رئيس حزب الأمة مبارك الفاضل ل(السوداني): خلاص حدث ما حدث    التربية بالنيل الأزرق تدعو لتضافر الجهود لانجاح المسح التربوي    مزارعو الجزيرة يتسلمون 8.768 جوال يوريا من مؤسسة الجزيرة للتمويل    عودة التيار الكهربائي الي مدينه بورتسودان تدريجياً    الصحة بالخرطوم: مشروع قانون جديد للشراكات فى العمل الصحى    اسعار الصرف .. تزايدٌ مُخيفٌ للدولار!!    توالي انخفاض التضخم .. فرضيات تحسُّن الاقتصاد والكساد    تأجيل تشغيل شبكات ال5G بالمطارات بعد تحذير من عواقب وخيمة    اعتداء المليشيات الحوثية على دولة الإمارات العربية ..!!    تفاصيل تسريب (المُلاسنات) الحادّة داخل مجلس المريخ واتجاه لقبول استقالة قيادي رفيع!    ما حقيقة التحاق "راق شرعي" بمنتخب الجزائر لفك "النحس" عنه؟    المغرب في صدارة المجموعة الثالثة وغانا تودع أمم أفريقيا    قد تصل إلى الوفاة.. مرض نفسي "خطير" يصعب تشخيصه    أطباء بلاحدود: (60) إصابة بالرصاص الحي بمستشفى الجودة    دبابيس ودالشريف    إغلاق قضية دفاع متهم بتحرير شيكات بقيمة 26 ترليون جنيه لكوفتي    مستندات اتهام جديدة في قضية مقتل د. مجدي ووالدته    مزارعو الجزيرة والمناقل ينتقدون فشل الحكومة في توفير سماد اليوريا    شاهد بالفيديو: المطربة الجبلية من الغناء و(الهجيج) إلى مدح المصطفى صل الله عليه وسلم و دهشة بمنصات التواصل    مناوي يكشف عن اجتماع قوى الميثاق مع فولكر للرد على المبادرة    السعودية.. تشمل السجن والإبعاد عن المملكة.. "النيابة" توضح العقوبات المقررة على المتسولين نظاميًا    "فضيحة أخلاقية" وراء إبعاد لاعبي الغابون من الكاميرون    بخطوات بسيطة.. تخلص من كابوس المحتالين على "واتساب"    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الأربعاء الموافق 19 يناير 2022م    مؤتمر أصدقاء السودان يؤكد دعمه لجهود إنهاء الاحتقان السياسي    حسن محمد صالح يكتب: كم هو محزن يا بريمة!!    اغتيال قيادي بارز في الإدارة الأهلية بشرق دارفور    بسبب استمرار انقطاع الكهرباء.. دعوات لإغلاق بورتسودان    مجموعة سوداكال تهاجم اتحاد الكرة ومجلس حازم    شهران.. واتحاد التدمير فوق البركان..!!    مجلس المريخ يختار ملعب الهلال لمبارياته الأفريقية ويثني على دور رئيسه في توفير الالتزامات المالية    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الأربعاء 19 يناير 2022    توقيف شبكة إجرامية تنشط في سرقة السيارات بمنطقة الكدرو    والي الجزيرة المكلف يدشن توزيع السماد بمخازن اكثار اليوريا    شركة تطلب موظفاً مقابل 917 درهماً في الساعة .. بهذه الشروط الغريبة!    حيدر المكاشفي يكتب: مليونية الحوت وأبو السيد    ما كفارة وحكم الزوج كثير الحلف بالطلاق؟    بعد "الشمس الاصطناعية".. الصين بصدد تطوير "قمر اصطناعي" مضاد للجاذبية    ضبط شبكة إجرامية تعمل في طباعة وتوزيع العملة    حمو بيكا: سأغير اسمي لهذا السبب    مدير الاستخبارات الأمريكية يلتقي بالرئيس الأوكراني    تسريبات هاتف "سامسونغ" المرتقب.. ميزة شحن سريع وكاميرا قوية    صلاح الدين عووضة يكتب : الأيام!!    تفاصيل مُثيرة في محاكمة (7) طلاب جامعيين بتُهمة الإتجار وتعاطي المخدرات    إدانة امراة بالاستيلاء على ملايين الجنيهات عبر شركة وهمية    مواصفات "غالاكسي تاب اس 8".. وموعد إصداره    دعم من مصرف الإدخار لمركز الفاشر لعلاج الأورام    القائم بالأعمال بسفارة السودان ببودابست يلتقي نائب وزير الدولة بالمجر    تسع سنوات من الغياب 17 يناير عند ذاكرة (الحوت) مواكب (الثورة) لا تعرف التراجع    في الذكرى التاسعة لرحيل الأسطورة محمود عبد العزيز….أبقوا الصمود    نجوم لا تأفل الشجن الأليم    شمال كردفان:ضبط كوابل نحاسية مسروقة خاصة بشركات البترول    أسرار بابكر تعود للسودان والغناء    الحوامل ولقاح كورونا.. دراسة طبية تكشف المخاطر والفوائد    سناء حمد: اللهم نسألك الجنة مع ابي ..فنحن لم نشبع منه    عبد الله مسار يكتب : من وحي القرآن الكريم (كهيعص عند المحبين)    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



والد الثائر المصاب (أحمد) في موكب أمدرمان: تسببت الطلقة في إصابة ابني بالشلل
نشر في كوش نيوز يوم 05 - 12 - 2021

الأطباء أكدوا عدم وجود أمل في علاجه لكن .. وعند الله تجتمع الخصوم
انقلبت حياتهم رأسا على عقب عندما شاءت الاقدار ان يكون نصيبهم من الحزن والألم كبيرين وهم يشاهدون فلذة كبدهم مستلقيا على فراش المرض بلا حراك لاحول له ولا قوة بعد ان أصبح مقعدًا بسبب طلقة اخترقت جسده النحيل أثناء مشاركته في أحد المواكب بامدرمان.
(كوكتيل) زارته في المستشفى فوجدته أكثر صبرا وصمودا رغم الالم ، لا يستطيع الحديث بسبب أنبوب التنفس الموصل في حنجرته بسبب الإصابة الخطيرة التي تعرض لها.

كان يتحدث همسًا بين الفينة والأخرى الا أن عيناه كانتا تشعان بالأمل.. ظل أصدقاؤه من الثوار مرابطين معه في المستشفى ليل نهار للاطمئنان عليه وهم يفترشون الارض ويلتحفون السماء.
لمعرفة مزيد من التفاصيل عن إصابة الثائر البطل (أحمد) وحالته الصحية التقت صحيفة السوداني، من داخل مستشفى امدرمان بوالده الأستاذ كامل رضوان مصطفى ذلك الرجل المكلوم الصابر الذي تحدث معنا بإحساس الأبوة الصادق غاضبًا من الذين اغتالوا أحلام ابنه ...

# بداية..حدثنا قليلا عن ابنك أحمد ؟
ابني أحمد ترتيبه الاول في أبنائي ولديه شقيقتان (شهد وريان) مازال طالبا.ظل مشاركًا في كل المواكب مع أصدقائه.

# في أي موكب أصيب وكيف تلقيت الخبر؟
بعد الحادث وردني اتصال بان ابني أحمد اصيب بطلق ناري في موكب 13/11 بأمدرمان شارع الأربعين وأنه نقل إلى مستشفى البقعة بأمدرمان فذهبت فورًا فوجدته في وضع يرثى له . بعد الاطمئنان عليه استفسرت عددًا من أصدقائه ولجان المقاومة الذين كانوا معه في الموكب عن تفاصيل الحادثة فاكدوا لي بأنه نجا من ضربتين بعد ان تم تحذيره من الثوار الا أن الضربة الثالثة أصابته وكان ذلك في شارع الاربعين وأكد عدد منهم أنهم شاهدوا القناص الذي ضربه فقد كان متواجدا بالقرب من مستشفى التيجاني الماحي.

# أين كانت الإصابة في جسده وحجم الضرر الذي تعرض له؟
الإصابة كانت تحت الرأس وفوق السلسلة الفقرية تضررت منها الفقرة الخامسة والسادسة تسببت في تعطل الجسد كله ليصبح ابني مشلول تمامًا فاقدًا للحركة وهي تسمى ضربة قاتلة مقصودًا بها قتله.

# ما هو تشخيص الأطباء النهائي ...إمكانية العلاج ؟
أخبرني الأطباء بأنه أصيب بشلل كامل ولا أمل في شفائه حتى خارج السودان لكن أملي في الله كبير جدًا لن استسلم ابدا بعد استقرار وضعه الصحي سأغادر به للخارج بحثًا عن علاج فلا أحد يستطيع ان يرى كبدة فلذه ممددًا بلا حراك بعد ان كان يشع حيوية ونشاطًا ويتركه لذا سأفعل المستحيل حتى يعود ابني يمشي على قدميه.

# ماهو وضعه الصحي الآن ؟
أجريت له عملية جراحية والآن لا يستطيع التنفس الا عبر أنبوب ومازال يمكث في العناية المركزة تحت رعاية الأطباء، أدعوا الله أن يشفيه شفاءً عاجلًا وعند الله تجتمع الخصوم.
# رسالتك للثوار؟
أقول لهم اخرجوا واصلوا في ثورتكم ولكن احذروا شديد من القتلة لأن القتل أصبح مقصودًا.. بالقنص والرصاص الحي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.