ورشةتوحيد معايير شراء خدمات الرعايةالصحيةالأساسية تواصل اعمالها لليوم الثانى    حزب الأمة: تصريحات البرهان عن السياسيين بالسودان خطيرة    محاولة الانقلاب في السودان.. البرهان وحميدتي يهاجمان السياسيين    إجتماع للجنة العليا لمستشاري مشروع اليونيدو بالخرطوم    السودان.. ضبط كميات من الدقيق المدعوم مهرب إلى الخارج    خبراء يحذرون ثانية "إياكم أن تغسلوا الدجاج واللحوم"    ضبط (15) كيلو ذهب بمطار الخرطوم    انقلب السحر على الساحر.. مقلب طفل مصري يغير حياته    وزارة النقل تكشف خسائر اغلاق الميناء بالارقام    وزير الصحة:زيادة مراكز لقاحات كوفيد ومعالجة استخراج الشهادات    الجمعية السودانية لسكري الأطفال تتلقى جائزة من الوكالات التابعة للأمم المتحدة    شداد يؤكد انتظار رد جازم من الفيفا بشأن أزمة المريخ    اسعار صرف الدولار والعملات مقابل الجنيه في السودان    شاهد بالفيديو: مصممة أزياء صومالية تهدي الفنانة ندى القلعة فستاناً وندى تدندن بأغنية تعبر عن سعادتها    هلال الأبيض يتأهب لموقعة المريخ    جمعهم (35) عملاً الفنان عماد يوسف: لهذا السبب (…..) منعت ندى القلعة وحذرتها من ترديد أغنياتي أغنيتي (….) التي رددها حسين الصادق كانت إحدى نكباتي    المسابقات تصدر قرارات جديدة الهلال يتوج بلقب الدوري الممتاز والقمة الأحد القادم    بمشاركة 40 دولة انطلاق الدورة(21)من ملتقى الشارقة الدولي للراوي    البرهان من سلاح المدرعات.. رسائل متعددة    وفرة واستقرار في الوقود بالمحطات    ورشة حول الصناعة تطالب بإنشاء مجمعات صناعية وحرفية ومحفظة تمويل    الكنين: خط نقل المواد البترولية سيحدث تغييرًا كبيرًا    الطاهر ساتي يكتب: الدرس المؤلم وأشياء أخرى ..!!    قال إن السياسيين أعطوا الفرصة لقيام الانقلابات .. حميدتي : لم نجد من الذين يصفون أنفسهم بالشركاء إلا الإهانة و الشتم    ضبط شبكة تقوم باعادة تعبئة الدقيق المدعوم بالقضارف    السعودية.. السجن 6 أشهر أو غرامة 50 ألف ريال لممتهني التسول    دعاء للرزق قوي جدا .. احرص عليه في الصباح وفي قيام الليل    الكويت.. إلغاء إذن العمل للوافد في هذه الحالة    حرق زوجته ورماها بالنهر فظهرت حية..قصة بابل تشغل العراق    حسن الرداد يكشف حقيقة اعتزال دنيا وإيمي سمير غانم    استمرار الشكاوى من التعرفة وارتفاع تكلفة الخبز المدعوم    حمدوك: نتطلع للدعم المستمر من الحكومة الأمريكية    (الكاف) يستبعد ملاعب السودان أمام المنتخب ويعتمد "الأبيض" للأندية    مصر: ندعم مؤسسات الانتقال في السودان ونرفض الانقلاب    مصر تحذر مواطنيها المسافرين    بعد زواجها الإسطوري.. "عشة الجبل" تجري بروفات لأغاني فنانين كبار من المتوقع تقديمها في القريب العاجل    مذكرة تفاهم بين التجارة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في القطاع التعاوني    متضررو الدولار الجمركي ينفذون وقفة احتجاجية أمام وزارة المالية    دولة واحدة في العالم تقترب من تحقيق أهدافها المناخية… فمن هي؟    صغيرون تشارك في مؤتمر الطاقة الذرية    أسرة تعفو عن قاتل ابنها مقابل بناء مسجد في السعودية    هلال المناقل يحقق انجاز الصعود للدرجة الوسيطة    المدير الفني للصداقة : إتحاد القضارف يسعى لإقصائنا الحكم ذبحنا و موعدنا مباراة الرد    أيمن نمر يزدري المريخ !!    قلوبٌ لا تعرف للتحطيم سبيلاً    سيتي وليفربول يتقدمان في كأس الرابطة وإيفرتون يودع    الرئيس الأمريكي يحذر من أزمة مناخ تهدد البشرية    مُطرب سوداني يفاجىء جمهوره ويقدم في فاصل غنائي موعظة في تقوى الله    ورشة للشرطة حول كيفية التوصل لمرتكبي جرائم سرقة الهواتف الذكية    حكم قراءة القرآن بدون حجاب أو وضوء ..جائز بشرط    "صغيرون" تشارك في مؤتمر الوكالة الدولية للطاقة الذرية بفيينا    كوب من الشاي الأخضر يومياً يفعل المستحيل.. إليكم التفاصيل    الشيوعي والحلو وعبد الواحد    هبوط كبير في أسعار العملات المشفرة    النيابة تكشف عَن تلقِّي الشهيد محجوب التاج (18) ضربة    الفنان جعفر السقيد يكشف المثير عن مشواره الغنائي ويدافع " مافي زول وصل أغنية الطمبور قدري"    ضبط (5) كليو ذهب بنهر النيل    شاهد بالفيديو.. مُطرِب سوداني يُفاجيء جمهوره في حفل بانتقاله من فاصل غنائي إلى موعظة في تقوى الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



البيان السياسي المشترك بين التحالف السوداني بقيادة القائد خميس عبدالله ابكر وحركة/ جيش تحرير السودان قيادة الرئيس المكلف أحمد ابراهيم يوسف
نشر في سودانيل يوم 12 - 03 - 2020

نحي شعبنا السوداني الابي بنضالاته الذي اقتلع بها نظام الظلم و الاستبداد و الابادة الجماعية تتويجا لبطولات قوى الكفاح المسلح وبسالة النساء و الشباب بطول البلاد و عرضها تحقيقاَ لشعارات الثورة السودانية في السلام و الحرية و العدالة في وطن ديقراطي فيدرالي يسع الجميع تسوده المواطنة المتساوية ويعترف بالاخر في تعدده الثقافي و تنوعه الديني .
في ظل الاوضاع السياسية و الاقتصادية و الامنية الحرجة التي تمر بها البلاد و خاصة الاوضاع في دارفور حيث زادت وتيرة الإستهداف المنظم للمدنيين بالقتل وحرق القرى والنهب وظهور مليڜيات جديدة بأعداد ضخمة تفوق الثلاث ألاف مليشي مدججين بالسلاح يجوبون الأقليم ، فصارت دارفور تعيش في فوضى أمنية كاملة .
بالإضافة للمعاناة اليومية المستمرة في معسكرات النازحين و اللاجئين .
تأكيداَ لمواقفنا المبدئية المنطلقة من منصة التأسيس النضالي منذ تفجر كفاحنا المسلح و استلهاما لدور الرفقة النضالية في مسيرة الثورة التي ضحي من أجلها الاف الشهداء يتوجب علينا توحيد الجهود و العمل المشترك لمواجهة التحديات الماثلة في طريق تحقيق شعارات الثورة السودانية ( حرية ؛ سلام ؛ عدالة) و تطلعات الشعب السوداني .
في سبيل ذلك جرت مشاورات واسعة بين التنظيمين الذين يقودهما القائد خميس عبدالله ابكر رئيس التحالف السوداني والاستاذ / احمد ابراهيم يوسف رئيس حركة \جيش تحرير السودان ، إتفق الموقعون على البنود التالية :
اولا :
توحيد الرؤي حول كافة القضايا الوطنية و معالجة جذور الازمة التاريخية لتحقيق السلام العادل و الشامل في السودان .
ثانيا :
إتفق الموقعون على ضرورة إعطاء ملف النازحين و اللاجئين الاولوية بما يضمن كافة حقوقهم و يحفظ كرامتهم الانسانية بما في ذلك مشاركتهم الفعلية في جميع مراحل العملية السلمية على أن تتتقدم قضية أمن المواطن على كآفة الملفات السياسية والتأكيد على حق الضحايا في التعويضات الفردية والجماعية .
ثالثا :
التأكيد على الحقوق التاريخية على الأرض وعودة الحواكير لأصحابها وطرد المستوطنين الجدد من أراضي الضحايا .
رابعاَ :
منعاَ للافلات من العقاب ووقف الابادة الجماعية المستمرة في دارفور أمن الموقعون على مطلب التسليم الفوري للمطلوبين لدي المحكمة الجنائية الدولية ومحاكمتهم في مقر المحكمة الدولية بلاهاي .
خامسا :
لتحقيق السلام المستدام يجب توفير الضمانات الدولية و الاقليمية بمنح الاطراف الدولية المهتمة بالازمة السودانية في دارفور الدور الفاعل في عملية صنع ومراقبة السلام .
سادسا :
ضرورة تقييم عمل التحالفات الحالية و تقويم مسارها و نحث كافة قوي الكفاح المسلح على ضرورة إعلاءَ مصالح شعبنا العليا ليتمكن من حل الأزمة الوطنية ومعالجة جذورها التاريخية ونيل حقوقه بعيدا عن المحاصاصات السياسية الضيقة .
سابعا :
أتفق الطرفان على تكوين آليات تنسيفية سياسية وعسكرية لتنفيذ بنود الإتفاق داخل وخارج السودان .
ثامنا : ضرورة إلإهتمام بعملية بناء السلام بين المكونات الإجتماعية المختلفة في دارفور ومعالجة جذور الصراعات القبلية والإهتمام بقضايا المزارعين وقصايا الرحل وبناء آلية دائمة للسلام الإجتماعي .
الرئيس المكلف لحركة/ جيش تحرير السودان/ أحمدابراهيم يوسف
رئيس التحالف السوداني ورئيس حركة تحرير السودان/ خميس عبدالله ابكر


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.