قانونية قحت: السيادي والوزراء لا يرغبان في تشكيل المحكمة الدستورية    مجلس الوزراء: فرص ضخمة في الاستثمار والسكن للسودانيين بالخارج    غرفة السلع الاستراتيجية تقف على إمداد الدواء والقمح والوقود    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الأحد الموافق 19 سبتمبر 2021م    بعض الثواني تكفي أحياناً ..!    مشاهد ومواقف وأحداث من نهر النيل (10)    لن يعبر المريخ اذا    تجمع إتحادات الجزيرة يطرح مبادرة لتمييز اتحاد الخرطوم بمقعد ثابت في مجلس إدارة الإتحاد    شرطة الجزيرة تضبط (2330) رأس حشيش ب"رفاعة"    النائب الأول لرئيس مجلس السيادة: زيارة حمدوك لنا تُؤكِّد معاني الشراكة بين طرفي الوثيقة الدستورية    الأمن القومي    عجوبة وهشام النور.. هل طاردت لعنة شيخ عبد الحي ثنائي قحت؟    مكي المغربي: عن الإقتصاد في زمن اللاإقتصاد!    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الأحد 19 سبتمبر 2021    مصادر: خالد سلك اعتبر البرهان هو مصدر التسريب لتِرِك    أبل تكشف تفاصيل هامة عن آيفون 13    صندوق الاسكان يؤكد الاهتمام بإسكان المغتربين    محمد هنيدي يعلن اعتزال التمثيل ويطلب عدم السخرية من قراره    حكم صلاة من أدرك الإمام وهو يرفع من الركوع    حكم صلاة من أدرك الإمام وهو يرفع من الركوع    سامسونج تدعم هاتف Galaxy S22 بقدرة بطارية 3700 mAh    تنظيم بطولة الكاراتيه للأندية والمراكز    المباحث تضبط مخزن آخرللأدوية بحي الزهور وتوقف المتهم    حيدر المكاشفي يكتب : مابين سلة الاحصاء وقفة حاجة صفية..مفارقة عجيبة    من أجمل قصص الأغاني السودانية.. والله أيام يا زمان... أغنية من الزمن الجميل    السودان..السلطات تضبط 2330 رأس حشيش    رجل اليابان اليقظ.. لا ينام سوى دقائق لأكثر من 12 عاماً    تصنيف يكشف قامة الشعوب الأطول والأقصر في العالم    رجل يقتل سائق مركبة بسبب (50) جنيهاً في الخرطوم بحري    قالت إن شاعرة الأغنية على صلة قرابة بها هدى عربي تكتب عن أغنيتها الجديدة (جيد ليّا)    صحة الخرطوم توضح خطوات استخراج كروت وشهادات تحصين كورونا    وزير الري يقف على مشروع الحل الجذري لمياه القضارف    الهلال يستفسر "كاف"    وفاة الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة عن 84 عاما    لتجنب الإحراج.. كيف تتحكم في قائمة أصدقائك على "فيسبوك" دون علمهم ؟    الأمم المتحدة تحذر من كارثة بكوكب الأرض بسبب الإحتباس الحراري    لجان مقاومة تندلتي ... الوضع الصحي مزري وكأن الثورة لم تزر مرافقنا    الهلال يُقدِّم دفوعاته لكاس في قضية الثلاثي    المريخ يختتم الإعداد للاكسبريس    اتهام امرأة بقتل بناتها الثلاثة في نيوزيلندا    محمد الأمين .. أفكار لحنية متجاوزة !!    شاهد بالفيديو: فرفور ممازحا الممثل محمد جلواك " بعد شناتك دي بتحب لوشي "    بشرى لمحبي الأكل: لا علاقة للسمنة بكميات الطعام بل..    وفاة الرئيس الجزائري السابق عبدالعزيز بوتفليقة    وزير الداخلية يُوجِّه منسوبيه بتجفيف بُؤر الجريمة ومعرفة تفكير المُجرمين    في أول مشاركة له.. الأهلي مروي يتأهّل إلى دور ال«32» من بطولة الكونفدرالية    ختام فعاليات بطولة كأس السودان للشطرنج بالجزيرة    نقر الأصابع..    مهرجان البُقعة الدولي للمسرح    مجموعة فضيل تكمل تصوير سلسلة جديدة    وفاة الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة    قوات مشتركة تتصدى لقطاع الطرق التجارية بجنوب دارفور    صحة الخرطوم توضح خطوات استخراج كروت وشهادات تحصين كورونا    قادمًا من تركيا..احتجاز المستشار الأمني للرئيس الصومالي    المكتب الصحفي للشرطة: محكومون بالاعدام بسجن الرصيرص حاولوا الهروب    ما حكم التبول اللا إرادي في الصلاة؟ الإفتاء تجيب    ما حكم التبول اللا إرادي في الصلاة؟ الإفتاء تجيب    أحمد يوسف التاي يكتب: أدركوا هيبة الدولة يا برهان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



عاصم شريف: مضى ربع الزمن يا لجنة التطبيع
نشر في كوش نيوز يوم 28 - 09 - 2020

– في البدء نسأل المولى عز وجل بأن يرفع عنا البلاء و الغلاء و يبدل حالنا لأفضل حال و هو ولي ذلك و القادر عليه.

– اليوم الأثنين الموافق 28 سبتمبر أكملت لجنة تطبيع نادي الهلال شهراً من تاريخ تكليفها من قبل الاتحاد العام بإدارة النادي لفترة 4 أشهر.

– الأحداث المتسارعة في الساحة الهلالية قد تشغل الناس عن المهام الرئيسية التي تم تكليفها للجنة التطبيع و نتمنى أن تنجزها اللجنة في الثلاثة أشهر المتبقية.

– الأمر الذي يثير القلق هو عدم تمكن لجنة التطبيع من إكمال مهامها في الثلاثة أشهر المتبقية فيلجأ الاتحاد العام لتمديد فترة لجنة التطبيع و استمرار التعيين أمر مزعج و غير لائق بنادي الديمقراطية و الحركة الوطنية.

– من وجهة نظرى أعتقد بأن مهمة لجنة التطبيع تنحصر في شيئين أساسيين هما:-
1- فتح باب العضوية
2- إجازة النظام الأساسي و تكوين لجان الانتخابات

– و ما دونهما يكون أقل أهمية أو يمكن للجنة التطبيع تركه للمجلس المنتخب حتى لا يحدث تعارضاً في كيفية تسيير الأمور إن كانت اللجنة تنوي إكمال مهامها في الفترة المحددة.

– جميع الأنظمة الإدارية في السودان بمختلف المستويات لا تعمل بالفكر و النهج الذي يخدم النظام الذي سيأتي من بعدها، و يكون هدفهم فقط صنع إنجاز شخصي يحسب لهم ، و قد لا يدركون النجاح في فترة ولايتهم ، و أيضاً لم يصنعوا قاعدة أو بنية تحتية يقف عليها النظام القادم ، و استمرار هذا النهج الإداري يضر المؤسسة بصفة عامة، و هذا هو سبب تراجعنا و تخلفنا في كل المجالات.

– قرأت حواراً أجرته إحدى الصحف مع عضو لجنة التطبيع المهندس رامي كمال و اندهشت لقوله بأنه يتعرض للإنتقاد من كتاب الأعمدة و أن فترة تكليفهم غير كافية لإنجاز مهامهم.

– رامي كمال عضو تجمع الهلاليين كان من أكثر المنتقدين لمجلس الكاردينال و أكثرهم نشاطاً و ظهوراً ، فلماذا تشكو النقد يا رامي بعد شهر فقط من تكليفك ، ببساطة لأنكم حتى الآن لم تباشروا مهامكم الرئيسية لذلك يتم توجيه النقد لكم.

– كيف يزعم رامي كمال بأن الأربعة أشهر غير كافية بالنسبة لهم و لم يمضي منها سوى شهر واحد ، هذا التصريح غير منطقي.

– وضع البلاد الحالي يثبت لنا بأن نجاحك كثائر لا يعني بأنك ستنجح كقائد ، بمعنى آخر الثورة تختلف عن القيادة ، و لو بذل رامي كمال و من معه ربع الجهد الذي كان يبذله لمعارضة الكاردينال سيكمل مهامه في الوقت المحدد.

– لعب الفريق في عهد لجنة التطبيع مباراتان و كسب النقاط و نتمنى أن يستمر في حصد النقاط ، الهلال تبقت له أربع مباريات و يحتاج ل11 نقطة ليفوز باللقب بغض النظر عن نتائج الفرق الأخرى.

– في الوقت الحالي ما يهمنا في الدوري النقاط فقط ، و هبوط المستوى أمر طبيعي بعد توقف النشاط أكثر من سبعة أشهر ، لكن ما يزعجنا هو زيادة أوزان بعض اللاعبين.
– من وجهة نظري التعاقد مع مدرب أجنبي في الوقت الحالي خطأ نحذر لجنة التطبيع من الوقوع فيه ، و الأفضل ترك ملف المدرب الأجنبي للمجلس المنتخب القادم ، حتى يكون التعاقد معه بخطة واضحة تمتد لعامين على الأقل.
– بالنسبة للإحلال و الإبدال في الهلال الأمر شائك و معقد ، و التعاقد مع لاست جيسي أو أي محترف آخر لن يمكن الهلال من عبور دور المجموعات بدوري الأبطال.

– المجموعة الحالية ليست نداً لأندية شمال أفريقيا ، أو بالأحرى الأندية السودانية تاريخياً ليست نداً لأندية شمال أفريقيا ، و دائماً ما نكون صيداً سهلاً لهم عند مواجتهم لأسباب عديدة سنذكرها لاحقاً.
– المسمى الواقعي لبطولة أبطال أفريقيا حالياً هو بطولة أبطال شمال أفريقيا و لو أردنا تحقيق لقبها يجب علينا قهر جميع أندية شمال أفريقيا ، و يحتاج ذلك لتخطيط لفترة لا تقل عن خمس سنوات.

– فريق الهلال الحالي أقصى مستوى يمكن أن يصل إليه هو دور ال16 بدوري الأبطال ، و ذلك لأن( الأهلي ، الزمالك ، الترجي ، النجم ، الوداد ، الرجاء ، اتحاد العاصمة ، وفاق سطيف ) أذا تواجد الهلال في مجموعة واحدة مع فريقين من هذه الفرق فلن يحقق المركز الأول أو الثاني مع العلم بأنني لم أذكر مازيمبي و صنداونز.

لا أريد الحديث عن مستوى لاست جيسي و لكن النقص الموجود بفريق الهلال لا يعوضه لاعب أو لاعبين ، الهلال يحتاج لجيل جديد حتى يصل لنهائي الأبطال ، و الفرقة الحالية بها ثلاثة لاعبين فقط يمكن أن يصل مستواهم لمستوى الفريق الذي يمكنه أن يصل للنهائي.
– ختاماً : كل ما ذكر بين السطور يمثل رأي الكاتب فقط و قد يصيب و يخطئ.
– و للحديث بقية .. إلى أن نلتقي مجدداً.
عصام شريف


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.