ضبط شبكة لتزوير مُستندات ترخيص المركبات    الإعدام شنقاً لمُدانيْن بقتل مُهندسيْن في حقل بليلة النفطي    ضبط عصابة نهب مُسلَّح بزعامة طبيبة وصيدلي    المريخ يتدرب بمعنويات عالية قبل سفره لبورتسودان    عُمّال سكة حديد بعطبرة يعتصمون ويرفعون (15) مطلباً    العراق.. واشنطن تحث علاوي على حل الخلافات مع الزعماء السُنة والكرد    الخطوط الجوية القطرية: سنخضع الركاب القادمين من إيران وكوريا الجنوبية للحجر الصحي    حركة 27 نوفمبر: مليونيه إعادة هيكلة القوى النظامية والعنف المفرط للسلطة    اتهامات لجهة سيادية بإطلاق سراح ﺭﺟﻞ ﺍﻻﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺘﺮﻛﻲ ﺍﻭﻛﺘﺎﻱ    سياد بري ومواقف أسرة دينية .. بقلم: خالد حسن يوسف    إسرائيل تكشف عن حالة إصابة ثانية ب"كورونا"    وزارة الصحة السعودية: ننسق مع الصحة الكويتية لعلاج المواطن السعودي المصاب بفيروس "كورونا"    باريس يتفوق على بوردو باربعةاهداف مقابل ثلاثة في مباراة مثيرة    قيادي إسلامي يبلغ لجنة تحقيق انقلاب 89 بفقدانه الذاكرة    (60) بلاغ ضد نافذين بالدولة في أحداث الجنينة    تاور يبحث لتحديات التي تواجه البصات السفرية    اتّهامات متبادلة بين الموارِد المعدنية وشركات القطاع بشأن إنتاج الذهب    ابرز عناوين الصحف السياسيه الصادرة اليوم الاثنين 24 فبراير 2020م    أمير تاج السر : من يمنح الجوائز الأدبية؟    ثلاثة لقاءات مثيرة في الدوري الممتاز اليوم الاثنين    الشفيع خضر : عنف أجهزة الأمن في شوارع الخرطوم    ما بين الشيخ الاكبر والسلطان ... حكايات تتكرر بين بلة الغائب وآخرون .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الظواهر الصوتية غرض أم مرض؟ .. بقلم: إسماعيل عبد الله    ضد تبديل العملة مع "تعويم الجنيه": ولنبدأ فعلياً في ضرب "الاقتصاد الموازي" الذي تسيطر عليه الرأسمالية التي نشأت في العهد البائد .. بقلم: نورالدين عثمان    المريخ يرفع درجة التحضيرات لحي العرب    رابطة المريخ بالبحر الأحمر تكرم د. مزمل أبو القاسم    حميدتي: الاتحاد العام ارتكب قصورًا في قضية كاس    كوريا الجنوبية تعلن خامس حالة وفاة بفيروس كورونا وترفع مستوى الخطر إلى أعلى درجة    الرئيس الألماني يزور السودان الخميس المقبل    تلفزيونات السودان واذاعاته ديونها 14 مليون دولار .. بقلم: د. كمال الشريف    "بينانغ".. أي حظ رزقتِه في (الجمال) .. بقلم: البدوي يوسف    المحمول جوا وقانونا .. بقلم: الصادق ابومنتصر    يؤتي الملك من يشاء .. بقلم: إسماعيل عبد الله    الضربونا عساكر والحكومة سكتت عشان كدا مفترض الحكومة المدنية تستقيل عشان يحكمونا العساكر ويضربونا اكتر .. بقلم: راشد عبدالقادر    بعض قضايا الإقتصاد السياسي لمشروع الجزيرة .. بقلم: صديق عبد الهادي    هل عجز علماء النفس في توصيف الشخصية السودانية؟ .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    نحو خطاب إسلامي مستنير يؤصل للحرية والعدالة الاجتماعية والوحدة .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الإسلامية فى جامعه الخرطوم    ثم ماذا بعد أن بدأت الطائرات الإسرائيلية تطير في أجواء السُّودان يا فيصل محمد صالح؟ .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    خواطر حول المجلس التشريعي، الدعم السلعي، وسعر الصرف .. بقلم: أ.د. علي محمد الحسن    فيروس كورونا .. بقلم: د. حسن حميدة - مستشار تغذية – ألمانيا    استراحة - أن شاء الله تبوري لحدي ما اظبط اموري .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    في ذمة الله مذيعة النيل الأزرق رتاج الأغا    متى يعاد الطلاب السودانيين العالقين فى الصين الى أرض الوطن؟ .. بقلم: موسى بشرى محمود على    هجوم على مذيع ....!    شرطة تضبط شبكة لتصنيع المتفجرات بشرق النيل    زيادة نسبة الوفيات بحوادث مرورية 12%    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الخرطوم : لا معارض مصري بأراضينا ونأمل المثل
نشر في الوطن يوم 20 - 11 - 2014

نفت الحكومة وجود أي قيادي إخواني على أرض السودان، أو أي معارض لنظام الحكم في مصر حالياً، معربة عن الأمل أن ترى هذا المواقف أيضاً من مصر، كما نفت وجود اتفاقيات سرية بشأن الحدود بعهد الرئيس السابق محمد مرسي. وأكد وزير الدولة للإعلام ياسر يوسف، الذي يزور القاهرة حالياً، أن فلسفة علاقة السودان بمصر قائمة على حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية واحترام خيارات الشعب المصري.وقال في لقاء صحفي بمقر وكالة أنباء الشرق الأوسط، أمس «إننا نعد أن كل ما يحدث في مصر هو شأن داخلي يخص الشعب المصري، وليس لنا أي دخل فيه، وما يختاره الشعب المصري من قيادات وحكومات، نتعامل معها».وأكد الوزير يوسف مجدداً إدانة السودان للإرهاب بكافة صوره وأشكاله، مشيراً إلى أن الرئيس عمر البشير أجرى اتصالاً هاتفياً بالرئيس عبدالفتاح السيسي، وأدان الحادث المؤسف الذي وقع في سيناء مؤخراً. وحول علاقة السودان بجماعة الإخوان، قال يوسف: «نحن حكومة ولا نتعامل إلا مع الحكومات وعندما نزور مصر الآن نلتقي مع المسؤولين المصريين وأجهزة ومؤسسات الحكومة، ونحن حريصون على العلاقات مع مصر.
وتطويرها في كل المناحي».وحول ملف مياه النيل، قال يوسف إن العلاقات المائية المصرية السودانية علاقات تاريخية ولن يحدث فيها أي نزاع على الرغم من بعض التوترات العابرة، ولن تكون هناك في المستقبل مشكلة بشأنها.وأضاف «حسب الاتفاقيات حصتنا من مياه النيل 5ر18 مليار متر مكعب نستهلك منها فقط 4ر12 مليار متر مكعب، ولم نذكر هذه الحقيقة في وسائل الإعلام قبل ذلك».وحول اتفاقية عنتيبي حول مياه النيل، قال وزير الدولة للإعلام «موقفنا منسجم مع الموقف المصري خاصة بشأن الاتفاقية، ونحن طالبنا جميع الأطراف بالعمل على التعاون، وسنظل على تواصل مع الجانب المصري من أجل هذا الموضوع، على قاعدة لا ضرر ولا ضرار».
وحول ما يتردد عن وجود اتفاقية سرية لتعديل الحدود في فترة الرئيس المعزول محمد مرسي، قال «لا توجد أي اتفاقات سرية لتعديل الحدود بين البلدين، فلا يمكن لأي أحد سواء أكان مرسي أو غيره أن يغير حدوداً قائمة بإتفاقيات دولية.وأضاف الوزير يوسف «والحدود بين مصر والسودان لم تتغير إلا عندما أرادت مصر أن تبني السد العالي، حيث قمنا بتحريك حدودنا إلى داخل أراضينا 150 كيلومتراً من أجل بناء السد، وهذا تم أيضاً تم في إطار العلاقات الأخوية بين البلدين».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.