«سد النهضة»: إثيوبيا تتقدم خطوة جديدة… وتدعو مصر والسودان ل«الحوار»    وزيرة الصناعة في السودان تصدر قرارًا    وزير سابق يعلّق على وصول"21″ وابور للسودان ويبعث برسالة لمدير السكة حديد    صبري محمد علي (العيكورة) يكتب: المائدة المستديرة .. احذروا الغواصات    سلفاكير يستقبل نائب رئيس مجلس السيادة    سعر الدولار في السودان اليوم الخميس 11 أغسطس 2022 .. السوق الموازي    توني يفنّد الحقائق بشأن مفاوضات تجديد عقده مع المريخ السوداني    بعدد (1251) صحفياً وصحفية.. بدء إجراءات انتخابات نقابة الصحفيين السودانيين    لأول مرة في التاريخ.. علاج لأمراض القلب الوراثية    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    كيف تحمي نفسك من الاحتيال أثناء السفر؟    عبد النبي يبحث تحديات وقضايا القطاع الرعوي بجنوب كردفان    مصادر ل"باج نيوز": مهاجم المريخ يقترب من المغادرة    دار المحامين .. تفاصيل ماحدث    شاهد بالفيديو.. في مشهد يحبس الأنفاس الفنان جمال فرفور يغني وسط سيول جارفة (غرقان وبحر الريد ظلوم)    الترويكا تدين محاولة تعطيل ورشة الإطار الدستوري الانتقالي    انقطاع أدوية السَّرطان.. مرضى في مواجهة الموت!!    لتحسين صحة الأمعاء.. اعرف الفرق بين البروبيوتيك والإنزيمات الهاضمة    التجارة : خروج الوزارة من الرقابة السلعية وراء انفلات الأسواق    تمويل مفتوح من البنك الزراعي لمزارعي القضارف    جدّد نيّته باعتزال كرة القدم نصر الدين الشغيل: سعيدٌ بما قدمت للهلال ولم أغضب من (الغربال)    أستاذ جامعي سوداني: الجميلات من الطالبات بزيدهن 10 درجات إضافية في التصحيح لانو الجمال لازم يُقيّٓم    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    عثمان ميرغني يكتب: السيناريوهات المحتملة في ملاحقة ترمب    شاهد بالصور.. أصغر عروسين في السودان يواصلان ابهار الجمهور بجلسة تصوير جديدة    شاهد بالصورة.. بتواضع كبير نالت عليه الاشادة والتقدير.. الفنانة ندى القلعة تجلس على الأرض لتشارك البسطاء في أكل (الكجيك)    الإرصاد تتوقع هطول أمطار وتحذر    برمجمة قطوعات الكهرباء ل10 ساعات بالبحر الأحمر    الخرطوم..إغلاق جسور بأمر السلطات    الصحة الاتحادية تبحث قضايا مراكز علاج الأورام التخصصية    المستوردون والمصدِّرون.. شكاوى الإضراب وزيادة الدولار الجمركي    إختيار السودان ضمن الدول التي توقع علي محضر عمومية الكاف    بعثة منتخب الناشئين تعود للخرطوم فجر الخميس    بدء محاكمة رجل وسيدة بتهمة تزييف العملة المحلية بأمبدة    تأجيل النطق بالحكم في قضية الحاج عطا المنان    اتهام شاب بالاتجار في المخدرات بسوبا الحلة    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الخميس" 11 أغسطس 2022    بصمة علاء الدين وعقد الصيني وجنسية بيتر    ترامب: رفضتُ الإجابة عن أسئلة الادعاء العام    الشرطة: المباحث تُعيد الأستاذ الجامعي د. أحمد حسين بلال لأسرته    الصحة: المطالبة بتدريب مرشدات التغذية على عوامل خطورة الامراض المزمنة    الموفق من جعل له وديعة عند الله    مسلحان يقتحمان منزلًا وينهبان مقتنيات وأموال بالشجرة    سماعات ذكية تساعد على تشخيص 3 حالات شائعة للأذن    بعد تعطل خدماتها.. تويتر: أصلحنا المشكلة    شرطة الفاو تضبط شحنة مخدرات في طريقها للخرطوم    المباحث الفيدرالية تحرر 11 رهينه من قبضة شبكة تتاجر بالبشر    إصدارة جديدة عن النخلة ودورها في التنمية الإقتصادية والاجتماعية    السلطة القضائية توجه بزيادة المحاكم الخاصة بالمخدرات في الخرطوم    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    د.الشفيع خضر سعيد يكتب: الصوفية والأزمة السودانية    الإعلامية وفاء ابراهيم في حوار مع (كورة سودانية) …إذاعة الصحة والحياة اول تجربة اذاعية لي وقدمت البرنامج الأشهر فيها "فنان وافكاره" ….    ود مدني تستقبل الفنانة منى مجدي بمحنة ومحبة وإلفة    أمير تاج السر يكتب: الكتابة وأنشطة أخرى    بالصور والفيديو .. شيخ الزين يتلو القرآن في ضيافة طبيبة سودانية في دبي    دقلو يشهد ختمة القرآن بنية رفع البلاء عن السودان وأهله    طه مدثر يكتب: الانقلابيون.والهجرة.وهجر مانهى الله عنه!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المسيحية في السودان: هل أصلحت الحكومة الانتقالية ما أفسده البشير؟
أين ممتلكاتنا؟
نشر في الراكوبة يوم 29 - 12 - 2020

يُنشد رأفت سمير ترانيم خدمة الأحد في الكنيسة الإنجيلية المشيخية بخرطوم بحري في السودان بطبقة صوت رفيعة ثم منخفضة وسط حضور كثير من أبناء طائفته الذين يندمجون في حالة من النشوة وهم يرددون: "يسوع نرفع اسمك عاليا".
لكن هذا المشهد لا يلخص أوضاع المسيحيين في السودان بعد مرور عامين على اندلاع ثورة ديسمبر التي أطاحت بنظام الرئيس السابق عمر حسن البشير.
فرأفت سمير، رئيس الطائفة الإنجيلية المشيخية في السودان، كان قد دخل في نزاع قضائي إبان حقبة حكم الرئيس السابق،بعدما رفض تسليم أملاك الكنيسة الإنجيلية لأعضاء مسلمين من حزب المؤتمر الوطني السابق.
التعليق على الفيديو،مسيحيو السودان يأملون في مستقبل أفضل
ويتذكر رأفت تلك الواقعة التي رواها لبي بي بي سي قائلا: "في عام 2013 أتت إدارة شؤون الكنائس وهي تابعة لجهاز الأمن و المخابرات ومكنت فئة من حزب المؤتمر الوطني بقوة السلطة من ممتلكات الكنيسة الإنجيلية المشيخية في السودان، وبعدها أٌلقي القبض على أعضاء الإدارة القديمة للكنيسة في أقسام الشرطة واعتقلهم جهاز الأمن حتى يتمكن الأشخاص الجدد من إدارة الكنيسة الإنجيلية".
و يضيف سمير قائلا إن إدارة الكنيسة الجديدة التابعة لحزب المؤتمر الوطني حينها شرعت في التصرف في جميع أملاك الكنيسة التي تُدر ربحا ماديا في مناطق خرطوم بحري والجريف وأم درمان ووقعت عقودا استثمارية مع رجال أعمال
أين ممتلكاتنا؟
تشمل الممتلكات التي صودرت أثناء فترة حكم الرئيس البشير أراضٍ ومدارس وكنائس ونوادٍ، ومن أبرزها المدرسة الإنجيلية في خرطوم بحري والمنطقة المحيطة بها التي بيعت لمستثمرين بعقود طويلة الأمد.
أهمل YouTube مشاركة, 1
التعليق على الفيديو،تحذير: المحتوى من طرف ثالث قد يتضمن إعلانات
نهاية YouTube مشاركة, 1
والمدرسة الإنجيلية هي من أوائل المدارس التي شُيدت في السودان عام 1906 لتعليم الفتيات التي يقول رأفت سمير إنها "تحولت بعد مُصادرتها إلى دكاكين وفقدت الرسالة التي أنُشأت من أجلها".
وتابع رأفت سمير حديثه عن أوضاع الممتلكات المصادرة، مضيفا أنه بعد اندلاع الثورة في السودان في شهر ديسمبر /كانون الثاني عام 2018 والإطاحة بنظام الرئيس البشير لم تسترد الكنيسة الإنجيلية أياً من ممتلكاتها المصادرة، ويضيف قائلا: "تقدمنا فورا للجنة إزالة التمكين ولوزارة الإرشاد لرفع الضرر والظلم الواقع على الكنيسة الإنجيلية المشيخية لكن حتى الآن لم يحصل تغيير ويُقال لنا إن الفساد متشعب والظلم الواقع على الشعب كثير، ونحن في مرحلة معالجة هذه الأشياء".
الوضع لم يتغير كثيرا بالنسبة لأقباط السودان، إذا بدا سكرتير الكنيسة القبطية في السودان، هاني فايز بطرس، مستاءا من وضع الممتلكات المصادرة وقال لبي بي سي: "رغم مطالبنا المتكررة لم نسترد أي شيء حتى الآن إلا مدرسة واحدة في بورت سودان. هناك مماطلة غريبة من لدن الحكومة لتنفيذ أي شيء وقد رفضوا كل الأشياء التي قُدمت لها".
و تواصلت بي بي سي مرات عدة مع مكتب وزير الأوقاف والشؤون الدينية السوداني، نصر الدين مفرح، ومستشاره للشؤون الكنسية للحصول على تعليق، لكنها لم تتلق رداً .
التعليق على الصورة،المدرسة الإنجيلية في خرطوم بحري ، إحدى ممتلكات الكنيسة الإنجيلية التي صودرت .
لم تُبنَ كنيسة واحدة
بعد ثورة ديسمبر أراد مسيحيو السودان تغيير واقعهم وطالبوا بمنحهم تراخيص لبناء كنائس، فخلال حقبة حكم البشير التي امتدت ثلاثين عاماً، لم تُبنَ كنيسة واحدة في السودان.
وقال هاني فايز بطرس لبي بي سي إنه قدم طلباً منذ شهر يناير /كانون الثاني الماضي لبناء كنيسة ولم يتلقَ رداً، وأضاف قائلا "نطالب منذ11 شهراً بتصديق بناء كنيسة واحدة ولم يتم التصديق حتى الآن، علما بأن آخر مرة تم التصديق على بناء كنيسة في السودان كان في ثمانينيات القرن الماضي في عهد حكومة الصادق المهدي الانتقالية، بالرغم من التغيير الذي حدث والتغيير الذي وقفنا له كلنا شعبا واحدا".
التعليق على الصورة،أقباط السودان يصلون في مطرانية السيدة العذراء مريم و الشهيد مارجرجس بأم درمان
و يروي هاني قصة مصلى كان قد صُدق علي بنائه خلال فترة حكم الرئيس البشير لكنه لم يكتمل وحينما حاولت الكنيسة إتمام بنائه بعد الثورة "أوقفت السلطات الانتقالية التصديق ولم تسمح لنا ببناء المصلى وهذا حدث في شهر أكتوبر /تشرين الأول الماضي"، كما يقول هاني .
مسيحيو السودان يخشون بلدا إسلاميا "مئة بالمئة"
و كان وزير الأوقاف والشؤون الدينية، نصر الدين مقرح، قد قال لبي بي سي في حوار سابق في شهر فبراير /شباط الماضي إنه يعمل على نظم ولوائح لمنح مسيحي السودان تراخيص لبناء كنائس.
التعليق على الفيديو،في السودان… الثورة أنثى وكنداكة
بدأ التضييق على مسيحي السودان في عهد الرئيس السابق، جعفر النميري، عام 1983وذلك في أعقاب تطبيق قانون الشريعة الإسلامية في البلاد.
و يرى خبراء إن السياسات التمييزية ضد المسيحيين قد تضاعفت بعد انفصال جنوب السودان الذي يقطنه مسيحيون عام 2011 .
في عام 2019 شطبت الحكومة الأمريكية اسم السودان من قائمة الدول التي تنتهك الحريات الدينية إلى قائمة المراقبة الخاصة وفي السابع من الشهر الحالي صدر تقرير الحريات الدينية من قبل وزارة الخارجية الأمريكية أعلن فيه وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، حذف اسم السودان من قائمة المراقبة الخاصة قائلا إنه أحرز تقدما ملموسا في ملف الحريات الدينية .
و كانت الحكومة السودانية قد أعلنت في شهر يوليو ./تموز الماضي مجموعة من التعديلات القانونية تشمل السماح لغير المسلمين باحتساء الخمور، بيد أن أن رجال دين مسيحيين يرون أنه تغيير غير جذري، إذ أن الكتاب المقدس لا يسمح بشرب الخمر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.