مصر تواصل إجراءات «ترشيد المياه»... والسودان يدعو لاتفاق «ملزم»    جبريل: الجمارك هي الجهة التي تحرك سعر الصرف    سفيرة السودان بالمغرب تطمئن على المنتخب الوطني لكرة القدم    ريال مدريد يعلن رحيل كاسيميرو    تعرض مركز العزل الرئيسي بوسط دارفور للسرقة والصحة تستنكر    لجنة المسابقات تجتمع الثلاثاء برئاسة حلفا    الاقمارالصناعية تظهرسحبا ركامية بولاية الخرطوم وبعض الولايات    آبل تحذر مستخدمي أجهزتها من ثغرة خطيرة    مزمل ابوالقاسم (بعد دا كلو كمان بتشكي) !!    كاس تصدر قراراتها في قضية رئيس إتحاد 24 القرشي    السودانيون.. شعب الله (المُحتار)!!    القبض على رجل قتل زوجته وزعم وفاتها في حادث سيارة    فيديو كليب "الجنني" يتصدر المشاهدة و عمل جديد يجمع الجقر مع هيثم الامين …    بعثة منتخب الناشئين تصل الجزائر    بعد ظهور الأسماء في"القائمة"..دقلو يصدر توجيهًا    94% نسبة أداء جهاز الإيرادات خلال النصف الأول بشمال كردفان    "إنفلونزا الطماطم".. عدوى تنتشر بين الأطفال    صلاح الدين عووضة يكتب : حبابك 3 !!    شاهد بالفيديو: حلمي بكر يهاجم دوللي شاهين بسبب أغنية "غير لائقة"    سيارة يابانية رخيصة واقتصادية جدا في استهلاك الوقود    الجزيرة: إنطلاقة سحب قرعة الخطة السكنية بمخطط الريان الأحد المقبل    التدخين والكحول أبرز مسببات السرطان عالميا    والي الجزيرة يوجه للإعداد المبكر لموازنة العام القادم    صاعقة رعدية تودي بحياة (5) مواطنين بجنوب دارفور    والي النيل الأبيض يدشن الكتاب المدرسي والاجلاس وخزانات المياه    اتحاد بورتسودان يستعد لاستقبال مبعوث الكاف    قد تعاني من نقص في الفيتامين "د" من دون علمك.. ما أبرز أعراضه؟    أمير قطر يوجه بدعم عاجل لضحايا السيول والأمطار بالسودان    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    ضبط شبكة متهمة بتزويرالمستندات الرسمية بالخرطوم    10 ملايين دولار من المصرف العربي لأضرار السيول ومكافحة كورونا    "تويتر ليس مسجدا".. مغردة تنتقد دعاء أمير سعودي بتغريدة والأخير يرد    الدفاع المدني ينقذ مواطناً سقط في بئر عمقه 15 متراً بالكلاكلة وهو على قيد الحياة    خطاب لرئيس القضاء: بإيقاف محاكمة عناصر (الخلية الإرهابية)    حلا عثمان الدقير) تتفوق باقتدار في امتحانات شهادة كامبريدج    الدولار يواصل الإرتفاع المفاجئ مقابل الجنيه السوداني في السوق الموازي    كرشوم يؤكد دعمه لقطاع الثروة الحيوانية والاستثمار بغرب دارفور    شاهد بالصورة والفيديو.. شرطة النظام العام تباشر مهامها بطرد الشباب والفتيات من أعلى كوبري توتي بالقوة ورواد مواقع التواصل يشيدون بموقف الشرطة (النظام العام تمام ومافي كلام)    شاهد بالصورة والفيديو.. ما هي قصة الفتاة الحسناء التي ظهرت بفستان قصير وفاضح خلال تقديمها وصلة رقص مع الفنان البربري؟    ارتفاع حصيلة حرائق الغابات في شمال الجزائر إلى 26 قتيلًا    الثروة الحيوانية: اكتمال مطلوبات إقامة المحجر الحديث بنيالا    السوداني: سحب ملف محاكمة البشير بواسطة المحكمة العليا    الشرطة تداهم مقر شبكة متهمة بتجميع وبيع السلاحف    تقرير الانتدابات "الغامض" يُثير التساؤلات وأبو جريشة يشكر " القنصل"    بالعاصمة موسكو .. اكتمال ترتيبات مباحثات اللجنة الوزارية بين السودان وروسيا    شروط العضوية الجديدة لاتحاد المهن الموسيقية    وطن بطعم التراث في دار الخرطوم جنوب    ليالي وطنية باتحاد المهن الموسيقية بأمدرمان    الفنانة ريماز ميرغني تروج لاغنيتها الجديدة عبر "تيك توك" …    بوتين: أسلحتنا تفوق نظيراتها الأجنبية    تقنين استهلاك الطاقة في مصانع صينية بسبب موجة الحر    صحة الخرطوم تمنع الإعلان عن منتجات الأدوية العشبية    الصحة الخرطوم توجه بعدم الإعلان عن الأدوية والنباتات العشبية    وفد جديد من الكونغرس يزور تايوان    صلاح الدين عووضة يكتب : وأنا!!    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



التاج الممتع.. والأزرق لا يبدع!!
نشر في كورة سودانية يوم 15 - 05 - 2022


د . مزمل أبو القاسم
التاج الممتع.. والأزرق لا يبدع!!
* بالحسابات التي سبقت مباراة الأمس يعتبر التعادل مكسباً للمريخ الذي خاض اللقاء بتوليفة اضطرارية فقد فيها أبرز نجومه، بينما لعب الهلال بتشكليته المثالية ولم يفقد أي لاعب مؤثر.
* لكن وبحساب ما حدث في الملعب تعتبر النتيجة خسارة للمريخ.
* بخلاف نجوم التسجيلات العشرة فقد الأحمر أمس خدمات مدافعه الأول مصطفى كرشوم، وهداف لقاءات القمة السماني الصاوي، كما خسر خدمات محمد الرشيد والتش وأمير كمال وحمزة داؤود وكولينا وبكري، وحضر توني وطيفور بلا جاهزية بدنية، ومعهما الصيني ونمر البعيدان عن اللعب التنافسي قرابة الشهرين.
* باختصار خاض المريخ المباراة في ظروف أقل ما توصف بأنها قاسية بعد أن فقد أبرز نجومه بسبب الإصابة، ومع ذلك كان الأفضل طيلة الشوط الأول ومعظم أوقات الشوط الثاني، قبل أن يتأثر بدنياً, وتدين السيطرة للهلال في خواتيم المباراة.
* بحساب الفرص المهدرة كان المريخ الأقرب للفوز، سيما فرصة الجزولي نوح الذي أخطأ الشباك وهو داخل منطقة الست ياردات، بأخطر سانحة في المباراة.
* ذلك بخلاف فرصتين أهدرهما إصرار توني على التسديد بوجود لاعبين في مواقع أفضل، وفرصتين لرمضان عجب الذي واصل مسلسل تراجع المستوى، في ظل النقص العددي الكبير للفريق، والذي تضاعفت تبعاته بالإصابة التي أخرجت الجزولي نوح من الملعب.
* كان المريخ الأفضل تنظيماً، والأكثر سيطرة على منطقة المناورة، حتى الدقيقة 75، حينما تراجعت لياقة لاعبيه، وظهرت عليه آثار غياب المعد البدني وكثرة الغيابات.
* بحساب التحضيرات تعتبر النتيجة خسارة للهلال، لأنه واجه خصماً مشتتاً يفتقر إلى معظم مقومات التفوق.
* دخل المريخ المباراة بجهاز فني منقوص، أو بلا جهاز فني على الأصح لأن إبراهومة ظل يعمل منذ شهرين وحيداً، من دون أن يساعده مدرب عام.
* خاض المريخ المباراة بلا مُعد بدني.
* وبلا مسئول للعلاج الطبيعي.. وبلا محلل للأداء.
* مدرب وطني وحيد واجه جهازاً فنياً متكاملاً، يضم سبعة أجانب، وتفوق عليه فنياً، قبل أن يرتكب خطأً فاحشاً كاد يكلفه خسارة النتيجة، بإدخاله الصيني البعيد عن اللعب التنافسي بديلاً لوجدي هندسة.
* دخول الصيني كان غلطة الشاطر التي حولت مسار المباراة، ومنحت الهلال أفضلية في منتصف الملعب وكادت تهديه الفوز، لكن يحسب لإبراهومة أنه عالج خطأه بإعادة الصيني إلى الدفاع في خواتيم المباراة.
* كان عليه أن يفعل السهل، بسحب وجدي المنذر بالبطاقة الصفراء، وإدخال محمد هاشم التكت الجاهز بديناً، والمشارك كأساسي في معظم مباريات المريخ الدورية الأخيرة.
* في المجمل قدم المريخ مباراة فوق المتوقع، وأكبر من المتاح لمدربه المنفرد.
* كلمة السر في تفوق الزعيم في منطقة المناورة كان الموهوب (الممتع) التاج يعقوب، الذي قدم مباراة كبيرة بمستوى رفيع، واستحق نجومية اللقاء بلا منازع.
* تميز التاج (كعادته) بالهدوء في التعامل مع الكرة، وإجادة مدهشة للاستلام والتمرير، واللعب بطريقة السهل الممتنع، فمنح فريقه أفضلية كبيرة في منتصف الملعب، واستحق التهنئة على الأداء المتميز.
* نستطيع أن نقول بكل ثقة أن إبراهومة أعاد اكتشاف هذا اللاعب الموهوب وقدمه في أفضل صورة، وأن التاج أثبت للمشككين أنه أحد أفضل الوسط في السودان كله، وليس المريخ فحسب.
* مع التاج تألق الظهير الأيسر أحمد آدم بيبو الذي أخرج عيد مقدم وياسر مزمل نظيفين، وشارك في الواجب الهجومي مع توني بنشاط ومهارة وسرعة، وشكل صداعاً دائماً للناحية اليمنى لدفاع الهلال.
* لو أحسن المريخ استغلال الفرص التي سنحت له عن طريق ثغرة الدفرسوار الكاميرونية (أم ستمائة ألف دولار) لتمكن من حسم النتيجة منذ الحصة الأولى.
* تألق توني وفتح شوارع فسيحة في دفاع الهلال وكشف ضعف قدرات مدافع الهلال الكاميروني الجديد.
* تألق النيجيري برغم غيابه الطويل عن اللعب، ولو تخلى عن الأنانية لسجل المريخ مرتين.
* التعادل ليس عادلاً للمريخ، لأنه تفوق على الهلال في معظم أوقات المباراة، لكن النتيجة أكثر من جيدة للأحمر قياساً بالظروف القاسية التي خاض بها المباراة.
آخر الحقائق.
* لو كنت مسئولاً في الهلال لعاقبت الجهاز الفني واللاعبين بخصم مالي كبير.
* واجهوا فريقاً مشتتاً يفقد معظم لاعبيه الأساسيين، وفشلوا في الفوز عليه.
* بل كانوا قريبين من الهزيمة.
* غاب كرشوم والسماني ومحمد الرشيد والتش بسبب الإصابة، ولعب توني ونمر والصيني وطيفور بعد فترات غياب طويلة.
* في المقابل لعب الهلال بتوليفة مكتملة، وعجز عن الفوز.
* أوضحت المباراة ضعف فرقة الهلال التي فشلت في استغلال الظروف القاسية للمريخ.
* حتى الجزولي لم يكن حاضراً لأنه لعب تحت وطأة الإصابة.
* لو كان في حالته الطبيعية لما أهدر الفرصتين اللتين أتيحتا له في الحصة الأولى.
* للمرة الرابعة على التوالي يفشل الهلال في الفوز على المريخ في مباريات الولايات.
* من مجموع أربع مواجهات.. المحصلة ثلاثة انتصارات حمراء وتعادل وحيد، وصفر غليد للهلال.
* عندما تراجع أداء المريخ تكفل الحارس محمد المصطفى بالمحافظة على نظافة شباكه واستحق التحية.
* يجب على مجلس المريخ أن يحترم فريقه ويستكمل جهازه الفني، أو يعجل بإحضار المدرب الجديد.
* لا يعقل أن يبقى فريق المريخ بمدرب وحيد، يعمل بلا مساعدين ولا معد بدني ولا محلل أداء ولا مختص في العلاج الطبيعي.
* حتى الجهاز الطبي يعمل في ظروف بالغة الصعوبة.
* البطء في الحركة وضعف الإحساس بقيمة الوقت من أكبر مشاكل المجلس الحالي.
* آخر خبر: التاج يعقوب (الممتع) يستحق حافز إجادة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.