محمد وداعة يكتب: حميدتى .. فى مواجهة ( ماغنتيسكى )    خيمة حزب الامة داخل الاغتصام كانت تسمى "حفرة الدخان"    المدهش هبة السماء لرياضة الوطن    لجنة المنتخبات الوطنية تختار البرتغالي جواو موتا لتولي الإدارة الفنية للقطاعات السنية    خلد للراحة الجمعة..منتخبنا يعود للتحضيرات بملعب مقر الشباب..استدعاء نجوم الهلال وبوغبا يعود بعد غياب    بيان حول تزوير موقف الجالية السودانية باسطنبول تركيا من قبل قناة نت الجزيرة والمرتزقة    الإمارت والمليشيا.. فضيحة جديدة.. ارسلت 1200 عربة دفع رباعي للجنجويد    الموارد المعدنية تكشف حصيلة أرقام صادر الذهب للربع الأول من العام الحالي    الجيش السوداني ينعي مهدي بابو نمر    نتنياهو: سنحارب من يفكر بمعاقبة جيشنا    ما وراء تفاعل الجماهير بانتصارات الهجانة في كردفان    مدير شرطة ولاية كسلا المكلف يشهد الطابور الشهري لشرطة الولاية    المنتخب الوطنى يعود للتحصيرات بملعب مقر الشباب    مبابي يحسم مستقبله مع باريس    تهديد أميركي لمالك تيك توك: بيع الحصة خلال عام وإلا!    عند الأفق المسدود في غزة    كولر: أهدرنا الفوز في ملعب مازيمبي.. والحسم في القاهرة    النيابة في قضية رشوة مياه أسوان: المتهمون انتهكوا الحرمات وأفسدوا في الأرض    إيران وإسرائيل.. من ربح ومن خسر؟    شاهد بالفيديو.. الناشطة السودانية الشهيرة مدام كوكي تسخر من "القحاتة" وحمدوك: (كنت معاهم وخليتهم.. كانوا سايقننا زي القطيع وبسببهم خربنا وش مع البشير لمن قال أدوني فرصة)    شاهد.. الفنانة مروة الدولية تطرح أغنيتها الجديدة في يوم عقد قرانها تغني فيها لزوجها سعادة الضابط وتتغزل فيه: (زول رسمي جنتل عديل يغطيه الله يا ناس منه العيون يبعدها)    شاهد بالصورة.. بعد أن أعلنت توبتها .. الفنانة شهد أزهري تفاجئ المتابعين وتظهر بالحجاب وهي ممسكة بالمصحف والجمهور يتفاعل ويتعاطف معها (إنك لا تهدي من أحببت وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ)    صلاح السعدني ابن الريف العفيف    جانب آخر من هزيمة المليشيا: توجيه الراى العام    أعقلها وتوكل يا جنرال    الأهلي يوقف الهزائم المصرية في معقل مازيمبي    ملف السعودية لاستضافة «مونديال 2034» في «كونجرس الفيفا»    سوق الابيض يصدر اكثر من عشرين الف طنا من المحاصيل    مصطفى بكري يكشف مفاجآت التعديل الوزاري الجديد 2024.. هؤلاء مرشحون للرحيل!    وكيل الحكم الاتحادى يشيد بتجربةمحلية بحرى في خدمة المواطنين    أفراد الدعم السريع يسرقون السيارات في مطار الخرطوم مع بداية الحرب في السودان    بالصور.. مباحث عطبرة تداهم منزل أحد أخطر معتادي الإجرام وتلقي عليه القبض بعد مقاومة وتضبط بحوزته مسروقات وكمية كبيرة من مخدر الآيس    قرار عاجل من النيابة بشأن حريق مول تجاري بأسوان    جبريل إبراهيم: لا توجد مجاعة في السودان    خلال ساعات.. الشرطة المغربية توقع بسارقي مجوهرات    مبارك الفاضل يعلق على تعيين" عدوي" سفيرا في القاهرة    لمستخدمي فأرة الكمبيوتر لساعات طويلة.. انتبهوا لمتلازمة النفق الرسغي    عام الحرب في السودان: تهدمت المباني وتعززت الهوية الوطنية    مضي عام ياوطن الا يوجد صوت عقل!!!    مصدر بالصحة يكشف سبب وفاة شيرين سيف النصر: امتنعت عن الأكل في آخر أيامها    إنهيارالقطاع المصرفي خسائر تقدر ب (150) مليار دولار    ماذا تعلمت من السنين التي مضت؟    واشنطن: اطلعنا على تقارير دعم إيران للجيش السوداني    إصابة 6 في إنقلاب ملاكي على طريق أسوان الصحراوي الغربي    تسابيح!    مفاجآت ترامب لا تنتهي، رحب به نزلاء مطعم فكافأهم بهذه الطريقة – فيديو    راشد عبد الرحيم: دين الأشاوس    مدير شرطة ولاية شمال كردفان يقدم المعايدة لمنسوبي القسم الشمالي بالابيض ويقف علي الانجاز الجنائي الكبير    وصفة آمنة لمرحلة ما بعد الصيام    إيلون ماسك: نتوقع تفوق الذكاء الاصطناعي على أذكى إنسان العام المقبل    الطيب عبد الماجد يكتب: عيد سعيد ..    ما بين أهلا ووداعا رمضان    تداعيات كارثية.. حرب السودان تعيق صادرات نفط دولة الجنوب    بعد نجاحه.. هل يصبح مسلسل "الحشاشين" فيلمًا سينمائيًّا؟    السلطات في السودان تعلن القبض على متهم الكويت    «أطباء بلا حدود» تعلن نفاد اللقاحات من جنوب دارفور    دراسة: القهوة تقلل من عودة سرطان الأمعاء    الجيش السوداني يعلن ضبط شبكة خطيرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عازة محمد عبد الله زوجة البطل على عبد اللطيف
نشر في حريات يوم 28 - 11 - 2013


(حريات)
الكل يتغنى بعازة فى هواك
و الكل يظن ان عازة هى فقط اسم يرمز للسودان و الوطن
و لكن حقيقة من هى العازة؟؟؟
عازة محمد عبد الله
هى زوجة البطل على عبد اللطيف
حيث تزوج بها فى عام 1916.
و اشتهرت عازة باعتبارها اول امراة سودانية تشارك فى النشاط السياسى بالمعنى الحديث .
التاسع من اغسطس من العام «1924م» يوم «جدير الذكرى والتذكار»، سجلت فيه العازة محمد عبدالله زوجة البطل علي عبداللطيف اسمها بحروف من نور ونار البطولات كأول امرأة سودانية تقود مظاهرة في تاريخ السودان.
في هذا اليوم التاسع من اغسطس ،خرج طلاب المدرسة الحربية بالخرطوم -التي كان مقرها غرب مسجد جامعة الخرطوم -بقيادة محمد فضل الله الشناوي، وعددهم «51» طالباً خرجوا في مظاهرة عسكرية سلمية يدعون فيها للافراج عن زملائهم اعضاء جمعية اللواء الابيض.
خط سير المظاهرة خطط له ان يمر بالثكنات الحربية ثم السكة الحديد ومنها الى منزل علي عبداللطيف «شمال كلية الصحة جامعة الخرطوم» حيث ادى طلاب المدرسة الحربية التحية العسكرية لاسرة علي عبداللطيف فزغردت لهم الحاجة فاطمة والدة العازة ، عازة التي قادت المظاهرة مروراً بميدان عباس «القبة الخضراء الآن». ومنها لسجن كوبر ببحري.
وقدر المؤرخ محمد عبدالرحيم المظاهرة ب «20» ألفاً كانوا يهتفون :
يا ام ضفائر قودي الرسن
واهتفي فليحيا الوطن
اصلو موتاً فوق الرقاب
كان رصاص او كان بالحراب
البدور عند الله الثواب
اليضحي وياخذ العقاب
يا الشباب الناهض صباح
ودع أهلك وامشي الكفاح
قوي زندك وموت بارتياح
فوق ضريحك تبكي الملاح
.. مصادر مختلفة ..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.