"احتجاجات الخميس" بالسودان.. تخوفات من "السيناريو الأسوأ"    والي الجزيرة :التعبير السلمي والتظاهر حق كفلته الوثيقة الدستورية    8 اندية تدخل التسجيلات بالقضارف والحصيلة 14 لاعبا    رئيس بعثة منتخب السيدات يشكر سفارة السودان بالجزائر    وجدي صالح : تحريف الكلام وإخراجه من سياقه "حملة اعلامية" للفلول    إدراج مسيرة محمد صلاح الكروية بالمناهج المصرية.. ما الحقيقة؟    إسماعيل حسن يكتب : "جمانة" يا رمانة الحسن يا ذات الجمال    سراج الدين مصطفى يكتب: رمضان حسن.. الجزار الذي أطرب أم كلثوم!!    المحكمة تُبرئ صاحب شركة تعدين شهيرة من تُهمة الإتجار بالعملات الأجنبية    وزير التجارة يتوقع إنهاء أزمة الشرق قريباً بعد تقدم في المفاوضات مع نظارة البجا    4 وفيات بكورونا و64 حالة مؤكدة ليوم أمس الأربعاء    أسعار مواد البناء والكهرباء في سوق السجانة اليوم الخمس 21 أكتوبر 2021    صاحب محلات بيع حلويات المولد، أنور السادات ل(كوكتيل): بسبب ضعف القوة الشرائية نخشى أن نخرج من المولد بدون حمص    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    سيناتوران أمريكيان: من الضروري لقوات الأمن السودانية احترام وحماية حقوق المدنيين في التظاهر السلمي    الأسعار.. الاستثمار في الأزمان    منحة ب (10) آلاف جنيه للمعاشيين    الإعدام شنقاً لقتلة الشهيد (أحمد عبدالرحمن) ورميه بكبري المنشية    ارتفاع مواد البناء والركود يضرب الأسواق    عقوبات رادعة لممارسي مهنة الطب البيطري بدون رخصة    تحالف لجان دعم العمل النقابي يوقع على دفتر الحضور الثوري اليوم    زلزال ورصاص مناوي    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الخميس 21 اكتوبر 2021    السودان ورقة رابحة في توفير الغذاء للعالم    ازدواج الجنسية يمنع سوداني ألماني من الانضمام للمنتخب    إعلان القائمة النهائية لمرشحي انتخابات الاتحاد السوداني    كفرنة    الصادق شلش يوقع في كشوفات الرابطة كوستي    لامكان للاغبياء بشعبنا .. دعوهم يفنوا بايديهم    قمرية    وسط دارفور تنعي الصحفي سليمان إبراهيم    معرض الخرطوم الدولي للكتاب: عرض 160 ألف عنوان    " تطاول وغنى بالكلمات في منابر الكيزان ".. أسرة الشاعر الراحل محجوب شريف تقاضي الفنان صلاح ولي    حادثة غير مسبوقة تثير ضجة في مصر.. الأمن يحقق في إجبار رجل لزوجته على مضاجعة كلب    هجوم يطال سمية الخشاب.. والسبب رقصة مع محمد رمضان    "واتساب" تضيف زرا جديدا إلى مكالمات الفيديو    الشرطة تورد تفاصيل وفاة (5) إعلاميين في حادث بجنوب دارفور    فيسبوك تغلق شبكتين كبيرتين في السودان    بعد "الصفعة".. فيسبوك تعتزم تغيير اسمها    أكثر من 300 مليون دولار.. خسائر قياسية لل"احتيال الرومانسي" في عام الجائحة    البيت الأبيض يكشف عن خطة لتلقيح الأطفال ضد كورونا    تقرير رصد إصابات كورونا اليومي حول العالم    أبرزهم حسين الصادق فنانون يرفضون الإغراء بالمال للمشاركة في اعتصام القصر    أزمة مرورية خانقة وسط الخرطوم    تمديد عمل عيادة إعادة تقييم مصابي الثورة    وزارة الصحة تدعو المواطنين للالتزام بالاشتراطات الصحية خلال مواكب 21 اكتوبر    ضبط كميات من الذهب الخام بولايتي شمال كردفان ونهر النيل    كشف غموض جريمة مقتل الأستاذ عثمان وتوقيف المتهم بالبحر الأحمر    بالفيديو.. داعية سعودي يرد على مقولة "الفلوس وسخ دنيا"    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    بالفيديو.. في حالة نادرة.. مسنة هندية تنجب طفلاً وهي في عمر ال70 عاماً    ملكة بريطانيا ترفض منحها لقب "عجوز العام"    جراحون ينجحون في اختبار زرع كلية خنزير في مريضة من البشر    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    فيضانات مدمرة وأزمة إنسانية بجنوب السودان    الميتافيرس: هل يصبح هو مستقبل الإنترنت؟    (شيخ مهران.. يا أكِّنَه الجبلِ )    ذكرى المولد النبوي .. 5 مواقف وحكايات في حياة الرسول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



خط هيثرو.. النيابة تكشف عن أجانب في قضية
نشر في السوداني يوم 17 - 06 - 2021

كشفت المتحري وكيل ثاني نيابة الاموال العامة عن إصدارها أوامر بالقبض والاسترداد عبر الإنتربول لأجانب بمجموعة عارف الكويتية ، على ذمة التصرف في حق سودانير بالهبوط والإقلاع بمطار هيثرو الدولي كما اشار الى فصل النيابة الاتهام في مواجهة موظفين بشركة عارف الكويتية وهما نائب رئيس مجلس إدارة شركة سودانير المنتدب من عارف على حسين دشتي (كويتي الجنسية)، إضافة إلى فصل الاتهام في مواجهة المستشار المنتدب من عارف لسودانير يان باتريك، وذلك لعدم وجود بينات ومعلومات عن المتهمين ولعدم تضرر المتهمين الماثلين امام المحكمة نسبة لمكوثهم بالحبس فترة طويلة.
الانتربول
وقال المتحري الذي تمت مناقشته امس بواسطة ممثل الدفاع عن المتهم الثالث بمحكمة مخالفات الاراضي المنعقدة برئاسة القاضي عبد المنعم عبد اللطيف والتي يواجه الاتهام فيها وزير المعادن الأسبق كمال عبد اللطيف، إلى جانب المدير العام لشركة الفيحاء العبيد فضل المولى بالتصرف في خط هيثرو الدولي. وكشف المتحري للمحكمة، عن صدور امر قبض على رئيس مجلس إدارة شركة عارف الكويتية آنذاك، والمستشار الفني لها يان باتريك ونائب رئيس مجلس ادارة سودانير المنتدب من عارف على دشتي ، كويتي الجنسية مع صدور توجيهات باستردادهما عن طريق التعاون الدولي (الانتربول).
حجز النيابة
واوضح المتحري في رده على اسئلة الدفاع أن التصرف في خط هيثرو المملوك لسودانير تم من قبل شركة عارف الكويتية دون علم سودانير، منوهًا إلى أنه كان يفترض توريد مبلغ سودانير مع تعاقدها مع عارف في حساب الحكومة، مبيناً بأن نص الاتفاق على أن تكون (30%) من الأسهم لسودانير و(21%) للمكون المحلي السوداني، على أن تكون (49%) لعارف، وقال إن القصد من دخول شريك وطني هي التحكم في السياسة العامة للشركة وان سبب دخول الشريك الاجنبي كان الحصار الاقتصادي على البلاد.
وعن سبب عدم اطلاق سراح المتهم الثالث بالضمان رغم حجز النيابة لمبالغ تخص عارف في هذا البلاغ ، قال المتحري إن مبلغ الكفالة يفوق المبلغ المحجوز. وذكر انه مستنديا لم يثبت أن خط هيثرو تم التصرف فيه بالبيع وانه قانونيا في ذلك الوقت كان يمنع بيع الخطوط
التفاوض مع عارف والفيحاء
وقال المتحري إن العمود الفقري لضياع خط هيثرو تمثل في شكل التفاوض مع شركة عارف والفيحاء ومن ثم التعاقد معهما وادارة مجموعة عارف لسودانير ترتب عليها ضياع الخط وانهيار سودانير بالكامل. وقال في رده على الدفاع إن دخول عارف والفيحاء مع سودانير كان حسب العرض والطلب لكن بطريقة مخالفة. ونفى المتحري وجود علاقة عمل او وظيفة للمتهم الثالث عبيد بشركة عارف وقال إن شركة الفيحاء القابضة هي شركة سودانية مسجلة لدى مسجل الشركات في 19/2/2006م وفق قانون الشركات حيث تم تكليف المتهم الثالث كمدير لها وان تأسيس شركة الفيحاء مستنديا سابق للتفاوض وان المتهم الثالث افاد في اقواله بأن المتهم الأول وزير المالية آنذاك الزبير أحمد الحسن، أفادهم بأن سودانير معروضة للخصخصة بنسبة 49% للاستثمار الأجنبي، مشيراً الى أن شركة عارف بعدها دخلت في تفاوض مع سودانير توصلوا خلالها لاتفاق لتقييم اصول شركة سودانير بمبلغ (150) مليون دولار على أن تدفع عارف الكويتية (80.500) مليون دولار و(40) مليون دولار أمريكي تدفع للحكومة و(40) مليون دولار أخرى هي قيمة حكومة السودان في تطوير الخطوط الجوية السودانية. وقال المتحري "حسب اقوال المتهم في التحري فإن الفيحاء تأسست فقط للدخول في سودانير" واكد المتحري أن المتهم الثالث لا يملك اسهما في شركتي عارف والفيحاء مضيفا انه كان يقود التفاوض نيابة عن شركة الفيحاء واتضح ذلك من خلال اقوال شاهد اتهام.
فقدان الخط
وقال المتحري إن تاريخ فقد الخط كان في اكتوبر 2010م وقال المتحري في رده على الدفاع إن المتهم الثالث لحظة ضياع الخط ليس له علاقة بسودانير وعارف وانه اصدر قرارا بتشكيل لجنة عليا للتحقق في ضياع الخط وانه لم يدخل شيء من تفاوض عارف وسودانير لمصلحته الشخصية . ونفى تقديم أي جهة ادارية او حكومية طعنا حول دخول عارف لسودانير وأشار المتحري الى أن ضياع خط هيثرو تم اثناء وجود عارف في سودانير . وقال في رده على ممثل الاتهام د. على البلولة أن هنالك شروط تعويض عن فقدان خط هيثرو في حال ثبوت أن عارف او سودانير تسببا في فقده.
تصرف المتهمين
ووفق البينات فان المتهمين قاموا بالتصرف في اسهم الخطوط الجوية السودانية المملوكة لحكومة السودان بالكامل خارج أنظمة اللجنة الفنية للتصرف في مرافق القطاع العام مما ادى إلى فقدان السودان لحق الهبوط والاقلاع بمطار هيثرو. كما أن توقيع العقد مع مجموعة عارف الكويتية وهي غير مسجلة بالسودان ولا علاقة لها بمجال الطيران، بالاضافة الى عدم توريد عائدات البيع لحكومة السودان ومخالفة بذلك القوانين واللوائح، ادى إلى عدم توريد مبلغ 5 ملايين دولار كان يفترض أن تدفع لصالح حكومة السودان قبل دخول شركة عارف، وقال المتحري إن هذه الأفعال مجتمعة أدت إلى تبديد أموال الدولة بصورة مباشرة.
هذا وقد حددت المحكمة جلسة الاثنين القادم لمواصلة استجواب المتحري بواسطة ممثل الدفاع عن المتهم الثالث.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.