العلمانية والهوية حديث (خرافة) يؤجج الفتنة !! .. بقلم: صلاح محمد أحمد    الاسراع بإنشاء مجلس القضاء العالي ضرورة لتجاوز فراغ انتهاء أجل قضاة المحكمة الدستورية .. بقلم: د. أبوذر الغفاري بشير عبد الحبيب    الشيوعي والكُوز وشمَّاعة الفشل!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    المقاومة تضبط ألف جوال دقيق فاسد بمحلية أمبدة    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    نبيل أديب: لا علاقة لي بمشروع تنظيم التظاهر    بري والعباسية: دغيم وكنانة المهدية .. بقلم: د. عبد لله علي إبراهيم    طهران ترد على ماكرون: اسمه الخليج "الفارسي"!    تجدد الاحتجاجات في النجف وذي قار جنوبي العراق    توتنهام يواصل نتائجه السلبية ويسقط في فخ التعادل أمام واتفورد    نيوكاسل يحقق انتصاراً قاتلاً على حساب تشيلسي    قوات حفتر: إبعاد قطر عن مؤتمر برلين في صالحها    الدقير: لا يليق بحكومة الثورة تشريع قانون يقيد الحرية    أطباء القضارف يضربون عن العمل ابتداء من اليوم    قوش: هذه التصريحات نسبت لي زوراً وبهتاناً    المنتخب يوالي التدريبات بقوة وبعثته تغادر الخميس إلى (أسمرا)    وزير التجارة يصدر قرار بضبط ورقابة اسعار الاسواق    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    تنبيه لأصحاب المعاشات المصرية    مصرع ثلاثة نساء واصابة رجلين في حادث مروري بالباقير    ولاية الخرطوم: تدوين بلاغ ضد مطاحن مشهورة بتُهمة تهريب الدقيق    الغرامة لتاجر يهرب الوقود    خبز الفنادك .. بقلم: بروفسور مجدي محمود    يا طالع الشجرة ... بقلم: زيغمار هيلِّيلسون .. ترجمة: د. مبارك مجذوب الشريف    ثناءات على أيقاعات كتاب: "صقور وحمائم الصراع المسلح في السودان" .. بقلم: د. سعاد الحاج موسي    الدمبلاب يدبر انقلابا علي حکومة الثورة .. بقلم: بولس کوکو کودي/امريکا    قرار لوزير الصناعة بتشكيل لجنة لرقابة وتوزيع الدقيق وحصر المخابز بالعاصمة والولايات    تفاصيل محاكمة (6) متهمين من بينهم طالبتان بترويج المخدرات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    تورط الغرفة في بيع سجلات تجارية للأجانب بسوق ليبيا    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    نظرة "تاصيلية" في مآلات الإسلاميين .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    جريمة قتل البجاوى جريمة غير مسبوقة .. وضحت نواياهم السيئة للسكان الأصليين (1) .. بقلم: عمر طاهر ابوآمنه    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    شقيق الشهيد أحمد الخير: نحن قُوْلَنا واحد "قصاص بس"    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحكم باعدام ثلاثة متهمين في قضية شقة شمبات
نشر في سودانيل يوم 11 - 12 - 2019

أسدلت محكمة جنايات بحري وسط الستار على قضية مجزرة (شقة شمبات)، التي راح ضحيتها (3) شبان بعد استدراجهم للشقة وقتلهم غدراً وبوحشية وتقطيع أجسادهم والتخلص منها في (الكوشة)، وأصدرت المحكمة حكمها باعدام (3) متهمين بينهم طالب "ليبي الجنسية " شنقاً حتي الموت، لادانتهم بتهمة القتل العمد والنهب بالاشتراك، مع دفع المدانين مبلغ (1500) دولار امريكي لاولياء دم المجنى عليهم بالتضامن أو الانفراد، وأوقعت المحكمة عقوبة بالسجن (7) سنوات لطالب آخر (ليبي الجنسية) من تاريخ دخوله الحراسة بعد ادانتهم بتهمة التستر واتلاف البينة واخفائها، وبرأت المحكمة (4) آخرين من تهمة التستر، وأمر القاضي بتسليم المبلغ والمعروضات وهي مبلغ (13,500) دولار لاولياء الدم، بالاضافة لتسليم العربة (الاكسنت) لمالكها بعد اثبات ملكيتها .
وأكد القاضي بأن أفعال المتهمين الثلاثة كان سبباً في وفاة المجنى عليه حسب تقرير التشريح الطبي للطبيب جمال يوسف الذي شرح الجثث ،وذكر فيه بأن سبب وفاة المجني عليه (قسم الله) الجروح النافذة وتهتك الرئتين والنزيف الدموي بسبب الاصابة بجسم نصل حاد، وذات الاسباب التي أدت لوفاة القتيل (مبارك زروق) ، بالاضافة لوفاة المجنى عليه (صديق) نتيجة الجروح الطعنية النافذة وتهتك الرئتين والقلب والنزيف الدموي الحاد بسبب الاصابة بجسم حاد، وشددت المحكمة على أن المتهمين لم يستفيدوا من أي موانع المسؤولية والدفوع التي تحيل جريمة القتل من العمد إلى شبهها ولم يدفعوا بها ، لافتة إلى أن الجناة أخذوا مال المجنى عليهم باستعمال القوة الجنائية بالطعن والقتل وضبطت بعض الأموال بحوزتهم، وما تقدم من بينات اطمأنت عليها المحكمة ادانت المتهمين من الاول وحتى الثالث بتهمة الاشتراك في القتل العمد والتستر والنهب، تحت طائلة المواد (21/130/175) من القانون الجنائي.
واضافت المحكمة في قرارها بأن المتهم الرابع عاون المتهم الاول في التخلص من الجثث وانه قام بحملها من داخل الشقة إلى العربة، ورغم انكاره بأنه لا يعلم ما بداخل الجوالات ودفع بأن المتهم الاول هدده بقتل والديه بدولة ليبيا الا انه كان عليه ابلاغ الشرطة، عليه أدانته المحكمة بتهمة التستر واتلاف البينة واخفاءها بالاشتراك مع المتهم الاول تحت طائلة المواد (21/107/128) من القانون الجنائي، وأشارت المحكمة إلى انه وخلال البينات المقدمة لم يثبت لها بأن المتهمين ال(4) بالتستر حاولوا مساعدة الجناة الثلاثة في الهرب أو التستر عليهم، وبتمسك اولياء الدم بحقهم في القصاص أدانت المحكمة المتهمين الثلاثة بالاعدام قصاصاً والسجن (7) سنوات للمتهم الرابع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.