المريخ يسعى لبداية قوية في دوري الأبطال    اللجنة التمهيدية لنادي القضاة تطرح مبادرة لحل الخلافات بين النائب العام ونادي النيابة    لجنة الأطباء تستنكر طلب وزارة الصحة من المنظمات دفع استحقاقات كوادر عزل كورونا    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    حركة المستقبل للإصلاح والتنمية: غياب المحكمة الدستورية خصم على العدالة    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    سفيرة السلام والتعايش المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    القتل بالإهمال .. بقلم: كمال الهِدي    (خرخرة) ترامب... و(خزا) جو بايدن .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    المريخ يستجيب لطلب الفيفا    الهلال في ضيافة فايبرز الأوغندي ضمن الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا    ما شفت عوض ؟ .. بقلم: البدوي يوسف    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    الكسرة والملاح في معرض الشارقة الدولي .. بقلم: نورالدين مدني    حادثة اختطاف الزميل خيري .. وبريق السلطة !! .. بقلم: د0محمد محمود الطيب    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    كامالا هاريس: سيّدة بلون الزعفران والذهب هل ستصبح أول رئيسة في تاريخ الولايات المتحدة؟ .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    الطاقة: الإخطار الذي تم توجيهه للشركة الصينية جزء تعاقدي وخطوة قانونية    إطلاق أكبر تجربة سريرية لعلاج كورونا في السودان    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس الجمهورية يكرم نجم النجوم أمين زكي
نشر في قوون يوم 27 - 07 - 2013


البشير يكرم نجم النجوم
متابعة عاصم وراق
عدسة محمد دفع الله
اختتمت مساء امس الجمعة الموافق السابع عشر من شهر رمضان المعظم فعاليات برنامج تواصل الذي ابتدعته وزارة رئاسة مجلس الوزراء بزيارة وتكريم مبدعي السودان في مختلف المجالات وقد بدأ البرنامج في هذا العام منذ الثالث من شهر رمضان وكان يوم امس بالفعل مسك الختام حيث سجل فخامة الرئيس عمر حسن احمد البشير رئيس الجمهورية والوفد المرافق فخامته زيارة لنجم النجوم امين زكي قائد الهلال ومنتخبنا الوطني الاول لكرة القدم الاسبق في منزله بحي كوريا بمدينة البراري تكريما له لما قدمه من ابداع داخل وخارج المستطيل الاخضر.
وقد تنادي الرياضيون بمختلف انتماءاتهم لمنزل المحتفي به فقد تواجد رئيسا الهلال والمريخ السيد الامين محمد احمد البرير وجمال محمد عبد الله الوالي اضافة للدكتور معتصم جعفر رئيس الاتحاد الرياضي السوداني لكرة القدم وعصام الحاج والدكتور كرار التهامي والدكتور حسن علي عيسي الي جانب زملاء المحتفي به الدكتور علي قاقرين والكابتن شوقي عبد العزيز والكابتن عمر التوم وجمع غفير من ممثلي اجهزة الاعلام المختلفة حيث تبودلت الكلمات بهذه المناسبة.
قاقرين: نجم النجوم قائد محنك:
تحدث اولا قائد لاعبي الهلال والمنتخب الوطني الاسبق والسفير الدكتور علي قاقرين قائلا يشرفني ان اتحدث عن نجم نجوم العرب امين زكي والحديث عنه يحتاج الي مجلدات عندما جئت للهلال عام 1966 وجدت الكابتن هو سبت دودو وبعد عامين تولي امين الكابتنية ووجدت فيه قائدا متمكنا داخل وخارج الملعب . امين لاعب يجيد اللعب بكلتا قدميه ويلعب استوبر ومهاجم واذكر العكسية التي لعبها لي امام المريخ والتي احرزت منها هدفا برأسي في مرمى عبد العزيز عبد الله وكان نعم القائد ونعم الاخ ويكفيه فخرا انه من رفع كاس البطولة الافريقية في عام 1970 وهذا التكريم جاء في مكانه وهذا تكريم لنا جميعا.
ومن ثم تحدث شوقي عبد العزيز قائلا: اخي فخامة الرئيس حادي الركب امين زكي اقول له الناظر سبقني بعشر سنوات ولعبت في خانته وكنت خليفته وكان مديرا للكرة ومدربا وهو من اسرة كلها معلمين مثل نجيب محمد زكي وغيرهم وهو يجيد اللغة الانجليزية ويغني وصوته رخيم ويقلد عبد العزيز محمد داؤد ويستحق التكريم .
وبعد ذلك تحدث عضو مجلس ادارة نادي المريخ السابق عصام الحاج قائلا عريس الليلة هو امين زكي ونحن سعداء بهذا التلاحم بين القيادة والقاعدة واكثر ما اعجبني في كلام الصادق المهدي ان الرئيس غير متقرضم هذه معاني كبيرة امين يستحق التكريم.
كلمة د معتصم جعفر:
امين مثال يحتذي ونفتخر دوما بانتمائنا للقطاع الرياضي وان الرئيس عمر البشير ينتمي للقطاع الرياضي وبرنامج تواصل فكرة ناجحة ونشكرك بكل مسميات اهل الرياضة ونشكر الكابتن امين زكي الذي تسلم كاس 1970 كابتن امين متواصل حتي صار محاضرا بالكاف وتكريمه تكريم لكل ابناء السودان وقد حارب في ميدان الكرة والقوات المسلحة والتعليم.
علي مهدي يقرأ خطاب التكريم:
قرأ الاستاذ علي مهدي خطاب التكريم والذي جاء فيه:
الاخ الكريم كابتن الهلال والفريق القومي عقيد ( م) امين محمد زكي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تهديكم اللجنة العليا لبرنامج شهر رمضان المعظم اعطر التحايا واطيب الامنيات بحلول الشهر الكريم راجيا من الله سبحانه وتعالي ان يلغكم مرامي هذا الشهر الكريم ويديم عليكم نعمة الصحة والعافية وعلي بلادنا الخير العميم والنماء والمنعة.
مشيرا في هذا الصدد الي ان السيد رئيس الجمهورية المشير عمر حسن احمد البشير قد اصدر توجيها كريما بان تنفذ اللجنة العليا تحت رعايته وباشراف الاستاذ علي عثمان محمد طه النائب الاول لرئيس الجمهورية برنامجا للتواصل لزيارة وتفقد احوال الرموز والشخصيات التي قدمت عطاء ابداعيا متميزا للوطن والمجتمع في مختلف المجالات وذلك في مقار سكنهم وهي زيارة تتوخي التذكير بما قدموه من عصارة فكرهم وابداعهم ومهاراتهم في اطار الاعتزاز بهم وفاء وعرفانا وتكريما لعطائهم للتأكيد علي ان هذا العطاء سيظل ارثا طيبا لهم ولاهلهم ولمحبيهم ولمجتمعهم.
ولذلك جاءت هذه الزيارة لسعادة المشير عمر حسن احمد البشير رئيس الجمهورية والوفد المرافق لسيادته لشخصكم الكريم في داركم العامرة تحية وتقديرا وتجلة من سيادته لما بذلتموه من عطاء كروي رفيع المستوي سواء في ناديكم العريق الهلال او في الفريق القومي اتسم بالموهبة الفذة والاخلاق الحميدة ومساهماتكم المتميزة في مجال تدريب كرة القدم وهو عطاء متفرد تثمنه الدولة بكافة مستويات المسئولية فيها تثمينا عاليا يكافيء عطاءكم الذي ظل متعاظما طوال مسيرتكم العامرة في مجال الرياضة.
حفظكم الله وهيأ لكم من الاسباب بما يمكنكم من تقديم النصح والمشورة والتوجيه وفق خبرتكم الثرة في كافة مجالات تطوير كرة القدم.
انه ولي التوفيق
وتفضلوا بقبول وافر الشكر والتقدير
د .محمد المختار حسن حسين
وزير الدولة بمجلس الوزراء
الرئيس المناوب للجنة العليا لبرنامج شهر رمضان المعظم
كلمة السيد جمال الوالي: اشكر البشير علي ادخال المجتمع الرياضي:
تحدث السيد جمال الوالي قائلا انا سعيد بالوقوف امامكم في تكريم قامة من قامات السودان وهو الكابتن امين زكي وقال ان فخامة الرئيس عمر البشير زودني بنصائح غالية قبل عشر سنوات عندما كنت بصدد تولي رئاسة نادي المريخ بناء علي تكليفه حيث قال لي ان الوسط الرياضي هو المجتمع الوحيد المعافي وكلمة يا ريس لن تسمعها الا في الرياضة واثق في نجاحك وانا اعتبرها اجمل هدية لي وهي التعرف علي المجتمع الرياضي وفي فاجعتي الاخيرة كان كل الوسط الرياضي معي في فداسي وقال ان امين زكي قامة سامقة ويستحق التكريم.
كلمة الامين البرير: نرجو من الرئيس اصدار قرار جمهوري لاعادة شعار الهلال:
ومن جانبه قال السيد الامين البرير رئيس مجلس ادارة نادي الهلال ان الاحتفال بالكابتن امين زكي هو احتفال بجميع الرياضيين وقال ان شعار نادي الهلال الذي كان يرتديه امين زكي وقاقرين وغيرهم الان في معية تاجر من تجار السودان ونرجو من فخامة الرئيس اصدار قرار جمهوري باسترداد شعار الهلال المسلوب.
الريح دمباوي:
تحدث رئيس نادي الموردة الريح دمباوي قائلا نعجز عن شكر السيد الرئيس علي ما يقدمه للرياضيين وهو داعمنا الاول في نادي الموردة ولولا دعمه لهبطنا وامين زكي درسني في ام درمان الاميرية واخلاقه رياضية ويستحق التكريم.
كلمة المحتفى به
قال الكابتن امين زكي مخاطبا رئيس الجمهورية لك الشكر الكثير لاستنانك سنة لم شمل اهل السودان ونشكر لكم هذا الجهد ونشكر لكم الفكرة وتطبيقها وهو ترويح عن كثير من الزملاء الذين ضربتهم الدنيا ومثل هذه السعادة لم تغمرني من قبل ويقيني ان اللاعبين سيجدون الدعم من رئيس الجمهورية والمبدعون هم في حاجة للدعم وهذه سنة رائعة وارجو ان تستمر. لقد زاملت كثيرين مثل عمر التوم وكان مدافعا وانا كنت مهاجما وكانت العلاقة موجودة مع الهلال والمريخ لا هلال بلا مريخ ولا مريخ بلا هلال الاندية والدول الافريقية ملكت عمارات كبيرة او تحولت الى شركات وارجو ان تنظر الدولة لهذه الاندية وتدعمها وان يهتم اهل الرياضة بالناشئين والصغار وفي الختام اقول لفخامة رئيس الجمهورية (انت جمل شيل).
كلمة فخامة رئيس الجمهورية
وفي الختام تحدث فخامة الرئيس عمر حسن احمد البشير رئيس الجمهورية قائلا انا سعيد بان يكون ختام برنامج تواصل مع الكابتن امين زكي والهلالاب وغيرهم يعرفون من هو امين زكي وعندما كنا صغارا كنا نتحرك بدراجاتنا الهوائية من مقر اقامتنا في حي كوبر متجهين صوب استاد الخرطوم لنستمتع بابداعات امين زكي وعندما دخلت القوات المسلحة اتيحت لي الفرصة للتعرف عليه عن قرب حيث كان مسئولا عن المكتبة المركزية بالقيادة العامة لقوات الشعب المسلحة وكنا نجلس اليه ويحدثنا عن الكرة وفنونها.. لقد كان انموذجا يحتذي واضاف فخامته ان من اهداف هذا البرنامج تذكير اهل السودان برموزهم ودائما ما اقول ان الهلال والمريخ هما الحزبان الكبيران وهي الفرق القومية الحقيقية ونصحيتي دائما ان تبتعد الحكومة عن الخلافات والانحياز لطرف من الاطراف الرياضية دون الاخر لانهم كلهم (ناسنا) واذكر اننا يوما كنا متحركين لجنوب كادوقلي ووجدنا شخصا يحمل علما احمر وتوجس المتحرك خيفة ولكننا عندما وصلناه رفع العلم وصاح دحدوح وكان يومها المريخ منتصرا على الهلال بهدفي دحدوح وقال سيادته يجب علينا ان نبعد الرياضة عن خلافاتنا لان الرياضة سفارة ونحن نريد ان نقدم الصورة الحقيقية عن اهل السودان بواسطة الرياضة ولذلك قمنا بتكريم الرموز الرياضية والبرنامج في رمضان له نكهة خاصة موصيا اهل الرياضة بالاهتمام بالناشئين والروابط وقال انه يعد بدعم هذا القطاع.
وفي ختام كلمته قال فخامة الرئيس عمر حسن احمدالبشير انه لاول مرة ينتشي لهزيمة الهلال كانت عندما انهزم امام الاهلي شندي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.