النائب العام يشدد على بناء أجهزة عدلية قادرة على القيام بمهامها المقررة في الوثيقة الدستورية    أقر بوجود لقواته بليبيا وينفي مشاركتها في الحرب: مني يتبرأ من دعوة المصالحة مع الاسلاميين ويصفهم بالسيئين    تفاصيل جديدة في قضية الكباشي وثوار الحتانة    عمليات تهريب في انتاج الذهب بشمال كردفان    بدء الإنتاج النفطي بحقل الراوات    200 مليار جنيه عجز الموازنة الجديدة    وزير الصحة يعلن عن ترتيبات لتوفير الأدوية    حمد الريح: منارة الوعد والترحال (مقال قديم جديد) .. بقلم: معز عمر بخيت    بيت البكاء .. بقلم: ياسر فضل المولى    حمد الريح ... الي مسافرة كيف اتت ؟ .. بقلم: صلاح الباشا    فصل الأدب عن الدين معركة متجددة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    لاعبة كرة قدم سودانية أفضل من ميسي !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    عملية إسرائيلية تقلب العجوز صبي والعجوز صبية !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    رئيس مجلس السيادة يتلقى إتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأمريكي    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان توضيحي حول الورشة المزمع اقامتها بعنوان السلام وحقوق الانسان    الكورونا فى السودان .. هل نحن متوكلون أم اغبياء؟! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إضافة فصل جديد لمرحلة الأساس ... صعود السلالم
نشر في الرأي العام يوم 14 - 07 - 2013

توصل قطاع التنمية الاجتماعية والثقافية بمجلس الوزراء، لأهمية إضافة عام دراسي للسلم التعليمي، ورفع الحد الأدنى للمستوى التعليمي لمرحلة الأساس لتسع سنوات على أن يبدأ التنفيذ اعتباراً من بداية العام الدراسي (2015 -2016م)
وطالب تقرير، قدمه مدير المناهج بوزارة التربية والتعليم، د. الطيب حياتي ، بزيادة التمويل السنوي الذي يخصص للتعليم، لأهمية ذلك في تحسين البيئة المدرسية، وتحسين أوضاع المعلمين، وإعطاء الأولوية لتدريبهم وتأهيلهم.
وشدد اجتماع القطاع ، برئاسة وزيرة التربية والتعليم، سعاد عبدالرازق، على أهمية الفصل بين الحلقات من حيث المباني، والزي المدرسي، وإحكام التنسيق بين وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي، خاصة بشأن القبول لكليات التربية مع منح حوافز تشجيعية للطلاب الذي يلتحقون بكليات التربية، للإسهام في تطوير العملية التعليمية.
وتنطلق الفكرة الأساسية للسلم المقترح من الحفاظ على مدة التعليم الإلزامي وهي (9) سنوات. و جرّب السودان من قبل السلم (4-4-4 ) ل (70) عاما، رفعت خلالها سن الإلزام من( 3 ) في الكتّاب إلى( 4 ) سنوات في المدرسة الأولية، وفي بداية السبعينات جرّب السلم( 6-3-3 ) ل(20) عاما ، فرفعت سن الإلزام من( 4 ) سنوات إلى( 6 ) سنوات. وفي 1990م رفعت سن الإلزام إلى( 8 ) سنوات ليجرّب السلم( 8-3 ) ل(15) عاما . في هذا الاتجاه يقترح تطوير السلم التعليمي الراهن إلى( 8-4) بإضافة عام رابع للمرحلة الثانوية يكمل مدة التعليم العام إلى اثني عشر عاما. ذلك وفقا لدواعي تطوير السلم التعليمي وتحقيق المعايير العالمية والإقليمية في المواد الأساسية ومهارات عصر تقانة المعلومات. والحاجة الى تحسين مستوى الطلاب في اللغتين العربية والإنجليزية واللغات الحية الأخرى. وكذلك للوفاء بالتزامات السودان الدولية المتعلقة بتحقيق أهداف الألفية الثالثة وأهداف التعليم جيد النوعية للجميع في تعميم التعليم الأساسي، ومساواة الفرص التعليمية للجنسين بحلول العام 2015م. وتحسين مستوى الطلاب في الرياضيات والعلوم الطبيعية والانسانية وبناء الشخصية المتكاملة والمتوازنة للطالب في الأبعاد المعرفية والمهارية والوجدانية
مبررات التجربة العالمية والإقليمية والمحلية.
بالرغم من اقرار خبراء تربويين بالجدوى الاكاديمية لزيادة فصل دراسي لمرحلة الاساس لما يحققه من ارتفاع في المستوى الاكاديمي للمنتقل من الصف التاسع الى المرحلة الثانوية بدرجة أعلى من المنتقل من الصف الثامن الى بداية المرحلة الثانوية الا ان تنفيذ هذا السلم دون دراسات اجتماعية مسبقة قد تأتي بنتائج سلبية , وقال الاستاذ بهاء الدين محمد نعمان، وكيل مدرسة أساس بولاية كسلا: ان إضافة فصل دراسي جديد لمرحلة الأساس من شأنه تحسين المستوي الأكاديمي للتلميذ , ولكن هناك أمورا ضرورية يجب ألا يغفل عنها المسئولون حال تنفيذ هذه الخطوة , ومن بينها فارق السن بين تلميذ في الصف الاول وآخر في ذات الحوش عمره قد تجاوز الخمسة عشرة عاما وفي بداية مرحلة المراهقة , قد يسفر وجودهما في مكان واحد عن نشوء ظواهر سالبة .
واتفق الاستاذ محمد احمد عبد المجيد، مدير مرحلة الاساس( سابقا ) مع الاستاذ بهاء في مساهمة اضافة فصل جديد للاساس في تحسين المستوى الاكاديمي للطلاب , وقال ل (الرأي العام ) ان الفكرة في حد ذاتها ممتازة وغير قابلة للفشل حال توافر ادوات تنفيذها كما ينبغي , واول هذه الادوات المعلم المؤهل , واشار محمد احمد الى ان معظم المعلمين غير مؤهلين للتدريس في مرحلة الأساس خصوصا خريجي البكالريوس في الجامعات غير المعترفة بها , وطالب محمد بتأهيل المعلمين وتحسين قدراتهم .
وأعرب د. علي صديق الخبير الاجتماعي عن دهشته لاتجاه الدولة الى اضافة عام دراسي لمرحلة الأساس وقال ل (الرأي العام ) فوجئت جدا بهذا الاتجاه , لان الأمر لم تسبقه اية دراسة حسب علمي , واكد د.علي صديق حدوث فروقات اذا حدث خلل للنظام التعليمي على هذا النحو , واضاف يجب على الجهات المسئولة اجراء دراسات مستفيضة حول الاوضاع النفسية وما سيؤول اليه الوضع الاجتماعي في مدرسة بها طفل في السادسة وآخر في
الرابعة عشرة من عمره, وقال نفسيا لا تكون الاغلبية مهيأة للتحصيل الاكاديمي , وقد يهرب الكثيرون حين يرون اطفالا صغارا معهم في المدرسة ., وقال ان هذه الفوارق قد تؤثر حتى على الجانب الاخلاقي .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.