عناوين الصحف السياسية والمواقع الاكترونية الاربعاء 22 سبتمبر 2021    الاتحاد الأوروبي: ندين المحاولة الانقلابية وسنواصل دعم الحكومة الانتقالية    قمة الهلال والمريخ يوم 26 سبتمبر في ختام الممتاز    سيتي وليفربول يتقدمان في كأس الرابطة وإيفرتون يودع    الرئيس الأمريكي يحذر من أزمة مناخ تهدد البشرية    البيان التأسيسي لمبادرة جامعة الجزيرة حول قضايا الانتقال الديمقراطي    وزارة النقل: خسائر فادحة لأغلاق الموانئ    منتدى علمي لمقدمي الخدمات الطبية بكلية الطب جامعة الدلنج    تحديد موعد القمة الكروية بين الهلال والمريخ في ختام الممتاز    الإتحاد الأوروبي يدين المحاولة الإنقلابية    مُطرب سوداني يفاجىء جمهوره ويقدم في فاصل غنائي موعظة في تقوى الله    طه عثمان: محاولة انقلابية فاشلة من قوى الردة والنظام السابق    ورشة للشرطة حول كيفية التوصل لمرتكبي جرائم سرقة الهواتف الذكية    اجتماع طارئ لمجلس الأمن والدفاع بشأن الموقف الأمني في البلاد    الحزب الشيوعي يدين المحاولة الانقلابية و يحذر    "شائعة مغرضة".. "الباشكاتب": لم اعتزل الغناء    مدير الموانئ: (250) ألف يورو فاقد الإيراد اليومي بسبب الإغلاق    حكم قراءة القرآن بدون حجاب أو وضوء ..جائز بشرط    تيليجرام يطلق ميزاتتيليجرام يطلق ميزات خرافية لمستخدميه    وزارة النقل:(2,912,547) جنيه خسائر اغلاق الميناء لأربعة أيام فقط    باريس سان جيرمان يعلن إصابة ميسي    بيان تجمع إتحادات النيلين لكرة القدم    "صغيرون" تشارك في مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية بفيينا    كوب من الشاي الأخضر يومياً يفعل المستحيل.. إليكم التفاصيل    إياك وهذا الخطأ.. يجعل فيتامين "د" بلا فائدة    تجنبوا الموسيقى الصاخبة أثناء القيادة.. "خطيرة جداً"    مجلس ادارة جديد لمريخ الحصاحيصا    وقفات مهمة الثورة الثقافية بين الاتقاد الوجداني وأساطير الثقافة    الناطق الرسمي باسم الحكومة:الأوضاع تحت السيطرة    سعر الدولار في السودان اليوم الثلاثاء 21 سبتمبر 2021    الشيوعي والحلو وعبد الواحد    في إطار الاتفاقيات السودانية التركية : الثروة الحيوانية .. مطلوبات التوازن بين السوق المحلي والعالمي    "بعد مطاردات عنيفة"..تحرير 56 من ضحايا الاتجار بالبشر وضبط 16 متهماً بكسلا    تفاصيل أوكار 9 طويلة في جمهورية (هنا ينتهي القانون)!    "غوغل" تخطط لضربة قوية تستهدف "سامسونغ" و"هواوي"    "ثلث" المتعافين من كوفيد يشهدون أعراضا "طويلة الأمد"    السعودية…8 أعمال تضع مرتكبيها تحت طائلة القانون بتهمة التستر التجاري    السيسي: المشير طنطاوي بريء من أي دماء شهدتها مصر خلال فترة المجلس العسكري    315 لاعبا يجتازون امتحانات الترقي في تايكوندو الخرطوم    إغلاق الشرق يهدد المخزون الاستراتيجي للقمح .. "باج نيوز" يورد التفاصيل    غوغائية في المريخ    الفنان جعفر السقيد يكشف المثير عن مشواره الغنائي ويدافع " مافي زول وصل أغنية الطمبور قدري"    ضحايا الطرق والجسور كم؟    تحرير مجموعة من الفتيات ضحايا الاتجار بالبشر من بينهن طفلات    حسن شاكوش: «أنا غلطت وقاعد في البيت وحالي واقف.. ومحدش بيتعاقب مدى الحياة»    النيابة تكشف عَن تلقِّي الشهيد محجوب التاج (18) ضربة    هبوط كبير في أسعار العملات المشفرة    وزارة الصناعة تشارك في مؤتمر الغاز العالمي بدبي    الرئيس التنفيذي للابتكار بجناح السودان إكسبو:فرص استثمارية ضخمة تنتظر السودان    الكشف عمّا دار بين أوباما وترامب داخل السيارة يوم تنصيب الأخير رئيسا لأمريكا    ضبط (5) كليو ذهب بنهر النيل    شاهد بالفيديو.. مُطرِب سوداني يُفاجيء جمهوره في حفل بانتقاله من فاصل غنائي إلى موعظة في تقوى الله    شاهد بالفيديو: عادت لإشعال الأسافير .. مكارم بشير بأزياء محذقة والجمهور يعلق على (النقطة)    طبيب يكشف عن دفن النيابة العامة 23 جثة بدون موافقة الطب الشرعي    بعد سُقُوط منزله مُؤخّراً .. مُعجبة تهدي فناناً شهيراً جوالات أسمنت    شهير" يرفض احتراف الغناء لهذا السبب    كلام في الفن.. كلام في الفن    أذن العصر وأنا أصلي الظهر .. فهل أكمل الصلاة وأقضيها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مزارعو مشروع حدَّاف وود الفضل: خرجنا من الإنتاج بسبب سكر الجنيد
نشر في الراكوبة يوم 05 - 04 - 2021

شكا مزارعو مشروع حداف وود الفضل شرق مشروع الجزيرة والمناقل من التعديات التي ضربت مساحة (45) الف فدان من قبل مشروع ومصنع الجنيد التابع لوزارة الصناعة منذ (25) عاما نتيجة لاستغلال مياه الري لصالح المصنع بطريقة استعلائية من النظر لاراضي المشروع الذي أسس منذ عام 1967م على يد الرئيس اسماعيل الازهري .
وعلمت متابعات (المواكب) بأن المشروع صمم في مساحة (22) الف فدان لمزارعي حداف إضافة ل(23) الف فدان لودالفضل ويضم (50) قرية تجمع (2500)الف مزارع حيث كانت تستفيد من خدمات المشروع الزراعي الذي خرج عن دائرة الانتاج (160) قرية تقع في دائرتة .
وقال قسم الله خلف الله مدير عمليات الري ل (المواكب) لقد تم استجلاب طلمبات جديدة لادخال المشروع في دائرة الانتاج وسوف تبدأ عمليات تطهير الترعة وصيانة البوابات والقناطر وفق الخطة المتكاملة لمشروع الجزيرة والمناقل وذلك وفق الميزانية المرصودة .
فيما اكد هاشم عابدين المبارك عضو اللجنة التيسيرية للمشروع بانهم خرجوا من دائرة الانتاج مما ادي ذلك لنزوح الكثير من المزارعين تاركين ارضهم انباتا للاشجار التي غطت مساحات واسعة من الحواشات قائلا " هنالك دمار ممنهج وقع ابان الحكم البائد وذلك برفع مصنع الجنيد للسكر علي اكتاف مزارعي القسم الشرقي لمشروع الجزيرة " مضيفا لقد ظلمنا طيلة الحكم البائد ولن نسكت مرة ثانية ، فيجب علي مجلس السيادة ومجلس الوزراء ايجاد حل لمشكلة المشروع وذلك باغلاق بوابة مياة مشروع الجنيد التي تعتبر المشكلة الرئيسية لدمار مشروع حداف وودالفضل.
وحمل عطية الله ابراهيم محمد علي نائب لجنة التسييرية للمشروع دمار وخروج القسم الشرقي لمشروع الجزيرة لادارة المشروع وكل المحافظين الذين تعاقبوا عليه اضافة لوزارة الري التي رفعت يدها عن المشكلة بحجة ري مشروع سكر الجنيد من بوابة حداف وودالفضل سيادي وقرار دولة لايمكن تجاوزه وقال عطية " لقد اخرج معالي مجلس الوزراء د.عبدالله حمدوك السودان من دائرة الارهاب لا يستطيع فك الارتباط مابين مصنع سكر الجنيد ومشروع القسم الشرقي للجزيرة ونحن في ظل ثورة عظيمة ترفع مقولة (حرية ؛سلام؛ عدالة) حتي يعود مزارعي حداف وودالفضل لدائرة الانتاج .
واضاف عبدالمنعم محمود احمد (مزارع) بانهم فقدوا الزراعة والثروة الحيوانية منذ سنوات نتيجة لتغول مصنع سكر الجنيد علي مياة المشروع وقد ظلموا طيلة السنوات الماضية مطالبا الدولة وادارة مشروع الجزيرة والري التدخل لوقف تعديات مصنع الجنيد علي حقوقهم من مياه الري حتي يعودوا للانتاج لمحصول القطن والذرة والفول السوداني والقمح الذي غاب عنهم لمدة (17) عاما.
وقال عبدالرحمن ابراهيم امين مال اللجنة الزراعية للمشروع على ادارة الري تطهير القنوات من الحشائش والطمي وتوسعة المواعين الترع لاستقبال المياة بعد تشغيل الطلمبات الجديدة بشرط ايقاف مصنع الجنيد من استعمال وتشتغيل تلك الطلمبات اذ هي خاصة جدا للقسم الشرقي مضيفا علي ادارة مصنع الجنيد ذات المقدرة المالية الكبيرة ان لا تسلب حقوق مزارعي حداف وودالفضل من المياة موضحا بان لمصنع الجنيد (4) طلمبات تروي (22) فدانا تقريبا مقارنة بمثلها للقسم الشرقي تروي (45) ألف فدان .
وفيما كتب علي لوحة وضعت علي جانب مكتب رئاسة ري المشروع
حددت مشكلة المشروع في صغر مساحتة وعدم استقرار مياة النيل الازرق سنويا وتذبدب التيار الكهربائي اضافة الارتباط مياة مشروع سكر الجنيد بمياة مشروع القسم الشرقي (حداف وود الفضل) الذي ضربه العطش منذ (25) عاما وخرج من منظومة الانتاج الزراعي وباتت ارضة في ما توصف (صي) ليس لها من غير الغبار فاتحة فاها متشققة تظهر للسماء في انتظار قدوم موسم الخريف.
المواكب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.