جامعة السودان تشارك بجناح للكتب العلمية في معرض الكتاب    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم السبت 23 أكتوبر 2021    كلوب يقارن بين صلاح ورونالدو.. ويكشف نقاط قوتهما    أول تعليق من الممثل بولدوين بعد حادث إطلاق النار    وزير الثقافة والإعلام يفتتح معرض الخرطوم الدولي للكتاب    "واتساب" بصدد إطلاق ميزة جديدة خاصة بالتسوّق    بالصور.. شاب سوداني يتجه إلى زراعة القطن ويحقف أرباحاً طائلة بلغت 9 مليار    شاهد بالصورة: بطلة"ستموت في العشرين " بنة خالد تتألق في مهرجان الجونة السنمائي وتخطف الأضواء بالسوشيال ميديا    طلاق نانسي عجرم يثير جدلا واسعا… ومقطع صوتي يحسم المسألة    الأهلي شندي يضم بوي الصغير    القبض علي لاعب تنس الطاولة الدولي اسامه المك    صندوق المعاشات يجدد الدعوة بالمراجعة الدورية    مبادرة لتجنب الانزلاق من شفير الهاوية (السير سوياً للذهاب بعيداً)    سوداكال يهاجم مجلس حازم بسبب أزياء اللاعبين العسكرية    المريخ يكمل جاهزيته لمباراة الرد أمام زاناكو الزامبي ويستلم نتائج فحص (كورونا)    سبعينية تنجب طفلًا    سباق هجن عصر اليوم ضمن فعاليات مهرجان عرس الزين    بالفيديو.. سر تواجد 4 سعوديات داخل حلبة مصارعة WWE في موسم الرياض    علاقة بين السماعات والسرطان.. مفاهيم خاطئة أم حقائق مسكوت عنها؟    القوات المسلّحة السودانية تدفع بتعزيزاتٍ جدبدة إلى الفشقة    فيديو صادم.. شاهد لحظة سقوط سيارة على رؤوس المارة من أعلى كوبري بمصر    التغير المناخي: تقرير استخباراتي أمريكي يحذر من احتدام التوتر في الشرق الأوسط وحول العالم    الغابات بولاية سنار تحتفل بعيد الشجرة ال(58) بفنقوقة الجبل    من لندن لنيويورك في 90 دقيقة.. "طائرة" تمهد لثورة عالمية    مظاهرات السودان: هل بات الوصول إلى توافق أمرا بعيد المنال؟    أبو جريشة: الأوضاع جيّدة حتى هذه اللحظة    جلسة تنويرية للأئمة والدعاة بالفاشر حول الأمراض الوبائية    الصحة أعلنت عن (18) حالة وفاة .. ارتفاع كبير في الإصابات بكورونا    والي شمال كردفان يلتقي وفد جايكا    العميد اسامه ينفي الانسحاب من السباق الانتخابي ..    الأصم : الشراكة بين المكونين العسكري والمدني ليست مقدسة    ترحيل اكثر من ألفين سوداني قبل نهاية العام من ليبيا    الصحة أعلنت عن (18) حالة وفاة .. ارتفاع كبير في الإصابات بكورونا    بعثة الهلال تتوجه الي السويس    أزمة في الأفق بين منتخب مصر وليفربول.. والسبب "كلوب"    «فايزر»: الجرعة المعززة تظهر فاعلية مرتفعة    بايدن: الصين وروسيا تعلمان أن أمريكا أكبر قوة عسكرية في العالم    الممثل "أليك بالدوين" يقتل مصورة ويجرح مخرج فيلمه برصاص مسدسه (فيديو من موقع إطلاق النار)    وكيل غاز : الندرة سببها النقل وأصحاب الركشات يسمسرون في السلعة    غرفة الاستيراد : ارتفاع وارد السلع من مصر ل(85) شاحنة في اليوم    العبادي-6: "قوة من يقدر يسودا"!؟    ارتّفاع كبير في الأسعار والإيجارات في عقارات بحري    بفعل الندرة.. بروز ظاهرة احتكار السلع بأسواق الخرطوم    توقيف شبكة إجرامية تنشط في تهريب أجهزة تعمل علي تحويل المكالمات الدولية الي محلية    طفل يتصل بالشرطة ليريهم ألعابه    ضبط شبكة إجرامية تنشط في تهريب أجهزة السامبوكس    وزير الثقافة والإعلام يفتتح غداً معرض الخرطوم الدولي للكتاب    قواعد الأثر البيولوجي والأساس القانوني    المحكمة تُبرئ صاحب شركة تعدين شهيرة من تُهمة الإتجار بالعملات الأجنبية    الإعدام شنقاً لقتلة الشهيد (أحمد عبدالرحمن) ورميه بكبري المنشية    كفرنة    مصرع وإصابة 12 صحفياً بحادث مروع غربي السودان    بالفيديو.. داعية سعودي يرد على مقولة "الفلوس وسخ دنيا"    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    "فيسبوك" تعتزم تغيير اسمها!    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    (شيخ مهران.. يا أكِّنَه الجبلِ )    ذكرى المولد النبوي .. 5 مواقف وحكايات في حياة الرسول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بيلعبوا حريق!!
نشر في كوش نيوز يوم 15 - 12 - 2018

يبدو أن شهر (ديسمبر) هو شهر يستحق بأغلبية ساحقة، أن نطلق عليه شهر (الحرائق) في السودان، فقد اشتعلت النيران في الكثير من الأسواق والمحال والداخليات ولم تسلم من حرائقه حتى (الطائرات).
لم ينتصف بعد شهر ديسمبر ..وحدثت فيه كل هذه الحرائق.
بدأت لعبة الحريق في أول يوم في شهر ديسمبر وكان سوق ام درمان أول (الحارقين).
ومازال (الحريق) مستمراً.
(2)
هذه طائفة من حرائق شهر ديسمبر.
1/ ديسمبر
اندلع حريق كبير في سوق أم درمان، وهو من أكبر أسواق العاصمة السودانية الخرطوم، فجر السبت الماضي، وتسبب في دمار هائل للمحال التجارية. وقال شهود عيان إن الحريق بدأ في منطقة سوق العطور، وامتدت ألسنته لتشمل سوق الأقمشة واللحوم، وأتت النيران على أغلب المحال التجارية في السوق.
حريق سوق أم درمان الذي ألتهم قرابة 300 متجراً، قدرت خسائره بمليارات الجنيهات، وذلك بعدما أحجم التجار عن توريد رأسمالهم إلى البنوك، جراء أزمة السيولة التي تضرب البلاد منذ مارس المنصرم.
(3)
9 ديسمبر
سقطت طائرة مروحية واحترقت، صباح الأحد الماضي، في منطقة القلابات الحدودية، مما أدى إلى استشهاد والي ولاية القضارف م. ميرغني صالح، وستة من مرافقيه على رأسهم وزير الإنتاج عمر محمد إبراهيم، فيما نجا آخرون من ركاب الطائرة المنكوبة تم نقلهم لمستشفى باسندة لتلقي العلاج. وقال مراسل الشروق بالولاية محمد الفاتح، إن الطائرة كانت في طريقها إلى منطقة القلابات الحدودية واحترقت عندما فقد الكابتن السيطرة في لحظة الهبوط واحترقت داخل المدرج، وأشار إلى أن الوالي كان يقوم بجولة ميدانية للمحليات الحدودوية بدأت يوم السبت بمحلية البطانة.
(4)
10 ديسمبر
اندلع حريق للمرة الثانية بمخازن بسوق أم درمان شمال مستشفى (التجاني الماحي). وأفاد مصدر شرطي رفيع بشرطة ولاية الخرطوم، في تصريحات صحافية أنه قد تمت السيطرة على حريق شب بمخزن أدوات ومعدات بلاستيكية بأم درمان، بواسطة الدفاع المدني، مضيفاً أن مدير شرطة المحلية اللواء (آدم إبراهيم) قد سارع إلى مكان الحريق، وأنه يطمئن المواطنين بعدم وجود أية خسائر في الأرواح، موضحاً أن التحريات مستمرة لمعرفة أسباب الحريق. وكان خبر قد راج في مواقع التواصل الاجتماعي باشتعال النيران في مخازن تتبع لشركة (الخندقاوي) جنوب مستشفى (التجاني الماحي).
(5)
12 ديسمبر
شبَّ حريق ضخم، صبيحة الأربعاء الماضي، في سوق نيالا، حاضرة ولاية جنوب دارفور، وألتهم عدداً كبيراً من المحال التجارية. وتعتبر مدينة نيالا إحدى أهم الحواضر التجارية بالبلاد، وسوقها الرئيس رافد مهم لتغذية أسواق العاصمة الخرطوم وبقية مدن السودان بالبضائع والمنتجات.
(6)
12 ديسمبر
نَشَبَ حريق في داخلية الرباب للطالبات بالخرطوم قبالة الصندوق القومي للمعاشات، في الرابعة من (الأربعاء) الماضي، نتيجة تطاير شرارة من اللحام. وأُصيبت ست طالبات جراء الحريق، إصابات متفاوتة بينهن اثنتين في الإنعاش بمستشفى الشعب والبعض الآخر في مستشفى إبراهيم مالك.
(7)
الأسعار ولعت (نار) لهذا اشتعلت الأسواق واحترقت – القصة لم تكن مجرد ماس كهربائي!!.
لم تسلم من ذلك داخليات الطلاب.
(8)
على التجار في سوق ليبيا والسوق الشعبي الخرطوم، وأسواق بورتسودان وعطبرة وشندي وكوستي والأبيض وكل الأسواق في السودان توخي الحيطة والماس الكهربائي وما خُفي كان أخطر!!.
(9)
نسبة لإرسال العمود مبكراً للصحيفة، فإننا لن نتمكن من إضافة حريق آخر، قد يحدث بعد مثول الصحيفة للطبع.
الله يكون في عون العباد..
وحسبنا الله ونعم الوكيل!!..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.