الانتباهة: قرارات حاسمة من مركزيّ التغيير    أبرز عناوين الصحف السياسية السودانية الصادرة اليوم الاثنين الموافق 26 سبتمبر 2022م    جبريل: نريد شراكة هادئة مع العسكريين    وداد بابكر ل(القاضي): كل ما أملكه هدايا من زوجَي البشير    مقاومة الخرطوم تعلن مليونية"المشارح والمفقودين قسريًا"    د. الشفيع خضر سعيد يكتب: الجيش والسياسة في السودان    إضراب شامل للعاملين بالزراعة    حافظ يتعهّد بتوفير الخدمات البيطرية للمجمعات الرعوية    اختبار صعب للمريخ في كأس السودان اليوم    سيكافا يختار الشاعر عضوا بلجنة الانضباط وشعبان منسقا    حفل قرعة الدوري الممتاز مساء اليوم بالخرطوم    المرحلة تتطلب قفل أبواب الصراع الناعم !    السلطات في السودان تلقي القبض على متهم خطير    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأثنين" 26 سبتمبر 2022    المادحة والفنانة لكورة سودانية "نبوية الملاك " هنالك إقصاء لي من الشاشات …    تجار سوق الدمازين يدخلون في اضراب    مشروع لضبط المركبات الاجنبية داخل البلاد    البحرية تضبط قارب اجنبي به متفجرات قبالة شاطي سواكن    بعد خطوة مجلس الإدارة الأخيرة .. لجنة المسابقات تلغي"البرمجة"    هاجر سليمان تكتب: إلى القضاء العسكري وإلى شرطة أم درمان    بعد خطوة مجلس الإدارة الأخيرة..لجنة المسابقات تلغي"البرمجة"    الأمانة العامة ل"الشعبي.. تفاصيل اجتماع عاصف    الديون والركود يحاصران تجار الخرطوم    منصة الموروث الثقافي تعمل لاعطاء المجتمع قدرة التحكم لتوثيق الموروثات    قاضٍ بالمحكمة العليا: قاتل الشهيد حنفي يعلمه الله    شاهد بالفيديو.. بطريقة مضحكة نجم السوشيال ميديا "أدروب" يقلد الفنانة ياسمين كوستي في رقصاتها على أنغام أغنيتها (دقستي ليه يا بليدة)    شاهد بالفيديو.. وسط احتشادات كبيرة وحراسة أمنية غير مسبوقة..الفنانة السودانية إيمان الشريف تغني في الدوحة وتصعد المسرح على طريقة وزير الدفاع    شاهد بالفيديو.. الفنانة شهد أزهري تعود لإثارة الجدل على مواقع التواصل وتطلق (بخور الجن)    والي الخرطوم يوجه بإكمال محطة مياه الصالحة بعد توقف ل3 أعوام    بدأ الدورة التدريبية الأولى في إدارة المبيدات بجامعة الجزيرة    (35) حكماً في كورس (الفيفا) قبل بداية الدوري الممتاز    جبريل : الموازنة المقبلة من الموارد الذاتية وبلا قروض الخارجية    منى أبو زيد تكتب : في فضاء الاحتمال..!    (سودا) تنظم اليوم إجتماع الإسناد الفني لمونديال قطر    توقعات بوجود (200) من ضحايا الاختفاء القسري وسط جثث المشارح    اليوم التالي: مستور: إغلاق مصارف لفروعها لأسباب أمنية    تدشين الكتلة الثقافية القومية لرعاية المبدعين    مركز السودان للقلب يدشن أكبر حملة للكشف المبكر    انعقاد ورشة "دور التصوير الطبي في تطوير زراعة الكبد بالسودان"    عقب ظهوره بمكتب ملك بريطانيا.. ما قصة الصندوق الأحمر؟    برعاية الثقافة والفنون إنطلاق مسابقة عيسى الحلو للقصة القصيرة    أول تجربة نوم حقيقية في العالم تعتمد على عد الأغنام    "كارثة" في ليلة الزفاف.. العروس دفعت ثمناً غالياً    مصرع واصابة (9) اشخاص في تصادم بوكس مع بص سياحي بطريق الصادرات بارا    دراسة: شرب 4 أكواب من الشاي قد يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري    إستئناف العمل بحقل بامبو للبترول بغرب كردفان    خروج محطة الإذاعة والتلفزيون بالنيل الأبيض عن الخدمة    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    أمر ملكي جديد في السعودية    ألمانيا تؤمم أكبر شركة غاز لضمان استمرار الإمدادات    بوتين يستدعي جزءًا من الاحتياط دفاعًا عن روسيا    وزير الصحة بكسلا: رصد حالة إصابة مؤكدة بجدري القرود    الشرطة تستعيد رضعيه مختطفه الي أحضان أسرتها    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (3)    الدولار الأميركي يقفز إلى أعلى مستوياته    خلال الوداع الأخير.. "سر" كسر العصا فوق نعش إليزابيث    الاستقامة حاجبة لذنوب الخلوة في الأسافير    بابكر فيصل يكتب: حول ميثاق اتحاد علماء المسلمين (2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



خبرإنتصار قوات البشيرعلي الجبهة الثورية في الفاشر كاذب.. السيسي يطلب التحقيق في هجوم حكومي على قواته
نشر في السودان اليوم يوم 06 - 12 - 2012

طلب رئيس حركة التحرير والعدالة في دارفور د. التيجاني السيسي رئيس السلطة الانتقالية يوم الأربعاء في الإقليم تكوين لجنة تحقيق في هجوم شنه الجيش على سيارتين تتبع لحركته بالقرب من مدينة الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور. وقال السيسي في تصريحات صحفية إن القوات التي تعرضت للهجوم تتبع لحركته وكانت تقوم بمهمة روتينية وليست قوات تتبع لأي جهة أخرى.
ودعا إلى تكوين لجنة مشتركة بين حركته والحكومة وفقاً لاتفاقية الدوحة للسلام والتي أعلن التزام الحركة بها.
وفي السياق اعتبرت الحركة في بيان تلقت الشروق نسخة منه الهجوم متعمد، مشيرة إلى أن قواتها كانت في طوف إداري قادم من مدينة الجنية حاضرة غرب دارفور.
مؤامرة متعمدة
ورأى البيان أن ماتم مؤامرة متعمدة من بعض السلطات، وقال إن السلطات كانت على علم بتحرك تلك القوات ومنعتها من الدخول إلى المدينة بعتادها وظلت متمركزة على بعد اثنين كيلومتر من مدخل بوابة مدينة كتم.
الفرقة السادسة مشاة بولاية شمال دارفور
وقال نائب رئيس الحركة للشؤون العسكرية يس يوسف عبدالرحمن في تصريح للشروق إن ما أعلنته القوات المسلحة حول قضائها على قوات الجبهة الثورية عارٍ من الصحة.
وأوضح أن القوات المذكورة تتبع للتحرير والعدالة، معتبراً أن هذا الاعتداء سيعرض عملية سلام الدوحة للانهيار ونسف العملية السلمية بأكملها في دارفور.
وكان الجيش السوداني قال في وقت سابق يوم الأربعاء إنه تمكن من القضاء على قوة تتبع للجبهة الثورية مزودة بأسلحة ثقلية تضم راجمات ثقيلة وأسلحة كاتيوشا.
قصف الفاشر
وأعلن نائب رئيس هيئة أركان العمليات البرية الفريق يعقوب إبراهيم إسماعيل إن القوة كانت تعد لقصف مدينة الفاشر وتكرار سيناريو جنوب كردفان.
"
القوات المسلحة تمكنت من هزيمة المتمردين وتكبيدهم خسائر فادحة، علاوةً على اغتنام راجمة وسيارتين
"
وأضاف إسماعيل في خطاب بمدينة الفاشر للقوة التي نفذت العملية أن القوة رصدت المعلومات وتحركت في الواحدة من صباح الأربعاء واشتكبت مع القوة المهاجمة في منطقة حلة السيف التي تبعد 40 كيلو غرب الفاشر واستطاعات أن تقضي عليها وتستولي على عربتين تحمل أكثر من 24 قذيفة مدفعية.
وأعلنت الفرقة السادسة مشاة بولاية شمال دارفور أنها تمكنت من قتل اثنين من المتمردين وجرح آخر خلال الهجوم على المتمردين.
وأوضح قائد الفرقة اللواء تاج الدين أحمد خلال مخاطبته احتفالاً أقيم بهذه المناسبة، أمام رئاسة الفرقة السادسة مشاة بالفاشر، أن القوات المسلحة تمكنت من هزيمة المتمردين وتكبيدهم خسائر فادحة، علاوةً على اغتنام راجمة وسيارتين أعدها المتمردون لاستهداف المدينة.
شبكة الشروق
بيان من حركة التحرير والعدالة حول الهجوم المتعمد على قوات الحركة
تعرضت قوة تابعة لحركة التحرير والعدالة مؤلفة من ثلاث سيارات ذات دفع رباعي كانت في مهمة ادارية بقيادة القائد عبدالله بنده شملت كل من مدينة الجنينة ورئاسة المتحرك ومنه العودة الي مدينة الفاشر وعند وصولهم عند بوابة مدخل كتم (بالفاشر) رفضت الاجهزة الامنية السماح بدخول العربة المحملة ب(الراجمة ) و وجهتها بالاقامة على على بعد 2 كلم من البوابة الرئيسية حيث تتمركز قوة مسلحة تتبع للجيش السوداني وابدت تعاونا جيدا مع قوات الحركة طيلة تسعة ايام قضوها وصل الي تزويد قوة الحركة بالماء ..ولكن المؤسف انه تم ترتيب واعداد قوة من داخل مدينة الفاشر قامت بهجوم غادر على قواتنا اليوم الاربعاء 5/12/2012 و في تمام الساعة ثانية صباحا بقوة كبيره نتج عنه استشهاد كل من الاتي اسماءهم:
1- الشهيد حامد ابكر ضحية
2- الشهيد عبدالكريم حسن
و اعتقل كل من :
1. احمد ادم اوري
2. عبدو ادريس بنده
3. مجاهد محمود عمر
عليه ان الحركة تدين وتستنكر با قوى العبارات هذا الهجوم الغاشم الغادر على قواتها وهذا من شانه ان يعرض اتفاق الدوحة لخطر الانهيار و ينسف العملية السلمية برمتها.
واخيرا نود ان نوضح الاتي:
1- ان القوة التي تم الاعتداء عليها مؤلفة من سيارتين تتبع لقوات حركة جيش التحرير والعدالة.
2- ماتم نشرها من اخبار و معلومات في وسائل الاعلام مفادها ان هذه القوة تتبع للجبهة الثورية كلام عار تمام من الصحة.
3- ان الاعتداء متعمد ومقصودة من بعض السلطات في الولاية.
4- نعيد التاكيد بان الاجهزة الحكومة كانت على علم بان هذه القوة تتبع للحركة.
يس يوسف عبدالرحمن
نائب الرئيس للشئون الامنية
الاربعاء 5-12-2012
الجيش يحبط محاولة للمتمردين لقصف الفاشر
قال الجيش السوداني إنه أحبط مخططاً لمتمردي "الجبهة الثورية" استهدف قصف الفاشر؛ كبرى مدن دارفور، صباح الأربعاء، من على بعد 2 5 كلم، وأكد وقوع مواجهات مع الجبهة أسفرت عن مقتل وإصابة متمردين والاستيلاء على عتاد عسكري. وأعلنت الفرقة السادسة مشاة بولاية شمال دارفور أنها تمكنت من قتل اثنين من المتمردين وجرح آخر بجانب الاستيلاء على سيارتي دفع رباعي "لاندكروزر" وراجمة و29 صاروخاً من قوات الجبهة الثورية بمنطقة "حلة الشيخ" 14 كلم جنوب غربي مدينة الفاشر.
وسيرت قوات الفرقة السادسة مشاة كرنفالاً صباح اليوم جاب الشوارع الرئيسية لمدينة الفاشر ابتهاجاً بإحباط محاولة قصف الفاشر.
وقال قائد الفرقة؛ اللواء تاج الدين أحمد، إنه توفرت معلومات لقيادة الفرقة بأن هناك مجموعات من الجبهة الثورية أعدت الراجمات والذخائر بهدف قصف مدينة الفاشر وترويع المواطنين.
كمين محكم
"
نائب رئيس هيئة الأركان للعمليات والتدريب للقوات البرية يقول إن متمردي الجبهة الثورية ظلوا يحاولون قصف مدينة الفاشر من على بعد 25- 30 كلم
"وأوضح قائد الفرقة أن القوات المسلحة رصدت تحركات "الجبهة الثورية" ووضعت كميناً محكماً لها في تمام الساعة الثانية من صباح اليوم الأربعاء أسفر عن وقوع اشتباكات بين الطرفين.
وأضاف تاج الدين خلال مخاطبته احتفالاً أقيم بهذه المناسبة، أمام رئاسة الفرقة السادسة مشاة بالفاشر، أن القوات المسلحة تمكنت من هزيمة المتمردين وتكبيدهم خسائر فادحة، علاوةً على اغتنام راجمة وسيارتين أعدها المتمردون لاستهداف مدينة الفاشر.
من جهته وصف نائب رئيس هيئة الأركان للعمليات والتدريب للقوات البرية؛ الفريق يعقوب إسماعيل، الجبهة الثورية ب"المرتزقة والقتلة وقطاع الطرق والجبناء".
وقال إن متمردي الجبهة الثورية ظلوا يحاولون قصف مدينة الفاشر من على بعد 25- 30 كلم إلا أنهم لم يستطيعوا حتى الآن إيصال أي صاروخ إلى الفاشر، مؤكداً قدرة القوات المسلحة على دحر المتمردين.
مطاردة المتمردين
وأكد الفريق يعقوب قرب القضاء على المتردين ومطاردتهم الآن في كل مكان قائلاً: "نبشر الولاية والسودان أنه آن الأوان لكنس ومسح ونظافة المنطقة من المتمردين".
فى ذات السياق انتقد والي شمال دارفور؛ عثمان كبر، سلوك وتصرفات الجبهة الثورية التي سماها ب"الجبهة الصورية" لمحاولتها نقل تجربة جنوب كردفان "الساذجة" بقصف مدينة الفاشر.
وكشف كبر أن الراجمة كانت مصوبة في اتجاه معسكري أبوشوك والسلام لاستهداف النازحين الأبرياء، واصفاً الأمر بالمخزي.
وأكد الوالي أن حكومته ستكون بالمرصاد لكل "الطابور الخامس والمتربصين داخل مدينة الفاشر ويساندون المتمردين". ودعا المواطنين لأخذ الحيطة واليقظة والحذر ورصد "الطابور الخامس".
وأشار إلى أن المتمردين لم يجدوا مكاناً يحتلونه ويلجأون إليه منذ العام 2003م سوى الوديان والجبال.
شبكة الشروق + وكالات
الجيش السوداني يتحدث عن افشال هجوم على الفاشر والتحرير والعدالة تتهمه بضرب قواتها
الخرطوم 6 ديسمبر 2012- فى تصعيد لافت اتهمت حركة التحرير والعدالة الجيش السودانى بمهاجمة قواتها بشمال دارفور وطالبت باعتذار رسمى جراء الحادث لكن السلطات العسكرية والحكومية فى شمال دارفور اكدت ان هجوم الجيش استهدف قوات من الجبهة الثورية كانت تخطط لقصف الفاشر .
وتقدمت التحرير والعدالة امس بشكوى رسمية لوزارة الدفاع السودانية متهمة القوات المسلحة بالاعتداء على منسوبيها على الطريق الراط بين الفاشر - كتم ، ما ادى لمصرع اثنين من قواتها وتوقيف ثلاثة افراد اخرين .
وقال مصدر فى التحرير والعدالة لسودان تربيون امس ان الاعتداء يمثل خرقا لاتفاق الدوحة المبرم بين الحكومة وحركة التحرير والعدالة بزعامة التجانى السيسى ، واشار الى ان القوة التى هوجمت كانت عائدة من مهمة اخطرت بتفاصيلها السلطات الحكومية مسبقا.
واكد ان السلطات اعترضت قوات حركتهم فى مدخل الفاشر بعد تعطل احدى الناقلات التي كانت تقل قوات الحركة منوها الى وقوع مشادة مع افراد الجيش السودانى الذين بادروا الى الاعتداء واكد ان التحرير والعدالة رفضت استلام جثث الضحايا قبل تقديم الحكومة اعتذارا رسميا عن الحادث .
ويجئ هذا التصعيد الذى يعتبر الاول من نوعه بين حكومة شمال دارفور والسلطة الإقليمية برئاسة السياسي، عقب إعلان القوات المسلحة صباح أمس إحباط مخططٍ لمتمردي الجبهة الثورية استهدف قصف الفاشر من على بعد 14 كلم بمنطقة حلة الشيخ ، واشتباكها مع المتمردين وقتل اثنين في صفوفهم.
وهو ما نفته السلطة الإقليمية ، وقالت إن القوات المسلحة قصفت ثلاث عربات تتبع لحركة التحرير والعدالة، ، وطالبت بتكوين لجنة تحقيق مشتركة بين الحركة والحكومة وفقاً لاتفاقية الدوحة للسلام .
وقالت القوات المسلحة إنها غنمت في المعركة عربتي لاندكروزر إحداها محملة براجمة (107ملم). و29 صاروخاً . وجابت قوات الفرقة السادسة مشاة شوارع الفاشر ابتهاجاً بإحباط محاولة قصف الفاشر.
وقال قائد الفرقة اللواء تاج الدين أحمد، ان معلومات توافرت لقيادة الفرقة بأن هناك مجموعات من الجبهة الثورية أعدت الراجمات والذخائر بهدف قصف مدينة الفاشر وترويع المواطنين.
وأوضح قائد الفرقة أن القوات المسلحة رصدت تحركات "الجبهة الثورية" ووضعت كميناً محكماً لها في تمام الساعة الثانية من صباح أمس أسفر عن وقوع اشتباكات بين الطرفين.
وأضاف تاج الدين خلال مخاطبته احتفالاً أقيم بهذه المناسبة، أمام رئاسة الفرقة السادسة مشاة بالفاشر، أن القوات المسلحة تمكنت من هزيمة المتمردين وتكبيدهم خسائر فادحة، علاوةً على اغتنام راجمة وسيارتين أعدها المتمردون لاستهداف مدينة الفاشر.
و انتقد والي شمال دارفور؛ عثمان كبر، سلوك وتصرفات الجبهة الثورية التي سماها ب"الجبهة الصورية" لمحاولتها نقل تجربة جنوب كردفان الساذجة - حسب وصفه - بقصف الفاشر.
وكشف كبر أن الراجمة كانت مصوبة في اتجاه معسكري أبوشوك والسلام لاستهداف النازحين الأبرياء، واصفاً الأمر بالمخزي. وأكد أن حكومته ستكون بالمرصاد لكل "الطابور الخامس والمتربصين داخل مدينة الفاشر ويساندون المتمردين.
وقال رئيس السلطة الأقليمية التيجاني السيسي فى تصريحات أمس أن القوات التى تعرضت للهجوم تتبع لحركته وكانت تنفذ مهمة روتينية وليست قوات تتبع لأي جهة أخرى، وطالب بتكوين لجنة تحقيق مشتركة بين حركته والحكومة وفقاً لاتفاقية الدوحة للسلام والتى أعلن التزامهم بها.
واصدرت الحركة بيان حول ما أسمته الهجوم المتعمد عليها اتهمت فيه القوات المسلحة بالاعتداء على قواتها التي كانت فى طوف إداري قادم من الجنينة واعتبر البيان أن ماتم مؤامرة متعمدة من بعض السلطات التي كانت على علم بتحرك تلك القوات ومنعتها من الدخول إلى المدينة .
وأكد وزير إعادة الإعمار والبنية التحتية بالسلطة الاقليمية تاج الدين نيام ان مسؤولا عسكريا أبلغ قادة الاستخبارات في الولاية بأن ثلاث عربات ستدخل المدينة وأشار إلى أن العربات ظلت على بعد ثلاثة كيلو مترات ولمدة تسعة أيام تقف في ذات المكان، واتهم حكومة شمال دارفور بالسعى لتغطية المشاكل في الولاية بفبركة الحوادث .
والجدير بالذكر ان قوات تابعة لحركة تحرير السودان بقيادة مني مناوي وحركة العدل والمساواة قد كانت قد حاولت في الماضي قصف عاصمة اقليم شمال دارفور كما تعتبر ولاية شمال دارفور اكثر ولايات المنطقة اضطرابا لكثرة الاشتباكات فيها بين الحركات المسلحة والقوات الحكومية و المليشيات .
وفى السياق ذاته قال المتحدث باسم القوات المسلحة السودانية الصوارمي خالد سعد ان الجيش تلقى معلومات حول نوايا المتمردين تنفبذ قصف على الفاشر ،وان قوات من الجيش تحركت فجر الاربعاء وهاجمت الموقع المعد لتنفيذ العملية ،والواقع شمال غرب المدينة .
وأضاف فى تصريح لوكالة االانباء السودانية أن الإشتباك أسفر عن مقتل اثنين من المتمردين فيما ولت البقية هاربة ، واشار لاستيلاء قواتهم على راجمة محملة بالصواريخ ،كانت تستهدف بها المدينة في الأيام السابقة ، كما استولت القوات المسلحة على عربة لاندكروزر تحمل لوازم قتال


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.