العاملون بشركة "أويل إنرجي" يعلنون الدخول في إضراب شامل الأحد المقبل    الوفد السوداني لمفاوضات سد النهضة يصل أمريكا    الافراج عن أسرى العدل والمساواة    تنسيقية الحرية والتغيير/اللجنة القانونية: بيان حول اغتيال الطالب معتز محمد أحمد    الرئيس الألماني شتاينماير يتعهد بدعم بلاده لعملية الانتقال الديمقراطي في السودان    ثورة ديسمبر 2018والتحديات الإقتصادية الآنية الضاغطة .. بقلم : سعيد أبو كمبال    لا تعيدوا إخواننا من الصين .. بقلم: د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد – جامعة نيالا – كلية التربية    نجل الفنان ....!    الشرق المُر والحنين الأمر .. بقلم: نورالدين مدني    زيارة الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير للسودان شرف عظيم .. بقلم: الطيب الزين    الحكومة توصى السودانيين بكوريا الجنوبية توخي الحذر من (كورونا)    المريخ يستعيد صدارة الممتاز بثلاثية نظيفة في شباك حي العرب    مصارف سودانية تحصل على تراخيص لبطاقة الدفع الائتماني (فيزا كارد)    بدء محاكمة عناصر "عصابة" ضبط " كوكايين" داخل أحشائهم    الجبير: لا يمكن أن يكون لإيران دور في اليمن    بومبيو يتهم خامنئي ب"الكذب"    إسرائيل تنصح رعاياها بتجنب السفر إلى الخارج خشية تفشي فيروس "كورونا"    دي دبليو الألمانية: ترشيح حركة "إعلان الحرية والتغيير السودانية " و"الكنداكة" آلاء صلاح " لنيل جائزة نوبل للسلام    تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في بغداد    السعودية تعلق الدخول إلى أراضيها لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي    المريخ يهزم السوكرتا بثلاثة اهداف ويسترد صدارة الممتاز    تفاقم الخلافات بين التجارة والصناعة    البرنس الجديد يخطف الانظار ويحجز موقعه في تشكيلة الهلال    معاقون حركياً : انتخابات الجمعية العمومية للاتحاد مخالفة للقانون    قوات الدعم السريع تدون ثلاثة بلاغات في مواجهة صحيفة "الجريدة"    النيابة تنفي إطلاق سراح وداد بابكر وسوء معاملتها بالسجن    ذبح طالب بجامعة الجزيرة    ترحيب واسع للشارع السوداني بزيارة رئيس ألمانيا    توقيف شبكة متخصصة في تزييف العملة بالبحر الأحمر    مجلس الوزراء يقر زيادة السعر التركيزي للقمح الى 3000جنيه    البيئة ... أخطر الحركات المسلحة في السودان .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    المَلِكْ صَفَّار وعَدِيْلة البُكَار- أبْ لِحَايّة، قصصٌ مِنْ التُّراثْ السُّودانَي- الحَلَقَةُ الْسَّادِسَةُ والعُشْرُون .. جَمْعُ وإِعدَادُ/ عَادِل سِيد أَحمَد    وردي في ذكرى رحيله الثامنة .. بقلم: عبدالله علقم    رئيس الطوارئ: الموسم الشتوي بالجزيرة يحتضر    حكم قضائي بسجن وتغريم الناشط دسيس مان لهذا السبب – تفاصيل القضية    الهلال يتجاوز الفلاح عطبرة بثلاثية نظيفة ويصعد الى الصدارة مؤقتا    الحَوَاريون الواردة في القرآن الكريم .. سودانية مروية اماً واباً .. بقلم: د. مبارك مجذوب الشريف    المريخ مكتمل الصفوف أمام السوكرتا    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    (الصحة) تتقصى حول (8) أجانب مُشتبه بإصابتهم (بكورونا)    أمير تاج السر : من يمنح الجوائز الأدبية؟    ما بين الشيخ الاكبر والسلطان ... حكايات تتكرر بين بلة الغائب وآخرون .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    فيروس كورونا .. بقلم: د. حسن حميدة - مستشار تغذية – ألمانيا    استراحة - أن شاء الله تبوري لحدي ما اظبط اموري .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    في ذمة الله مذيعة النيل الأزرق رتاج الأغا    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فريق أممي يفشل في الوصول لمناطق سيطرة التمرد
نشر في سودان تربيون يوم 29 - 11 - 2017

قال فريق أممي مختص بشأن الأطفال والنزاعات المسلحة، إنه لم يتمكن من الوصول إلى مواقع سيطرة الحركة الشعبية في منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان خلال زيارته الحالية للسودان.
مراسم التوقيع على خطة حماية الأطفال في النزاعات ..صورة من (يونسيف)
وأنهى وفد مجموعة عمل مجلس الأمن حول الأطفال والنزاعات المسلحة، زيارة للسودان بقيادة سفير السويد اولوف سكوغ، وثلاثة نواب لمجموعة العمل القطرية للرصد والتقرير، واليوناميد، والممثل المقيم للأمم المتحدة منسق العمليات الإنسانية.
والتقى الوفد خلال زيارته بمسؤولين حكوميين في وزارات الدفاع والداخلية والرعاية الاجتماعية والعدل، ونزع السلاح، ومفوضية التسريح وإعادة الدمج ومفوضية العون الإنساني، بالإضافة إلى زيارة ميدانية إلى مدينة الفاشر بولاية شمال دارفور.
وقال رئيس المجموعة اولوف سكوغ، في تنوير صحفي الأربعاء، إن هناك حركات مسلحة تقع على عاتقها مسؤوليات دولية فيما يخص حماية الاطفال، مشيراً الى أن الحكومة السودانية ساعدتهم في الوصول لبعض المناطق التي شهدت نزاعات.
وأعلن المسؤول الأممي، عجز مجموعته عن الوصول إلى منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، وهي المناطق التي تسيطر عليها الحركة الشعبية قطاع الشمال، للتأكد من التزامها بعدم تجنيدهم للأطفال.
وأضاف "يصعب علينا الدخول إلى المناطق التي تقع تحت سيطرة الحركات المسلحة وبالتالي يصعب علينا تقييم الأوضاع الإنسانية هناك".
وأشار أولوف الى التزام وزارة الدفاع والقوات المسلحة السودانية بحماية المدنيين في مناطق النزاعات، مردفاً "نؤكد على موقفنا الداعم على أن تكون الأوضاع تحت سيطرة الحكومة".
وأعرب سكوغ عن قلق المجموعة حيال عدم التزام الحركات المتمردة بالمواثيق الدولية بخصوص حماية المدنيين وتجنيد الأطفال بمناطق النزاعات.
وأضاف "منذ نحو عامين وحتى مايو الماضي، جندت حركة جيش تحرير السودان أطفالاً، في قواتها".
وحركة "جيش تحرير السودان" بزعامة مني أركو مناوي هي إحدى ثلاث حركات تقاتل القوات الحكومية في إقليم دارفور منذ العام 2003.
وكشف سكوغ عن لقاء جمعه قبل ثلاثة أيام، بعدد من الأطفال في معسكر "سورتني" للنازحين بولاية شمال دارفور ، مشيرا إلى أنهم أكدوا له وجود أعداد – لم يحددها – من الأطفال المجندين بالحركات المسلحة.
وتابع: "قائد حركة تحرير السودان مني مناوي، خرق اتفاقه معنا بوقف تجنيد الأطفال".
ووقعت ثلاث حركات متمردة في دارفور، بينها حركة مناوي، مع الأمم المتحدة في نوفمبر/ الماضي، خطة عمل لإنهاء ومنع تجنيد واستخدام الأطفال.
وقال إن مجلس الأمن والمجتمع الدولي يتابع الأحداث التي تدور وأوضاع العالقين في مناطق النزاعات، مشيراً إلى تقرير سيقدمه لمجلس الأمن حول زيارته.
وأشاد سكوق بموقف الحكومة السودانية والتقدم المحرز حيال الأوضاع الإنسانية والتزامها بخطط العمل الموقعة بين أطراف النزاع في السودان والأمم المتحدة.
وامتدح القوانين التي سنتها الحكومة والسياسات التي تقوم بها الجهات ذات الصلة لمنع تجنيد واستخدام الأطفال في قواتها المسلحة، بجانب إتاحتها للأمم المتحدة فرص الوصول من أجل الرصد والتحقق.
وأوضح أن الأمم المتحدة تواصل العمل مع المجموعات المسلحة المذكورة في التقرير السنوي للأمين العام حول الأطفال في النزاعات المسلحة.
ووقعت حكومة السودان في العام الماضي مع الأمم المتحدة، ممثلة في اليونيسف، والمنسق المقيم للأمم المتحدة، واليوناميد، على خطة عمل حماية الأطفال من انتهاكات النزاعات المسلحة، بدعم من الممثل الخاص للأمم المتحدة حول الأطفال والنزاعات المسلحة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.