المجلس الاعلى لنظارات البجا: جهات نافذة مارست علينا ضغوط لقبول المسار    أطباء السودان المركزيه تحذر من استخدام سلاح "الخرطوش" في 30 يونيو    إيلا يؤجل عودته للبلاد ويكشف الأسباب    الري : تدابير لسد النقص بالخزانات بعد إضراب العاملين    القبض على العشرات في حملات للشرطة بأجزاء واسعة بالبلاد    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    الدفاع المدني يسيطر علي حريق اندلع بعمارة البرير بسوق امدرمان    طه عثمان يكشف تفاصيل حوار "الحرية والتغيير" مع المكون العسكري    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"السبت" 25 يونيو 2022    غازي الغرايري: الفوز جاء نتيجةٌ الإنضباط وإجتهاد اللاعبين والعمل سيتطور أكثر في قادم الأسابيع    الخارجية الأمريكية تتأسف لزيارة حميدتي إلى روسيا وتقول: «قرار حميدتي كان ضعيفاً جداً وسيئاً».. وتحذر السودانيين من (فاغنر)    اليوم التالي: مبعوث أمريكي إلى الخرطوم    الخرطوم..25 إصابة وسط قوات الشرطة بينهم 4 في حالة خطيرة    الغرايري..تونسي آخر يدخل قلوب جمهور الاحمر    الاستهتار اطفأ الاقمار    شاهد بالفيديو.. "الشيخ الحكيم" يعرّض نفسه إلى لسعات النحل (بغرض العلاج)    لا يمكنك خداع إنستغرام عن عمرك.. طريقة ذكية تكشف    تويوتا تعيد تدوير بطاريات السيارات الكهربائية    إليك تشكيلة المريخ لمواجهة الهلال    مصر تعلن حضور جماهيري كامل لمباريات أمم أفريقيا لليد    شاهد بالفيديو.. الفنانة مروة الدولية تغني لعطبرة وتحظي باشادات كبيرة وثوار عطبرة يخاطبونها (حرم تبشري بالخير)    شاهد بالفيديو.. طالبات سودانيات يعاكسن شاب في الشارع العام بصرخات واضحة وطريقة فاضحة..الشاب يهرب خوفا على نفسه ومتابعون (يا جماعة الغير اعدادت البلد دي منو؟)    الحكومة تتجه لطرح عطاء عالمي لتشييد طرق في (4) ولايات    الصندوق الدولي للتنمية الزراعية يدعو لإكمال مسار الثروة الحيوانية بسنار    سيدة سودانية تنسجل اعترافات خطيرة (أنا متزوجة وتعرفت على فنان سوداني شهير وطلب مني الزواج وانا على عصمة زوجي فماذا أفعل)    وكالات سفر: توزيع حصص الحج ضعيف ومجحف    الموارد المعدنية تختتم جولة تفتيشية للشركات بنهر النيل والبحر الأحمر    وزير "سابق": إيقاف (21) شركة استيراد وقود لن يحدث ندرة    رؤى مُبشِّرة وتنبيهات إيجابية    يلتقيان مساء اليوم بشيخ الاستادات في الجولة 21 .. المريخ يتحدى الظروف أمام الهلال    هل تأتي القمة على مستوى الطموح ؟؟!!    دفاع توباك: تأجيل جلسات المحاكمة إلى أجل غير مسمى    البنك الزراعي يوافق على تعديل سعر السلم ل(15،5) ألف جنيه    مشهد أثار الرعب.. فقدت الوعي وأنقذتها مدربتها من الأعماق    أجرت "جراحة بسيطة" ولم تخرج.. مأساة ملكة جمال البرازيل    الفنان كمال ترباس يقاضي قناة العربية.. و(فتاة الأستوب) تتساءل: لماذا تريدون إفساد فرحتنا!؟    بالصور .. هبة المهندس تظهر بعد غيبة في عصر القوة الرقمية بالخرطوم    نصائح ذهبية لحذف الصور والمعلومات المسيئة من الويب    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    مديرة (سودانير) بالقاهرة تزور الجزلي وتكرمه بالورد وتذاكر من الدرجة الأولى    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    اليوم العالمي لمرض البهاق بجامعة العلوم والتقانة السبت القادم    وضع الخبز في الثلاجة يسبب السرطان.. تحذيرات تشعل زوبعة!    امرأة تنجب أربعة توائم بالفاشر    الشرطة تضبط مُروِّج مخدرات بشرق النيل بحوزته 2 كيلو آيس و2 كيلو حشيش أفغاني و400 حبة كبتاجون    حريق بمنطقة الكرو بمحلية ابوحمد خلٌف خسائر فادحة    حكم قضائي باسترداد مبلغ (10) آلاف دولار لشيخ الطريقة التجانية    الصحة الاتحادية : تطلق تحذيرات من انتشار ظاهرة التدخين    رويترز: مقتل 20 مدنيًا في مدينة غاو    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    الناتو يحذر من أن الحرب الروسية الاوكرانية "قد تستمر لسنوات"    خاصية جديدة من «تيك توك» لمساعدة مدمني الفيديوهات    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    وفاة الممثل الفرنسي جان لوي ترينتينيان    قال إن العالم بتغيير بشكل جذري . بوتين: أنتهى عهد أحادية القطب    الخارجية ترحب بإعلان الهدنة بين الأطراف اليمنية    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تفاصيل دقيقة عن كواليس مؤتمر باريس
نشر في كوش نيوز يوم 18 - 04 - 2021

أزاحت مصادر رفيعة بوزارة الخارجية الستار عن كواليس مؤتمر باريس، وقالت المصادر إن المؤتمر يشمل ثلاث فعاليات ( إقتصادية سياسية ثقافية). وأوضحت أن الجلسة الإقتصادية ستكون من الساعة التاسعة صباحاً إلى الثانية عشر ظهراً من يوم (17) مايو المقبل، ويترأسها وزير المالية الفرنسي برونو لو مير ويخاطبها الدكتور عبد الله حمدوك ليقدم رؤية شاملة للإقتصاد السوداني والإصلاحات التي تمت، وخطة البلاد لإستقبال الاستثمارات بجانب تقديم المشروعات الأساسية التي يجب العمل فيها ، ومن ضمن البرامج سيكون هنالك عرض عن النظام المصرفي في السودان ، والإصلاحات الهيكيلية التي قامت بها الخرطوم من بينها (إجازة قانون الإستثمار الجديد إجازة قانون الشراكة ما بين القطاع الخاص والقطاع العام إجازة قانون النظام المصرفي المزدزج...)
(4) جلسات متخصصة
وأوضحت ذات المصادر على أن الجلسة الإقتصادية ستنقسم إلى (4) جلسات قطاعية متخصصة وهي (الطاقة والتعدين الزراعة والصناعات الغذائية البنى التحتية التحول الرقمي وتقانة المعلومات) ويكون وزيرا المالية والاستثمار بجانب رئيس الوزراء للإجابة على أسئلة الوفود ، وبعد ذلك مباشرة سيكون حفل إستقبال للتعرف ما بين القطاعين الخاص العالمي والسوداني.
الشراكة بين المدنيين والعسكر
وذكرت المصادر أن الجلسة السياسية تعقب الجلسة الإقتصادية ، وتكون ما بين الثالثة إلى السادسة مساءً من نفس يوم (17) مايو ، ويخاطبها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ورئيس مجلس السيادة الفريق أول عبد الفتاح البرهان بجانب رئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك حيث يتركز الخطاب حول إظهار شكل الشراكة ما بين المدنيين والعسكريين التي تحكم الفترة الإنتقالية في السودان وضمان العبور بالإنتقال إلى نهاياته ، ويجيب الرئيسان على إسئلة الحاضرين.
وإستطردت المصادر إلى أنه ستعلن الدول التي وعدت بدعم السودان في مؤتمر برلين الماضي بالتأكيد على أنها ستوفي بإلتزاماتها تجاه الخرطوم، وسيتحدث صندوق النقد الدولي ويبشر الحضور بأن السودان على أعتاب الدخول إلى "هيبك" وأن برنامج الاصلاح الإقتصادي الذي تم تنفيذه شافٍ وأنه راض عن أداء السودان من الناحية الإقتصادية وهذه تعتبر شهادة صحة تقدم للسودان بموجبها ستبادر الدول بالإعلان عن إعفاء الديون والقيام بالتمويلات الجديدة.
أحلام أيقونات الثورة
وفي اليوم التالي ستعقد الجلسة الثقافية في معهد العالم العربي بباريس الساعة السادسة مساءً بحضور الرئيس الفرنسي ورئيس الوزراء السوداني ورموز الثورة وتنحصر الفعالية الثقافية للحديث عن قصة الثورة وسيأتي فيها الثوار والثائرات والناشطين الذين كانوا إيقونات الحراك ليتحدثوا عن آمالهم وما دفعهم للخروج وكيف حدثت الثورة وطموحاتهم . ويكون هنالك عرض للجداريات والفيديوهات والأهازيج التي غنى بها الشباب إبان الثورة ، وتهدف الجلسة إلى إظهار زخم الثورة السودانية وما قامت بها من تغيير، والمطلوب من العالم تحقيقه تجاه السودان وسيشرف الجلسة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.
حمدوك يقود لتحضيرات
وشدد رئيس الوزراء د.عبد الله حمدوك، على أهمية التحضير الجيد لمؤتمر باريس، المقرر له شهر مايو المقبل.
ويرأس اللجنة التحضيرية للمؤتمر. حمدوك بجانب مشاركة وزراء شؤون مجلس الوزراء، الخارجية، الصناعة، الاستثمار والتعاون الدولي، الطاقة والنفط، النقل، الزراعة والغابات، والمعادن بالإضافة لمستشاري رئيس مجلس الوزراء.
وتنظم الحكومة الفرنسية المؤتمر لخلق شراكات استثمارية بين السودان وبقية الدول، بجانب معالجة إعفاء ديون السودان الخارجية.وبعد إزالة اسمه من قوائم الإرهاب، بات في مقدور السودان، الاستفادة من مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون «هيبك».
وتقترب ديون السودان الخارجية من حاجز 60 مليار دولار، معظمها عبارة عن فوائد مترتبة على مديونيات سابقة.ويركز السودان في المؤتمر على مجالات البنى التحتية والزراعة والطاقة والتعدين والاتصالات.

تقرير – حافظ هارون


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.