وفد من المالية يبحث ترتيبات تأهيل مطبعة التربية بنهر النيل    سعر الريال السعودي في البنوك ليوم الثلاثاء 17-5-2022 أمام الجنيه السوداني    أوضاع قاتمة لقطاع الكهرباء و تحذيرات من الانهيار .. "باج نيوز" يورد التفاصيل    الجولة الثانية من الدوري الممتاز تنطلق اليوم    وزير الزراعة يقف على مسار المشروع القومى لزراعة الارز    كشف المريخ ال41 وتحكيم القمة    الدفاع بالسخرية    كمال عبد الوهاب.. دكتور الكرة السودانية    وفاة وإصابة 13 شخصاً نتيجة انفجار اسطوانة غاز بمحلية القرشي    التاج مصطفى .. أغنياته لا تصلح للبث!!    ماذا يقول ملك الموت للميت وأهله عند قبض الروح وبعد الغسل؟    النوم 7 ساعات يوميا مثالي لأي شخص فوق سن ال40    توجيهات من الأجهزة الأمنية بحبس وسجن المعتقلين دون اجراءات قضائية    الحزب الشيوعي: اشتراط جهاز الأمن التصديق للندوات هدفه اعاقة تحركات المقاومة    إسماعيل حسن يكتب : إلى مجلس وإعلام الهلال    مجموعة السبع: مدنيو السودان بحاجة لاتفاق حول قضايا التفاوض    الفئران بدأت في التهام الجثث المتعفنة.. مدير إدارة الطب العدلي بوزارة الصحة يكشف المثير عن مشرحة مستشفى بشائر    الشرطة تكشف حصيلة حملتي "العزبة" و "الجغب"    لجان المقاومة تُجدد رفضها المشاركة في الآلية الثلاثية    سراج الدين مصطفى يكتب : نقر الأصابع ..    أمبر هيرد لهيئة محلفين: جوني ديب ضربني في شهر العسل    وزير سابق: المالية سمحت ل(كل من هب ودب) باستيراد الوقود    عبد الله مسار يكتب : الحرب بين روسيا وأوكرانيا (13)    أبرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة يوم الثلاثاء الموافق 17 مايو 2022م    الحكيم: سألت ابنتي جيد بتتمني شنو ؛ قالت لي 100 دولار !    هل يؤثر خسوف القمر في الحالة النفسية للبشر؟    طه حسين.. خبير اقتصادي شاب في قيادة (زادنا)    ذهب الشمالية .. رب ضارة نافعة    السودان..إجراء أوّل عملية من نوعها" لإعادة تروية دموية غير مباشرة للمخ"    المدير العام: مصفاة الجيلي تعمل بكامل طاقتها    (6) سائحين بينهم امرأة في رحلة للفضاء الجمعة    خطأ التطبيع.. وسيطرة المريخ    شاهد بالفيديو..(قال الناس تعبانة) في بادرة لافتة مواطن سوداني يوزع الورود على المارّة بالخرطوم بهدف إشاعة الإيجابية    بالصور.. (ظهرت بكامل مكياجها) في مشهد غريب فتاة سودانية تطل ب(الجلابية والعمامة) الرجالية تثير موجة انتقادات على المنصات    الجمهور في السودان يعود للمدرجات في الدورة الثانية للدوري    شاهد بالفيديو: تعرض الفنان سجاد احمد لموقف محرج أثناء صعوده لحفل ايمان الشريف    قرار بإغلاق مشرحة بشائر بالخرطوم    سعر صرف الدولار والعملات بالسوق الموازي مقابل الجنيه في السودان    خسوف كلي يظهر "القمر الدموي العملاق"    اسحق احمد فضل الله يكتب: وصناعة اليأس هي السلاح ضدنا    والي الخرطوم يكشف عن تدابيرلبسط الأمن وحماية أرواح وممتلكات المواطنين    أسعار القمح إلى مستوى قياسي بعد حظر الهند التصدير    تفاصيل العملية المعقدة.. إنجاز طبي سعودي بفصل توأمين سياميين    لقيتو باسم زهر المواسم    المطربة "ندى القلعة" تكشف حقيقة سرقة هاتفها أثناء حفل غنائي بإحدى صالات الخرطوم    ورشة تدريبية لمديري الشؤون الصحية بدنقلا    اتهام (الجاز) بخيانة أمانة أموال "سكر مشكور" والنطق بالحكم في يونيو    شاهد بالفيديو.. فاصل من الرقص الجنوني بين الفنان صلاح ولي وعريس سوداني وناشطة تبدي اعجابها وتعلق: (العريس الفرفوش رزق..الله يديني واحد زيك)    نقل جلسات محاكمة " توباك" و" الننة" لمعهد العلوم القضائية    الملك سلمان يغادر المستشفى    الفنان محمد حفيظ يحيي حفل لدعم أطفال مرضى السرطان    وجبات مجانية لمرضى الكلي بمستشفى الجزيرة    مرضى غسيل الكُلى بنيالا: حياتنا مهددة    محمد عبد الماجد يكتب.. شيخ تف تف !    هل الأنبياء أحياء في قبورهم يصلون ؟    حصيلة وفيات جديدة بسبب "حمى" وسط تفشي كوفيد-1 في كوريا الشمالية    بابكر فيصل يكتب: في سيرة التحولات الفكرية    والي القضارف يؤدي صلاة العيد بميدان الحرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تسعيرة الخُبز.. جدلية الإبقاء أو الزيادة
نشر في الصيحة يوم 17 - 09 - 2021

كشفت شُعبة المخابز، عن إعداد تكلفة جديدة لتعديل أسعار الخبز وقد تم تسليمها إلى وزارة الصناعة الأسبوع الماضي ومن المُنتظر أن تعلن مطلع الأسبوع المقبل.
وأكد الأمين العام للشعبة في تصريحات صحفية، أن التكلفة تجاوزت السعر الحالي بنسبة كبيرة، لذلك تعديل السعر ضرورة، وأوضح أن وزارة الصناعة وافقت على طلب الشعبة وسيتم إعلان الأسعار الجديدة خلال أيام.
ومن ناحيته، أعلن عضو الشعبة بكري تاج السر مامون ل(الصيحة)، أن التسعيرة الجديدة للخبز تتضمن البيع بالكيلو أو جرامات محددة بواقع 100 جرام بمبلغ 10 جنيهات، وجزم باستصحاب كافة المشكلات التي تُواجه أصحاب المخابز وتضمينها في التسعيرة الجديدة، مشيراً إلى ارتفاع كبير طرأ في أسعار مدخلات إنتاج الخبز، فضلاً عن تأثيرها السالب على اصحاب المخابز والذين فقدوا رؤوس أموالهم بالعمل بالتسعيرة القديمة، واشار إلى اتفاق مسبق مع الحكومة على اعادة النظر في تسعيرة الخبز كل ثلاثة اشهر، وهو الأمر الذي لم يحدث، ولفت إلى تراجع ارباح اصحاب المصلحة في ظل ارتفاع تكاليف انتاج الخبز، ودعا الحكومة إلى ضرورة الحرص على تطبيق التسعيرة الجديدة للحفاظ على المكتسبات التي تحققت في مجال انتاج الخبز ولضمان عدم إغلاق المخابز نتيجة للخسائر المتوالية، منوها الى توفر كميات كبيرة من الدقيق، الامر الذي ساهم في الحد من التكدُّس والازدحام للمواطنين بالمخابز. وتخوّف من استمرار قطوعات الكهرباء والتي تؤدي إلى إحجام عدد كبير من المخابز عن العمل في ظل ارتفاع أسعار الوقود، مما يعيد المواطن الى دائرة الندرة والشح، وقال ان التكلفة الجديدة تم التوافق عليها من قبل الشعبة ووزارة الصناعة وجمعية حماية المستهلك ووزارة التجارة وينتظر ظهور النتائج مطلع الأسبوع المقبل.
في المقابل، ارتفعت اصوات اصحاب المخابز بالشكوى من آثار سالبة وقعت عليهم إثر العمل بالتسعيرة القديمة بواقع 5 جنيهات للرغيفة الواحدة، وأعربوا عن استياء واسع من استمرار قطوعات الكهرباء لساعات طويلة خلال اليوم، بجانب النقص الحاد والشح في حصص الغاز للمخابز واكدوا توقف مخابز عن العمل لأكثر من اسبوع لعدم توفر الغاز من قبل شركات التوزيع التي تعلّلت بأن المشكلة في الغاز من الدولة وهي ليست طرفاً فيها.
في الوقت نفسه، يشتكي المواطنون من تباين أسعار وأوزان الخبز داخل مخابز ولاية الخرطوم ورداءة نوعية الدقيق المدعوم.
وأكد عضو اللجنة الاقتصادية لقوى الحرية والتغيير التجاني حسين ل(الصيحة)، أن اي زيادة في اسعار الخبز تنعكس سلباً على المواطن في الوقت الراهن، مشيرا الى ان الخبز نفسه اصبح يتم تصنيعه من دقيق ردئ النوعية، ودعا الحكومة بعدم اللجوء الى تحميل الفئات الضعيفة من الشعب عبء اهم سلعة شعبية ولا بد من دعمها، مُنادياً بأهمية التوسع في زراعة القمح لزيادة الإنتاج وإيقاف الوارد من القمح، مضيفاً أن الإنتاج المحلي اذا كان كافياً للحاجة سيقي المواطن من الارتفاع المُستمر في الدولار، وانتقد ان السودان لم يستطع حتى اليوم تأمين كامل غذائه وظل مستورداً للقمح ومنتجات غذائية أخرى من الخارج وهذا الامر ادى الى ان يعاني المواطنون من فقدان الامن الغذائي.
وكشفت متابعات (الصيحة) في عدد من المخابز العاملة عدم الالتزام الواضح بقرار الولاية الصادر بشأن البيع بالكيلو بواقع 50 جنيهاً، في وقت أحجمت فيه المخابز عن الاستمرار في بيع الخبز المدعوم ويتم في الفترة الصباحية فقط حتى الساعة ال8 صباحاً، وتراوحت الأسعار ما بين 10 الى 20 جنيهاً للرغيفة الواحدة.
وقال صاحب مخبز المهندس الآلي ببحري فاروق يوسف الخضر، ان مخبزه متوقف عن العمل لستة ايام مضت بسبب عدم توفر الغاز من الشركة رغماً عن ارتفاع سعر اللتر من 1.15 الى 10 جنيهات وأضاف: نعمل بالخسارة نتيجة ارتفاع مدخلات الإنتاج كافة، منها الإيجارات والعمالة والكهرباء والمياه والغاز، مطالباً بزيادة سعر الخبز المدعوم من 5 جنيهات الى 10 جنيهات لتغطية التكلفة، مؤكداً التزامهم بقرار البيع بالكيلو للمواطن بواقع 50 جنيهاً حتى الآن، وأشار الى ان التكلفة القديمة ادت الى تآكل رأس المال لاصحاب المخابز، ومن المفروض مراجعة السعر كل ثلاثة اشهر طبقاً للزيادات في السلع كافة. وأقر بأن أكبر المشكلات التي تواجههم الزيادات الكبيرة في قطع الغيار واستمرار قطوعات الكهرباء مما يضطرهم لشراء جازولين بمبالغ تتجاوز 12 ألف جنيه وهي غير محسوبة في التكلفة الأساسية، وأكد أن سعر الغاز وصل إلى 10 جنيهات للتر الواحد وجركانة الزيت 36 رطلاً بواقع 18 ألف جنيه وكرتونة الخميرة 15 ألف جنيه، وأكد حدوث زيادات كبيرة في أجور العمالة والتي وصلت إلى 2 ألف جنيه للعجنة الواحدة، وعزا السبب إلى المخابز التجارية والتي تبيع الرغيفة الواحدة بسعر يتراوح ما بين 20 الى 30 جنيهاً، ولفت الى زيادة تكلفة انتاج الخبز والعمالة والإيجارات وسدادهم مبالغ مالية عالية نظير الاستمرار في المهنة، وعزا توقف عدد كبير من المخابز عن العمل بسبب التعرفة القديمة واستمرار قطوعات الكهرباء، وقال إنَّ أصحاب المخابز لن يعملوا بالمولدات لارتفاع تكلفة الجازولين ولن يغطي التكلفة حال إلزامهم بقرار البيع بالكيلو بواقع 50 جنيها، وزاد (وقع علينا ضرر كبير)، وحال استمرت المشكلات دون حلول سوف يخرج عدد كبير من المخابز عن دائرة الخدمة ويتكبّد أصحابها خسائر مالية فادحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.