ابراهيم جابر يختتم زيارته لكل من جمهوريتي الغابون وغانا    ما الذي يزعج القحاتة في حوار كرتي ؟    تنفيذ برنامج الرماية التدريبي لقوة حفظ الأمن بدارفور    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الخميس الموافق 26 مايو 2022م    الانتباهة: عجز حكومي في تجهيز رواتب مايو    الحراك السياسي: عقوبات تصل إلى"الفصل" لموظفي هيئة مياه الخرطوم    الغرف التجارية تبحث زيادة حجم التبادلات التجارية مع تركيا    حاول طعن فرد شرطة.. ضبط المتهم الرئيسي في جريمة سرقة بكسلا    (تلف) مستند اتهام أساسي في قضية فتوى قتل المتظاهرين    (10) أسباب لنقل عدوى "جدري القرود" من الشخص المصاب    بعثة المنتخب تودع الخرطوم متوجهة إلى المغرب    الدفع بالدولار .. تعرّف على الأماكن المرغوبة لشراء العقارات بالخرطوم وخيارات المغتربين    الأهلي شندي يعود للتدريبات بقوة    طعن فى جمعية هلال الساحل.وسحب الثقة .واللبيب بالاشارة يفهم …    البرهان من الحدود الشرقية: القوات المسلحة لاتحتاج وصية    الدفاع المدني يحتوي أكبر حريق في ميناء سواكن    شاهد بالفيديو.. طفل سوداني بدع في العزف على آلة الإيقاع.. الفنان يبدي اعجابه الكبير به وجمهور مواقع التواصل يتنبأ له بمستقبل باهر    شاهد بالفيديو.. المذيعة السودانية رشا الرشيد تغني لأول مرة بأجمل الأغنيات السودانية (مبروك عليك الليلة يا نعومة) وهذا رأي الجمهور في صوتها    شاهد بالفيديو.. خلال بروفة لإحدى حفلاتها الجماهيرية.. الفنانة هدى عربي تظهر بأزياء مثيرة للجدل وتنال حظها من الردم    شاهد بالفيديو والصورة.. عريس سوداني يعرض لحظات رومانسية له مع عروسته يتبادلان فيها الأحضان واللحظات الجميلة والخلافات تضرب مواقع التواصل بسبب المقطع    الالية الثلاثية تلتقي توت قلواك مبعوث الرئيس سلفاكير    اتحاد الكرة يؤكد اهتمامه بتطوير التحكيم ورفع قدراته    بعد حسم صلاح أمره مع ليفربول.. ماني يرد على "سؤال الاستمرار"    الكشف عن أرقام صادمة لضحايا حوادث الطرق    خطر يهدد هواتف آيفون عند إغلاقها    شاهد بالفيديو.. الفنانة ندى القلعة تغني (كدة كدة يا التريلا) وتضيف لها أبيات جديدة قام بصياغتها أعلى المسرح    28 لاعبا في قائمة الأهلي المصري لمواجهة الوداد بنهائي دوري الأبطال    سوداكال يضع شرطا لسداد مديونيات المريخ    القضاء يعيد ألف ضابط شرطة الخدمة    إحباط مخطّط لاغتيال"جورج بوش"    المالية توكد حرص الدولة على تطوير القطاع الزراعي بالبلاد    الشؤون الدينية بالنيل الأزرق توزع مكتبات للمجمعات الإسلامية    تراجع شراء الدقيق من المطاحن ل(40%)    واقعة أليمة .. وفاة أب مصري بعد نصف ساعة من رؤية جثمان ابنه    المريخ يعلن نهاية أزمة"أديلي"    سعر صرف الدولار والعملات بالسوق الموازي مقابل الجنيه في السودان    اختيار الفيلم السوداني (إبرة وخيط) لمهرجان سينمائي عالمي    الإعدام شنقاً للمتهمين في قضية إغتصاب طفلة ووالدتها بأبوحمد    إدارة خزان سنار : جاهزون لري العروة الصيفية بالجزيرة    بعد رفضها الغناء.. الشركة المنظمة ألغت الحفل إيمان الشريف: (كترة الطلة بتمسخ خلق الله)    تدابير صحية عاجلة بالبلاد لتلافي مرض جدري القرود    المحكمة: عقوبة مدبري انقلاب الإنقاذ قد تصل للإعدام    واشنطن تطالب بتحقيق "شامل وشفاف" في اغتيال شيرين أبو عاقلة    4 نصائح للتخلص من معاناة "القلب المكسور"    جريمة مروعة بمدينة دنقلا .. رجل يقتل زوجته وجنينها ضرباً    "السحائي" يطرق أبواب الخرطوم والسلطات السودانية "تتأهب"    الانتباهة: إصابة الزعيم"باكوبي" بالرصاص وهروبه    طرد محامٍ شكّك بإجراءات المحكمة في قضية انقلاب الإنقاذ    شاهد بالفيديو: أستاذ رياضيات يقدم شرحا لطلابه بطريقة مذهلة يحظى بالإعجاب والإشادة ومتابعون"عايزين نرجع المدرسة تاني"    شاهد بالفيديو.. نجم تيك توك "فايز الطليح" يكشف عن ظهور "معجزة إلهية" بالشمالية    تاج الدين إبراهيم الحاج يكتب: عندما يموت ضمير الإنسان    خبر غير سار من واتساب.. لمستخدمي iOS 10 و11    غوغل تطور نظارة للترجمة الفورية باستخدام الذكاء الاصطناعي    رويترز: مقتل رجل بسفارة قطر في باريس    الدفع بمقترح للسيادي لتكوين مجلس شورى من الشيوخ والعلماء    الداعية مبروك عطية: «الفيسبوك» مذكور في القرآن    هل ستدخل شيرين أبو عاقلة الجنة؟.. أحمد كريمة يجيب على سؤال مثير للجدل: «ليست للمسلمين فقط»    الأمم المتّحدة تحذّر من خطر تجاوز الاحترار عتبة 1.5 درجة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الناس في كرور: الملابس المستعملة ... غياب أسباب الحماية
نشر في الصحافة يوم 01 - 11 - 2011

تعتبر الملابس المستعملة من ابرز الهواجس التي تواجهها السلطات الصحية والبيئية في وقت ارتفعت فيه كمياتها المتوافدة عبر الموانيء البحرية خصوصا بعد التاكد انها يمكن ان تكون موئلا للعديد من الاحياء الدقيقة المسببة للامراض اضافة الى الباكتيريا المميتة، وبرغم امكانية التحكم في الموانئ البحرية والجوية والبرية التي تدخل عبرها هذه الملابس الا ان الشاهد انها تعبر للداخل وتجد سوقا رائجا خاصة في المناطق الطرفية .
(الصحافة) انتقلت الى سوق كرور بأم بدة والحارة (14) بغية الوقوف على حالة الحراك الاجتماعي والوضع البيئ والصحي فكان اللافت هو ان سوق الملابس المستخدمة يشكل اكثر من (50%) من المساحة كما ان عدد المواطنين الذين صادفناهم بسوق الملابس يشكلوان اكثر من (60%) من جملة الموجودين بالسوق. ووفق ذاك المؤشر يمكن القول ان الملابس المستعملة لها نصيب الاسد في حصة مبيعات السوق اليومية كما تجد الاقبال الشديد من الزبائن ، وفي انحاء سوق الملابس التقينا ببائع الملابس عبدالله احمد وقال ان انواع الملابس تختلف حسب الاسعار الت? تبدأ من واحد جنيه ومرورا بجنيهين الى ان تصل اقصاها بخمسة جنيه مشيرا الى وجود ملابس تباع الثلاثة منها بجنيه واحد وكشف عبدالله ان معظم البضائع تجلب من منطقة الخليج العربي خصوصا المملكة العربية السعودية عبر ميناء بورتسودان بحاويات من الشنط الضخمة من سوق ( كرنتينا ) بمدينة جدة موضحا ان هناك زيادة في اسعارها من الف وخمسمائة جنيه الى الفين جنيه واضاف عبدالله انهم يجلبون بضائعهم من تجار كبار بمنطقة الحاج يوسف مؤكدا ان بعض الملابس يشترونها من فائض حاجة بعض المواطنين ويقومون بعرضها من جديد بعد نظافتها وتصنيفها ?تغليفها واوضح عبدالله انهم لا يستهدفون الارباح فقط بقدر ما يساعدون الفقراء وذلك بتنوع اشكال ومقاسات الملابس للكبار والصغار ، واكد عبدالله انهم يدفعون رسوماً للمحلية 41 جنيها تزداد في مواسم الاعياد الى المائة جنيه بيد انهم يدفعون 50 جنيها لانهم لايستطيعون اكثر من ذلك مبينا انهم لا يتعرضون لاي حملات مداهمة او كشة .
صادفناه واقفا بين بضاعته وقال الهادي خميس انهم يستوردون الملابس من مدينة دبي عن طريق الشحن الجوي مبينا ان بضائعهم متنوعة من ملابس الاطفال الى الشنط النسائية واوضح الهادي ان سعر الشنطة ثلاثة جنيه والبلوزة واحد جنيه ، مؤكدا ان بضاعته بالتحديد مستوردة من العراق ومشتراة بالعملة السودانية موضحا ان العشر قطع يشترونها بواحد جنيه ويبيعون القطعة حسب نوعها من واحد الى خمسة جنيه ،اوابان الهادي ان نسبة مبيعاتهم تكثر في الفترة الصباحية ايام العطلات الاسبوعية مع ضعف القدرة الشرائية نهاية الدوام بعد الساعة الثانيه ظهرا .
التقيناه اثناء شرائه بعض قطع الملابس من السوق وقال ابراهيم زكريا انه احد الزبائن المداومين على شراء الملابس المستعملة لجودة خامتها مؤكدا انه اتجه اليها بعد ان كان يشتري من المحلات الثابتة بيد انه اكتشف بالممارسة انها تتمزق وتختفي الوانها سريعا او ينكمش نسيجها بعد الغسيل موضحا ان الملابس المستعملة تتناسب وظروفهم الاقتصادية ، واثناء تجوالنا بالسوق التقيناها ورفضت الكشف عن اسمها وقالت انها من زبائن الملابس المستعملة وان غالبية ما يلبسه ابناؤها واسرتها من هذا السوق. مؤكدة ان اسعار الاسواق عامة غالية ما عدا ?وق الملابس المستعملة وابانت انها ام لعدد من الاطفال وتوفر جزء من المصروفات اليومية لادخارها للشراء من سوق الملابس المستعملة خصوصا مع قدوم عيد الاضحى المبارك ،مؤكدة ان وضعها كان سيكون حرجا جدا لولا وجود سوق الملابس المستعملة الذي يلبي متطلباتها من الملابس بأسعار مناسبة وزهيدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.