عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم صباح اليوم الاثنين    الصيحة: جلاب: الحلو وافق على مبادرة لمّ الشمل بالحركة الشعبية    وفد وزاري مصري إلى الخرطوم ل«دعم الحكومة السودانية»    أمريكا توضّح موقفها تجاه أزمة سدّ النهضة    مزارعو البطاطس: المحصول تعرض للتلف بسبب قطوعات الكهرباء    محمد عبدالماجد يكتب: تقطع بس !    في قضية بيع أصول النقل النهري.. الاتهام يكشف التفاصيل    الصحة بالخرطوم تستقبل عدداً من مصابي الجنينة    مدير الشرطة: مُعظم المُتورِّطين في جرائم النهب والاختطاف أجانب    الحكم بالسجن ثماني سنوات في حق طالب مصري تمّت إدانته بالتحرش جنسيا بقاصرات    مريخ بورتسودان يعقد اول اجتماع بقيادة بيريز المصري    شركة جياد للجرارات والمعدات الزراعية تدشن مجموعة من المنتجات و الآليات الزراعية    غوغل: المرأة التي تصدت لعملاق التكنولوجيا وانتصرت عليه    الزهور بطلاً لدورة الفقيد مجذوب مصطفي للناشئين بربك    معرض الثورة الأول.. رسالة أمل باللون والموسيقى    كورونا.. مأزق النظام الصحي في السودان    سيف تيري يجدد عقده مع المريخ لثلاثة مواسم    اما زال هنالك وزراء مسئولين عن صبر المؤمنين ؟    إصابة مذيع معروف بتلفزيون السودان بكورونا    بعد تلقي عدد من الطلبات ابرزها زامبيا..لجنة المنتخبات تعتمد إقامة مباراة في يوم الفيفا    أونتاريو الكندية تسجل رقما قياسيا يوميا من الإصابات بكورونا    تقديم (9) متهمين بتجنيد مواطنين للجيش الشعبي للمحاكمة    القبض على متهم هارب في جريمة قتل من حراسة امبدة    الشرطة تعيد هاتف لسيدة تم خطفه اثناء خروجها من منزلها بحلفا الجديدة    مدني عباس: فكرة الحكومة التي تعطي المواطن وتدير أمره بالكامل غير مجدية    بطولة إسبانيا: ريال بيتيس يشعل الصراع على اللقب بإرغام أتلتيكو على التعادل    4 مليون و260 الف دولار قيمة غرامات على حكومة السودان نتيجة تاخير تفريغ 10 بواخر    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 12 أبريل 2021    ياسر العطا: القوات المسلحة صمام أمان السودان ووحدته وامنه    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 12 أبريل 2021    وزير الصحة يقر بوفاة مرضى بمركز عزل    عقار : الزراعة هي المخرج الوحيد لتجاوز المشكلة الاقتصادية بالسودان    حملة تطعيم الكوادر الطبية ضد كورونا تنطلق بغرب كردفان غداً    الاتحاد السوداني يدين اتهامه بالفساد    الطاقة : انفراج كبير في أزمة الكهرباء والمشتقات البترولية    وزير الصحة يدشن حملة التطعيم ضد كورونا بالفاشر    وسط غياب "رونالدو" عن التسجيل.. بالثلاثة يوفنتوس يسقط جنوى    "سيف داود"… أول تعليق لنتنياهو بعد الهجوم على موقع نطنز النووي الإيراني    لجنة المنتخبات تعتمد إقامة مباراة دولية في يوم الفيفا    الجماعةُ ما وافق الحق.. ولو كُنْتَ وحدك    الهلال والمريخ.. فرحة العودة لمجموعات الأبطال تقتلها النهاية    شاهد.. أحدث صورة للفتاة السودانية (إحسان) التي تزوجت دون موافقة والدها وسافرت مع زوجها للسويد.. حصلت على إقامة لمدة 5 سنوات و 3 ألف دولار راتب شهري    السودان..تحديد قيمة الفدية لمن لا يستطيع الصوم    شاهد بالصور.. حسناء سودانية صاعدة تداعب الكرة وتشعل مواقع التواصل الاجتماعي بملابس رياضية مثيرة للجدل    أول زيارة لوزير الدفاع الأميركي لإسرائيل لبحث الملف الإيراني    إحالة 9 متهمين للمحكمة المختصة بجرائم تتعلق بالجريمة المنظمة    بغرض الراحة و الاستجمام بلوبلو برفقة أسرتها بالعاصمة المصرية    تقرير رصد إصابات كورونا اليومي حول العالم    موسيقي شهير يلوم الفنان محمد الأمين علي أحياء حفل بنادي الضباط    الشاعر الكبير صلاح حاج سعيد يقلب دفتر ذكرياته ل(السوداني) (2-2): قدمت استقالتي كمفتش من صندوق التأمينات حتى لا أدنس أخلاقي    محمد جميل أحمد يكتب حيدر بورتسودان ... اهتزاز المصير الواعد!    تأجيل موعد التحليق المروحي التاريخي فوق المريخ الحرة – واشنطن    السعودية تنفذ حكم القتل بحق ثلاثة جنود لارتكابهم جريمة الخيانة العظمى    انقلاب شاحنة وقود بكوبري المنشية يتسبب في أزمة مرور خانقة    "بس يا بابا".. محمد رمضان يرد على انتقادات عمرو أديب    الشيخ الزين محمد آحمد يعود إلى الخرطوم بعد رحلة علاجية ناجحة    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    خطبة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منظمة الدعوة الإسلامية تلوح بمقاضاة لجنة إزالة التمكين
نشر في سودانيل يوم 11 - 04 - 2020

أصدرت منظمة الدعوة الإسلامية بياناً كشفت فيه تفاصيل جديدة بعد قرار لجنة إزالة التمكين وإسترداد الأموال القاضي بحلها. وقالت المنظمة في البيان الذي تحصلت (الانتباهة أون لاين) على نسخة منه: (تلقت الأمانة العامة لمنظمة الدعوة الاسلامية بأسف بالغ نبأ قرار لجنة إزالة التمكين القاضي بحل المنظمة والتوصية بإلغاء قانون منظمة الدعوة الإسلامية ومصادرة أصول وممتلكات المنظمة والمؤسسات التابعة لها، دون أن تخطر المنظمة رسمياً بذلك. والأمانة العامة إذا تجدد أسفها لهذا القرار الذي جانبه الصواب، والإتهامات غير المؤسسة والمخالفة للأعراف الدبلوماسية وللحصانات التي منحتها حكومة السودان للمنظمة والتي أوردتها اللجنة في مؤتمرها الصحفي، تود المنظمة أن تطلع الرأى العام السوداني والإفريقي والعالمي على مايلي:
1 – منظمة الدعوة الإسلامية منظمة إنسانية دولية غير حكومية أنشأها عدد من الخيرين من مختلف دول العالم، ووافقت حكومة السودان في العام 1980م على إستضافة مقر المنظمة في الخرطوم، وظلت حكومات السودان المتعاقبة تقدم للمنظمة كل التسهيلات الضرورية للقيام بدورها الإنساني في القارة الافريقية.
2 – خلال السنوات الأربعين الماضية من عمرها قدمت المنظمة أعمال إنسانية جليلة في سته وخمسين دولة حول العالم منها ثنتان واربعين دولة إفريقية ، وإستفاد من خدمات المنظمة التعليمية والصحية والتنموية والخدمية حتى أكثر من مائة مليون إفريقي. وظلت المنظمة طوال هذه السنوات تحظى بإحترام وتقدير كل الدول التي عملت فيها. كما تربطها علاقات شراكة قوية مع كثير من منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية الأخرى.
3 – بحسبان السودان دولة مقر للمنظمة فقد كان من أكبر الدول التي إستفادت من خدمات المنظمة الإنسانية والخيرية ، حيث نفذت المنظمة أكثر من ستة ألاف مشروع في السودان إستفاد منها سبعة وثلاثون مليون ونصف المليون سوداني . وركزت المنظمة عملها في الولايات الأقل حظا في التنمية لاسيما ولايات جنوب كردفان والنيل الازرق وجنوب السودان قبل إنفصاله.
4 – يشرف على المنظمة مجلس أمناء مكون من سبعين عضوا ينتمون إلى أربع وعشرين دولة من دول العالم، وقد تشرف المجلس طوال السنوات الثلاثين الماضية برئاسة المشير عبدالرحمن محمد الحسن سوار الذهب حتى وفاته رحمه الله، ومجلس الأمناء هو الجهة الوحيدة المخولة بحل المنظمة والتقرير بشأنها كما جاء في النظام الأساسى للمنظمة.
4 – إن منظمة الدعوة الإسلامية مثلها مثل كل المنظمات الإنسانية الدولية الأخرى لا تتلقى تمويل من الدول ، وتعتمد في ميزانياتها على التبرعات الطوعية وعوائد إستثماراتها الوقفية وهو نظام معمول به دوليا . وجميع أموال المنظمة تخضع للرقابة والمراجعة والإعتماد من مجالسها التي يحددها النظام الأساسي ، وإذا كانت هناك أية ممارسات أو أخطاء فردية فإنها لا تنسحب على المنظمة.
5 – تدرك المنظمة أن دولة المقر يحق لها التحلل من إتفاق المقر والطلب من المنظمة مغادرة السودان والبحث عن مقر بديل ، ويتم ذلك وفق أعراف دبلوماسية معروفة تسمح للمنظمة التصرف في أصولها وممتلكاتها، ولكن قرار اللجنة لم يراع هذا العرف الدبلوماسي المعروف.
6 – إن القرار الذى إتخذته لجنة إزالة التمكين من شأنه الإخلال بإلتزامات السودان والإضرار بعلاقات السودان مع المنظمات الدولية الإنسانية ، وأنه لم يراع الجانب الإنساني والإجتماعي من عمل المنظمة والذي يؤثر مباشرة على حياة آلاف السودانيين الذين يستفيدون من مشروعات وخدمات المنظمة.
7 – إن الامانة العامة لمنظمة الدعوة الإسلامية إذا تأسف لهذا القرار ، فإنها ستعمل على مناهضته عبر رئاسة الجمهورية ووزارة الخارجية بحسبانها السلطات المباشرة التي تتعامل معها المنظمة. وفي ذات الوقت فإن المنظمة تحمل لجنة إزالة التمكين المسئولية الكاملة عن أي أضرار تحلق بأصول المنظمة وممتلكاتها. وتحتفظ المنظمة بحقها القانوني في المقاضاة لإلغاء القرار والتعويض عن الأضرار المعنوية والمادية التي لحقت بها.
8 – ستعمل الأمانة العامة لمنظمة الدعوة الإسلامية على التواصل عاجلاً مع أعضاء مجلس الأمناء وإطلاعهم على هذه التطوارت من أجل إتخاذ التدابير العاجلة التى يرونها بشأنها).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.