وزير التربية يخاطب غدا الملتقى التنسيقي لمدراء التعليم بالولايات    والي الجزيرة يوجه للإعداد المبكر لموازنة العام القادم    جبريل إبراهيم: الجمارك هي الجهة التي تحرك سعر الصرف    الطريق إلى النقابة.. قضايا الصحافة الرياضية    والي النيل الأبيض يدشن الكتاب المدرسي والاجلاس وخزانات المياه    اتحاد بورتسودان يستعد لاستقبال مبعوث الكاف    صاعقة رعدية تودي بحياة (5) مواطنين بجنوب دارفور    قد تعاني من نقص في الفيتامين "د" من دون علمك.. ما أبرز أعراضه؟    أمير قطر يوجه بدعم عاجل لضحايا السيول والأمطار بالسودان    "تويتر ليس مسجدا".. مغردة تنتقد دعاء أمير سعودي بتغريدة والأخير يرد    10 ملايين دولار من المصرف العربي لأضرار السيول ومكافحة كورونا    الداخلية: الشرطة المجتمعية لا علاقة لها بالنظام العام    ضبط شبكة متهمة بتزويرالمستندات الرسمية بالخرطوم    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    صباح محمد الحسن تكتب: صحوة المواكب وجنون السلطات !!    الدفاع المدني ينقذ مواطناً سقط في بئر عمقه 15 متراً بالكلاكلة وهو على قيد الحياة    خطاب لرئيس القضاء: بإيقاف محاكمة عناصر (الخلية الإرهابية)    برئاسة معتصم عبدالسلام على متن الخطوط القطرية..بعثة منتخب الناشئين تطير إلى الجزائر للمشاركة في البطولة العربية    حلا عثمان الدقير) تتفوق باقتدار في امتحانات شهادة كامبريدج    معتصم عبد السلام: المريخ لم يرسل لنا خطاب التمديد الصيني.. قرارنا صحيح ولا نخشى التصعيد إلى "كاس"    تسريبات جديدة قبيل الكشف عنه.. تعرف على ميزات هاتف آيفون 14 الجديدة!    شاهد: روسيا تكشف عن نظام جديد لتشغيل الهواتف والأجهزة الذكية    بيراميدز يستقبل وفدا من الهلال السوداني    السودان.. إنقاذ مواطن سقط داخل بئر عميقة    الدولار يواصل الإرتفاع المفاجئ مقابل الجنيه السوداني في السوق الموازي    والي شرق دارفور يلتقي مدير البنك الزراعي السوداني    وزيرة التجارة والتموين تقنرح تنظيم ورشة عمل دورية لتنوير القاعدة.    (السوداني) تكشف.. "النظام الأساسي" يُفجِّر خلافاً داخل تسيير المريخ.. وحازم يهدد بفتح بلاغ ضد الجاكومي وقيادي بالاتحاد    كرشوم يؤكد دعمه لقطاع الثروة الحيوانية والاستثمار بغرب دارفور    كافاني يقترب من الدوري الإسباني    شاهد كيف تعفن أنف مصاب بجدري القرود    شاهد بالفيديو والصور.. الفنانة إيمان الشريف تصيب جمهورها بالصدمة بعد أن نزعت الثوب خلال تقديمها لأغنيتها الجديدة    شاهد بالصور.. لاعبة كرة قدم انجليزية تضع وشم على ذراعها مكتوب عليه مثل سوداني شهير (الجايات أحسن من الرايحات)    شاهد بالصورة والفيديو.. ما هي قصة الفتاة الحسناء التي ظهرت بفستان قصير وفاضح خلال تقديمها وصلة رقص مع الفنان البربري؟    شاهد بالصورة والفيديو.. شرطة النظام العام تباشر مهامها بطرد الشباب والفتيات من أعلى كوبري توتي بالقوة ورواد مواقع التواصل يشيدون بموقف الشرطة (النظام العام تمام ومافي كلام)    إياك والإفراط بشرب الماء.. قد يقتلك!    ارتفاع حصيلة حرائق الغابات في شمال الجزائر إلى 26 قتيلًا    السوداني: سحب ملف محاكمة البشير بواسطة المحكمة العليا    الشرطة تداهم مقر شبكة متهمة بتجميع وبيع السلاحف    الثروة الحيوانية: اكتمال مطلوبات إقامة المحجر الحديث بنيالا    مصرع طفلة في انهيار منزل جراء الأمطار    تقرير الانتدابات "الغامض" يُثير التساؤلات وأبو جريشة يشكر " القنصل"    بالعاصمة موسكو .. اكتمال ترتيبات مباحثات اللجنة الوزارية بين السودان وروسيا    ليالي وطنية باتحاد المهن الموسيقية بأمدرمان    شروط العضوية الجديدة لاتحاد المهن الموسيقية    وطن بطعم التراث في دار الخرطوم جنوب    الفنانة ريماز ميرغني تروج لاغنيتها الجديدة عبر "تيك توك" …    بوتين: أسلحتنا تفوق نظيراتها الأجنبية    تقنين استهلاك الطاقة في مصانع صينية بسبب موجة الحر    صحة الخرطوم تمنع الإعلان عن منتجات الأدوية العشبية    الصحة الخرطوم توجه بعدم الإعلان عن الأدوية والنباتات العشبية    وفد جديد من الكونغرس يزور تايوان    صلاح الدين عووضة يكتب : وأنا!!    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    الرياض تستضيف المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون نوفمبر المقبل    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



التفاصيل الكاملة لاختطاف بص سياحي في طريقه من الخرطوم إلى سنار.. أجمل قصة اختطاف في التاريخ وتفاصيلها تدل على كرم وطيبة وحنية أهل السودان
نشر في كوش نيوز يوم 01 - 07 - 2022

"لو ما جيتا منزي ديل واا أسفاي واا مآساتي واا ذلي) بهذه الأبيات الجميلة التي سطرها الشاعر الراحل إسماعيل حسن بدأ ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بالسودان نشر تفاصيل قصة اختطاف بص سياحي.
القصة بدأت وكما تابع محرر موقع النيلين بكتابة شاهد عيان للتفاصيل قائلاً: (اتعرضنا لعملية اختطاف بص سياحي.. البص متحرك من الخرطوم لسنار في امانتي الله وفجأة قام زول راكب في آخر البص أتكلم مع المضيف شوية وبعدها مشى أتكلم مع السواق).
وتابع: (السواق استمع ليه بصمت بدون مايرد عليهو .. حصلنا الكافتيريا المفروض ننزل فيها والسواق ولااااا عليهو استمر في المشي والناس المتعودين يمشو بالشارع داك زهجو واتكلمو مع المضيف مستفسرين عن عدم وقفة البص في الكافتيريا ولما الجوطة حصلت مع السواق قام الزول القبيل داك ووقف في مقدمة البص وقال للناس ياجماعة عندنا كافتريا جديدة والليلة الافتتاح ودايرنكم تشوفوها وتورونا رايكم).
وأضاف وفقاً لما نقل عنه محرر موقع النيلين: (البص انعطف ونزل من الزلط في طريق ترابي والناس مستغربين ومخلوعين .. سبعة دقايق بالضبط ونفس الزول القبيل طلب من السواق يشغل البوري وكنا واقفين قدام قرية صغيرة ومابعيدة من الزلط .. نفس الزول اخد نفس عميق وخاطب الركاب وقال ليهم ياجماعة عن اذنكم داير اقول ليكم كلمة غريبة شوية).
وواصل سرده الجميلة للقصة الرائعة: (أنا ياجماعة من القرية دي ومشيت الخرطوم من سنة 93 وسكنت في بيت عزابة معاي زول .. الزول دا من ابيي .. والله من ما الله خلقني ماخاويت زول ذي الزول ولا لاقيني زول في سماحة قلبو وطيب معشرو .. طيلة الفترة دي لا جا بلدنا ولامشيت بلدو وهسي لما لمتنا السفرية دي مع بعض وقبل البص دا مابتحرك ضربت لي ناس بيتنا وقلت ليهم انا والرشيد صاحبي ماشين سنار وبالله جيبو لينا حاجة من ايدكم ناكلها في الكافتيريا وابوي عشان جا عمل عملية عندنا في الخرطوم حلف إلا البص الجايين بيهو كلنا يخش الحلة ويفطر عندنا).
وختم شاهد العيان القصة المشوقة (دحين اعفو لينا واجبرو بخاطر الحلة الصغيرة المجهولة دي وما بتتاخرو ان شاءالله .. الوكت كان الجماعة جو بي نحاسهم ونوبتهم والشفع شايلين الابريق وايد الرشيد ود ابيي كانت بتتخاطفها أيادي الناس في القرية الصغيرة .. كان احتفال من غير ترتيب والصيوان الصغير شال ناس والباقين تحت الشجر وفطرنا فطور صاح وشربنا الشاي وكاننا جايين في بص سيرة وكاننا كلنا بنتعارف .. كانت حادثة اختطاف من بص سفري لي قرية صغيرة .. ركبنا وعيونا مرقرقة من الحادثة الغريبة الحصلت لينا).
صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تناقلت القصة بحب كبير ووصفت بعملية الاختطاف التي تمت للركاب بأنها الأجمل في تاريخ الاختطافات, وأكدوا أن تفاصيلها تدل على كرم وطيبة وحنية أهل السودان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.