رفع اعتصام شندي والمقاومة تتمسك بالوالي آمنة المكي    توالي ارتفاع ضحايا أحداث الجنينة إلى 159 قتيلاً و202 مصاباً    اعتصام مفتوح وسط سوق نيالا بسبب حجر (نالا)    إجازة موازنة 2021 بعجز (1.4%)    الخرطوم الوطني يصحح مساره بهدفين في الشرطة    لجنة شؤون اللاعبين تعتمد تسجيل عجب والرشيد وخميس للمريخ وتحرم المريخ من فترة تسجيلات واحدة    المريخ يحول تأخره أمام الهلال الأبيض إلى انتصار عريض    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    تطورات جديدة في قضية محاكمة (علي عثمان)    حتى لا يرتد الوهج سميكا .. بقلم: عبدالماجد عيسى    في ذكري الكروان مصطفي سيد احمد .. بقلم: صلاح الباشا    في ذكرى الاستقلال ذكرى عبد الواحد .. بقلم: جعفر خضر    8 بنوك و3 شركات طيران تجار عملة .. بقلم: د. كمال الشريف    "شوية سيكولوجي8" أب راسين .. بقلم: د. طيفور البيلي    مقتل مواطن سوداني في انفجار جسم غريب    الثروة الحيوانية قد لا تظل طويلا ثروة متجددة! .. بقلم: اسماعيل آدم محمد زين    المحكمة ترفض طلبا للدفاع باستبعاد الشاكي في قضية علي عثمان    البحث عن الإيمان في أرض السودان .. بقلم: محمد عبد المجيد امين (براق)    هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وزارة الصحة السَودانية: مابين بروتوكولات كوفيد والذهن المشتت .. بقلم: د. أحمد أدم حسن    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    التحذير من اي مغامرة عسكرية امريكية او هجمات علي ايران في الايام القادمة .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    الإمارات والاتفاقية الإبراهيمية هل هي "عدوان ثلاثى "تطبيع بلا سند شعبى؟ (3/4) .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    تعليم الإنقاذ: طاعة القائد وليس طاعة الرسول .. بقلم: جعفر خضر    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في متحف اللوفر:حضارة الفراعنة في السودان
نشر في الصحافة يوم 20 - 04 - 2010

يقيم متحف «اللوفر» الفرنسي معرضا يعيد إلى الذاكرة جزءاً منسياً من تاريخ الفراعنة في مصر، والحضارة المروية في شمال السودان تحت عنوان «الحكم المنسي في تاريخ الفراعنة السود» يضيء هذا المعرض على المرحلة التي حكم فيها ارض مصر بعض الفراعنة السود البشرة. وكتبت بعض المجلات الفرنسية تعليقاً على الحدث بما معناه أن «باراك اوباما ليس الفرعون الأول الأسود للبشرة في العالم!» فقد سبقه إلى ذلك بعض سكان مصر النوبيين السود وذلك حوالي تسعة قرون قبل المسيح وهم قد استغلوا بعض الخلافات في العائلات الفرعونية ليطلعوا إلى الواجهة ويسيطروا على الحكم في منطقة الدلتا وأبرزهم الباني الأكبر لتلك الحقبة الملك الثالث للعائلة الفرعونية (690 664 ق.م) تاهاركا الذي بنى قصره في معبد عمون في الكرنك.
هذا الملك تهاركا هو الذي أدرج ارتداء القبعة الفرعونية على شكل رأس أفعى التي تمثل مصر القديمة من جهة والنوبة من جهة أخرى، تلك التي يتحدر منها. بعض الباحثين يعملون على تلك الحقبة التي حاول عديدون إخفاءها او طمرها، وقد أجروا أبحاثهم الأثرية في منطقة النوبة في شمال السودان وكل ما وجدوه يعرض حالياً في «اللوفر» تحت عنوان: «مروي، إمبراطورية على النيل» ويضم المعرض كل ما يتعلق بالحضارة النوبية «السوداء» بكل تفاصيلها، وهؤلاء كان لهم حياتهم وحضارتهم وتركوا أثرهم هناك، فهم بنوا مثلا ما يشبه الأهرام الشهيرة والضخمة إنما بأحجام اصغر بكثير ووضعوا داخل أهرامهم المومياءات وفي نواويسهم الحلي والمجوهرات، كما تركوا كتاباتهم على طريقتهم. وكان لهم أيضا خصائص في عالم الموت والغيبيات وتركوا آثارهم حول طقوس وتقاليد الموت في قبور، كذلك تركوا وراءهم المعابد ذات الأبواب الضخمة والمرسومة على غرار معابد الكرنك، لكن ثمة إضافات لديهم وهي كل التفاصيل والإضافات ذات الطابع الإفريقي والأسود، إضافة إلى انفتاحهم في فترة معينة على الخارج، فجعلوا أن وصلت أصداء الحضارة الرومانية من جهة والحضارة اليونانية من جهة أخرى إليهم. ويبدو جلياً هذا الأثر في كل الأدوات المعروضة من تماثيل وتحف ومجوهرات إضافة إلى الأواني والأسلحة والزخرفات..
ويعلق متحف اللوفر على هذا المعرض المميز بكلمات أو بكتيب يعيد إلى هذه الحضارة شيئاً من حقوقها: «... في جنوب مصر، وشمال السودان ، ثمة فراعنة لا نعرفهم...» ويستمر المعرض إلى السادس من سبتمبر المقبل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.