ماكرون يُهاتف حمدوك وآبي أحمد ويدعو لمُحادثات لإنهاء الأعمال العدائية في إقليم تيغراي الإثيوبي    الدفاع المدني : خروج المياه من النيل و الروافد للسهول الفيضية يبدأ غداً    ضبط شبكة إجرامية تنتحل صفة القوات النظامية    مصرع ثلاثة أشخاص غرقا بولاية الحزيرة    فتى المسرح الأول.. سعيد صالح مفجر ثورة "الخروج عن النص"    قائمة انتظار تصل ل10 أسابيع لكي تتذوق "أغلى بطاطس مقلية بالعالم"!    ضبط شبكة تعمل في توزيع العملات المزيفة بالنيل الأبيض    اجتماع وزاري يناقش حق المرأة في تملُّك الأرض بدول "إيقاد"    المشعل الحصاحيصا يتفوق علي سيبدو الضعين    حنين سامي وإسراء خوجلي تنهيان مشوارهما في أولمبياد طوكيو    30 طن انتاج السودان من الذهب خلال النصف الأول من العام الجاري    الغنوشي: الإمارات وراء انتزاع السلطة في البلاد    سهير عبد الرحيم تكتب: رحلة الولايات (عطبرة – بورتسودان)    الجزائر تقترح لقاء قادة ثلاثي لحسم لحل أزمة سد النهضة والسودان يقبل    أحمد يوسف التاي يكتب: هذه مشكلة الشرق ببساطة    ما هي البيانات التي يرسلها تطبيق واتساب إلى فيسبوك    وزير الطاقة يعلن انتهاء برمجة قطوعات التيار الكهربائي    مطالبات بإشراك المجموعات الثقافية في تأبين القدال    سودانية (24) والتسعة الطويلة    وزير الاستثمار يدشن الاجتماعات التحضيرية لملتقى رجال الأعمال السوداني السعودي    مصر تعزّي تركيا في ضحايا حرائق الغابات    تحديث .. سعر بيع وشراء الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 31 يوليو 2021 في السوق السوداء    ونالد ترامب: وزارة العدل الأمريكية تأمر بتسليم السجلات الضريبية للرئيس السابق إلى الكونغرس    "حاميها حراميها".. الشرطة تكتشف المذنب في مقرها الرئيسي    نتيجة صادمة.. خبراء ألمان يختبرون الساعات الذكية وأساور اللياقة البدنية    تظاهرت بالموت والدم يملأ فمها لتنجو.. زوجة رئيس هايتي تكشف تفاصيل ليلة اغتياله    وزير التجارة : استقرارٌ وشيكٌ لأسعار السلع    حصل على عقد كبير غارزيتو في الخرطوم اليوم    الكوادر الصحية بمستشفى كوستي تضرب عن العمل لأغرب سبب    «راديو البنات»… إذاعة نسوية متخصصة وصوت متفرد للسودانيات    الأسماء الحقيقية لبعض الفنانين.. بعيداً عن الألقاب    لجنة أمن شمال دارفور تكشف ملابسات الاعتداء المسلح على قسم شرطة الفاشر    جمعية عمومية ولقاء تفاكري بنادي المريخ اليوم    احباط تهريب ذهب زنة 7.544 كيلو بمحلية ابو حمد بولاية نهر النيل    شاكيرا مهددة بالسجن… بسبب 16مليون دولار    مذكرة أميركية تؤكد تغير الحرب على كوفيد وتحذر من دلتا    باب التقديم مفتوح.. "تويتر" يطلق مسابقة جائزتها 3500 دولار    الإفراط في تناول المسكنات يؤدي إلى الإصابة بالسرطان    شرطة ولاية نهر النيل تضبط (17) سبيكة ذهب تزن (935، 83) كيلو جرام بحوزة متهمان    السعودية.. السماح بدخول حاملي التأشيرات السياحية من الدول المسموح القدوم منها بشرط التحصين الكامل    النائب العام: اكتشاف مقابر يُرجّح أنّها لضحايا المخلوع    محاولات لعناصر موالية للنظام السابق لاجهاض العدالة وطمس الحقائق    الكورونا … تحديات العصر    دبابيس ود الشريف    زهير السراج يكتب سِيد البلد !    الاقتصاد السودانى: كيفية الخروج من المأزق الماثل…    السعودية تفتح ابوابها لحاملى التأشيرات السياحية    في أول إطلالة له على الزرقاء عادل حسن يتحول من عازف إلى مغنٍّ    الهلال يواصل إعداده لهلال الساحل    الهند تبحث فرص الاستثمار بشمال كردفان    أثبت حضوراً فاعلاً في الآونة الأخيرة محمود الجيلي.. شاعر جيل!!    وزير الزراعة يترأس وفد السودان بالقمة التمهيدية للغذاء العالمي    مبارك عبد الوهاب.. الشاعر المنسي في ذاكرة (قصب السكر)!!    طبيب يكشف المواد الغذائية المسببة لتكون حصى الكلى    نكات ونوادر    أنت بالروح.. لا بالجسد إنسان!    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    هل يجوز الدعاء لمن انتحر وهل يغفر الله له ؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



شيخ يهتك عرض طفلة داخل خلوة ووالد الضحية يطالب بالإعدام
نشر في الراكوبة يوم 10 - 03 - 2013

تحولت خلوة لتدريس القران الكريم بأحدي الفري الواقعة قبالة نهر عطبرة بمنطقة الشجراب بمحلية ودالحليو الي وكر لممارسه الرذيلة ، وشهدت الخلوة وقوع أبشع جريمة اغتصاب ضحيتها طفلة لم تتجاوز الثامنة من عمرها ، وذلك عندما تحول شيخ الخلوة الأربعيني في لحظة شيطانية الي ذئب وقام باغتصاب تلميذته ولم تشفع توسلات الطفلة ودموعها للشيخ الذي لم يكترث لقدسية المكان الذي جعله مسرحا لتنفيذ جريمته البشعة وعقب اشبعاع رغبته وانتهاء نزوته شعر الشيخ حينها بخطورة وضع الضحية بعد دخولها في حالة شبه غيبوبة بسبب نزيف الدماء الغزير الذي تدفق من الضحية جراء العنف الرهيب الذي مارسه مع الطفلة فسارع بتسيلم نفسه للسلطات تاركا خلفه الطفلة تسبح في بركة من الدماء .
وهرعت السلطات الي مسرح الحادث وتم إسعاف الطفلة الي مستشفي خشم القربة واهتمت اسرة المستشفي بحالة الطفلة ، ولخطورة الوضع أجريت لها عملية مستعجلة وتحدث الدكتور معتز عبد اللطيف التوم أخصائي النساء والتوليد بنبرة حزينة وقال نسبة الذي تعرضت له الطفلة من الدرجة الثالثة ، وأجريت لها عملية كبيرة وتم نقل دم للمريضة وتم عمل فحوصات كاملة وهي ألان تواصل في رحلة العلاج بالمستشفي ، وقال محضر العملية ادريس عطا الفضيل بأنه ظل يعمل في هذه المهنة منذ 13 عام ولم يشاهد في حياته عملية اغتصاب بهذه البشاعة التي حدثت لهذه الطفلة .
ومن جانبه طالب والد الطفلة احمد محمد بخيت السلطات بإعدام الشيخ المتهم وقال ابنتي ظلت تدرس في هذه الخلوة منذ فترة ليس بالطويلة وحفظت عدد من أجزاء القران الكريم وفي يوم الحادث ذهبت كعادتها إلي الخلوة في تمام السابعة صباحا وكان يتواجد في الخلوة عدد من الأطفال وقام شيخ الخلوة بطرد بقية الأطفال الي خارج الخلوة وبعدها قام باغتصاب ابنتي وعندما نزفت سحبها خارج الغرفة وهرب الي منزله وقام باستبدال ملابسه وبعدها سلم نفسه الي لشرطة الشجراب .
وسجلت الشرطة زيارة ميدانية للخلوة ومنزل المتهم وتم العثور علي ملابسه ملطخة بالدماء , علي حد قوله وأضاف والد الطفلة بان الشيخ يسكن في معسكر الشجراب ومتزوج وظل يعمل في الخلوة لمدة ثلاثة أعوام . وتحدث عم الطفلة قائلا انهم كانوا يعتقدون بان طفلتهم ستحفظ القران وعلوم دينها لانهم بعثوها الي بقعة طاهرة وفي أيدي أمينة ولكن خاب ظنهم بحيث حدث مالا يصدقه عقل فانتهكت حرمة المكان قبل عرضهم وقال للأسف باسم تحفيظ علوم الدين تم اغتصاب الطفلة في جريمة تقشعر لها الأبدان وتدينها كل الأديان السماوية.
الي ذلك حمل عدد من المواطنين وزارة الشئون الاجتماعية بكسلا مسئولية ازدياد جرائم اغتصاب أطفال الخلاوي وذلك لغياب دور الوزارة الواضح في المراقبة والإشراف المباشر علي الخلاوي وتهاونها في عملية اختيار من يقومون علي امر تلك الخلاوي من شيوخ وغيرهم وعليها حماية الاطفال بدل اهدار مال الولاية في مهرجانات السياحة التي تعبر عن انسان كسلا المعدم واضاف المواطنون بان الوزارة تركت المسئولية لبعض ضعاف النفوس بما يسمي بالشيوخ لانتهاك حقوق الأطفال باسم الدين والانفراد بهم في الخلاوي التي أصبحت مدخلا لتحقيق رغباتهم الشيطانية بجعلها أوكارا للرذيلة وطالب المواطنين الشرطة بعمل فيش لشيوخ الخلاوي قبل اعتمادهم ومراجعة امر الخلاوي بالولاية
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.