حليم عباس: على كل ثوار ديسمبر، وكل المعنيين بالتغيير بصدق، إعادة التفكير في الموقف كله، إنطلاقا من نقطة جديدة    ضابط رفيع: ليس هناك انقلاب في السودان ولا يحزنون    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الثلاثاء 21 سبتمبر 2021    نزار العقيلي: (قم يا عبد الفتاح)    قضية الشهيد محجوب التاج .. تفاصيل جلسة محاكمة ساخنة    شاهد بالفيديو.. مُطرِب سوداني يُفاجيء جمهوره بانتقاله من فاصل غنائي إلى موعظة في تقوى الله ثم واصل رقيصه    قوى الحرية والتغيير تطلق مشروع التوافق الوطني    السُّلطات السودانية تُحرر 56 من ضحايا الإتجار بالبشر بينهن نساء    الحكومة السودانية تعلن انجلاء أزمة الدواء وتوفر الاستهلاك لشهرين    اصابة موجبة واحدة بكورونا ووفاة واحدة بولاية الجزيرة    خبير دولي: عملية التفكيك يجب أن تشمل القطاع الأمني    مجموعة سوداكال: أوفينا بوعدنا لأعضاء عمومية المريخ وسنلاحق حازم مصطفى بالانتربول    شاهد بالفيديو.. مُطرِب سوداني يُفاجيء جمهوره في حفل بانتقاله من فاصل غنائي إلى موعظة في تقوى الله    وفد رفيع من رجال الاعمال وكبرى الشركات البولندية في الخرطوم أكتوبر المقبل    مربع 58 بأبو سعد.. مَن يتصدى لعصابات النيقرز؟!    أحداث مثيرة بشأن البث التلفزيوني للقاء المريخ والاكسبريس    خطوات بسيطة لحماية البريد الإلكتروني من الاختراق    تبدد التفاؤل.. تلوث البيئة وسُوء الطرق مشاهد تعكس وجه العاصمة القبيح    مجلس الصحافة يعلق صدور صحيفتين عقابا على نشر إعلان    شاهد بالفيديو: عادت لإشعال الأسافير .. مكارم بشير بأزياء محذقة والجمهور يعلق على (النقطة)    المركزي يعلن قيام مزاد النقد الأجنبي رقم (12) الأربعاء المقبل    مباحثات بين السودان وسوريا لبحث معوّقات الاستثمار    رونالدو وكيروش.. كيف تحولت "الأبوة" إلى عداء مستمر؟    أسرار الكوارع في علاج خشونة الركبة    منها الوسائد الهوائية والتطبيقات.. تكنولوجيا في السيارات الحديثة لحماية المارة    من يمسكون بهواتفهم ليلًا عند النوم مصابون بمرض نفسي    لهذه الأسباب.. تأجيل "خليجي 25" في البصرة    يوصي بها الخبراء الألمان..نصائح تقنية لتسريع تشغيل حاسوبك    زراعة (6.6) مليون فدان من المحاصيل بالقضارف    فاركو المصري يعلن التعاقد مع مهاجم المريخ السودانى سيف تيرى لمدة 3 مواسم..    ليفربول يعلن غياب لاعبه عن مباراتين    بوتين: هجوم بيرم مصيبة هائلة    السيسي يناقش مع وزير الدفاع اليمني تطورات الأوضاع في اليمن    (صحيفة الجريدة) تقتحم أوكار 9 طويلة في جمهورية (هنا ينتهي القانون)!!    عبداللطيف البوني يكتب: السيولة المفضية لسيولة    بعد أن وصلت إلى أكثر من 2 مليون متابع .. فيسبوك يحذف صفحة "عشة الجبل"    طبيب يكشف عن دفن النيابة العامة 23 جثة بدون موافقة الطب الشرعي    الطاهر ساتي يكتب: بما يُستطاع ..!!    3 مليون دولار خسائر في حقول النفط بسبب التفلتات الأمنية    منافسة د. شداد ود. معتصم تتجدد .. و الكشف عن اسم مرشح اتحادات الوسط في عمومية اتحاد الكرة    وزارة الصحة تكشف عن ارتفاع عدد الاصابة بكورونا بالخرطوم    سراج الدين مصطفى يكتب : على طريقة الرسم بالكلمات    آمال عباس تكتب : وقفات مهمة الثورة الثقافية بين الاتقاد الوجداني وأساطير الثقافة    الإعلان عن إعادة افتتاح مطار كابل رسميا    بعد سُقُوط منزله مُؤخّراً .. مُعجبة تهدي فناناً شهيراً جوالات أسمنت    مسؤول يقر بضخ مياه الصرف الصحي في النيل الأبيض    كابلي السودان.. كل الجمال!!    وزير المالية: نبحث عن حلول لمشكلات تُواجه الرياضة    شهير" يرفض احتراف الغناء لهذا السبب    لماذا تحمل بعض الحيوانات صغارها بعد الموت؟.. تفسير محزن    المستلزمات المدرسية.. شكاوى من الغلاء!!    كلام في الفن.. كلام في الفن    "ثلث" المتعافين من كوفيد يشهدون أعراضا "طويلة الأمد"    أذن العصر وأنا أصلي الظهر .. فهل أكمل الصلاة وأقضيها    تعرف على أبرز أسباب تناقص زيت المحرك في السيارة    حكم صلاة من أدرك الإمام وهو يرفع من الركوع    حكم صلاة من أدرك الإمام وهو يرفع من الركوع    وفاة الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة عن 84 عاما    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



فلسطين دولة مراقب بالأمم المتحدة
مندوب السودان قدّم مشروع القرار للجمعية العامة
نشر في الصحافة يوم 01 - 12 - 2012

وافقت الجمعية العامة للأمم المتحدة المؤلفة من 193 دولة بأغلبية ساحقة مساء أمس الاول، على مشروع قرار يقضي بترقية وضع السلطة الفلسطينية في الأمم المتحدة من كيان مراقب الى دولة غير عضو بصفة مراقب، وهو ما يعني ضمنا الاعتراف بدولة فلسطين ذات سيادة،وصوتت 138 دولة لصالح مشروع القرار الذي منح دولة فلسطين هذه الصفة، في حين عارضته تسع دول، وامتنعت عن التصويت 41 دولة،ووافقت على الطلب الفلسطيني ثلاث من الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن، وهي فرنسا وروسيا والصين، في حين عارضته الولايات المتحدة وامتنعت بريطانيا عن التصويت،أما الدول الثماني الأخرى التي رفضت القرار فهي كندا وجمهورية التشيك واسرائيل وجزر مارشال وميكرونيزيا ناورو وبالاو وبنما.
ونص مشروع القرار الذي قدمه مندوب السودان في الأمم المتحدة دفع الله الحاج ، على منح فلسطين صفة «دولة مراقب غير عضو» في الأمم المتحدة، كما دعا مجلس الأمن الى النظر «بشكل ايجابي» لقبول طلب دولة كاملة العضوية في الأمم المتحدة، الذي قدمه الرئيس الفلسطيني محمود عباس في سبتمبر 2011م.
ويدعو المشروع الى ضرورة التوصل الى حل عادل لمشكلة اللاجئين والوقف الكامل لجميع الأنشطة الاستيطانية الاسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية،كما تؤكد فقرات المشروع على تصميم الجمعية العامة على الاسهام في اعمال الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني والتوصل الى تسوية سلمية في الشرق الأوسط تنهي الاحتلال الذي بدأ في عام 1967 وتحقق رؤية الدولتين، كما تعبر عن الحاجة الملحة لاستئناف وتسريع المفاوضات من أجل تحقيق تسوية سلمية عادلة ودائمة وشاملة.
وتعهد الفلسطينيون في المشروع المذكور باستئناف عملية السلام فور التصويت على القرار في الأمم المتحدة.
وقال الرئيس الفلسطيني في كلمته قبيل التصويت، ان الجمعية العامة مطالبة «باصدار شهادة ميلاد دولة فلسطين، ولهذا السبب بالذات نحن هنا اليوم».
وأضاف ان «الأسرة الدولية تقف الآن أمام الفرصة الأخيرة لانقاذ حل الدولتين»، مشيرا الى أن «اسرائيل مارست التهديد» على الفلسطينيين لمنعهم من تقديم طلب الحصول على صفة دولة مراقب غير عضو في الأمم المتحدة.
ودعا عباس العالم الى «تصحيح الظلم التاريخي الذي ألحق بالشعب الفلسطيني»، وقال ان «اللحظة حانت ليقول العالم كفى للاحتلال والاستيطان» الاسرائيليين.
وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قد انتقد في القدس قرار التصويت في الأمم المتحدة، وقال انه «لن يغير شيئا على الأرض»، واعتبر أن هذه الخطوة «لن تدفع باتجاه اقامة دولة فلسطينية بل ستؤخرها أكثر».
وكبديل للتصويت الأممي، اقترح نتنياهو على الفلسطينيين بدء محادثات السلام المباشرة دون «شروط مسبقة»، وقال انه «مستعد لاستئناف محادثات السلام فورا لبحث كل القضايا الجوهرية محل الصراع بين اسرائيل والفلسطينيين»، مضيفا «للأسف لم أسمع ردا من الجانب الفلسطيني».
واحتشد الفلسطينيون في ساحات الضفة الغربية قبل التصويت تعبيرا عن دعمهم للطلب الفلسطيني، كما خرجت مظاهرات مماثلة في قطاع غزة.
وكان مندوب السودان في الأمم المتحدة دفع الله الحاج ،قدّم في جلسة الجمعية العامة مشروع القرار المتعلّق بوضع فلسطين في الأمم المتحدة بصفة دولة مراقب غير عضو، مشيراً الى أن المشروع يهدف الى «اتخاذ قرار مهم».
وأضاف دفع الله «ان الفقرات التي يتضمنها المشروع تعيد تأكيد حق الشعب الفلسطيني بتقرير مصيره، واقامة دولته وفق القرارات الدولية، واننا على ثقة بمنح الجمعية العامة لفلسطين وضع دولة مراقب في الأمم المتحدة، ويؤكد المشروع على الاسهام في تلبية حقوق الشعب الفلسطيني، والتوصل الى تسوية سلمية تنهي الاحتلال الاسرائيلي الذي بدأ في 67 من اجل قيام الدولتين».
كما طالب اسرائيل بالانسحاب من اراضي عام 1967 ووقف جميع الاعمال الاستيطانية والالتزام بقرارات الامم المتحدة، موضحاً أن مشروع القرار يؤيد حل الدولتين وتسوية النزاع في الشرق الاوسط .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.