عناوين الصحف السياسية والمواقع الاكترونية الاثنين 29 نوفمبر 2021    حمدوك: يجب أن نشرع فورا في إجراء انتخابات المحليات    رئيس الوزراء يؤكد أهمية قوات الشرطة في إنجاح التحول المدني الديموقراطي    لماذا قررت الولايات المتحدة ترفيع التمثيل الدبلوماسي الأمريكي في السودان لدرجة سفير؟    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 29 نوفمبر 2021    إسحق فضل الله: وقهوة الشجرة    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 29 نوفمبر 2021    حمدوك يلتقي مبعوثة الاتحاد الأوروبي للقرن الافريقي    مُكافحة التهريب تضبط زئبقاً بقيمة 20 مليون جنيه    مجلس الوكيل بوزارة الشباب والرياضه يناقش خطة الربع الاخير واجازة موازنه قطاعي الشباب والرياضة    اجراء قرعة الموسم الجديد بالمناقل    الذرة يوالي الارتفاع بأسواق محاصيل القضارف    التربية بالجزيرة تتسلم (500) وحدة إجلاس لمدارس الأساس    ليس محمد صلاح.. كلوب يشيد ب"الصفقة المثالية"    شابة تركت رسالة لزوجها.. وقفزت من الطابق السادس    مصر.. القضاء يصدر قراره في دعوى منع محمد رمضان من التمثيل    منتخب السودان يتدرب بالدوحة ل"كأس العرب" والبطولة تنطلق الثلاثاء    اختيار سلمى السيد عضوا بلجنة التحكيم بالاتحاد الإفريقي للتايكوندو    "باج نيوز" ينفرد..طارق تفاحة نائبًا لرئيس القطاع الرياضي بالمريخ    خطوات سهلة لاستعادة الرسائل والدردشات المحذوفة في تطبيق "تيليغرام"    أسباب نفاذ بطارية الهاتف بسرعة.. منها التغطية السيئة    المريخ يتعاقد مع البرازيلي براغا لتدريب الفريق    السودان يحقق المركز الثالث في بطولة دولية للمصارعة الحرة    اناشد المغتربين اعانة اسرهم والبعد عن التراشق السياسي !!    "واتساب" يضيف 5 مزايا رائعة قريبًا.. تعرف عليها    مخاوف من إيقاف المساعدات وعودة السودان للعزلة الدولية    نادي الهلال يفنّد حقيقة" طرد الجهاز الفني من مقرّ الإقامة"    التمويل يتسبب في تأخر زراعة القمح    عمر احساس يقابل وزيرة الثقافة والاعلام بدولة جنوب السودان    رجل أعمال شهير يورط معلم في قضية تزوير شيك .. وبعد 7 سنوات حدثت المفاجأة!    سلالة أوميكرون من كورونا .. لماذا تصيب العلماء بالذعر؟    تقرير رصد إصابات كورونا اليوميّ حول العالم    تكنولوجيا جديدة تستخدم بطاريات السيارات الكهربائية لإنارة وتشغيل المنازل    فيروسات الإنفلونزا: تعرف على أنواعها الأربعة الرئيسية    فرح أمبدة يكتب : موتٌ بلا ثمن    رحيل الشاعر عمر بشير    بفيلم وثائقي عن مكافحة الكورونا التلفزيون يحرز الجائزة الأولى في المسابقة البرامجية للأسبو    بوادر أزمة دبلوماسية بين السودان وجنوب إفريقيا بعد إعفاء السفير نقد الله    بسبب المياه.. مواطنون غاضبون    بعد عودة كورونا مجددًا المدارس تلزم الطلاب بارتداء الكمامة    شركات: قِلّة في مخزون أدوية الطوارئ والمُسكِّنات    بسبب متحور كورونا .. السودان يمنع دخول القادمين من خمسة دول    في قضية المُحاولة الانقلابية تحديد جلسة لاستجواب الفريق الطيب المصباح وآخرين    اتّهام خفير في قضية حشيش ضُبط بمدرسة بالخرطوم    لحماية المنتج مطالب بتعديل الأسعار التأشيرية للصمغ    "لن نكون مثل الغرب المتوحش" أستراليا تطبق قوانين جديدة بشأن وسائل التواصل    ارتفاع معدل ضبطيات الذبيح الكيري بالاسواق الشعبية    فاطمه جعفر تكتب: حول فلسفة القانون    السعودية تعد المصريين بمفاجآت سارة اليوم    التحريات تكشف مقتل شاب بواسطة أحد أفراد (النيقرز) بالرياض    ياسمين عبدالعزيز في أول ظهور بعد التعافي: جَهزوا لي القبر وشفت معدتي برة جسمي    بالفيديو: المطربة منال البدري تثير غضب الاسافير بعد ظهورها في حفل … شاهد ماذا كانت ترتدي وماهي ردود أفعال جمهورها بعد رؤيتها    شاهد بالفيديو: فنان صعيدي يغني لحميدتي وكباشي ويدهش رواد مواقع التواصل بكلمات الأغنية    شاهد: صورة متداولة لشاب يزين أظافره بالوان علم السودان تثير ضجة بمنصات التواصل    التحالف يستهدف مواقع للحوثيين في صنعاء    الأسرة الرياضية بام روابة تشيع الكابتن محمد نور محمد الرضي وتودعه بالدموع    لافتة لمتظاهر في احتجاجات الخرطوم تشعل غضباً عارماً في أوساط رواد التواصل    هل عدم استجابة الدعاء دليل عدم رضا الله؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تحوطات اتحادية وولائية لأمراض الصيف
نشر في الرأي العام يوم 20 - 03 - 2008


مع ارتفاع درجات الحرارة تزداد المخاوف من انتشار أمراض الصيف خاصة التهاب السحائي ويعتبر السودان أحد دول حزام التهاب السحائي الإفريقي الذي يقع في المنطقة جنوب الصحراء الكبرى ويمتد من إثيوبيا شرقاً الى السنغال غرباً. ويحدث وباء السحائي في شكل دوري كل (8-12سنة) وآخر وباء حدث في السودان كان العام 1999م، حيث فاق عدد الحالات (000ر33) حالة بنسبة وفاة (2ر6%) وبذلت وزارة الصحة الاتحادية جهوداً كبيرة منذ ذلك العام لمحاصرة المرض بإطلاق حملات تطعيم سنوية للفئات الأكثر عرضة ودرجت وزارة الصحة بولاية الخرطوم على تنفيذ استراتيجية سنوية بتطعيم ثلث سكان الولاية وبالتركيز على طلاب المدارس والنازحين والمساجد. دكتور طلال الفاضل مدير عام وزارة الصحة بولاية الخرطوم قال في تصريحات صحفية إن الوزارة وضعت خطة مبكرة للاستعداد لوباء السحائي وذلك من خلال تفعيل نظام الترصد المرضي وتوفير الفحص المعملي للعينات وقيام حملات وقائية وفي هذا الإطار جرت عملية تطعيم شامل لمحلية الخرطوم. وتم تقسيم الولاية الى قطاعات ولا يوجد تخوف من السحائي الذي ينتشر طوال العام خلافاً لالتهاب السحائي الوبائي. وأكد أن الوزارة تلتزم بموجهات منظمة الصحة العالمية فيما يتعلق بالتطعيم. لافتاً الى أن الوزارة تهتم بشكاوى المواطنين ولذلك تركز الخطة على التثقيف الصحي وتجنب المواطنين الأماكن المزدحمة. وفي السياق أعدت وزارة الصحة الاتحادية خطة مبكرة لأمراض الصيف خاصة التهاب السحائي والإسهالات المائية من خلال خطة اشتملت على محاور تتمثل في وضع خطط استعداد وتصدي بالولايات وتفعيل نظام الترصد المرضي بالولايات وتوفير الفحص المعملي للعينات وتوفير مخزون استراتيجي من الأدوية والأمصال والإشراف والتدريب الاتحادي للولايات والتثقيف الصحي فضلاً عن إنشاء وحدة مركزية للتدخل السريع في حالة ظهور الأوبئة والترصد المبكر بالتعامل مع الحالات وتوفير احتياطات من الإمداد الدوائي. وقال د. كمال عبد القادر وكيل وزارة الصحة الاتحادية إنه تم توفير (650) ألف جرعة سحائي والدعم اللازم لتكملة الحاجة المتبقية لمواجهة أمراض الصيف. مضيفاً في تصريحات صحفية أنه تم تأهيل المعامل خاصة أن استراتيجية الوزارة ترتكز على الوقاية وعدم انتظار الكوارث وتعتبر الوحدة المركزية للطوارئ في حالة استعداد للتدخل عند ظهور أي طارئ وذلك بالتنسيق مع الولايات. وأبدى وكيل وزارة الصحة ارتياحه للاستعداد المبكر لمواجهة أمراض فصل الصيف، بالاضافة الى تكثيف الجهود لتحسين مصادر المياه «الإسهال المائي» بالتنسيق مع الجهات الاخرى، مؤكداً ان استراتيجية الوزارة ترتكز على توفير مياه نقية بالاضافة الى تكثيف الجهود مع الولايات لترقية صحة البيئة خاصة التخلص من النفايات. وقال إن الوزارة وضعت خطة لضمان اكتمال إجراءات الاستعداد المبكر وذلك بتنفيذ الأنشطة في فترة محددة تتمثل في طباعة وتوزيع موجهات التعامل مع التهاب السحائي وطباعة وتوزيع استمارة التقصي والبلاغات وتوفير أجهزة الاتصال وتوزيع جرعات مصل السحائي في مناطق ظهور الحالات، بالإضافة الى زيارات إشرافية لتقييم الوضع الحالي بالولايات وتحديد الجرعة للموسم القادم بالاضافة الى تدريب الكوادر العاملة بإدارات الوبائىات بالولايات. وأشار الى أنه تم تنظيم مؤتمر تنسيق لمديري الوبائىات في كل الولايات لتقييم الوضع الصحي والرصد للوبائيات وعمل التحوطات اللازمة لدرء الوباء قبل وقوعه والتعامل مع الأمراض الوبائىة مبكراً، وذلك بالتنسيق مع الولايات.. وقد رفعت وزارة الصحة الاتحادية درجة حالة الطواريء بعد ظهور حالتي سحائي بولاية شمال دارفور في معسكرات النازحين. وأكد خبراء الوبائىات ضرورة رفع درجة التأهب والاستعداد لأمراض الصيف الاخرى، خاصة انه منذ الثمانينات أصبحت الفترات التي تفصل بين الأوبئة أقصر وأقل انتظاماً. وذلك نتاج طبيعي لسهولة حركة المواصلات واختلاط المجموعات السكانية، وتسبب التهابات السحايا جرثومة المكورة السحائىة التيسيرية. وأشار الخبراء أنه في العام 2000ظهرت حالات وبائىة ناتجة عن المجموعة المصلية في «WI35» افريقيا، وتم اكتشاف هذا النوع المصلي لجرثومة السحائى وهو غريب على البلاد وظهر بالسودان لأول مرة في أبريل من العام 2005م، وتسبب في وباء محدود في منطقة سرف عمرة بشمال دارفور وتكرر ظهوره في العام 2006م بمنطقة زالنجي بغرب دارفور وفي العام 2007م بمنطقة الضعين بولاية جنوب دارفور مسبباً وباء محدوداً. وأكد خبراء الوبائىات فيما يخص تكرار دورة الوباء بصورة كبيرة كل «8-12» عاماً مع الأخذ في الاعتبار ان آخر وباء كبير كان في العام 1999م ولذلك يتوقع حدوث وباء في العام 2008م.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.