المبعوث الأميركي يؤكد فشل محاولات للاتصال بحمدوك    هشام السوباط : نبارك للاعبين والطاقم الفني وجماهيرنا الوفية التأهل والعبور المستحق إلى دور المجموعات    اعتقال التعايشي، والأصم، وماهر أبوالجوخ    البرهان يعلن حالة الطوارئ في كل السودان وحل مجلسي السيادة والوزراء    عاجل: صلاح مناع: من خطط الانقلاب لا علاقة له بالشعب السوداني ولا بالسياسة    قائمة بأسماء الوزراء والقياديين المدنيين الذين اعتقلهم الجيش السوداني فجر اليوم    الهلال يعبر لمرحلة المجموعات    تحقق الأهم والغريق قدام    تبًا للعسكر..انقلاب عسكري فى السودان واعتقالات واسعة وانقطاع الانترنت..    الجيش السوداني يقيد حركة المدنيين في العاصمة    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    إبراهيم الشيخ يرد على أبو هاجة : لسنا في حاجة لاجترار تاريخ البرهان الغارق في الدماء و الانتهاكات    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    في (الكامب نو) .. ريال مدريد يسقط برشلونة بثنائية    مانشستر يونايتد يتلقى خسارة مزلة من نده ليفربول بخماسية على ملعبة    ياسر مزمل يقود الهلال إلى مجموعات الأبطال    وزير التجارة: منحنا تراخيص لاستيراد 800 ألف طن من السكر    اكتمال ترتيبات افتتاح مُستشفى الخرطوم    محافظ مشروع الجزيرة يكشف عن مساعٍ لتوفير تمويل زراعة القمح    السودان يشارك في مؤتمر تغيّر المناخ ببريطانيا مطلع نوفمبر    تذبذب أسعار المحاصيل بأسواق القضارف    الاستئنافات ترفض طعونا ضد شداد وبرقو    السودان يحصد ميدالية ذهبية في سباق (50) متر سباحة ب"أبو ظبي"    بعد أيام معدودة.. انتبه "واتساب" سيتوقف عن هذه الأجهزة    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    مُدير هيئة الطب العدلي : العيار الناري وقع على بُعد بوصات من مجلسنا    أخطاء في الطهي تؤذي صحتك    السودان يقرر وقف دخول سفن الوقود إلى مياهه الإقليمية    الخرطوم..مباحثات لتنظيم المنتدى الاقتصادي السوداني الفرنسي    أنجلينا جولي تنشر صورًا حديثة عن الأهرامات بتعليق مفاجأة    كشف عن تزايُد مُخيف في الإصابات بالمِلاريا وأكثر من 75 ألف حالة خلال الأشهُر المَاضية    شاهد بالصورة والفيديو.. راقصة أنيقة تشعل حفل طمبور سوداني وتصيب الجمهور والمتابعين بالذهول برقصاتها الرائعة وتحركاتها المبهرة    سادوا ثم بادوا فنانون في المشهد السوداني .. أين هم الآن؟    أطلق عليها (مواكب الحب) النصري خلال حفله الجماهيري الاخير يبعث رسالة لجمهوره ورفيقه الراحل ابوهريرة حسين    سباق هجن عصر اليوم ضمن فعاليات مهرجان عرس الزين    (زولو) الى القاهرة للمشاركة في مهرجان الجاز    بسبب الوضع الاقتصادي المتردي.. عودة الحمير في لبنان كوسيلة نقل رخيصة الثمن    وزير التجارة : ترتيبات لفتح الصادر عبر كافة الموانئ البديلة حال تأخر فتح الشرق    رددوا (يا كوز اطلع برا) طرد مذيع من المنصة أثناء تقديمه حفل النصري    إغلاق الطرق يؤجل محاكمة زوجة الرئيس المخلوع    صالات الأفراح … وبدع الأعراس الإنسان خُلق بطبعه كائن اجتماعي    شرطة جبل أولياء تضبط عقاقير طبية متداولة خارج المجال الطبي    الخبز هو حبي    موظف سابق في فيسبوك يبدأ الحديث عن المسكوت عنه    السعودية لإعادة التدوير للعربية: التحول عن المرادم سيوفر 120 مليار ريال    دار الإفتاء في مصر: لا يجوز للمرأة ارتداء البنطال في 3 حالات    النيابة المصرية تتسلم التحريات الأولية حول انتحار سودانية ببولاق الدكرور    كوبي الايطالية تحتفل باليوم الدولي لغسل الأيدي بشمال دارفور    مصر.. العثور على عروس مقتولة بعد 72 ساعة من زفافها .. والزوج يوجه "اتهامات" للجن    تركيا تحذر: الاتفاق العسكري الفرنسي اليوناني يضر بالناتو ويقوض الثقة    مدير مستشفى البان جديد : المعدات الطبية فقدت صلاحيتها    في وداع حسن حنفي    وجهان للجهاد أوليفر روى (أوليفييه Olivier Roy)    اليوم التالي: رفض واسع لقرار إغلاق سوق السمك المركزي بالخرطوم    مصرع نازحة بطلق ناري في محلية قريضة بجنوب دارفور    قال إنه محمي من العساكر .. مناع: مدير الجمارك لديه بلاغين تزوير بالنيابة و لم تتحرك الإجراءات    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



اتفاق على إنشاء ملحقيات تجارية بسفارات السودان بالخارج
نشر في الراكوبة يوم 03 - 08 - 2021

أكد وزير التجارة والتموين علي جدو على أهمية العلاقة بين وزارته و وزارة الخارجية في إطار جهود الإصلاح الإقتصادي وتنفيذ سياسات الفترة الإنتقالية.
جاء ذلك لدى لقائه اليوم الاثنين، بالوزارة الدكتورة مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية وذلك في اطار التعاون المستمر بين الوزارتين حيث ركز اللقاء على أهمية انشاء ملحقيات تجارية وذلك لاهميتها في دعم ميزان المدفوعات بالإضافة للنفاذ للعالم الخارجي وفتح أسواق وابرام الاتفاقيات الدولية خاصة وانها تلعب دور فني في تنمية الصادرات السودانية والترويج لها والتعريف بالتشريعات والقوانين واللوائح التي تنظم العمل.
ونوه جدو الى أن إلغائها أدى إلى التاثير السلبي على التجارة لعدم وجود الجهات الفنية المتمثلة في ملحقيات وزارة التجارة والتموين مؤكدا على أهميتها والدور الكبير الذي تضطلع به.
واشار جدو الى ان وزارة التجارة كان لها اكبر مركز تجاري بالقاهرة َوان هنالك مساعي لتفعيلها بالاضافة للمراكز في كل من كوريا والصين المملكة العربية السعودية والعديد من الدول .
وشدد الوزير على ان الوزارة وبعد استعادة صلاحياتها في اصدار لوائح للصادر وتفعيل العديد من القوانين للاستفادة من الموارد الطبيعة التي تتمتع بها البلاد تستطيع تطبيق كل موجهات الحكومة الانتقالية واولوياتها لافتا الى ان التجارة هي أساس تحريك الاقتصاد القومي.
وقال وكيل وزارة التجارة والتموين نادر الريح "لايمكن وجود تطور اقتصادي وانفتاح على العالم الخارجي ونفاذ للاسواق بدون ملحقيات ومراكز تجارية لأنها الجهة الفنية التي تنظم العمل التجاري خارج السودان" مشيرا الى تجربة الشقيقة مصر في الكوميسا حيث فتحت ملحقيات تجارية في كل دول الكوميسا واجرت دراسات علمية للوقوف على حوجة تلك الدول وبذلك أصبحت من أكبر دول الكوميسا المصدرة وقال "السودان دولة الموارد اللامتناهيه فإذا دخلنا بصورة علمية مؤسسية يمكننا النفاذ للأسواق العالمية".
كما أشار المجتمعون الى أهمية التمثيل الخارجي خصوصا وأن الملحقيات التجارية تم تقسيمها لجهات أخرى مما أثر سلبا على النواحي الفنية وطالبوا بعودة الأمور إلى ما كانت عليه لدفع ميزان المدفوعات خصوصا وأن السودان بلد زراعي ويتمتع بأنواع مختلفة من الموارد مبينا ان اتجاة الحكومة الإنتقالية تصدير المصنوعات وليس المواد الخام .
من جهتها اشادت الدكتورة مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية بالفريق الفني العامل من المدراء العامين بوزارة التجارة َالتموين وقالت "يجب ان تعمل الوزارات جميعها كفريق عمل واحد و في تنسيق تام ورؤية وطنية موحدة من أجل إصلاح الدولة".
كما أكدت على أهمية وجود الملحقيات التجارية و ان وجودها يحمي السودان وان وزارتها ستسعى لوضع حلول عاجلة في هذا الشأن منوهه الى اهمية وضع دراسة مواكبة للمستجدات للخروج بأفضل النتائج، واشارت الي ان الدولة جاءت من خلال ثورة فلابد من مراجعة السياسات التي تعمل على تفعيل وتطوير الأداء ودفع الاقتصاد السوداني بصورة اشمل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.