ومخاطر داخلية .... (1)    رئيس الوزراء : لجنة مشتركة مع واشنطن لمتابعة حذف السودان من قائمة الإرهاب    تجمع المهنيين السودانيين: فلتُواجه تحركات فلول النظام البائد بالحزم المطلوب    أبْ لِحَايّة- قصصٌ من التراثْ السوداني- الحلقة الخَامِسة    حمدوك: عدد القوات السودانية العاملة في اليمن "تقلص من 15 ألفا إلى 5 آلاف"    قولوا شالوا المدرب!! .. بقلم: كمال الهدي    غياب الولاية ومحليات العاصمة .. بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    برجاء لا تقرأ هذا المقال "برنامج 100 سؤال بقناة الهلال تصنُع واضمحلال" !! بقلم: د. عثمان الوجيه    الوطن ... وفاق الرماح الجميلة .. بقلم: د. عبدالرحيم عبدالحليم محمد    سافرت /عدت : ترنيمة إلى محمد محمد خير .. بقلم: د. عبدالرحيم عبدالحليم محمد    عبد الواحد يؤكد عدم تلقيه دعوة من وساطة جوبا لمفاوضات السلام    البحرين بطلة لكأس الخليج لأول مرة في التاريخ    تراجع غير مسبوق للجنيه السوداني أمام العملات الأجنبية    اجتماع لمجلس الوزراء لإجازة موازنة 2020    الجالية الإثيوبية بالخرطوم تستنجد ب"الانتقالية"    وزيرة العمل تدشن نفرة الزكاة للخلاوى    حمدوك ينهي زيارته للولايات المتحدة    بروفيسور ميرغني حمور في ذمة الله    وزيرة التعليم العالي توجه بتوفيق أوضاع الطلاب المشاركين في مواكب الثورة    في دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا: الهلال السوداني يخسر أمام الأهلي المصري بهدفين لهدف ويقيل مدربه    مُقتطف من كِتابي ريحة الموج والنوارس- من جُزئين عن دار عزّة للنشر    مدني يفتتح ورشة سياسة المنافسة ومنع الاحتكار بالخميس    توقيف إرهابيين من عناصر بوكو حرام وتسليمهم إلى تشاد    صراع ساخن على النقاط بين الفراعنة والأزرق .. فمن يكسب ؟ .. بقلم: نجيب عبدالرحيم أبو أحمد    التلاعب بسعر واوزان الخبز!! .. بقلم: د.ابوبكر يوسف ابراهيم    الناتو وساعة اختبار التضامن: "النعجة السوداء" في قِمَّة لندن.. ماكرون وأردوغان بدلاً عن ترامب! .. تحليل سياسي: د. عصام محجوب الماحي    تشكيلية سودانية تفوز بجائزة "الأمير كلاوس"    وزير الطاقة يكشف عن سياسة تشجيعية لمنتجي الذهب    اتفاق سوداني امريكي على رفع التمثيل الدبلوماسي    اتفاق بين الخرطوم وواشنطن على رفع التمثيل الدبلوماسي    بنك السودان يسمح للمصارف بشراء واستخدام جميع حصائل الصادر    العطا: المنظومة العسكرية متماسكة ومتعاونة    أساتذة الترابي .. بقلم: الطيب النقر    تعلموا من الاستاذ محمود (1) الانسان بين التسيير والحرية .. بقلم: عصام جزولي    د. عقيل : وفاة أحمد الخير سببها التعذيب الشديد        الطاقة تكشف عن سياسة تشجيعية لمنتجي الذهب    والي الخرطوم يتفقد ضحايا حريق مصنع "السيراميك"    مقتل 23 شخصا وإصابة أكثر من 130 في حريق شمال العاصمة السودانية    من يخلصنا من هذه الخرافات .. باسم الدين .. ؟؟ .. بقلم: حمد مدنى حمد    وفاة الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم    حريق هائل في المنطقة الصناعية بحري يؤدي لوقوع اصابات    تدشين الحملة الجزئية لاستئصال شلل الاطفال بمعسكر ابوشوك            "دي كابريو" ينفي صلته بحرائق الأمازون    الحل في البل    مولد وراح على المريخ    الفلاح عطبرة.. تحدٍ جديد لنجوم المريخ    بعثة بلاتينيوم الزيمبابوي تصل الخرطوم لمواجهة الهلال    فرق فنية خارجية تشارك في بورتسودان عاصمة للثقافة    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس الجمهورية يؤكد أن المستهدف الحقيقى من البرامج الإقتصادية هو المواطن السودانى

أكد رئيس الجمهورية رئيس المؤتمر الوطنى المشير عمر حسن احمد البشير فى خطابه للأمة مساء اليوم بقاعة الصداقة إحداث نهضة اقتصادية لرفع المعاناة عن المواطن مضيفا ان المستهدف الحقيقى من البرامج الإقتصادية هو المواطن السودانى ومشيرا الى ان تحسين المستوى المعيشى وقضية التشغيل وخلق فرص العمل ومحاربة البطالة هى الهم الأكبر والمتجدد للحزب والدولة.
وأضاف ان حزب المؤتمر الوطنى سيعمل على رفع مستوى المعيشة ومؤكدا ان الحزب لا ينظر الى تطلع الناس للخروج من الفقر على انه تذمر مزعج مشيرا الى ان جزبه يرى انه حافز قوى للعمل.
وفى السياق حوى خطابه مؤشرات عامة وتوجهات لنهضة اقتصادية هدفها مقاتلة الفقر. واشار الرئيس الى أن ذلك يقتضى برامج جذرية كما يقتضى التغلب على عقبات بنيوية ومصنوعة مثل حق السودان فى اعفاء دينه السيادى ورفع عقوبات جائرة متنوعة والشراكات الإستثمارية والتكامل الإقليمى ، مشيرا الى ان ذلك يتطلب عملا وتوافقا .
واكد ان تحقيق اهداف النهضة تتطلب اجراء اصلاحات فى السياسات الإقتصادية الكلية وفى هياكل القطاعات الإنتاجية وفى سياسات وآليات اعادة توزيع الدخل لتمكين الدولة من القيام بهذه المهمة. مضيفا ان ذلك يتطلب البدء بالعمل على مراجعة الأجهزة والمؤسسات المعنية بشأن وضع وانفاذ السياسات الإقتصادية بهدف رفع كفاءتها وتحسين ادائها وتقوية وتفعيل دورها واحكام التنسيق بينها .
وأبان ان ذلك يتطلب ايضا اصلاح الوضع المؤسسى والتشريعى للإستثمار وتأسيس وكالة للتخطيط الإقتصادى فى اطار وزارة المالية ، وتقوية وضع البنك المركزى وتفعيل دوره وتأسيس جهاز قومى للإيرادات واعادة النظر فى اسس قسمة الموارد بين مستويات الحكم الإتحادى لتحقيق العدالة والكفاءة ومراجعة السلطة الإقتصادية المشتركة بين مستويات الحكم الإتحادى لضمان التنسيق والكفاءة الإقتصادية.
ورأى ان السبيل الأمثل لمحاربة الفقر هو تحقيق التنمية المتوازنة المستدامة ذات القاعدة العريضة ، مشيرا الى ان نقطة الإرتكاز الرئيسة للسياسة الإقتصادية لمعالجة محددات الإنتاج والإنتاجية تتمثل فى الإهتمام بالمناطق الأقل نموا وتمكين القطاع الخاص.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.