توافق علي ملء بحيرة سد النهضة خلال 7 سنوات    "السودانية الإثيوبية" تبحث تأمين الحدود والقوات المشتركة    غندور: لو توفرت أموال قارون للحكومة لن تجاوز التحديات    اتجاه لرفع دعاوي قضائية ضد المخلوع، غندور وعبدالرحيم حمدي    تحالف المحامين الديمقراطيين: قرار وشيك بحل النقابات    أمجد فريد: المؤسسة العسكرية هي المتهم الأول في فض الاعتصام    رفع الدعم عن السلع الاستهلاكية وتحويله لدعم مالي للفقراء .. بقلم: محمد المعتصم حسين    اتحادنقابات العمال يؤكد دعمه لملف الدين الخارجي    وزير النفط: العمل بحقل بليلة لم يتوقف    البدوي: برنامج (الانتقالية) يركز على الانتقال الى التنمية الاقتصادية الشاملة    مشروعات طاقة روسية بنهر النيل    (الثورية): الوساطة لم تبلغنا بتأجيل التفاوض ومستعدون للجولة    توتر في حقل نفطي بغرب السودان بعد احتجاجات للأهالي    مشروع الجزيرة : الماضي الزاهر والحاضر البائس والمستقبل المجهول (4) الأخيرة .. بقلم: صلاح الباشا    فانوس ديوجين السودانى!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    الخيط الرفيع .. بقلم: مجدي محمود    السودان جمال لم تره من قبل (الخرطوم) .. بقلم: د. طبيب عبد المنعم عبد المحمود العربي/المملكة المتحدة    السودان يستعيد توازنه برباعية في ساو تومي    32.8مليون دولار منحة للسودان من البنك الافريقي لمشروعات مياه    فريق كرة قدم نسائي من جنوب السودان يشارك في سيكافا لأول مرة    مبادرات: هل نشيد نصباً تذكارياً له خوار ؟ أم نصباً رقمياً ؟ .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    ذَاتُ البُرُوجِ (مَالِيزِيَا) .. شِعْر: د. خالد عثمان يوسف    لسنا معكم .. بقلم: د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد    نداء الواجب الإنساني .. بقلم: نورالدين مدني    كلنا أولتراس .. بقلم: كمال الهِدي    السعودية توافق بالمشاركة في كأس الخليج بقطر    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    جعفر خضر: الدين والتربية .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    زمن الحراك .. مساراته ومستقبله .. بقلم: عبد الله السناوي    الأمم المتحدة تتهم الأردن والإمارات وتركيا والسودان بانتهاك عقوبات ليبيا    أمريكا تدعو العراق إلى إجراء انتخابات مبكرة    لجنة مقاومة الثورة الحارة 12 تضبط معملاً لتصنيع (الكريمات) داخل مخبز    أميركا تدعو العراق إلى إجراء انتخابات مبكرة    اتهامات أممية ل(حميدتي) بمساندة قوات حفتر والجيش السوداني ينفي    شكاوى من دخول أزمة مياه "الأزهري" عامها الثاني    "أوكسفام": 52 مليوناً عدد "الجياع" بأفريقيا    الحكومة السودانية تعلن دعمها لاستقرار اليمن وترحب باتفاق الرياض    87 ملف تغول على ميادين بالخرطوم أمام القضاء    ترحيب دولي وعربي وخليجي واسع ب"اتفاق الرياض"    البرهان : السودان أطلق أول قمر صناعي لأغراض عسكرية واقتصادية    في ذمة الله محمد ورداني حمادة    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    والي الجزيرة يوجه باعتماد لجان للخدمات بالأحياء    معرض الخرطوم للكتاب يختتم فعالياته    ناشرون مصريون يقترحون إقامة معرض كتاب متجول    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير أسبق: سنعود للحكم ونرفض الاستهبال    ضبط كميات من المواد الغذائية الفاسدة بالقضارف    الشرطة تلقي القبض على منفذي جريمة مول الإحسان ببحري    فك طلاسم جريمة "مول الإحسان" والقبض على الجناة    مبادرات: استخدام الوسائط الحديثة في الطبابة لإنقاذ المرضي .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    الحكم بإعدام نظامي قتل قائد منطقة الدويم العسكرية رمياً بالرصاص    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حركة/ جيش تحرير السودان ترحب بإطلاق سراح مجموعة من أسري قواتها من سجون النظام وتطالب بإطلاق سراح بقية الأسري والمعتقلين من النازحين
نشر في سودانيل يوم 20 - 10 - 2019

حركة/ جيش تحرير السودان ترحب بقرار المجلس السيادي الإنتقالي رقم (89) لسنة 2019 بتاريخ الأحد الموافق 13 إكتوبر 2019 والذي قضي بإطلاق سراح أربعة وعشرين أسيراً من أسري قوات الحركة لدي نظام الخرطوم، الذين كانوا معتقلين في سجون الفاشر وبورتسودان لسنوات من الحبس والتعذيب وإنتهاك أبسط حقوقهم التى تكفلها العهود والمواثيق الدولية ، وقد تعرضوا لمحاكم تفتيش جائرة أصدرت أحكاماً بإعدامهم دون أدني إحترام للقوانين والمواثيق الدولية التى تحرّم وتجرّم محاكمة أسير الحرب أو إساءة معاملته.
نثمن عالياً هذه المبادرة وإن جاءت متأخرة ، لأن هؤلاء الأسري الأشاوس هم ثوار مناضلين قاوموا النظام البائد بشجاعة فائقة ، وكانوا سبباً مباشراً في إضعافه وإفلاس خزينته التي سخرها لتمويل حروبه العبثية ، فتكاملت نضالاتهم والشعب السوداني المعلم في ثورة ديسمبر المجيدة التي أجبرت الطاغية علي الرحيل.
هنالك ثلاثة من أسري قوات الحركة وخمسة وثلاثين معتقلاً من معسكر كلمة للنازحين لا يزالون في السجون ولم يتم إطلاق سراحهم حتي الآن.
نناشد الجهات المعنية بإطلاق سراحهم فوراً ، فليس هنالك مبرراً لبقائهم في السجون كل هذه المدة بعد سقوط رأس النظام.
كما أن هنالك الملايين من النازحين واللاجئين في المخيمات والتى بمثابة سجن كبير ، وهم قد شردهم النظام وحرق قراهم ونهب ممتلكاتهم وإحتل حواكيرهم ومنحها للمستوطنين المرتزقة الذين جلبهم من دول الجوار الإقليمي كمكافأة لخدماتهم ، ولا يزال النازحين يتعرضون للقتل اليومي والإغتصاب ونهب الممتلكات ، وينبغي وقف هذه الجرائم الإعتداءات وكبح جماح المليشيات الحكومية ومحاكمة مرتكبي هذه الجرائم في محاكم علنية ، وطرد المستوطنين من أراضي المواطنين الذين تم تشريدهم قسراً ، وتهيئة البيئة المناسبة لعودتهم وتعويضهم فردياً وجماعياً.
أسماء الأسري الذين لا يزالون في السجون:
1. سانتينو كوكو عبد الله كوكو.
2. عبد الله جمعة إدريس خميس.
3. آدم يحي حامد.
بعض أسماء المعتقلين من معسكر كلمة للنازحين:
1. عباس عثمان علي.
2. بدر الدين آدم محمد عبد المولي.
3. إبراهيم يعقوب.
4. أبكر إسحاق خليل ارباب.
5. محي الدين التجاني محمد إبراهيم.
6. إبراهيم محمد رحمة.
7. عبد الله أورنيك.
نزجي أسمي آيات التهاني والتبريكات للرفاق الأشاوس الذين صبروا علي مرارة الأسر وقسوة السجن وجلاديه ، وسوء المعاملة ، وأحكام محاكم التفتيش الجائرة.
كما نهنيء أسرهم وذويهم ورفاقهم علي صبرهم وصمودهم ووقفتهم الثورية والإنسانية النبيلة ، وقد قدموا كل ما يملكون من أجل إطلاق سراحهم وأن يكونوا أحراراً.
الشكر والتقدير للأساتذة المحامين الأجلاء الذين ظلوا علي مدار سنوات متابعين لقضية الأسري ، وهم يتنقلون بين الخرطوم وبورتسودان والفاشر ونيالا علي حسابهم الخاص رغم الظروف الإقتصادية الطاحنة، والشكر موصولاً لكل السودانيين الشرفاء الذين عملوا لإطلاق سراح هؤلاء الثوار الأبطال.
التهنئة للشعب السوداني المعلم و الثوار والكنداكات والشباب قادة وصناع ثورة ديسمبر المجيدة.


محمد عبد الرحمن الناير
الناطق الرسمي
حركة/ جيش تحرير السودان
18 إكتوبر 2019م
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.