليو وأغسطس) في شهر نوفمبر يتم صرفه اي في نفس اليوم الذي تم فيه التحقيق معي؟
من هنا اعتبرت أن هذا المبلغ عبارة عن رشوة، وكان لا بُدّ لي من إرجاعه لكم، على الرغم من علمي الكامل أنني استحقه، لكن كان لا بُدّ لك أن تفهم (ما كل الناس يمكن شراؤها ، ولا كل الناس يمكن أن تخاف من جبروتك، الذي تستمده من الجهات العليا في الدولة، والذي استخدمته لإذلالنا وإهانتنا).
السيد المدير العام:
* نحن موظفو دولة، لماذا يتم تعيين موظفين جدد وتميزهم عنا بمرتبات وحوافز لم نحلم بها يوماً أن تكون في مؤسسة حكومية في ظل هذا الوضع الحالي؟
* لماذا تطلب منا الحضور باكراً، أي عند الساعة السابعة والنصف صباحاً، وتطلب مننا الخروج في زمن العمل. وفى ذات الوقت تأخذ مننا الحق في العمل؟ الحق في رعاية طبية محترمة
* لماذا تُركز على حضورنا وانصرافنا في زمن العمل وتلزمنا به و لا تريدنا أن نقوم بواجباتنا التي تدخل في الرقابة على الأعمال التى تحدث في الهيئة، خاصة في تقييم العمل في الشبكات الجديدة والقديمة وبيئة المحطات وبيئة العمل، وتقييم بيئة الأعمال الجارية في الهيئة الآن، ومتابعة التحقيقات مننا كإدارة رقابية على منشآت الهيئة في السرقات التي طالت (جنريتر) الهيئة وجهاز ال (كول سنتر) وجهاز كمبيوتر الرعاية بما يحتويه من معلومات؟
* السيد المدير العام أريد أن أسأل سيادتكم: لماذا تركزون فقط على حضورنا وانصرافنا ولا تركزوا على تقييمنا بأدائنا الوظيفي؟
* السيد المدير العام لماذا لم تُقيّم تقاريري التي رفعتها لك بخصوص المحطات والشبكات والمكاتب، ولم يصلني فيها أي رد أو افادة؟
* لماذا لم تحدد موعداً للاجتماع الذي طلبته لإدارة الجودة، بعد أن قمت بإنجاز لكل التكليفات الموكلة لي من سادتكم؟
* أرفض رفضاً باتاً أن تقوم بإذلالي بدفتر حضور وانصراف، وأنت تمنع مني حقي في العمل وفي المرتب الذي خصيت به حاشيتك.
* ارفض أن تقوم بترقيات لمن تريد بال (كاش بروموشن) وغيرها وأن تضع من تريد في المكان الذي يحقق لك مصلحتك أنت ومن معك، متغاضياً عن مصالحنا نحن العاملين والمواطنين والهيئة.
* أرفض أن تُميز عني موظفاً أتى بعدي، في عهدكم وبواسطتكم، وتعلم أنه أقل خبرة وكفاءة من شخصي.
نواصل


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.